عدد النتائج: 3951

  • طلبت الإدارة العامة للتشريع بوزارة العدل بكتابها ومرفقاته كتاب سفارة جمهورية السودان المتضمن أن السيد/فهمي. خ. م. أحد أرباب معاشات حكومة السودان وأحد رعايا الجمهورية العربية المتحدة كان قد أخطر حكومة السودان بتاريخ مايو سنة 1968 بأنه أشهر إسلامه وطلق زوجته السيدة/إ. ع، وأنه توفي إلى رحمة الله بتاريخ 26/1/1969 وقدم ورثته لحكومة ...

    نفيد بأن المادة رقم 6 من القانون رقم 77 لسنة 1943 بأحكام المواريث المعمول به في الجمهورية العربية المتحدة نصت في فقرتها الأولى على أنه: «لا توارث بين مسلم وغير مسلم».

    وطبقا لهذا النص فإنه بإسلام السيد/فهمي. خ. م، وبقاء زوجته على ديانتها المسيحية، ثم وفاته بعد ذلك فإنها تكون مختلفة معه ديانة، ومن ثم فإنها لا تكون ضمن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11819

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    345

  • يقول السائل أن موسيقيا يمتهن الموسيقى ويتكسب من الألحان تقدم للشهادة في محكمة الأحوال الشخصية.

    وطلب السائل الإفادة عما إذا كانت شهادته تقبل أو لا تقبل.

    يشترط في الشاهد أن يكون عدلا لقوله تعالى: ﴿وَأَشْهِدُوا ذَوَيْ عَدْلٍ مِنْكُمْ﴾ [الطلاق: 2] والمقصود بالعدالة هو العدالة الظاهرة؛ لأن الأصل في المسلم أن يكون عدلا؛ قال صلى الله عليه وسلم: «المسلمون عدول بعضهم على بعض إلا محدودا في قذف».

    واحتراف المسؤول عنه للموسيقى لا يسقط عدالته ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11804

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    226

  • أملك بستانًا، وهذا البستان به بعض أشجار الفواكه، من ضمن هذه الفواكه شجرة التين البرشومي والسلطاني، وقبل استواء هذه الثمرة بعشرة أيام أو أكثر أقوم بوضع شيء على هذه الثمرة لكي تستوي قبل موعدها، لفرصة استغلال سوقها مبكرًا، فلهذا الموضوع أناشد فضيلتكم: هل يجوز هذا الشيء أم هو غير جائز؟ علمًا بأن الذي نضعه ليس حرامًا ولا ...

    هذا العمل الذي تعمله في الشجرة من أجل أن توهم الناس أن ثمرها قد نضج وهو ليس كذلك لا يجوز؛ لأنه من الغش، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: « من غشنا فليس منا » [1] ، فالواجب عليك التوبة إلى الله، وترك هذا العمل؛ لما فيه من الإضرار بالناس، وأكل أموالهم بالباطل. وبالله التوفيق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26433

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    222

  • شخص معيل لوالده، وليس للوالد مصدر رزق آخر، ووالده يدخن، فهل يجوز له شرعًا أن يشتري الدخان لوالده أم لا؟

    يجب على الابن أن ينفق على والده المحتاج بقدر حاجته، ولا يعينه على شرب الدخان، حيث ثبت ضرره ثبوتًا قطعيًا، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18357

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    207

  • نحيطكم علمًا أن الإدارة بصدد الترويج لمسابقة تلفزيونية (نفائس) سيقع بثها خلال شهر رمضان المبارك، وذلك عن طريق خدمة الرسائل القصيرة (SMS)، ليعيد بعد ذلك كل من يرغب بالمشاركة في هذه المسابقة إرسال طلبه عن طريق رسالة قصيرة (SMS) على رقم خاص وضع على ذمة المتصلين. علمًا أن العائد المادي من هذه الرسائل يدخل تحت طائل وتصرف إدارة الإعلام ...

