عدد النتائج: 54

  • الشفع والوتر أؤديها قبل صلاة الفجر أي حوالي 3:15 أو 3 ، طبعًا بعد أن أستيقظ من نومي، وقد أخبروني أنه لا يجوز النوم ثم الصلاة، وبالطبع أنا لا أستطيع أن أبقى يقظة حتى هذه الساعة لتأديتها، فأرجو أن تعطوني الجواب الشافي وكيف ومتى يمكن أداء صلاة الشفع والوتر.

    أثابكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    يجوز أن يصلى الوتر وما قبله من صلاة الليل قبل النوم أو بعده وهو أفضل ما لم يطلع الفجر، وتأخير الوتر إلى آخر الليل قبل الفجر مستحب لمن يثق بالانتباه، فإن كان لا يثق بالانتباه فالأولى له أن يوتر قبل أن ينام.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2570

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    142

  • بالأمس عندما صليت سنة الوتر نسيت وقمت ولم أجلس للتشهد، فأكملت الركعة الثانية وقبل السلام سجدت للسهو، فهل ما فعلته كان صوابًا؟ وهل كان عليّ الجلوس مباشرة عندما قمت للركعة الثانية؟ ملاحظة: أنا أصلي ركعتي الشفع وحدهما وركعة الوتر وحدها.

    على وفق مذهب المالكية والشافعية والحنابلة يكون الوتر ركعتين ثم ركعة واحدة بعدها، فإذا نسي المصلي في الركعة الأخيرة المنفردة وقام وأتم الثانية وسجد للسهو لم يصح وتره، وعليه أن يأتي بركعة منفردة بعد ذلك، ولو أنه رجع بعد قيامه للثانية وجلس وأتم صلاته وسجد للسهو لكفاه ذلك.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6934

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    126

  • ما هي كيفية أداء صلاة الوتر عندما يصلي ثلاث ركعات؟ أعني هل يصلي كما يصلي صلاة المغرب، أو يفصل بتسليمتين، أو يصلي بتشهد وتسليم واحد؟ مع وجه الاستدلال، ودليل الترجيح.

    عدد ركعات الوتر وكيفيتها محل اختلاف الفقهاء، وذلك مبني على اختلاف الروايات في ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم: - من ذلك ما رواه مسلم في صحيحه قال: عن عائشة رضي الله عنها قالت: «كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي من الليل ثلاث عشرة ركعة يوتر من ذلك بخمس لا يجلس في شيء إلا في آخرها».

    - ومنها ما رواه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6933

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    165

  • إن الله سبحانه وتعالى قد أنعم علي بالصلاة إماما بالناس في صلاة التراويح في رمضان بالمسجد المجاور لنا، فما حكم الدين في قيامي بأداء ركعة الوتر في ختام الصلاة وفى نفس الوقت أعاود الصلاة مرة أخرى ليلا متهجدا، وأريد أن أقنت بالدعاء في آخر الليل، فهل أصلي وترا آخر أم ماذا أفعل؟ جزاكم الله خيرا، وأنا على ثقة أنكم ستنفعونني ...

    من المقرر شرعا أن لا وتران في ليلة؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: «لا وتران في ليلة» رواه الترمذي وحسنه، وما دمت صليت الوتر في ختام الصلاة فلا مانع شرعا من معاودتك الصلاة مرة أخرى بعد الوتر متهجدا في آخر الليل وتقنت في هذه الصلاة، ولكن بعد أن تصلي ركعة واحدة قبل التهجد تضيفها إلى ركعة الوتر التي صليتها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13972

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    129

  • ركعات الشفع والوتر أؤديها قبل صلاة الفجر أي حوالي 3.15 أو 3، طبعًا بعد أن أستيقظ من نومي، وقد أخبروني أنه لا يجوز النوم ثم الصلاة، وبالطبع أنا لا أستطيع أن أبقى يقظة حتى هذه الساعة لتأديتها، فأرجو أن تعطوني الجواب الشافي، وكيف ومتى يمكن أداء صلاة الشفع والوتر؟

    يجوز أن يُصَلَّى الوتر وما قبله من صلاة الليل قبل النوم، أو بعده وهو أفضل ما لم يطلع الفجر، وتأخير الوتر إلى آخر الليل قبل الفجر مستحب لمن يثق بالانتباه، فإن كان لا يثق بالانتباه فالأولى له أن يوتر قبل أن ينام.

    والله أعلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15798

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    146

  • ما هي كيفية أداء صلاة الوتر عندما يصلي ثلاث ركعات؟ أعني هل يصلي كما يصلي صلاة المغرب، أو يفصل بتسليمتين، أو يصلي بتشهد وتسليم واحد؟ مع وجه الاستدلال، ودليل الترجيح.
     

