عدد النتائج: 3951

  • كان بحوزتي عدد (3) تلفزيون، وجهاز فيديو في البيت، أشاهد عليهم، ومعروف أن أغلب ما يعرض إما حرام أو فيه شبهة، والآن والحمد لله ابتعدت عن هذه الأجهزة مشاهد لها، وتبت إلى الله، وقد اشتريت ولله الحمد قطعة أرض لبناء مسجد عليها، وأحتاج إلى مبلغ من النقود لتسديد باقي ثمن الأرض. استفساري: هل أبيع هذه الأجهزة ومن ثمنها أدفع لمن عمر أرض ...

    يجوز أن تبقي جهاز التلفزيون وجهاز الفيديو في بيتك إذا استطعت أن تضبط نفسك، فتقصرها على سماع المحاضرات الدينية والعلمية النافعة، وقراءة القرآن والنشرات التجارية، والأخبار السياسية، ونحو ذلك من الأمور المباحة، وإن لم تستطع ذلك فلا تبعه؛ لأن الغالب على من يشتري ذلك منك أن يستعمله في اللهو وسائر ما يستعمل فيه من المحرمات، بل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26264

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1517

  • كنت قد بعثت إليكم برسالة أستوضح فيها عن الحكم الذي يشمل العمل في المصارف ولم تردوا علي حتى الآن، مع العلم أنكم تذكرون أن فترة الإجابة على السؤال تكون خلال أسبوعين، وقد مضت تلك الفترة ولم أتلقى منكم شيئا وأنا بانتظار ردكم لو تفضلتم. والسلام عليكم.
     

    ما دام أن السائل يراقب ربه في السر والعلن، ويؤدي عمله بإخلاص في هذا البنك كما طلب منه، وبدون تقصير أو إهمال وكما ينبغي؛ فلا خوف ولا حرج عليه من ذلك، وإن كان يوجد لديه أي تخوف من جهة المخالفات الشرعية في تعامل البنك على حد علمه فإن مسؤولية ذلك لا تقع على السائل وإنما تقع على البنك. وعلى ذلك فإن ما يتقاضاه السائل من أجر بالبنك الذي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14073

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    2396

  • إنه مما عم وطم وذاع وانتشر في الآونة الأخيرة في كثير من المدن والقرى، ما يسمى بالقهوة، أو (المقهى) التي يجتمع فيها أفواج كبيرة من الشباب، تتجاوز أعدادهم الآلاف في بعضها، وقد هيئت وأعدت لاستقبال هؤلاء الشباب ووفرت فيها أنواع الشيشة، أو ما يسمى: النرجيلة، وكذلك أنواع السجائر، كما أنها تحوي جلسات مكيفة ومعدة بشكل جذاب ومغري، وقد ...

    الشيشة والنرجيلة والدخان من الخبائث، وهي محرمة؛ لما فيها من الأضرار على البدن والمال، قال الله تعالى في وصف نبيه محمـد صلى الله عليه وسلم:
    ﴿ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ ﴾ [ الأعراف : 157 ] ، وثبت عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: « لا ضرر ولا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32190

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1401

  • من مدير إدارة الثقافة الإسلامية بوزارة الأوقاف: نفيدكم بأنه يرد إلينا بعض قصص الأطفال من وزارة الإعلام لمراجعتها وإبداء الرأي فيها، إلا أننا نلاحظ في بعضها تصويرًا لأنبياء الله ورسله وملائكته، وكذلك بعض الصحابة بصور تقريبية، منها ما هو مطموس الوجه، ومنها ما هو على وجهه شعاع من نور، أي غير واضح المعالم. لذا يرجى إفادتنا بفتوى ...

    إن تصوير ورسم الأئمة والعلماء في الكتب وفي المواد التعليمية جائز شرعًا، على أن يلاحظ سلامة المضمون من الناحية الدينية، وأن تكون الصورة مقاربة لحال صاحبها قدر الإمكان، وأن يتجنب تصوير أو رسم الأنبياء والملائكة والخلفاء الراشدين الأربعة وزوجات النبي صلى الله عليه وسلم وبناته رضي الله عنهم لعدم جواز ذلك.

