• ما حكم الصلاة خلف من يتكلم بكلام فاحش باستمرار؟

    تصح الصلاة خلفه إذا كان الكلام الذي يصدر منه لا يبلغ حد الكفر، أما إن بلغ حد الكفر، كسبِّ الله ورسوله والاستهزاء بالدين ونحو ذلك، فإنه لا يصلى خلفه، ولا تصح الصلاة خلفه لكفره. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23356

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1408

  • في قريتنا مسجد يؤمه إمام غير راتب، معروف في وقت الاستعمار الفرنسي بولائه للعدو وعمله مع الفرنسيين ضد إخوانه الجزائريين (كان مرتدًّا) وبعد الاستقلال مباشرة أصبح إمامًا في مسجدنا إلى غاية يومنا هذا، فالناس عندنا قسمان: قسم يصلي وراءه، بدعوى أنه تاب، فالصلاة واجبة وراءه، وقسم آخر أبى الصلاة وراءه بسبب أنه كان مرتدًّا ولا حاجة ...

    لا مانع من الصلاة خلفه، إذا كان قد أظهر التوبة وحسنت سيرته. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23355

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1204

  • هل تجوز الصلاة وراء إمام أعزب؟

    تجوز الصلاة خلفه، إذا كان صالحًا للإمامة. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23357

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1930

  • هل الزواج ضروري عندما يكون الإنسان إمامًا يصلي بالناس الجمعة؟

    ليس الزواج شرطًا في الإمامة في الصلاة، جمعة كانت أو غيرها؛ لعدم وجود دليل شرعي على اشتراط ذلك. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23358

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1195

  • إمام مكة المكرمة إذا جاء إلى ساحل العاج في يوم الجمعة، ودخل وقت صلاة الجمعة، هل يمكن لإمام مكة أن يتقدم ليصلي بالناس، والإمام القديم -أي إمام ساحل العاج - واقف في ورائه؟

    نعم، له أن يخطب الجمعة ويصليها بالناس وإن كان مسافرًا من مكة إلى ساحل العاج ، على الصحيح من قولي العلماء، لكن بعد إذن الإمام الراتب له في ذلك، ويصلي الإمام الراتب وراءه مأمومًا. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23541

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1082

  • نحن في قرية الأحلاف ، يصلي بنا إمام يسكن على بعد 13 كم من القرية المذكورة، بحيث لا يحضر إلا يوم الجمعة خلال كل الأسبوع ليصلي بالناس، على إثر هذا وقع نقاش حاد في هذا الموضوع بين المصلين هنا عندنا، فالبعض يقول بأن إمامته صحيحة، والبعض الآخر يقول عكس ذلك. والجدير بالذكر أن في كتاب الخرشي يقول: الخارج من قرية الجمعة بأكثر من فرسخ ...

    الصحيح: أن صلاته بكم الجمعة صحيحة، ولو كانت المسافة بين بيته والمسجد 13 كيلو مترًا كما ذكرتم أو أكثر، ولو كان لا يحضر عندهم إلا لصلاة الجمعة، وليس عند من يقول   ببطلان صلاته الجمعة بكم دليل على اشتراط كون إمام الجمعة مستوطنًا ببلد مسجد الجمعة أو مقيمًا بها. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23542

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    910

  • ما حكم من يعطل مدرسته يوم السبت والأحد ، ويقرأ فيها يوم الخميس والجمعة، وهل يجوز أن يؤم المسلمين في الصلاة أو لا؟

    لا يجوز تخصيص يوم السبت أو الأحد بالعطلة، أو تعطيلهما جميعًا؛ لما في ذلك من مشابهة اليهود والنصارى، فإن   اليهود يعطلون يوم السبت، والنصارى يعطلون يوم الأحد؛ تعظيمًا لهما، وقد ثبت عن ابن عمر رضي الله عنهما، عن النبي صلى الله عليه وسلم، أنه قال: « بعثت بين يدي الساعة بالسيف؛ حتى يعبد الله وحده لا شريك له، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26124

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1528

  • وجبت الصلاة وحصلت على جماعة يصلون، وتقدمت لأصلي معهم، وعند وصولي إليهم عرفت أن الإمام من الرجال الذين يشربون الدخان أو سويكة، المسماة في منطقة الجنوب (الشمة) أو (شجرة القات)، أو مستعملاً الجميع معًا، وعندما عرفت ذلك انفردت وصليت وحدي، وخطأني بعض المسلمين، وهل أنا على خطأ أو أنه يجوز أن أصلي مع مثل هؤلاء أم   انفرادي على حق، ...