    عدد ركعات الوتر وكيفيتها محل اختلاف الفقهاء، وذلك مبني على اختلاف الروايات في ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم: - من ذلك ما رواه مسلم في صحيحه[1]، قال: عن عائشة رضي الله عنها قالت: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي من الليل ثلاث عشرة ركعة يوتر من ذلك بخمس لا يجلس في شيء إلا في آخرها).

    - ومنها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15799

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    120

  • بالأمس عندما صليت سنة الوتر نسيت وقمت ولم أجلس للتشهد، فأكملت الركعة الثانية، وقبل السلام سجدت للسهو، فهل ما فعلته كان صوابًا؟ وهل كان علي الجلوس مباشرة عندما قمت للركعة الثانية؟ ملاحظة: أنا أصلي ركعتي الشفع وحدهما، وركعة الوتر وحدها.
     

    على وفق مذهب المالكية والشافعية والحنابلة يكون الوتر ركعتين ثم ركعة واحدة بعدها، فإذا نسي المصلي في الركعة الأخيرة المنفردة وقام وأتم الثانية وسجد للسهو لم يصح وتره، وعليه أن يأتي بركعة منفردة بعد ذلك، ولو أنه رجع بعد قيامه للثانية وجلس وأتم صلاته وسجد للسهو لكفاه ذلك.

    والله أعلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15800

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    123

  • هل كان النبي صلى الله عليه وسلم يوتر بواحدة أو بثلاث متوالية؟ وهل قنت النبي صلى الله عليه وسلم في الوتر حتى فارق الدنيا وأمر به؟

    أوتر النبي صلى الله عليه وسلم بواحدة، وعلّم من سأله عن صلاة الليل أن يصلي مثنى مثنى، ثم يوتر بواحدة قبل الفجر، فإن عائشة رضي الله عنها قالـت: « كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي ما بين أن يفرغ من صلاة العشاء إلى الفجر إحدى عشرة ركعة، يسلم من كل ركعتين ويوتر بواحدة » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23149

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    132

  • إنني ولله الحمد والشكر أؤدي الصلوات الخمس دائمًا، سواء في المسجد الجامع أو وحدي إذا لم أتمكن من الصلاة في المسجد، إلا أنني أؤدي صلاة النوافل بعد صلاة العشاء ثلاث ركعات بدلاً من خمس ركعات، أرجو إجابتي علمًا بأنني اتخذت تلك عادة دائمة وشاهدت أكثر من نصف المصلين في جميع المساجد في المدن والقرى يعملون بذلك، أرجو الإفادة وفقكم ...

    أقل الوتر ركعة ولا حد لأكثره، فإذا أوترت بركعة واحدة أو ثلاث أو خمس أو سبع أو تسع أو إحدى عشرة أو ثلاث عشرة أو أكثر من ذلك -فالأمر فيه سعة، كما دلت على   ذلك سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم قولاً وفعلاً، وقد فصل العلامة ابن القيم الكلام في الوتر في كتابه (زاد المعاد في هدي خير العباد) فنوصي بمراجعته لمزيد الفائدة. وبالله التوفيق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23151

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    117

  • هل صلاة الوتر واجبة، وهل الذي يصليها يومًا ويتركها اليوم الآخر يؤاخذ؟

    صلاة الوتر سنة مؤكدة، ينبغي أن يحافظ المؤمن عليها، ومن يصليها يومًا ويتركها يومًا لا يؤاخذ، لكن ينصح بالمحافظة على صلاة الوتر، ثم يشرع له أن يصلي بدلها من النهار ما فاته شفعًا؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يفعل ذلك، كما ثبت عن عائشة رضي الله عنها قالت: « كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا شغله نوم أو مرض عن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23150

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    398

  • إنني أرى بعض المصلين عندما يصلون صلاة العشاء البعض يصلي ركعتين والبعض الآخر وأنا منهم يصلون ثلاث ركعات والبعض الآخر يصلي خمس ركعات، فما هو الصحيح من تلك السنة؟

    السنة أن يصلي المسلم بعد العشاء الآخرة ركعتين، وهي راتبة، وفي البيت أفضل، ثم يوتر بركعة أو بثلاث أو بخمس والأفضل أن يصلي إحدى عشرة ركعة، كل ركعتين بسلام، ثم يوتر بالحادية عشرة، يفعل ذلك أول الليل أو وسطه أو آخره، على حسب ما يتيسر له، والأفضل في آخره إذا تيسر ذلك؛ تأسيًا بالنبي صلى الله عليه وسلم، قالت عائشة رضي الله عنها: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23152