    والله أعلم.
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7884

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    2433

  • تتقدم الجمعية بأسمى آيات الشكر والتقدير لسيادتكم لمجهوداتكم البناءة للنهوض بالأمة الإسلامية.

    اطلعت الجمعية على جواب دار الإفتاء بخصوص الفتوى التي طلبتها الجمعية والتي جاء فيها أن دار الإفتاء ترى أن يختار أي يوم لجعله عيدا لليتيم غير يوم مولد النبي صلى الله عليه وسلم؛ لذا تأمل الجمعية من فضيلتكم معرفة يوم نزول الآية ...

    لا يوجد تاريخ يومي مسجل لنزول آيات القرآن الكريم، وإنما توجد سور مكية وسور مدنية أو سور مكية بها بعض آيات مما نزل في المدينة والعكس صحيح، وعليه فلا يمكن معرفة تاريخ اليوم الذي نزلت فيه سورة الضحى، وكل ما يمكن التأكد منه أنها سورة مكية وهذا يعني أنها نزلت قبل الهجرة أي قبل التقويم الإسلامي -اليومي والشهري- وليس بلازم شرعًا تخصيص ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14321

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    3106

  • ما هو الحكم الشرعي في ممارسة العادة السرية على اعتبار أنها تمنع من الوقع في الزنا؟

    الاستمناء باليد عادة غير حسنة، وهي منافية للذوق السليم والأدب الرفيع. وقد اختلف الفقهاء في حكمه، فبين قائل بحرمته مطلقًا، وقائل بكراهته مطلقًا دون إثم على فاعله، وقائل بحله عند الخوف من الوقوع في الزنا، بل منهم من قال: يكون واجبًا إذا تعين سببًا للوقاية من الزنا عند التعرض له، من باب دفع الضرر الأعلى بالدنى.

    والذي نميل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1367

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    7457

  • إنني أعمل في جمعية إسلامية خيرية، وهذه الجمعية لديها مجلدات بها صور فوتوغرافية (ألبوم)، وهذه الصور لأعمال خيرية تقوم بها الجمعية، على سبيل المثال من ضمن الصور يوجد صور للأيتام في أفغانستان الذين تكفلهم الجمعية، وصور لجماعة يفطرون في شهر رمضان ضمن مشروع (إفطار الصائم) وغير ذلك من الصور؛ وهذا من أجل تعريف المحسنين من الناس ...

    لا يجوز التصوير لا بالآلة الفوتوغرافية ولا بغيرها من غير ضرورة؛ لعموم النهي عن التصوير والوعيد الشديد عليه، ولا يجوز الاحتفاظ بالصور التي لا ضرورة لبقائها؛ لأمر النبي - صلى الله عليه وسلم - بطمسها وإتلافها، وقوله - صلى الله عليه وسلم -: « لا تدخل الملائكة بيتا فيه كلب ولا صورة » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32461

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1853

  • هل يجوز أن يؤمن الشخص المسلم على صحته من خلال دفع اشتراك سنوي لشركة تأمين صحي تتولى بدورها تغطية مصروفات العلاج كلما تعرضت صحته للحاجة إلى العلاج، علمًا بأن مصروفات العلاج قد تبلغ أكثر من قيمة اشتراك الذي يدفعه الشخص بشكل سنوي فما هو الحكم الشرعي لذلك؟ ثم اطلعت اللجنة على شروط الاشتراك في التأمين المشار إليه الصادر عن شركة ...

