عدد النتائج: 3951

  • نفيد سماحتكم بخطابنا هذا، أنه يوجد لدينا قضية تتضمن أن رجلاً باع على آخر مائة كيس قهوة نيبارية، بمبلغ أربعين ألف ريال، وأجّل الثمن إلى شهر محرم عام 1414هـ، وذلك من تاريخ البيع وهو 22 10 1413 هـ، ثم اتفقا أن   يكون مقابل المبلغ تريلة قمح، زنة خمسين طن، يسلمها مشتري القهوة إلى البائع. آمل من الله ثم من فضيلتكم إفتاءنا: هل هذا البيع ...

    إذا كان هذا عن مواطأة بينهما عند العقد فإنه لا يجوز؛ لأنه حيلة إلى الربا، وهو بيع القهوة بالطعام مؤجلاً، وهذا ربا النسيئة. وإن كان من غير مواطأة عند العقد، وكان أرفق فلا بأس بذلك؛ لعدم المحذور، وهو الحيلة إلى الربا. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26472

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    174

  • يرغب صندوق الضمان الاجتماعي بالقيام بمشروع عقد تأمين جماعي لتغطية حياة أعضائه لدى إحدى شركات التأمين الكويتية ضد أخطار الوفاة والعجز والحوادث الشخصية، بحيث إنه يتم دفع قسط سنوي غير مرتجع للشركة لقاء تخصيص مبالغ للمؤمن في حالة الوفاة الطبيعية (مرتب 24شهرًا)، وفي حالة الوفاة نتيجة لحادث (مرتب 48شهرًا)، وفي حالة العجز الكلي ...

    العقد المسؤول عنه هو عقد تأمين تجاري ضد الإصابات الجسدية وضد العجز الكلي والوفاة، وعقد التأمين التجاري من العقود التي اختلف الفقهاء المعاصرين في حكمها، وقد رجحت اللجنة القول بإباحته ضد الإصابات والأضرار الجسدية والعجز وضد الأضرار المالية الأخرى، بشرط أن لا يزيد التعويض فيه عن الضرر الفعلي، وأن لا يدخله الربا، أما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5484

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    192

  • هل يجوز أن أشتري لوالدي التبغ -الدخان- وقد أمرني بشرائه له؟

    لا يجوز أن تشتري لوالدك شيئًا استعماله محرم، سواء كان دخانًا أم أفيونًا أم حشيشة أم خمرًا... أو غير ذلك، ولو أمر بذلك؛ لما ثبت من قول النبي صلى الله عليه وسلم: « لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق » [1] ، وقوله: « إنما الطاعة في المعروف » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26281

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    78

  • اضطرته ظروف المعيشة للعمل، وسابق في ديوان الموظفين العام، ولم يحالفه النجاح، وأرغمته ظروفه حسب قوله إلى العمل في بنك الرياض، ويذكر أنه عمل بأغلب أقسامه، ووجده يتعامل بالربا عين الربا، حيث يقرض الشخص تسعة آلاف ريال، ويرتد المبلغ عشرة آلاف ريال، بالإضافة إلى كشف الحساب للعملاء بفائدة، ويذكر أنه متحسر من هذا العمل، وأنه لو ...

    العمل في البنوك التي تتعامل بالمعاملة التي وصفتها، والتي هي عين الربا - لا يجوز؛ لأدلة تحريم الربا الواردة في الكتاب والسنة وإجماع الأمة، ومنها ما روى ابن مسعود رضي الله عنه: « أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لعن آكل الربا وموكله وشاهديه وكاتبه » [1] أخرجه الخمسة، وصححه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27112

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    127

  • إنني أعمل في التجارة حيث إن لدي محلًا لبيع أشرطة التسجيل (الكاسيت) وليست أشرطة الفيديو، وهذه الأشرطة سمعيّة وليست مرئيّة، وتحتوي على أغاني عربية وأجنبية في كثير من لغات العالم، كما يوجد في المحل أشرطة دينية، وحيث إنني لا أعرف أغلبية لغات هذه الأغاني وإنما أنظر إليها من الناحية التجارية كمصدر من مصادر الكسب، لذا أرجو إفادتي ...