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    114

  • صلاة الوتر يصلونها مع الشفع بدون تسليم كصلاة المغرب وأيضا يقولون هذا فعل الرسول صلى الله عليه وسلم؟

    المحفوظ من فعل النبي صلى الله عليه وسلم في أغلب أوقاته أنه يفرد الوتر ركعة واحدة بسلام مستقل، كما ثبت ذلك في الصحيحين من حديث عائشة رضي الله عنها وابن عباس وغيرهما، وربما أوتر بخمس، لا يجلس إلا في آخرها، كما في الصحيحين من حديث   عائشة، وربما أوتر بثلاث، لم يجلس إلا في آخرها، كما رواه أحمد والنسائي والبيهقي والحاكم من حديث ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23153

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    124

  • في وقت شهر رمضان وفي دخول العشر الأواخر إذا صلينا بالجماعة نوتر بعد صلاة التراويح وذلك مراعاة لمن لم يحضر صلاة القيام، ونوتر بعد صلاة القيام، وسمعنا أنه لا يوتر إلا مرة واحدة في الليلة الواحدة فهل هذا الكلام صحيح؟

    حكم الوتر واحد في رمضان في العشر الأول وفي العشر الأواخر وفي غير رمضان، والإمام والمأموم والمنفرد في ذلك سواء، فمن أوتر أول الليل فإنه يصلي ما شاء آخر الليل شفعًا شفعًا ولا يوتر بعدها، ومن أخَّر الوتر إلى آخر الليل صلاه بعد صلاة الليل، والأصل في ذلك ما رواه طلق بن علي قال: سمعت رسول الله   صلى الله عليه وسلم يقول: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23154

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    152

  • إذا صليت العشاء ثم أوترت وقمت آخر الليل وصليت ركعتين هل أوتر؟

    السنة لمن أوتر في أول الليل وقام من آخره أن يصلي ما تيسر له شفعًا دون وتر، لما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم عند مسلم أنه صلى ركعتين بعد الوتر، ولما روى الإمام أحمد وأهل السنن إلا ابن ماجه عن طلق بن علي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « لا وتران في ليلة » [1] . وبالله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23155

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    112

  • هل يجوز للمصلي أن يصلي الوتر بعد جمع صلاة المغرب والعشاء أو ينتظر إلى أن يحين موعد العشاء، علمًا بأننا في الشتاء كثيرًا ما نجمع صلاة المغرب والعشاء بسبب البرودة؟

    يجوز أن تصلي صلاة الوتر بعد أن تجمع صلاة المغرب والعشاء جمع تقديم، عند وجود مسوغ للجمع، من مرض أو مطر أو سفر، لا مجرد البرودة، فإن وقت صلاة الوتر من بعد صلاة العشاء مطلقًا إلى الفجر الثاني؛ لما ثبت من حديث عائشة رضي الله عنها قالت: « كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي بين العشاء إلى الفجر إحدى عشرة ركعة يسلم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23156

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    112

  • أنا أقوم الثلث الأخير من الليل وأصلي التهجد ولم أصل الوتر، فهل تصح صلاتي أم لا بد من أن أصلي الوتر، أم لا بد من الوتر قبل التهجد، وهل الأفضل أن أوتر أم أتهجد، وكم عدد ركعات التهجد أرجو الإفادة مفصلاً؟

    من كان يخشى أن يغلبه النوم فلا يؤخر الوتر إلى آخر الليل، بل المشروع له أن يقدمه في أول الليل، ولا يعيده إذا صلى من آخر الليل، ومن كان يرجو أن يقوم لصلاة التهجد آخر الليل أخر الوتر ليجعله بعد التهجد آخر الليل، وصلاة الليل مثنى مثنى، فإذا خشي الفجر أوتر بواحدة، وقد كان أغلب صلاة النبي صلى الله عليه وسلم إحدى عشرة ركعة في قيام ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23157

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    129

  • هل يصلي المسافر صلاة الشفع والوتر أولا؟

    نعم يحافظ عليهما، لأن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يحافظ على صلاة الليل في الحضر والسفر. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23158

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    122

  • سمعت يومًا من الشيخ في إذاعة الإمارات العربية من دبي على أن الذي يصلي الوتر في رمضان يجوز له أن يصلي بعده وهناك حديث يقول: (لا صلاة بعد الوتر)، وكيف يصلى بعد صلاة الوتر؟ وجزاكم الله خير الجزاء آمين. نرجو الإفادة من فضيلتكم كتابة في كتاب لنا وشكرًا.