    التأمين التجاري على الحياة أو على البضائع أو غير ذلك مما اختلفت فيه آراء الفقهاء المعاصرين، وقد مالت لجنة الفتوى إلى ترجيح القول بجواز التأمين بكل أنواعه، سوى التأمين على الحياة، حيث لم تر اللجنة إباحته، واشترطت اللجنة لإباحة التأمين على غير الحياة أن يكون التعويض فيه في حدود الضرر الفعلي، وأن لا يدخله الربا، ولما كان ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5121

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    3401

  • أنا طالب بكلية الطب، والمنهج الدراسي يتضمن قسمين: نظري وتطبيقي، وفي المرحلة التطبيقية يقوم الطالب   بزيارة المرضى في بعض المستشفيات، ومن ثم القيام بأمرين:

    أولاً: جمع معلومات عن حالة المريض وشكواه، وأعراض المرض من المريض نفسه شفهيًا، وهذا ما يسمى طبيًا بـ: (تاريخ المرض).

    ثانيًا: فحص المريض من قبل الطالب، علمًا بأن ...

    يجب أن يتولى تطبيب الرجال رجـال، ويتولى تطبيب النساء نساء، ولا يجوز لأحـد الجنسـين أن يتولى تطبيب الجنس الآخر إلا عند الضرورة، وذلك من أجل الابتعاد عن أسباب الفتنة، وكذلك طلاب الطب الرجال يتدربون في قسـم الرجال والنساء يتدربن في قسم النساء. والله الهادي إلى سواء السبيل. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31461

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1395

  • هل يجوز التحايل على غير المسلمين للحصول على أموالهم سواء بالقمار أو الربا؟

    لا يجوز الحصول على المال بطريق القمار أو الربا سواء أكان ذلك مع مسلم أم غير مسلم في دار الإسلام أو غيرها، بالتحايل أو غيره.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17379

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    2659

  • إن أهالي جزيرة فيلكا قد نزحوا منها بسب الغزو الغاشم، والآن قامت الحكومة مشكورة بتعويض مواطني الجزيرة عن منازلهم هناك ليتمكنوا من شراء أو بناء بيوت لهم في مناطق الكويت، والسؤال: هل على تلك المبالغ زكاة إذا حال عليها الحول وخاصة أن البحث عن السكن المناسب أو بنائه قد يستغرق عامًا أو أكثر؟ وإذا كان على تلك المبالغ زكاة فهل يخرج ...

    إذا حال الحول على المال وقد بلغ نصابًا فيجب إخراج زكاته.

    فإذا حال الحول على مال التعويضات قبل صرفه في البناء أو بقي منه مقدار النصاب وجب إخراج زكاته.

    ويبدأ حساب الحول من يوم دخول مال التعويض في ملك صاحبه.

    - هذا إذا لم يكن عنده مال من جنسه يبلغ نصابًا، فإن كان عنده مال من جنسه يبلغ نصابًا أضيف إليه وزكى المال كله عند ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4619

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    2963

  • رجل لا يعرف شيئًا عن حرمة الربا، أو يعرف وغير ملتزم بتعاليم الإسلام، ثم علم والتزم، ولكن كان في يديه حصيلة من الفوائد التي أخذها من البنك. ما هي أفضل طريقة لكي يتخلص من هذه الفوائد التي في يديه على أن لا يضع في البنك أي مبلغ بعد الآن؟ أفيدونا جزاكم الله خيرًا عنا وعن المسلمين.

    يجب عليه أن يتصدق على الفقراء والمساكين بالمال الذي حصل عليه من البنك كفوائد وهو لا يعلم. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26561

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    2065

  • ما حكم التصوير؟ وهل هناك تصوير حلال مثل الذي يوجد على الأكياس والأغذية المحفوظة ، ومثل الكتب التي فيها صور عن الأشخاص القدامى توجد في كتب الدراسة والمراجع التاريخية؟

    التصوير لذوات الأرواح حرام بجميع أنواعه، وبأي وسيلة؛ لأن النبي - صلى الله عليه وسلم - لعن المصورين، وأخبر أن المصورين أشد الناس عذابًا يوم القيامة؛ لشدة جرمهم وعظم ذنبهم. ولا يجوز التصوير إلا في حال الضرورة كالتصوير لحفيظة النفوس والبطاقة الشخصية وجواز السفر، لكن ما يوجد من الصور فيما يمتهن كالوسائد والفرش التي توطأ وتمتهن لا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32467

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1957

  • ستقوم لجنة التوعية الاجتماعية بجمعية خيرية بإقامة معارض عامة؛ لتوعية الجمهور بأضرار الأمراض الجنسية، وستقوم اللجنة بنشر صور حقيقية للمصابين بهذه الأمراض، تُظهر أثرها على أجسامهم.