    هذه المسابقة لا تجوز شرعًا، لأنها نوع من المقامرة، وهي حرام شرعًا.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7903

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    255

  • ما حكم نقل قلب من شخص ميت سريريًّا إلى شخصٍ آخر، بمعنى أنه في حالة موت دماغي بالكامل، وغير قابل لاستقبال أو إرسال أي نوع من الأحاسيس، ولكن قلبه ما يزال ينبض، وقد ثبت ذلك بتقرير مجموعة من الأطباء، علمًا بأن نقل القلب من هذا المريض سيُساعد في تحسن حالة المريض الآخر؟

    لا يجوز شرعًا الحكمُ بموتِ الإنسانِ الموتَ الذي تترتب عليه أحكامه الشرعية بمجرد تقرير الأطباء أنه مات دماغيًّا حتى يُعلم أنه مات موتًا لا شبهة فيه، تتوقف معه حركة القلب والنفس، مع ظهور الأمارات الأخرى الدالة على موته يقينيًّا؛ لأن الأصل حياته فلا يُعدل عنه إلا بيقين.

    وبناءً عليه؛ فلا يجوز ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1234

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    526

  • اعتادت النوادي والجمعيات في الأرجنتين تنظيم حفلات بالمناسبات المختلفة مثل الذكرى السنوية لتأسيس الجمعية، أو النادي، أو في مناسبات أخرى مثل الأعياد الوطنية وغيرها، وفي بعض الأحيان تدار وتشرب الخمور في هذه الحفلات، وقد يرافق ذلك الموسيقى والرقص.

    والسؤال: هل يجوز للمسلم تلبية الدعوى وحضور مثل هذه الحفلات التي تدار ...

    الأصل عدم حضور المسلم مجلسًا تدار فيه الخمر؛ لآن هذا منكر وينبغي اجتناب أماكن المنكرات ما أمكن، صونًا للنفس عن مواطن التهم، وبعدًا عن إقرار المنكر وحفظًا للدين.

    على أنه إذا دعت حاجة إلى ذلك؛ كارتياد المطاعم التي تقدم فيها الخمور، أو اقتضت مصلحة عامة حضور بعض الأشخاص الذي ينبغي حضورهم في حفلات رسمية أو لقاءات اجتماعية، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18294

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    189

  • يقول السائل أن مركز البحث الإسلامي في ماليزيا طلب من السائل بيان حكم الشريعة الإسلامية في إجراء عمليات جراحية يتحول بها الرجل إلى امرأة وما أشبه ذلك، وبيان ما إذا كان يوجد من النصوص الشرعية والفقهية ما يؤيد ذلك.

    وطلب السائل بيان الحكم الشرعي في هذا الموضوع حتى يتسنى له أن يرسله إلى حكومة ماليزيا.
     

    عن أسامة بن شريك قال: جاء أعرابي فقال: يا رسول الله، أنتداوى؟ قال: «نعم، فإن الله لم ينزل داء إلا أنزل له شفاء، علمه من علمه وجهله من جهله» رواه أحمد، وفي لفظ: قالت الأعراب: يا رسول الله، ألا نتداوى؟ قال: «نعم، عباد الله تداووا فإن الله لم يضع داء إلا وضع له شفاء أو دواء إلا داء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11744

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    393

  • ما حكم التأمين على مسجد في بلد غير مسلم، ويكون هذا التأمين ضد الحريق والسرقة والهدم بأيدي غير المسلمين.

    إن كان هذا التأمين مما يحمي هذا المسجد فلا مانع.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1813

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    304

  • الهجرة لا تنقطع بين يدي الساعة، أنا في دولة وبلد لا تدين بحقيقة الدين الإسلامي، عملاً وقولاً، وغالبهم مشعوذون، ومن ذوي الخط في الرمل، والتكهن، والسحر، وأنا موحد أحب الله ورسوله، ولكن يد واحدة لا تصفق، ويشق علي زواج بناتي المؤمنات، فما الحكم؟

    إذا كان الواقع كما ذكرت فعليك الهجرة إلى بلد تأمن فيه على دينك، وتجد فيه من تتعاون معه على البر والتقوى، ومن تتزوج من بناتهم زوجة صالحة، وتزوج من رجالهم بناتك إن شاء الله، فإن لم يتيسر لك أن تهاجر فاعتزل تلك الفرق كلها، ولو اشتد عليك الأمر، واعتصم بحبل الله واثبت على الحق حتى يأتيك الموت، وأجرك على الله؛ لقول الله تعالى:
    ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26006