    شرب الدخان حرام، والإصرار على شربه والإدمان عليه أشد تحريمًا؛ لأنه من الخبائث، وقد قال تعالى: ﴿ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ ﴾ [ الأعراف : 157 ] ولما فيه من الضرر، وقد قال صلى الله عليه وسلم: « لا ضرر ولا ضرار » [1] ، ولا ينبغي لمن ابتلي بشربه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30249

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    962

  • إن إمامنا يأكل طعام (لحم) في ذبيحة كل ضريح، وهذه تقام سنويًّا على أضرحة بعض الصالحين، وتسمى عندنا: (بالوعدة) فهل يجوز أكل هذه الذبيحة التي ذبحت عند ضريح هذا الصالح؟ وإذا لم يجز أكلها فهل تجوز الصلاة وراء من أكل منها أم لا؟

    الذبائح التي تذبح على أضرحة الصالحين لا يجوز الأكل منها، والإمام الذي يأكل منها يرشد ببيان عدم جواز الأكل، فإن   أكل بعد البيان فلا تُصلِّ خلفه؛ لأن الذبح من العبادات، ولا يجوز إلا لله وحده، ولا يجوز التقرب بالذبائح للصالحين، ولا غيرهم من المخلوقين؛ لقوله تعالى: ﴿ قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30391

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1087

  • ما حكم من أكل من هذه الذبائح وهو إمام مسجد ، هل يصلى خلفه؟

    إذا كان إمام المسجد يأكل من هذه الذبائح بعد البيان له وإقامة الحجة عليه مستبيحًا لأكلها - لم تصح الصلاة خلفه؛ لاعتقاده حل ما حرم الله من الميتة، وإن كان يأكل منها بعد البيان له وإقامة الحجة عليه معتقدا حرمتها - فهو فاسق. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30468

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1069

  • ما حكم الصلاة خلف رجل يأكل ما ذُبح لغير الله ، ويحتج بأنه حين الذبح ذكر اسم الله على الذبيحة؟

    لا تصح الصلاة خلف رجل يذبح لغير الله تعالى، كأن يذبح مثلاً للجن، ولو ذكر اسم الله تعالى عليها؛ لأن هذا الفعل شرك بالله تعالى، وصلاته لا تصح؛ لأنه مشرك، ومثله من يجيز الذبح لغير الله تعالى، ولو ذكر اسم الله على الذبح؛ لأنها والحال ما ذُكر داخلة في قوله تعالى: ﴿ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللَّهِ ﴾ [ البقرة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32290

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1137

  • نعاني الآن في الكميرون مشكلة الصلاة خلف مبتدع ( من طريقة التيجانية ) ؛ لأنها هي الطريقة الوحيدة عندنا منذ زمن بعيد، وهذه القضية أدت إلى التشتت والتفرق في صفوف الدعاة بهذا البلد؛ إذ إن أغلبهم يرون عدم جواز الصلاة خلفهم، وذلك اعتمادًا على فتوى رقم 2089 من اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، ولا ندري هل الفتوى عامة أو خاصة. لذا ...

    ما صدر منا من فتاوى بعدم صحة الصلاة خلف التيجانية هو الحق الموافق لقواعد الشرع، وعليكم أن تدعوا إلى الله على بصيرة وعلم، وأن تكون الدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة،   كما قال تعالى: ﴿ قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي ﴾ [ يوسف : 108 ] ، وقال سبحانه: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32685

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1833

  • لدينا في الحارة إمام لم يكن من حفظة كتاب الله، فهو يحفظ بعض المقاطع من السور، وهو دائمًا يكرر هذه المقاطع في كل الصلوات، أي أنه لم يقرأ غير هذه المقاطع أبدًا، فهل هذا جائز؟

    هدي النبي صلى الله عليه وسلم في القراءة في الصلاة الجهرية : أنه يطيل القراءة بعد فاتحة الكتاب في صلاة الفجر فيقرأ من طوال المفصل ويقرأ في العشاء من وسط المفصل، ويقرأ في صلاة المغرب من قصار المفصل غالبًا وقد يقرأ فيها بغير ذلك، ولا بأس أن يقرأ الإمام من مقاطع السور التي يحفظها؛ لأن القراءة بعد الفاتحة من السنن ولكن ينبغي للإمام ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33838