    إن هذه الفتوى صالحة للجواب على أن يضاف إليها ما يلي: أما بيع الأشرطة المحتوية على أغاني فحكمه راجع إلى الأغنية التي يحتوي عليها الشريط فإن كانت من النوع المحرم حَرُم بيعها، وإن كانت من النوع المباح جاز بيعها وإن كانت من النوع المشتبه فمن الورع ترك التجارة بها؛ لقوله ‏صلى الله عليه وسلم‏: «إِنَّ الْحَلَالَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16780

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    82

  • هل الرقص الإفرنجي الذي يشترك فيه الرجل مع المرأة يخالف الدين الإسلامي؟ وما حكم الشرع الشريف في المرأة التي ترقص مع أجنبي عنها وفي الرجل الذي يرقص مع أجنبية عنه؟ وما حكم الدين الإسلامي في الرجل الذي يرقص مع امرأته على مرأى من الناس؟

    اطلعنا على هذا السؤال، ونفيد أنه لا يشتبه مسلم في دار الإسلام في أن الرقص الإفرنجي المعروف الذي يشترك فيه الرجل والمرأة محرم شرعا، معلومة حرمته من الدين بالضرورة والبداهة، وأن كلا من المرأة التي ترقص مع أجنبي عنها والرجل الذي يرقص مع أجنبية عنه آثم بارتكابه لهذا الفعل مستحق لما أعده الله للفاسقين الظالمين لأنفسهم المجترئين ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11904

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    78

  • ينص أحد الأحكام في المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية على أن الاشتراكات واجبة السداد في أول الشهر التالي للشهر المستحق عنه، وفي حالة التخلف ‏عن الأداء يلتزم صاحب العمل بأداء مبلغ إضافي بواقع (10%) شهريًا من المبالغ التي تأخر في سدادها وذلك عن المدة من تاريخ وجوب الأداء حتى تاريخ ‏السداد.

    كما تنص مادة أخرى على أن صاحب ...

    قانون التأمينات الاجتماعية قانون واجب التطبيق، وقد وضع عقوبة تغريمية عن الحالات المعروضة والواردة بالسؤال، ولا مانع شرعًا من أن تضع الدولة ‏عقوبة تقريرية حالية على من يخالف قوانينها، تحددها وفقًا لما يحقق المصلحة العامة، ويحقق أغراضها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17201

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    70

  • تباع في الأسواق بعض الأدوية أو الحلوى تحتوي على نسبة ضئيلة من الكحول ، فهل يجوز أكلها؟ علمًا أن الإنسان لو أكل من هذه الحلوى وتضلع لا يصل إلى حد السكر أبدًا

    إذا كان وجود الكحول في الحلوى أو الأدوية بنسبة ضئيلة جدًا بحيث لا يسكر أكل أو شرب الكثير منها؛ فإنه يجوز تناولها وبيعها؛ لأنها لا يكون لها أي مؤثر في الطعم أو اللون أو الرائحة؛ لاستحالتها إلى طاهر مباح، لكن لا يجوز للمسلم أن يصنع شيئًا من ذلك، ولا يضعه في طعام المسلمين، ولا أن يساعد عليه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30349

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    79

  • أفيدكم بأني أعمل في جهة حكومية، وتقوم الإدارة أو القسم الذي أعمل به بطلب كل فترة تكليفها بالعمل خارج   وقت الدوام الرسمي، وذلك من خلال العرض على صاحب الصلاحية؛ لأخذ الموافقة على ذلك التكليف، وغالبًا يوافق على ذلك التكليف، ويكون العرض على النحو التالي: سعادة وكيل الوزارة للشئون المالية والإدارية، السلام عليكم ورحمة الله ...

    إذا كنت تستطيع القيام بأعمال مكتبك الوظيفي وإنجازها خلال وقت الدوام الرسمي، ولا يوجد عمل تقوم به أثناء تكليفك   بالعمل خارج الدوام الرسمي، فإنه لا يجوز لك قبول هذا العمل الإضافي، ولا يحل لك أخذ المال الذي يصرف لك من طريقه؛ لأن مكافأة العمل الإضافي خارج الدوام الرسمي تصرف لمن يؤدي عملاً أثناءه، ولا يستطيع أداءه أثناء عمله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27005

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    93

  • سيدة حامل، وفي رأس الجنين ماء (تشوه)، ما حكم ثقب الرأس لنزول الماء من أجل الولادة الطبيعية أو القيصرية؟

    إذا ثبت وجود ماء في رأس الجنين يَحُولُ دون الولادة الطبيعية أو القيصرية، فيُفرق بين أربع حالات:

    الحالة الأولى: أن يمكن علاجه في رحم أمه، ويُقرر الأطباء ذلك بثقب رأسه، وسحب الماء منه، فلا يُعدل عن هذه الحالة.