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    413

  • ما حكم أكل الحيوانات البحرية القشرية كالروبيان والقبقب وغيرها...؟

    ذهب جمهور الفقهاء إلى أنه يحل أكل كل حيوان البحر سمكًا كان أو غيره لعموم قوله تعالى: ﴿أُحِلَّ لَكُمْ صَيْدُ الْبَحْرِ وَطَعَامُهُ مَتَاعًا لَكُمْ وَلِلسَّيَّارَةِ﴾ [المائدة: 96]، ولعموم قوله صلى الله عليه وسلم في شأن البحر: «هُوَ الطَّهُورُ مَاؤُهُ الْحِلُّ مَيْتَتُهُ» أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18174

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    362

  • ما حكم ربط المبيضين لامرأة ممنوعة من الحمل بأمر الطبيب، وقد تناولت أدوية كثيرة لمنع الحمل ولكنها تؤثر على صحتها؟

    يحرم التعقيم للذكر أو الأنثى إذا كان يترتب عليه عدم الصلاحية للإنجاب مستقبلا سواء أكان التعقيم القاطع للإنجاب بدواء أم بجراحة، إلا إذا كان الشخص الذي يجرى له التعقيم مصابا بمرض ينتقل بالوراثة أو بالعدوى؛ لأن هذا يجعل ذريته مريضة لا يستفاد بها، بل تكون ثقلا على المجتمع، سيما بعد تقدم العلم وثبوت انتقال بعض الأمراض ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14723

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    388

  • هل الرهان والمقامرة، والرهان على الخيول المتسابقة، يتفق مع مبادئ الشريعة الإسلامية، أم لا؟

    قال الله تعالى: ﴿وَلَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ وَتُدْلُوا بِهَا إِلَى الْحُكَّامِ لِتَأْكُلُوا فَرِيقًا مِنْ أَمْوَالِ النَّاسِ بِالْإِثْمِ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ[١٨٨]﴾ [البقرة: 188]، وقال سبحانه: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11860

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    247

  • إنني إنسان مقتدر عندي من المال الوفـير كسبته من حلال إن شاء الله، أؤدي ما علي من واجبـات تجـاه الأهـل والفقراء والمساكين وغيرها من واجبات والحمد لله، بنيت منزلاً وأثثت له أثاثًا فاخرًا فارهًا غاليًا جدًّا من الخارج، ولكنني في حيرة من أمري، حيث لا أدري هل بعملي هذا أكون ممن قال فيهم الله تعالى: ﴿ إِنَّ اللَّهَ ...

    الإنفاق من المال إذا زاد عـن مقدار الحاجـة فقد يكـون محرمًا، وقد يكون مكروهًا، وقد ورد النهي عن الإسراف والتبذير، فقـال تعالى: ﴿ يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِنْدَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلاَ تُسْرِفُوا إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ﴾ [ الأعراف : 31 ] ، وقال تعالى:  أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29823

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    464

  • كثيرًا ما يتقدم إلينا محتاجون لسداد التزامات قروض عليهم، وحيث إننا لجنة خيرية يتقدم إلينا بعض الإخوة متبرعين لنا بأموال، يبينون فيها أنها أموال أخرجوها من أموالهم الخاصة من فوائد ربوية على أرباح استلموها من شركات صناعية وتجارية.

    لذا نود من حضراتكم الفتوى في إمكانية استخدام هذه الأموال في سداد قروض ...

    لا مانع من أن تقبض اللجنة الأموال المشار إليها (المشبوهة أو المحرمة) بقصد إنفاقها، ولا بأس بدفع هذه الأموال للغارمين ليقضوا بها ديونهم، لأن مصرف هذه الأموال في الأصل هو الفقراء والمحتاجون، وفي طرق الخير والمرافق العامة، سوى بناء المساجد، وطباعة المصاحف.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5461

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    219

  • يوجد قادة بعض الأفواج لا يقبلون أحدًا أن يسجل لديهم إلا بأن يدفع لهم مبلغًا من المال، وذلك مقابل تسجيله عسكريًّا في الفوج، كي يأخذ مرتب من قبل الحكومة، فما المخرج لمن فعل ذلك وأراد أن يتوب منه؟

    من أخذ مالاً حرامًا ثم تاب من ذلك فإنه يرده إلى صاحبه إن أمكن، وإلا فإنه يتصدق به على نية أن الأجر لصاحبه مع الندم والاستغفار والعزم أن لا يعود لمثل هذا العمل؛ لأن الله تعالى يقول:
    ﴿ وَلاَ تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ ﴾ [ البقرة : 188 ] والموظف   الذي يأخذ من المراجعين مالاً يعتبر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31094