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1160

  • إمام يقرأ في أثناء صلاة المغرب بسورة التين وفي آخر آية عند قوله تعالى: ﴿ أَلَيْسَ اللَّهُ بِأَحْكَمِ الْحَاكِمِينَ ﴾ [ التين : 8 ] يقول الإمام بلى ونحن على ذلك من الشاهدين ويجهر بها في القراءة فهل ورد نص على هذا؟ وهل من يقرأ بهذا عليه إثم في هذه القراءة؟

    لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه يقول بعد قراءة سورة التين ما ذكر في السؤال ولا غيره، فالواجب ترك ذلك؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: « من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد » [1] . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33840

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1337

  • يوجد إمام مسجد لا ينهض لصلاة الفجر، ويريد أن لا أحد يصلي الفجر في المسجد ؛ لأنه يسكن أمام المسجد، حتى وصل به الأمر إلى أنه يزعج أولئك المصلين المؤمنين، يتفاوت عددهم بين ( 3، 5، 4، 2... ) حدث ولا حرج، وبعض الأحيان والله لا يؤذنون، وفيما يخص الصلاة يقول لنا: صلوا كما رأيتموني أنا ( الإمام ) أصلي، فهو يرسل يديه والبعض يقبض، وهو لا ...

    يجب على الرجال أن يصلوا الفريضة جماعة في المسجد في وقتها، ويجب على الإمام أن يحافظ على الحضور في الوقت، ويصلي بالناس؛ لأنه راع ومؤتمن ومسئول عن رعيته، وعليه وعلى المصلين التقيد بالسنة في كيفية أداء الصلاة؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: « صلوا كما رأيتموني أصلي » [1] ، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34176

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1475

  • من الأحق بالإمامة؟

    الأحق بالإمامة : الأقرأ لكتاب الله، العالم فقه صلاته، ثم الأعلم بالسنة، ثم الأقدم هجرة، ثم الأكبر سنًّا؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: « يؤم القوم أقرؤهم لكتاب الله، فإن كانوا في القراءة سواء فأعلمهم بالسنة » [1] ، الحديث. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34266

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    976

  • ما رأي سماحتكم في أناس يسكنون البادية ( البر ) ويجتمعون لصلاة التراويح في شهر رمضان المبارك، ويؤمهم شخص لا يقرأ ولا يكتب، علمًا بأنه يوجد لديهم من يحمل الشهادة المتوسطة، واجتماعهم يأتي من كونهم جيرانا، وعددهم يتراوح بين الخمسة والعشرة، وكذلك يؤدون صلاة الاستسقاء بإمامهم الأمي في منازلهم في البر، ما حكم ذلك العمل؟ جزاكم الله ...

    الواجب أن يقدم في الإمامة للصلاة من كان أقرأ لكتاب الله، وأفقه في صلاته ، سواء كان يقرأ ويكتب أم لا، فإن لم يوجد الأقرأ الأفقه فيقدم أحسن الموجودين حالاً، وإذا كانوا جميعًا أميين جاز أن يؤمهم واحد منهم؛ لقول الله تعالى: ﴿ فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ﴾ [ التغابن : 16 ] ، وقول النبي صلى الله عليه وسلم: ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34267

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    989

  • يقول الرسول صلى الله عليه وسلم في حديث طويل: يؤم القوم أقرؤهم لكتاب الله تعالى ... إلخ الحديث، فإذا كان هنالك إمام راتب يؤم المصلين الجمعة والجماعة، ووجد من هو أقرأ منه، هل يقدم الأقرأ، وهكذا كلما وجدنا الأقرأ قدمناه، أم ما هو الضابط لهذه المسألة؟

    إذا كان الإمام مكلفًا من جهة رسمية، أو تم اختياره من قبل الجماعة، وتتأدى به الإمامة على الوجه الشرعي، فلا تجوز منازعته في الإمامة؛ لوجود من هو أعلم منه مثلاً؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم في آخر الحديث الذي ذكرت: « ولا يؤمن الرجل في سلطانه » [1]  ، والإمام الراتب هو صاحب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34268

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    938

  • يوجد في بلدتنا مقيمون للشعائر، وهم يؤمون الناس في الصلاة في حالة غياب الإمام، ولكنهم لا يجيدون حفظ القرآن الكريم ، وعامة المصلين معظمهم يحفظون القرآن عن ظهر قلب، وعندما يتوجهون لإمامة المصلين يقول لهم مقيم الشعائر: إني أنا الموظف المسوؤل عن إمامة المصلين، والحكومة لا تريد إلا أنا إمامًا لكم، فما الحكم في إمامٍ المصلون له ...