    الحالة الثانية: أن لا يمكن إخراجه من رحم أمه بحالٍ من الأحوال؛ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1102

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    373

  • ما هو حكم الشرع في كشف طبيب رجل على المرأة المسلمة؟ وهل هذا يدخل في الضرورة؟ مع العلم أن الدولة تملك الإمكانات اللازمة لتوفير طبيبات مختصات في أمراض النساء والولادة سواء مسلمات أو غير مسلمات.

    لا يجوز للطبيب الرجل الكشف على عورة المرأة إلا عند عدم وجود الطبيبة أو عند تعين الطبيب لكونه صاحب اختصاص أو خبرة لا تسد الطبيبة مسدَّه فيهما.

    وكشف العورة للطبيب من مواطن الضرورة، فيكتفي فيها على قدرها ولا يتوسع فيها إلى غيرها.

    ويستوي الطبيب والطبيبة في حكم الاطلاع على عورة المريضة المغلظة، إلا أن كشفها للطبيبة أخف ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4495

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    182

  • مادة الجلاتين تستخلص من عظام وغضاريف الحيوان، فيحتمل أن يدخل الخنزير فيها، كما أن في الكبسولات من مادة الجلاتين، فما حكمها؟

    إن ثبت في شيء مما ذكر أن فيه مادة من لحم الخنزير وشحمه وغضاريفه وغير ذلك حرم تعاطيه لنجاسته.

    وأما إذا لم يثبت ولكن بمجرد الوهم والتوقع فلا يحرم تعاطيه لذلك، لأن الأحكام الشرعية لا تبنى إلا على ما يثبت من أدلة، وإلا فإن الأصل في الأشياء الإباحة إلا ما ثبت ضرره.

    والأصل عدم وجود شيء مما ذكر، فلا يعدل عن هذين الأصلين إلا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8769

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    199

  • يقول السائل: أنا شاب أعمل في شركة أجنبية في مجال الوساطة التجارية، ونحن ممثلون لبعض المصانع الأجنبية، من هذه المصانع مصانع تنتج جهاز الرسيفر الذي يستخدم لاستقبال القنوات الفضائية كلها سواء الطيب أو الخبيث، وأريد أن أسأل: هل عملي هذا حرام؟ مع العلم أن مجال الدش هو من أكبر الأقسام في الشركة وأنا المسؤول عنه، وإذا كان عملي هذا ...

    إذا كان الحال كما ورد بالسؤال فإن الدش والريسيفر والتليفزيون أجهزة محايدة، وهي تبث ما يوضع فيها من برامج ومواد.

    وبناء على ذلك فلا شيء عليك في العمل بالشركات والمصانع التي تنتج وتوزع هذه الأجهزة، أما المواد الخبيثة فإثمها على منتجها ومروجها. وهذا إذا كان الحال كما ورد بالسؤال.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.

    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14342

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    214

  • نفيدكم بأن المجلة ستنشر خلال شهر رمضان المبارك -بالتعاون مع إدارة الثقافة الإسلامية- المسابقة الرمضانية التاسعة، وهي عبارة عن ثلاثين سؤالًا في الثقافة الإسلامية العامة، وقد رصدت المجلة جوائز نقدية وأربعة مقاعد للحج مع إحدى الحملات الكويتية للفائزين في هذه المسابقة داخل وخارج الكويت، من خلال إرسال كوبونات خاصة ستنشر في ...

    لا ترى اللجنة مانعًا شرعيًا من القيام بهذه المسابقة، وتقديم الجوائز التشجيعية للمشاركين المتفوقين فيها.

    ولا بأس أن تكون الجوائز نقدية، أو عينية، أو مقعدًا في حملة حج أو عمرة إذا توفرت الشروط التالية: 1- أن تكون الجوائز متبرعًا بها من قبل الوزارة، أو من جهة أخرى غير المتسابقين.