    من رجا أن يقوم لصلاة التهجد آخر الليل أخَّر وتره حتى يصليه بعد نافلته آخر الليل؛ لحديث: « اجعلوا آخر صلاتكم بالليل وترًا » [1] ومن خشي أن يغلبه النوم حتى يطلع الفجر صلى تهجده قبل أن ينام بعد صلاته العشاء الآخرة، وأوتر عقب تهجده أيضًا، فإذا قدر له أن يقوم آخر الليل مثلاً ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23160

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    109

  • هل أصلي الوتر كل ليلة ولو في السفر؟ هل أصلي الرواتب دائما أو أتركها في بعض الأوقات؟ وما المدة التي يترك المسلم فيها الرواتب دون أن يأثم؟

    أولاً: السنة أن يصلي المسلم الوتر كل ليلة، فلا يترك صلاته لا في حضر ولا في سفر، اقتداءً بالنبي صلى الله عليه وسلم، وكان النبي صلى الله عليه وسلم يوتر في بعض الأحيان على بعيره في السفر.

    ثانيًا: الصلاة الراتبة قبل الفريضة أو بعدها سنة في الحضر دون السفر، ومن تركها وهو غير مسافر فلا إثم عليه، ولكنه يفوته أجرها، إلا سنة الفجر؛ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23159

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    121

  • رجل ليس له وتر معين بعدد ركعات، وأحيانًا ثلاث ركعات وأحيانًا خمس ركعات على حسب نشاطه وفراغه، فهل الأفضل له أن يداوم على ركعات ولو كانت قليلة كثلاث أو خمس؟ أفتونا مأجورين إن شاء الله.

    الوتر سنة مؤكدة، وأقله ركعة، ولا حدَّ لأكثره، وكان صلى الله عليه وسلم في الغالب يوتر بإحدى عشرة ركعة، والأفضل أن يداوم على العمل وإن قل، وإن كان المرء نشيطًا وزاد شيئًا فهذا خير له. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23161

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    106

  • هل قنوت الوتر قبل الركوع أم بعده، وما هو الدعاء الوارد في القنوت، وهل يجوز الزيادة عليه، وماذا يقول المأموم إذا دعا الإمام وإذا أثنى على الله سبحانه وتعالى؟

    أ: الصحيح أن الأفضل أن يكون دعاء القنوت في الوتر بعد الركوع لا قبله؛ لكثرة الأحاديث الصحيحة الواردة في ذلك.

    ب: يدعو المصلي في القنوت بما ورد من الأدعية وبغير ما ورد، مما يحتاجه في دينه ودنياه.

    جـ: يؤمن المأموم على دعاء الإمام، ويثني على الله ويسبحه إذا أثنى إمامه على الله أو ينصت.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23163

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    202

  • أرغب قيام الليل لتأدية بعض الركعات، وأرغب تأدية ركعتي الشفع بعد صلاة العشاء مباشرة وتأخير ركعة الوتر، فهل جائز ذلك أم ترتبط ركعتا الشفع مع ركعة الوتر   وهل هنالك أفضلية؟

    إذا انتهيت من صلاة الليل توتر بواحدة؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم « صلاة الليل مثنى مثنى، فإذا خشي أحدكم الصبح صلى ركعة واحدة توتر له ما قد صلى » [1] متفق عليه، والأفضل تأخير ذلك إلى آخر الليل إن تيسر ذلك، فإن لم يتيسر فأوتر في أول الليل؛ عملاً بالأحاديث الصحيحة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23162

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    116

  • هل ورد دعاء لاستفتاح صلاة الليل، وما هو، وما يقول المصلي بعد انتهائه من صلاة الوتر؟

    أ: نعم ورد أدعية عدة في استفتاحه صلى الله عليه وسلم صلاة الليل، ومنها ما رواه مسلم في صحيحه عن عائشة رضي الله عنها قالت: « كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يستفتح صلاة الليل بقوله: اللهم رب جبريل وميكائيل وإسرافيل فاطر السماوات والأرض عالم الغيب والشهادة أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون، اهدني لما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23164

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    157

  • نحن بعض الإخوة المسلمين قد وقع بيننا شيء من الاختلاف في الوتر بعد العشاء في الفضل والسنة كيف يفعلون، هل جماعة بإمام واحد يفعلونه أم يفعلونه فرادى؟ لأن بعض المسلمين يقولون: يجب علينا الجماعة؛ لأن الجماعة فيها سبع وعشرون درجة، والآخرون يقولون: لما صلى الرسول صلى الله عليه وسلم فردًا، ولم ترد عنه الجماعة إلا بعض الأيام في رمضان ...