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    204

  • هل يجوز التأمين على شحنة نفط أثناء نقلها بحرًا من بلد الشراء إلى بلد البيع باعتبار أن عنصر الغرر منتفٍ نظرًا لخطورة الحمولة المشحونة؟ علمًا بأن هذه العمليات تجارية ومتكررة على مدار العام لاسيما وأن الآثار القانونية الناتجة عن مسؤولية تسرب شحنة النفط أثناء نقلها قد تصل إلى تعويضات بمئات الألوف.

    التأمين التجاري على البضائع والممتلكات مما اختلف فيه الفقهاء المعاصرون، واللجنة رجحت جوازه بشرط أن لا يزيد التعويض عن الضرر الفعلي، وأن لا يدخله الربا، وأن لا يتضمن تأمينًا على الحياة، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17189

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    302

  • هل يجوز العلاج بالأفيون وغيره من المشروبات التي توجد بها نسبة من الخمر كالخل؟

    لا يجوز التداوي بما حرم الله من أفيون أو حشيشة أو خمر أو نحو ذلك من مخدر أو مسكر، ووضع نسبة من ذلـك في الدواء لا يجوز؛ لكن إن وضعت فيه ولم تصل بالدواء إلى درجة أن يسكر كثيره - جاز التداوي به؛ لعدم تأثير ما أضيف إليه منها، فكأنه كالعدم، وأما الخل إذا لم يكن أصله خمرًا أو كان أصله خمرًا وتخلل بنفسه فليس بمخدر، ولا مسكر، فيجوز ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31512

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    197

  • أقيم صرح طبي كبير داخل دولة الكويت، هو مستشفى (...)، مختص ومعد لطب النساء والولادة وطب الأطفال، يخدم شريحة كبيرة من أهل هذا البلد الحبيب.

    وإن من ضمن ما يحتويه هذا الصرح الطبي العملاق وحدة أطفال أنابيب متقدمة تقنيًا، إلا أن الكثير من أبناء الوطن سوف يحرمون منها، وذلك لعدة مشاكل ثارت في الآونة الأخيرة؛ فمن الناحية ...

    لا ترى الهيئة مانعًا من أن ينضم إلى فريق العمل المستفتي عنه عند الحاجة الماسة طبيب متخصص غير مسلم للاستفادة من خبرته، دون المشاركة في مباشرة عملية الزرع من غير ضرورة.

    كما ترى الهيئة أن الأصل في عملية الكشف على عورة المرأة من أجل زرع أو غيره ألا يتم إلا على يد طبيبة مسلمة متخصصة ثقة، فإذا لم يتوفر ذلك فعلى يد طبيبة متخصصة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18779

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    218

  • سائل يعمل بالعراق، ولديه مبلغًا من النقود يريد أن يخرج زكاته، ويود أن يعرف المقدار الواجب عليه زكاة لماله المتوفر لديه.
     

    زكاة المال ركن من أركان الإسلام وفرض عين على كل من توافرت فيه شروط الزكاة، ودليل فرضيتها ثابت بالكتاب والسنة والإجماع، ومن هذا قوله تعالى: ﴿وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ[٤٣]﴾ [البقرة: 43]، وقوله تعالى: ﴿وَفِي أَمْوَالِهِمْ حَقٌّ لِلسَّائِلِ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10056

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    470

  • كثيرًا ما سمعنا من الناس إباحة وضع الأموال في صناديق التوفير بالبريد وأخذ الفوائد منها، وذلك مما لا شك أنه الربا المحرّم بإجماع المسلمين لا نعلم بينهم خلافًا، ثم إذا ناظرناهم فيه استندوا إلى أن الأستاذ الإمام رحمه الله وغفر له أفتى بجوازه في فتوى رسمية، ولما كنا لم نرَ هذه الفتوى ولم نعلم وجهها وكنتم أخص الناس بالإمام وأعلمهم ...