    2- عدم زيادة سعر المجلة بسبب هذه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6517

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    117

  • ما حكم شركات التأمين؟ وما حكم التعويض الذي يتقاضاه رجل شوّهته سيارة وأحدثت له عجزًا معينًا؟ سواء أكان العاجز (المصاب) سائرًا على قدميه، أو راكبا سيارة؟ والتعويض -طبعًا- تدفعه شركة التأمين؟

    شركات التأمين التجارية أمرها لا يزال مطروحًا للبحث أمام المجامع الفقهية، والذي تراه اللجنة (مؤقتًا) جواز التأمين ضد الأخطار المادية، على أن يكون التعويض المستحق في حدود الضرر الفعلي.

    وأما التعويض الذي يتقاضاه المصاب من شركة التأمين فيجوز أخذه في حدود الدية الشرعية التي تجب في مثل تلك الإصابة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1800

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    142

  • ما الحكم الشرعي في التعامل مع البنوك عن طريق شهادات الاستثمار أو ما يشبهها من معاملات؟

    سبق لدار الإفتاء المصرية أن أصدرت في السادس من شهر سبتمبر سنة 1989 فتوى مطولة بشأن الحكم الشرعي لشهادات الاستثمار وما يشبهها من معاملات، وانتهت فيها إلى أن التعامل فيها حلال وأن الأرباح التي تأتي عن طريقها حلال، ولقيت هذه الفتوى ما لقيت من تأييد المؤيدين ومن معارضة المعارضين، وقد نشرت هذه الفتوى بمعظم الصحف المصرية وأثبتها في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10314

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    290

  • هل يجوز خصم أجرة يوم كامل من موظف في إحدى وزارات الدولة داوم هذا اليوم إلا أنه وصل متأخرًا بضع دقائق عن (ضرب الكارت)؟

    اللجنة ترى أن المتأخر عن فترة التأخير المسموح بها من قبل الوزارة يعدّ غائبًا ولا يستحق أجرًا، فإن حضر وأدى عملًا فإنه يعدّ متطوعًا في ذلك، وذلك طبقًا للنظم الإدارية المعمول بها، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17283

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    78

  • سئل عن حكم الشرع في الاقتراض بالفائدة من البنوك في بلاد غير المسلمين، حيث إن الحاجة إلى ذلك ملحة.
     

    العقود الفاسدة كبيع الخمر والربا مع غير المسلمين في بلاد غير المسلمين من المسائل القديمة التي تكلم عنها العلماء، ومن خلال ما اختاره السادة الحنفية أقول: لقد ذهب الإمامان أبو حنيفة ومحمد خلافا لأبي يوسف إلى أنه لا ربا بين المسلم وغير المسلم في دار غير المسلمين، وأن المسلم في تلك الدار له أخذ أموالهم بأي وجه كان، ولو بالعقد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14537

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    275

  • أنا شاب أبلغ من العمر ثماني عشرة سنة، وقبل أربع سنوات حدث لي بروز في الثديين، وكان مصاحبا لذلك البروز بعض الألم، وبعد فترة زال الألم والحمد لله وبقي البروز على حاله، وبروز الثديين هذا واضح حتى من تحت الملابس، وقد سألت الطبيب المختص عن ذلك فقال: إنه يمكن إزالة هذا البروز بسهولة، وذلك عن طريق عملية جراحية تجميلية، فهل يجوز ...

    يجوز لك إجـراء عملية التجميل لإزالة هـذا البروز إذا غلب على الظن نجاح العملية ولم ينشأ ضرر يزيد على فائـدتها أو يساويه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31555

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    42

  • يقول السائل: إنه أودع فلوسه كلها ببنك في القاهرة يسمى بنك فلان الإسلامي، وقرر له بعض الإخوة أن هذا بنك وذاك بنك كلها بنوك وتحت بند بنك.

    فهل هذا الإيداع صحيح أم لا؟ وهل يجوز أخذ الأرباح منها أم لا؟

    ليس كل التعامل مع البنوك حلالا ولا حرام كله؛ لأنه إن كان يقصد بتعامله القرض أو الوديعة أو الديون فإنه لا يصح له أن يأخذ أكثر من المبلغ الذي أعطاه للبنك؛ لأن الزيادة ربا محرم شرعًا، وإن كان يقصد بتعامله توكيل البنك أو غيره في استثمار مبلغ معين يقدمه له أو كان ذلك على شكل أذونات الخزانة مع رضاه لما حدده له البنك أو غيره مقدما من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13877

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    199

  • ما حكم الشرع في نقل الأعضاء البشرية من الأحياء للأحياء، ومن الأموات للأحياء؟

    إن شريعة الإسلام قد كرمت جسد الإنسان حيا وميتا وحرمت الاعتداء عليه أو على أي عضو من أعضائه، كما حرمت بيع الإنسان لجزء من أجزاء جسده حيا كان أو ميتا.