    إذا كان هؤلاء المذكورون لا يلحنون في القرآن لحنًا يحيل المعنى، وهم معينون من قبل ولاة الأمر، ويحصل بالتقدم عليهم في إمامة الصلاة فتنة - فلا بأس بالصلاة خلفهم، ولو كان   غيرهم أحسن منهم قراءة؛ درءًا للفتنة وجمعًا للكلمة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34269

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1097

  • هل يجوز أن أصلي بالناس وأنا حافظ للقرآن الكريم ولكن لا أحسن الأحكام ؟

    إذا وجد غيرك ممن يعرف الأحكام الشرعية مع إتقانه للقرآن فهو أولى منك بالإمامة، وإن لم يوجد غيرك فإنك تصلي بهم، وعليك بالاجتهاد في تعلم أحكام الصلاة والدين عمومًا، بالوسائل المتيسرة لك، كي تنفع نفسك وأهلك وجيرانك، والنبي صلى الله عليه وسلم يقول: « من يرد الله به خيرًا يفقهه في الدين » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34270

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1070

  • في قوله صلى الله عليه وسلم: يؤم القوم أقرؤهم لكتاب الله .. الحديث، هل المقصود أحسنهم تلاوة أم ترتيلاً أم تجويدًا أم حفظًا؟

    المراد بقوله صلى الله عليه وسلم: « يؤم القوم أقرؤهم لكتاب الله » [1] ... المراد بذلك: أحسنكم تلاوة، وترتيلاً للقرآن، ويراد به أيضًا: أكثركم قرآنًا، فمن كان أحسن تلاوة وترتيلاً للقرآن وأكثر حفظًا للقرآن، فهو أولى بالإمامة ممن هو أقل منه في ذلك، لا سيما إذا كان فقيهًا في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34271

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1096

  • أنا شاب عمري ثمانية عشر عامًا وبضعة أشهر، أحيانًا يقدمونني إمامًا لهم في الصلاة في المسجد لحسن صوتي، ولقد علمت أن من علامات الساعة الصغرى تقديم الرجل لإمامة الناس في الصلاة لجمال صوته ، وإن كان أقل القوم فقهًا وفضلاً، علمًا بأنني درست بعض الأحكام في تلاوة القرآن وتجويده، وأكون أيضا أعلم بكتاب الله أكثر من أي شخص بالمسجد ...

    إمامتك لقومك إذا كنت أقرأهم لكتاب الله عمل جليل موافق للسنة، ولك فيه الأجر عند الله، فلا تمتنع وتحرم نفسك من الأجر، ولا يجوز لك أن تتأخر للسبب الذي ذكرت. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34272

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1544

  • يقولون إن الإمام المعين الراتب لو مرض أو سافر إلى خارج البلدة فلا يجوز لأحد أن يصلي بالناس بدون إذن الإمام المعين، ولو كان هناك عالمًا دينيًّا أو من يقدر على الإمامة بطريقة حسنة. وقد غاب الإمام الراتب مرة يوم الجمعة عن الصلاة ولم يحضر في المسجد، فأراد أحد المصلين أن يقوم بالإمامة وهو متخرج من جامعة دينية، ولكن بعض الناس منع ...

    لا تجوز الإمامة في مسجد له إمام راتب إلا بإذنه أو عذره ، وإذا تأخر عن الحضور في الوقت المعتاد فلا بأس أن يصلي بالناس من يصلح للإمامة من الحاضرين في الجمعة وغيرها؛ لأن   النبي صلى الله عليه وسلم لما تأخر أم الناس أبو بكر ، وفي غزوة تبوك لما تأخر النبي صلى الله عليه وسلم عن وقته المعتاد في صلاة الفجر أم الناس عبد الرحمن بن عوف ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34275

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    941

  • هل تجوز إمامة الألثغ في الصلاة، وهو الذي يحول السين إلى ثاء، وخاصة عندما يقرأ: ( النفس ) يقرأها ( النفث )؟