    إن كان للأستاذ الإمام فتوى رسمية في مسألة صندوق التوفير فهي توجد في مجموعة فتاويه بوزارة الحقانية ومنها تطلب، وأنا لم أر له فتوى في ذلك، ولكنني سمعت منه في سياق حديث عن مقاومة الخديوي له وما حاصله: أن الحكومة أنشأت صندوق التوفير في مصلحة البريد بدكريتو خديوي (أمر عال) ليتيسر للفقراء حفظ ما زاد من دخلهم عن نفقاتهم وتثميره لهم، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    529

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    573

  • ودع البعض أموالهم في بيت التمويل على أساس الوديعة الثابتة حيث يقوم بيت التمويل باستثمار هذه الأموال على أن توزع الأرباح بعد فترة زمنية محددة.

    من هو المطالب بإخراج الزكاة عن هذه الأموال، المودع أم بيت التمويل؟

    أنه ليس لبيت التمويل إخراج الزكاة عن أي مالِ مودعٍ إلا بعد إذنه، فالمطالب بإخراج الزكاة هو المودع لا بيت التمويل.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1661

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    588

  • من منطلق ثقتنا في علمكم وتقواكم ولا نزكي على الله أحدًا؛ أتوجه إليكم بطلب فتوى في أمر يهم كل مسلم، وخاصة المسلمين لدينا هنا بأوروبا ، هذا بعد محاولتنا استيفاء دراسة هذا الأمر من كتب الفقه المختلفة، وتتبع ما ذكر في هذا الأمر في مختلف المؤتمرات الإسلامية، تلك المحاولات وصلت بأعضاء مجلس جمعيتنا الخيرية إلى رأيين في هذا ...

    أولاً: الصحيح أنه تجب المماثلة والتقابض في بيع الأموال الربوية، بعضها ببعض، إذا اتحد الجنس، أما إذا اختلف الجنس فيجوز بيع بعضها ببعض متفاضلاً، لكن يجب التقابض في مجلس العقد، إلا إذا كان أحد العوضين ذهبًا أو فضة، أو ما يقوم مقامهما من الأوراق النقدية، والآخر من غيرهما، فيجوز تأجيل أحد العوضين، كما في السلم وبيوع الآجال. ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26468

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    228

  • أسأل عن حكم العمل في شركات التأمين التكافلي في الكويت، وما رأي الدين فيها، حيث إني أعمل محاسبًا في مصبغة حاليًا ومعروض علي وظيفة في شركة تأمين (...)، فما الحكم في ذلك؟ وما الحكم في هذه الشركة الإسلامية إذا كان فيها تأمين على الحياة: هل العمل فيها حرام أم حلال؟

    لا مانع من العمل في هذه الشركة إذا كانت ملتزمة بالضوابط الشرعية التي وضعتها اللجنة في فتوى سابقة عندما سألت عن عقد تأسيس شركة للتأمين التكافلي فقالت: وافقت اللجنة على (عقد التأسيس) و(النظام الأساسي) للتأمين التكافلي المعروض عليها، إلا أن لها بعض الملاحظات على بعض مواده التي رأت وجوب تعديلها، وهي على النحو التالي: مادة 4 من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8046

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    337

  • لدي مكتب هندسي، ويأتيني أناس لبناء مساكن على حالتين:

    الأول: أناس اقترضوا من البنك قروضًا ربوية، ويُطلب مني أن أشرف على البناء الذي استقرضوا من أجله.

    الثاني: وآخرون يُريدون رسم خرائط إنشائية وإعطاءهم جدول بكلفة المبنى من أجل تقديم طلب لأحد البنوك لأخذ قرضٍ ربويّ.

    أما القسم الأول من السؤال فإنه لا مانع شرعًا من الإشراف على المباني السكنية؛ لأن هذا لا يدخل في شيءٍ من أعمال الربا، وأنت تأخذ أجرًا مقابل عملك.

    أما القسم الثاني من السؤال فإنه لا يحل؛ لأنَّ هذا العمل فيه إعانة على الربا، وقد قال الله تعالى: {وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1226

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    654

  • نشرت إحدى الصحف مكالمة بين ولي عهد مملكة... وعشيقته....

    ، نرجو منكم أن تبينوا لنا حكم الشرع في نشر أمثال هذه المكالمات في الصحف ولكم منا جزيل الشكر.

    ملاحظة: مرفق مع السؤال نص المكالمة.

    وقد كلفت اللجنة أحد أعضائها د.

    عيسى زكي بالاطلاع على نص المكالمة المرفقة مع السؤال وتلخيصها، وذلك لعرضها على اللجنة.