    ويرى بعض الفقهاء أنه يجوز شرعًا نقل عضو من أعضاء الميت إلى جسم الإنسان الحي إذا كان في ذلك إنقاذ لحياة المنقول إليه أو شفاؤه من مرض عضال وبالشروط الآتية:

    1- أن يكون ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14213

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    66

  • أنا أعمل كاتبًا في أحد المكاتب، وأقوم بواجبي لجميع من له علاقة بي، منهم من يسافر للخارج وأقوم بتسهيل معاملته، وعمل الإركاب، ثم يسافر ولا أعلم ما هو شغله في الخارج، هل هو يعمل خيرًا أم شرًّا، فهل إذا عمل أعمالاً - لا سمح الله - مشينة، هل علي ذنب؛ لأنني قمت بتسهيل مهمته؟ وما هو العمل   إذا كان ذلك لا يجوز؟

    لا حرج عليك في قيامك بواجبك نحو سفر المسافرين، ومن عمل منهم سيئة أو ارتكب جريمة في سفره فإثمه على نفسه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27132

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    56

  • تقام في الاحتفالات والندوات في المراكز الصيفية وقاعات المكتبات الإسلامية وغيرها، والتي يديرها بعض الشباب الإسلامي المستقيم على منهج الله إن شاء الله، تقام ضمن برامج تلك الاحتفالات بعض المسرحيات الواقعية أو التاريخية، وهذه المسرحيات لها هدف إسلامي نبيل، وهو توعية الشباب المسلم بواقعه وما يدور حوله، وما يحاك ضد الإسلام ...

    إذا كانت تلك المسرحيات التي تمثل مؤتمرًا أو محفلاً ماسونيًّا صهيونيًّا يخطط صاحبه لهدم الإسلام مشتملة على ما ذكر من تكلم بعض من يمثلهم بكلمة الكفر أو نحوها من المنكر من أجل تصوير واقع ذلك المؤتمر أو المحفل، كأنه مشاهد، يرى رأي العين حتى تتضح حقيقته للحاضرين- فالمسرحية أو التمثيل على هذا الوجه لا يجوز، بل هو منكر، ولو قصد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32115

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    67

  • رجل أحضر بضاعة للدولة وأراد بيعها، وآخر رغب في شرائها عن طريق بنك دبي الإسلامي، لكن البنك رفض التمويل لعدم وجود شركة للرجل معتمدة بالدولة تقوم ببيع البضاعة، اتفق عمرو مع أحد التجار المعتمدين بالدولة على أن يبيعه بيعًا صوريًا بضاعة بقيمة 100.000 درهم بتمويل من البنك الإسلامي وبعد أن يتسلم التاجر المبلغ يعيده لعمرو ويعيد عمرو ...

    إن هذه الصورة هي تحايل واضح على ربا النسيئة الذي آذن الله متعاطيه بالمحاربة، ذلك أن هذا الرجل أخذ من البنك مائة ألف درهم بصورة ملتوية حيث أتى له بأوراق شراء بضاعة من التاجر على أن يدفع البنك ثمنها للتاجر، ثم يعود البنك ليسجلها على العارض -وهو عمرو- بزيادة 14 ألف درهم.

    والواقع أن البنك لم يشتر من التاجر وأن عَمْرًا لم يشتر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9195

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    261

  • 1- هل ربا الفضل جائز مطلقًا؟ فإن كان بعضه جائزًا وبعضه غير جائز، تفضلوا بشرحٍ مستوفٍ يفرق الجائز من غير الجائز[1].

    2- ما قولكم في حديث أبي أسامة[2] من أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «لَا رِبًا إِلَّا فِي النَّسِيئَةِ» أيعتبر منسوخًا بحديث أبي سعيد الخدري الذي ...