    وسؤالنا للجنة الموقرة هو: هل يجوز عرض صور تبرز أثر الأمراض الجنسية في مواطن العورات؟ نظرًا لأنه أشد أثرًا لهذه الأمراض، إنما يظهر بشكل ...

    الأصل عدم جواز الاطلاع على العورة، ولا يجوز النظر إليها إلا لضرورة وحاجة، وقد ذكر الفقهاء أن من ضرورات النظر إلى العورة: العلاج، والشهادة، ونحوهما.

    وترى اللجنة أنه لا ضرورة تدعو إلى نشر هذه الصور -وذلك للاستغناء بالوصف المكتوب، أو بإظهار أثر هذه الأمراض على سائر أعضاء الجسم- في تنفير الناس عن مواقعة أسباب الأمراض ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18747

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    1716

  • ما حكم الشريعة السمحاء في تزوير شهادة مدرسة ؛ وذلك طلبًا للعلم؟

    التزوير حرام وكبيرة من كبائر الذنوب، سواء كان لغرض التعليم أو لغيره؛ لعموم قوله سبحانه وتعالى: ﴿ فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ ﴾ [ الحج : 30 ] الآية ، وقوله: « ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟ قلنا: بلى يا رسول الله، قال: الإشراك بالله، وعقوق الوالدين، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31039

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    2150

  • ما حكم الرسم والتلوين لورق البردي بما تحويه هذه الرسوم من صور للفراعنة القدامى كرأس نفرتيتي أو توت عنخ آمون ورمسيس على المركب وغير ذلك من صور الفراعنة.
     

    جاء في الحديث الصحيح عن عائشة -رضي الله عنها- قالت: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : «أشد الناس عذابا يوم القيامة المصورون» رواه البخاري ومسلم، ووردت في هذا الشأن أحاديث كثيرة منها ما رواه البخاري عن أبي زرعة قال: دخلت على أبي هريرة دارا بالمدينة فرأى في أعلاها مصورا يصور فقال: سمعت رسول الله -صلى الله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11888

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    3995

  • بيع الدجاج حيًّا في الميزان، وبيع الخل وفيه نسبة 6% كحول ما حكم الدين فيها؟

    أولاً: يجوز شراء الدجاج في الميزان، هذا هو الأصل ولا نعلم دليلاً يخالفه.

    ثانيًا: ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: « ما أسكر كثيره فقليله حرام » [1] ، فإذا كان هذا الخل يسكر كثيره فقليله حرام،   وحكمه حكم الخمر، وإذا كان لا يسكر كثيره فلا مانع من بيعه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26271

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1875

  • نظرًا لرغبة مراقبة التوعية الإسلامية بإقامة مشروع (المسرح الثقافي) والذي يهدف لغرس وتنمية قيم فاضلة في نفوس الناشئة والشباب خاصة والمجتمع عامة، لذا يرجى التكرم بالإجابة عن مدى جواز استخدام الموسيقى في المجالات التالية:

    - الموسيقى باعتبارها مؤثرات صوتية للمشاهد المسرحية.

    - الموسيقى التصويرية في المشاهد ...