    الوتر في رمضان بعد صلاة التراويح يفعل جماعة، وأما في غير رمضان فلا نعلم دليلاً يدل على مشروعيته جماعة بصفة مستديمة، لكن إذا فعل جماعة في بعض الأحيان جاز، كما وقع لابن عباس مع النبي صلى الله عليه وسلم، وكما فعل أبو الدرداء مع سلمان . وأما الفضل الذي جاء في صلاة الجماعة والفرد فهذا في الفريضة، فقد قال صلى الله عليه وسلم: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23166

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    124

  • إمام التراويح في رمضان يؤخر الوتر إلى بعد الصبح كما جرى به العمل حين يختم تراويحه يلتفت بوجهه إلى المأمومين ويقول لهم بنية صلاة الشفع والوتر بهذا اللفظ هل هذا من عمل السلف أم لا؟ وإذا كان نعم فما الفرق بين هذه الركعات الثلاث حيث أفردن بنية خاصة مع أن كل صلاة النافلة شفع وهل هذه القولة بدعة أم لها فضل فيجب التصريح بها؟ 

    لا نعلم دليلاً شرعيًّا يدل على أن الإمام إذا انتهى من صلاة التراويح التفت إلى المأمومين وقال لهم: بنية صلاة الشفع والوتر، كما أننا لا نعلم أحدًا من السلف عمل بذلك، ومن قال: إن هذا من عمل الرسول صلى الله عليه وسلم فعليه إثبات الدليل، وإلا فإن قوله مردود عليه، وقد ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: « من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23167

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    110

  • من نام الليل وقد أوتر وأراد القيام لصلاة الليل إن ختمها بالوتر فماذا عليه في قول الرسول صلى الله عليه وسلم (لا وتران في ليلة) ومن لم يختمها بوتر فماذا عليه في حديث (اجعلوا آخر صلاة الليل وترًا) ومن نام ولم يوتر فماذا عليه في حديث أبي هريرة: (أوصاني خليلي ألا أنام حتى أوتر) ومن نام ولم يوتر يقصد القيام ليلاً وغلبه النوم.

    أولاً: من نام وقد أوتر أول الليل ثم قام للتهجد آخر الليل فإنه يصلي ما كتب له ولا يعيد الوتر؛ امتثالاً لنهي النبي صلى الله عليه وسلم عن الوترين في الليلة.

    ثانيًا: من نام ولم يوتر قاصدًا القيام آخر الليل وقد وجد من نفسه قوة على ذلك -فإنه يوتر آخر الليل وهذا أفضل؛ لأنه وقت التنزل الإلهي، وعملاً بحديث: « اجعلوا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23168

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    123

  • رجل صلى العشاء والشفع، وخرجت منه ريح في الوتر. هل يتوضأ ويعيد الشفع والوتر أم لا ؟

    إن كان صلى ركعة الوتر وحدها منفردة وأحدث فيها، فإنه يعيد الوتر فقط، وإن كان صلى الوتر والشفع جميعًا بسلام واحد ثم أحدث قبل السلام، فإنه يعيدهما جميعًا، مع العلم بأن الجميع تطوع لا فرض. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33327

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    141

  • هل يلزم وتر آخر الليل حسب الاستطاعة ركعتان أو أربع ركعات علمًا بأني أوتر مع صلاة العشاء وهل أجعله آخر الليل أم لا؟

    الوتر سنة مؤكدة لقوله صلى الله عليه وسلم: « إن الله وتر يحب الوتر فأوتروا يا أهل القرآن » [1] رواه الترمذي وأبو داود ، ووقته من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر وفي آخر الليل أفضل لمن يثق من قيامه فإن كان لا يثق من قيامه أوتر أول الليل وإن قام في آخر الليل فإنه يصلي ما تيسر له ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34011

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    109

  • وتر التراويح آخر رمضان هل أوتر وأنام أم أأخره مع القيام آخر الليل علمًا بأني أنام ما بين التراويح والقيام؟

    إذا صليت مع الإمام صلاة التراويح فالأفضل أن توتر معه لتحصل على الأجر الكامل لقوله صلى الله عليه وسلم: « من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة » [1] رواه أبو داود والترمذي ، وإذا قمت من آخر الليل وأردت أن تصلي فصل ما تيسر بدون وتر؛ لأنه لا وتران في ليلة كما سبق، وإن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34012

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    116

  • هل صلاة الوتر واجبة وهل تاركها مذنب ؟

    صلاة الوتر سنة مؤكدة ولا يأثم تاركها لكن يكره   تركها. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34013

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    111