    أما الجواب عن الأول، فقد نقل المحدثون أن السلف رضي الله عنهم قد اختلفوا في ربا الفضل، فأجازه ابن عمر وابن عباس وأسامة بن زيد وابن الزبير وزيد بن أرقم وسعيد بن المسيب وعروة بن الزبير مطلقًا، ونقلوا عن ابن عمر أنه رجع عن ذلك، واختلفوا في رجوع ابن عباس. وحجتهم حديث أسامة المذكور في السؤال وهو في الصحيحين، والجمهور على خلافهم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    236

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    347

  • كان للسائلة مبلغ من المال وضعته في البنك بفائدة وقد صرفت قيمة هذه الفائدة وهي معها، وتطلب الإفادة عن كيفية التصرف فيها بعد أن عرفت أنها تعتبر ربا محرما.

    يقول الله تعالى في كتابه الكريم: ﴿الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11964

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    71

  • إن صندوق إعانة المرضى هو اللجنة الخيرية التي من أهم أعمالها إعانة المرضى المحتاجين وذلك عن طريق مدِّ يد العون لهم بالمساعدات المادية، كما أن الصندوق يستقبل أموال الزكاة والصدقات من المتبرِّعين ومن عدد من الهيئات مثل بيت الزكاة والجمعيات الخيرية؛ حيث يقوم بصرفها على الفقراء والمحتاجين.

    والسؤال: هل يجوز لصندوق إعانة ...

    لا ترى اللجنة مانعًا من أن يقبل صندوق إعانة المرضى تبرّعات البنوك الربوية ببعض الأموال للصرف منها على الحالات المرَضِيّة التي يرعاها الصندوق، ولا مانع من طلب هذه الأموال من هذه البنوك إذا أَنِسَ الصندوق موافقتها على ذلك، شريطة ألا يتسبب ذلك بعمل أي دعاية لهذه البنوك أو تشجيع على فتح الحسابات فيها أو التعامل معها، وإلا لم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16899

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    250

  • أرفق لكم نموذجًا خاصًا حصلت عليه من أحد الأصدقاء وراودتني فكرة تنفيذ مشروع مماثل له.

    وأود أن أتعرف منكم عما إذا كان مثل هذه العمل جائز شرعًا أم لا سواء تنفيذ المشروع أو الاشتراك فيه، حتى أتمكن من ممارسته كعمل من أعمال التجارة الحرة في حالة جوازه شرعًا أو الامتناع عنه في حالة عدم جوازه.

    علمًا بأن هذا المشروع شبيه ...

    هذه الطريقة لأخذ المال هي في معنى القمار، ووجه المقامرة فيها أنها تقوم على أساس دفع مبالغ قليلة للحصول على مبالغ كبيرة دون أن يكون هناك معاوضة حقيقية مع شائبة الاعتماد على الحظ، وهي من أكل أموال الناس بالباطل ولكن لا تظهر نتائج الخسارة إلا على الطبقة الأخيرة من المشتركين في هذه الطريقة حين لا يتمكنون من البيع إلى مشتركين ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18248

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    72

  • هل يجوز بيع أشرطة الغناء كأشرطة أم كلثوم وفريد الأطرش وما شابههما؟

    بيع هذه الأشرطة حرام؛ لأن ما فيها من الغناء حرام وسماعه حرام، وقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: « إن الله إذا حرم شيئًا حرم ثمنه » [1] .


    1) سنن أبو داود البيوع (3488) ، مسند أحمد بن حنبل (1/247).


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26266

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    70

  • ذهب أبي بأصغر إخوتي المعوقين إلى أحد الأطباء النفسيين، وذلك لوصف دواء له، حيث إنه شقي جدًّا لا يجد شيئًا أمامه حتى يفسده، ولذلك فنحن نعيش في قلق بسببه، وعلى هذا وصف الطبيب له حبوب مهدئة للأعصاب، وهذه الحبوب عندما يأخذها ينام لمدة طويلة، وقد داوم والدي على إعطائها له منذ شهور، وبهذا ينام أخي إجباريًا طول اليوم وكل يوم، فهل   ...

    يجوز إعطاء المعوق من الأدوية ما يريحه ويجلب له النوم ، إذا لم يترتب على ذلك أضرار صحية، أو تأخير الصلاة عن وقتهـا إذا كان مكلفًا. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31487

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    71