    واطلعت ...

    يجب حماية الأخلاق، وصيانة أبنائنا وبناتنا من كل ما يثير الشهوة أو يحرض على الوقوع في الفتنة، والإسلام دائمًا يحرص على صيانة هؤلاء الشباب مما يعرضهم إلى مصير غير كريم، فنشر كل ما يثير الغرائز أو يحرض على مخالفة الآداب الإسلامية لا يجوز، ولهذا لا يجوز نشر مثل هذه الأشياء حماية للأخلاق، وصيانة للآداب العامة، ومنعًا لإشاعة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4150

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    451

  • ما رأيكم في عرض الأفلام العادية في السينما؟ يجوز أم لا؟ وإذا كان لا يجوز، فلماذا تعرض في التلفزيون هذه الأفلام؟

    ليس عرض كل الأفلام محرمًا وليست كلها مباحة، ولا بد أن ينظر إلى كل فيلم نظرة خاصة، فإن كان مما يثير الغرائز أو يدعو إلى ما يخالف الدين، فعرضه محرم والنظر إليه محرم، والمسؤول عن عرضه أو عدم عرضه هم القائمون على التلفزيون.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2047

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    425

  • قرأت كثيرًا في الكتب الإسلامية عن تنظيم النسل، والتي تصدر من عندنا في جمهورية مصر العربية، وتقضي بأن الصحابة كانوا يعزلون عن نسائهم، فهل هذا كان حقًا؟ مع أن الزوجة لها حق الاستمتاع في الزوجية، وهل كان هناك تنظيم نسل زمن الصحابة -رضوان الله عليهم-، وما الفرق بين تنظيم النسل وتحديد النسل في الإسلام؟ والذي نفسي بيده أن هذين ...

    الفرق بين تحديد النسل وتنظيمه : تحديد النسل هو القصد إلى الوقوف به عند عدد معين، كاثنين أو ثلاثة من الأولاد؛ للمحافظة على مستوى الأسرة ماليًا مثلا، وكراهية الزيادة في النسل على ذلك. أما تنظيم النسل، فهو: العمل على تأخير الحمل مدة تستجم فيها المرأة وتسترد نشاطها، ثم تترك موانع   الحمل رغبة في النسل ولو كثر عدده، وقد كتب فضيلة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29168

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    188

  • نرفق لكم لعبة روليت للأطفال تم ضبطها من قبل مفتشي الوزارة أثناء جولاتهم التفتيشية. الرجاء الاطلاع وإفادتنا: هل يجوز بيع هذه اللعبة وما يشابهها من ألعاب، كما يرجى إرجاع العينة حيث إنها عهدة لدينا، شاكرين لكم حسن تعاونكم معنا.
     

    هذه اللعبة وما شابهها من الألعاب التي يعتمد اللعب بها على الحظ، وما يصاحبه من المكسب والخسارة، هي صورة مصغرة للأجهزة التي تستخدم في صالات القمار، ولذلك ترى اللجنة عدم جواز بيعها وتداولها، لما يترتب عليها من تعويد الأطفال على المكسب والخسارة عن طريق هذا النوع من الألعاب، ويؤدي هذا إلى تعويد الأطفال على المقامرة.

    والله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7904

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    316

  • لدينا مشروع عبارة عن شراء أسهم عن طريق (كوبونات)، وجميع المساهمين لن يخسروا مبالغهم المدفوعة في حالة استرجاعها في أي وقت، ونقوم بعملية قرعة لتوزيع الجوائز النقدية لجميع المساهمين، أي من يشتري سهمًا يكسب جائزة مالية، ومن كل سهم دينار يذهب إلى اللجان الخيرية، مثلًا: شخص واحد يساهم بمبلغ (10) دنانير، عليه أن يحضر (8) أشخاص ...

    في هذا المشروع ميسر (مقامرة) وغرر، وقد نهى القرآن الكريم عن الميسر، كما نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن الغرر، واللجنة ترى عدم مشروعية هذا المشروع لما تقدم، وفكرة الخير فيه لا تغير حكمه، لقوله تعالى: ﴿وَلَا تَيَمَّمُوا الْخَبِيثَ مِنْهُ تُنْفِقُونَ﴾ [البقرة: 267].

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6851

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    197