    الموسيقى المجردة، أو الموسيقى التي يصاحبها غناء، من الأمور التي اختلف الفقهاء في حكمها، بين مانع ومبيح وقائل بالكراهة، ولكل حجته ودليله، وترى اللجنة ترجيح القول بالكراهة، لأنه لم يرد فيها نص قاطع، فهي من الأمور المشتبهة، التي تترك ورعًا، ولا ينكر على فاعلها، وإنما يرشد إرشادًا، إلا إذا صاحبها محرم، ككشف العورات، والرقص ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7892

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    1602

  • سأل رئيس مجلس إدارة كلية المرحوم مصطفى كامل باشا بما مضمونه: إن طلاب الكلية كتبوا إلى إدارة الكلية طالبين إنشاء صندوق إعانة بها يسمى صندوق معاونة الطلاب للطلاب، وعرض الطلب على مجلس إدارة الكلية فتقبله بقبول حسن واقترح لها مشروع قانون غير أنه جاء في هذا المشروع أن يكون أحد مصادر إيراد هذا الصندوق بيع الأشياء من طريق البخت ...

    ورد خطابكم المسطر به السؤال أعلاه، ونفيد أن بيع الأشياء من طريق البخت -النصيب- حرام بلا شك؛ لأنه بيع باطل أو فاسد للجهالة، ولكونه على خطر؛ لأن كل من يدفع شيئا لا يدري عين المبيع الذي يأخذه، ولا إن كان يأخذ في نظير ما دفع شيئا أم لا، فهو في حكم القمار.

    والله أعلم.

    المبادئ:-
    1- بيع الأشياء عن طريق البخت -النصيب- حرام.

    ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10271

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    3126

  • أفيد سماحتكم بأني أحد طلاب الدكتوراه الدارسين في مدينة دوندي بإسكتلندا- بريطانيا، وموضوع بحثي يتعرض لكيفية عقود الغاز والمشاكل القانونية التحليلية التي قد تنشأ عن تمويل مشروعات الغاز في المملكة العربية السعودية، واحتمال اللجوء عند إنشاء المشروعات الكبيرة إلى البنوك لتمويل هذه الاستثمارات النفطية الضخمة؛ وذلك إسهاما في ...

    أولًا: يمكن للدولة أن تختار مذهب من لا يجري الربا في الفلوس أصلا، وهو مذهب الشافعي وأحمد ورواية راجحة عند مالك، وتقرر -كما في (مغني المحتاج)- أنه لا ربا في الفلوس ولو راجت رواج النقدين، وهو أحد المذاهب المعتبرة في هذه المسألة.

    فإذا انضم لذلك أن الشخصية الاعتبارية المتمثلة في الدولة لها أحكام قد لا تتطابق مع أحكام الشخصية ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14536

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    3054

  • نحن مجموعة من موظفي شركة مساهمة قامت الشركة بتوفير ميزة التأمين الصحي الجماعي لموظفيها، وهو كالتالي - تقوم الشركة بسداد الاشتراكات الخاصة بالموظفين لشركة التأمين مقابل أن تقوم شركة التأمين بسداد مصاريف العلاج، وهي عبارة عن ميزة تقدمها الشركة لموظفيها.

    - وفي حال وجود مرض يقوم الموظف بسداد مبلغ وقدره 10% من القيمة ...

    إذا وجد نظام التأمين التعاوني وجب الأخذ به لمن يريد التأمين، نظرًا لأنه يقوم على أساس التكافل والتعاون بين المؤمَّن عليهم والمؤمِّن، ويسير طبقًا لأحكام الشريعة الإسلامية، فإن لم يوجد فالتأمين التجاري على البضائع وضد الحوادث والأضرار المادية والجسدية مما اختلفت فيه آراء الفقهاء المعاصرين، فذهب البعض إلى تحريمه، والبعض ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6427

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    3380

  • يوجد دكتور في الجامعة ينجِّح الطلبة، ويعطيهم درجات عالية، وبعضهم في بيته، بقصد أن ينتقلوا إلى الدائرة التي سيرشح نفسه فيها، ومن ثم يصوتون له في الانتخابات.

    1- فهل يجوز شرعًا هذا التصرف أم محرم؟

    2- هل فاعل هذا التصرف خائن للأمانة العلمية وشرف المهنة؟ وهل يؤتمن على أجيالنا؟

    3- هل في هذا الفعل إفساد للطلبة حيث ...

    1- هذا التصرف إن ثبت فهو حرام لأنه داخل في باب شهادة الزور، وهي من أكبر الكبائر لقوله صلى الله عليه وسلم: «أَلَا أُنَبِّئُكُمْ بِأَكْبَرِ الْكَبَائِرِ؟» قَلنا: بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ، قَالَ: «الْإِشْرَاكُ بِاللَّهِ، وَعُقُوقُ الْوَالِدَيْنِ -وَكَانَ مُتَّكِئًا فَجَلَسَ، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17378

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    2454

  • نحن نتعامل بالتجارة الحرة مع الشعب البرازيلي، وعندنا محلات تجارية، ومع نهاية كل يوم نضع أموالنا في البنك، ولا نتركها معنا مخافة السرقات، وهذه الأموال تنقص من قيمتها من يوم لآخر أمام الدولار، فمثلاً وضعت اليوم في البنك 100 ألف (كروزيرو) بما يساوي 380 دولار، وبعد شهر يصبح قيمة الـ 100 ألف 295 دولار، والسبب أن العملة البرازيلية تسقط ...

    أولاً: من الممكن أن تستأجر خزينة في البنك تضع فيها نقودك ومصاغ أهلك وما تحتاج لحفظه من عقود وسندات، ولا تمكن البنك الربوي من استغلال نقودك فيما حرم الله تعالى.

    ثانيًا: على تقدير أنك وضعت نقودك في الحساب الجاري في البنك؛ لخوفك عليها من السرقة ونحوها، فقيمتها الشرائية ليس   يعتريها النقص والهبوط فقط، بل هي خاضعة للنقص ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26532

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    2836

  • الإسلام يبيح التدخين، فما هي نصيحة للشباب الذين يشربون (ديامبا) والشراب المسكر؟

    أولاً: الإسلام لا يبيح التدخين ، بل يحرمه؛ لما فيه من أضرار صحية واقتصادية واجتماعية، ولما يحصل منه من تفتير، وقد « نهى صلى الله عليه وسلم عن كل مسكر ومفتر » [1] رواه أحمد وأبو داود بسند جيد.  

    ثانيًا: نصيحتنا لكل مسلم ألا يتناول أي مسكر، شرابًا كان أو غير شراب، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30253

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1537

  • ذنوبي كثرت، وسببها النظر إلى عورات النساء، وأنا أعلم حرمتها، وذلك من خلال شاشة التليفزيون، وفي بيتنا 4 تلفزيونات - 4 شياطين - ويترتب على هذه النظرات معصية أخرى هي نكاح الوسادة.

    الواجب عليك التوبة والاستغفار، فإن الله جل وعلا يغفر الذنوب جميعًا، قال تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّهِ تَوْبَةً نَصُوحًا ﴾ [ التحريم : 8 ] ، وقال تعالى: ﴿ وَمَنْ يَعْمَلْ سُوءًا أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللَّهَ يَجِدِ اللَّهَ غَفُورًا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27905

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    2319

  • أنا أعمل بفندق والحمد لله أؤدي فريضة الله في كل وقت وأعمل على إرضاء ربي رب العالمين ولكن ما يشغل بالي هي الوظيفة فأنا أعمل في (نايت كلوب) وفيه الخمور والرقص وكل شيء، فكل ما أطلبه من سيادتكم هو التكرم بالفتوى لي بمدى حرمة هذه الوظيفة، فأنا والله لا أنام من كثرة التفكير في هذه الوظيفة هل هي حرام أم لا؟ وإن كانت حرامًا فهل أتركها ...

    نعم، يحرم عليك العمل في فندق نشاطه ما ذكر في السؤال، لأنك لا تخلو أن تكون مباشرًا لفعل الحرام، أو معينًا عليه، وكلا الأمرين محرم فعله على المسلم، أما المباشرة فلا تخفى حرمتها على أحد، وسواء كانت المباشرة بفعل هذه المعاصي ذاتيًا، أو تقديمها وتسهيل فعلها لمريديها وسواء أكانوا مسلمين أو كافرين، فإنه لا يحل للمسلم أن يقدم ما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9531

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    4424

  • ما حكم المُتاجرة وفتح حسابات بنكية بمال القاصر؟

    رأى المجلس أنه لا يجوز تنمية واستثمار أموال القاصر إلا في الأوجه المشروعة، كما يجب تعويد الطفل على الكسب الحلال، وإبعاده عن الحرام.

    وعليه فإنه لا مانع شرعًا من الإذن للولي الشرعي على ابنته القاصر بالتصرف بأموالها، بشرط إلزامه بالتعهد بما يراه القاضي مناسبًا، بأن يكون تصرفه مقيدًا بما لا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1161

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    5410

  • امرأة حامل في شهرها السادس، ومرض أحد أولادها بالحصبة الألمانية، وانتقل الميكروب إلى الأم الحامل، وبفحصها قرر الأطباء أن الميكروب انتقل أيضًا إلى الجنين، كما قرروا أن الجنين المصاب بهذا المرض سيولد مشوَّهًا، وأشاروا على والديه بإسقاطه. وفعلًا تم إسقاط الجنين بهذا السبب.

    فما حكم إسقاط جنين بهذا السبب؟ وهل على والديه ...

    إنه يحرم إسقاط هذا الجنين، ولو كان مشوَّهًا ما دام أنه لا خطر على حياة الأم. والغُرَّة على من باشر الإجهاض؛ وهي نصف العشر؛ أي ما يعادل 5% من الدية الكاملة. ويحرم الأب والأم من الميراث؛ لأنهما أذنا في إسقاطه، وينتقل الميراث إلى من بعدهما.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18506

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    2067

  • يرجى التكرم بإفتائنا بجواز أو عدم جواز اللعبة المذكورة أدناه، حيث إن اللعبة بدأت على الإنترنت وهي بالطريقة التالية: طريقة المشاركة في المسابقة بالنسبة للزائر: عندما يدخل الزائر إلى الموقع تفتح اللعبة مباشرة، إذا كان الزائر قد تم تسجيل نفسه بالموقع السابق فبإمكانه اللعب من غير إدخال اسم الدخول وكلمة السر، وإذا لم يسجل سيطلب ...

    ترى اللجنة منع هذه المسابقة، وذلك لما يترتب عليها من إضاعة الوقت دون كسب مهارة من المهارات المشروعة، وإلهاء المتسابقين عن كثير من الأمور التي يعود نفعها عليهم وعلى المجتمع، ولما يترتب عليها من ضرر، نظرًا لأنها تستدعي المتابعة والمداومة لفترة طويلة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18254

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    2169

  • 1) يغلب الغناء المحرم على أكثر أغاني هذا العصر، وتعتبر مهنته مصدرًا سريعًا لجني الثروات الطائلة من خلال الحفلات التي يقيمها المطرب أو المطربة في مناسبات كثيرة في بلاد المهجر، أو عند رأس السنة الميلادية أو في الأعراس، أو في النوادي الليلية، أو المطاعم، وغيرها من المناسبات فما حكم هذا المال؟

    2) وما حكم الرجل يدعو المطرب أو ...

    إذا كان الغناء محرمًا فممارسته وكذلك احترافه حرام، وكل ما ينتج عنه من مال حرام كذلك، لا يجوز أخذ ه ولا أكله ولا الانتفاع به لقوله صلى الله عليه وسلم: «إِنَّهُ لا يَدْخُلُ الْجَنَّةَ لَحْمٌ نَبَتَ مِنْ سُحْتٍ، النَّارُ أَوْلَى بِهِ» رواه أحمد[1].

    والله أعلم.
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18316

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    2160