    لا تجوز إمامة الألثغ الذي لا يقيم قراءة سورة الفاتحة إلا بمن هو مثله؛ لأنه يعجز عن أداء القراءة الصحيحة لسورة الفاتحة، وهي ركن من أركان الصلاة، أما إذا كان يقيم قراءة الفاتحة على الوجه الصحيح فلا مانع من إمامته، والأحسن التماس غيره ممن   يجيد القراءة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34277

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    943

  • سماحة الشيخ: تأخرت مرة من المرات عن صلاة العشاء، وجئت والصلاة قد أقيمت، وأنا إمام المسجد، ووجدت الإمام الذي يصلي بالجماعة لا يحسن قراءة الفاتحة ، ولا القرآن بصفة عامة، فلم أصل معهم، ومرة ثانية صليت مع إمام من الأئمة لا يحسن القراءة، فهممت عدة مرات في الصلاة أن أقطع الصلاة وأصلي بمفردي، فما الحكم في الحالتين؟ أرجو من ...

    إذا كان الإمام الذي صليت وراءه يلحن في الفاتحة لحنًا يحيل المعنى؛ كقراءته: ( إياك ) بكسر الكاف، أو ( أنعمت عليهم ) بضم التاء أو كسرها، أو ( اهدنا الصراط ) بفتح الهمزة - فهذا لا تصح إمامته إلا بمثله، ولا يصلي خلفه إلا مثله، وإن كان لحنه لا يحيل المعنى فلا ينبغي أن يقدم وفيه من هو أفضل منه، والصلاة خلفه في هذه الحالة مجزئة.   وبالله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34278

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1477

  • هل يجوز للإمام أن يوكل طفلاً صغيرًا لإمامة الناس حتى لو كان يحفظ من القرآن؟

    الواجب على الإمام الراتب إذا حصل له ما يمنعه من حضوره في مسجده أن ينيب عنه من هو أهل للإمامة قراءة وفقهًا، ولو كان يوجد من هو أكبر منه سنًّا؛ لأن الاعتبار هنا بحسن القراءة والعلم بالأحكام. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34281

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1302

  • ما حكم أن يكون إمام الناس طفلا لم يتجاوز عمره ( 11 ) سنة، مع أنه أحفظهم لبعض السور؟

    لا بأس بإمامة الطفل المميز إذا كان أقرأ الموجودين معه ، أو أكثرهم قرآنًا؛ لما روى البخاري في ( صحيحه ) عن عمرو بن سلمة رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « إذا حضرت الصلاة فليؤذن أحدكم وليؤمكم أكثركم قرآنًا، قال: فنظروا فلم يكن أحد أكثر مني قرآنًا، فقدموني وأنا ابن ست أو سبع سنين » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34282

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1058

  • نحن نقيم بأحد دور الرعاية الاجتماعية، وأعاني من عجز جسمي ناتج عن الشلل، وأصلي على كرسي متحرك ويوجد مسجد بالدار ويصلي إمامًا أناس لديهم بعض المعتقدات الصوفية في القبور وغيرها، ولدينا شك أن يكون عندهم شرك من ذلك، ولا يوجد من يقوم بالإمامة إلا هؤلاء الأشخاص، فهل تجوز الصلاة خلفهم أم لا؟ وإن كانت لا تجوز هل يصح أن يقوم أحد منا مقعد ...

    إذا تأكدتم من أن الموجودين لديهم معتقدات شركية مثل دعاء غير الله والاستغاثة بغير الله فلا تصح الصلاة خلفهم، وعليكم أن تصلوا جماعة يؤمكم أحسنكم قراءة وأقدركم على إتمام أركان الصلاة حسب استطاعته؛ لقوله تعالى: ﴿ فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ﴾ [ التغابن : 16 ] ، وقوله صلى الله عليه وسلم للمريض: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34285

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1083

  • فضيلة الشيخ: نكتب إليكم لنستفسر في أمر تعاني منه جماعة المسلمين بمدينة ( جيلاك ) بفرنسا . ليلة السابع والعشرين من رمضان 1994 م، قررت لجنة المسلمين إغلاق المسجد بعد سوء تفاهم وقع بيننا وبينهم، وبقي الأمر على ذلك الحال إلى عيد الأضحى، ففتح المسجد من جديد وصلي فيه صلاة العيد، وبعد ثلاثة أشهر تقريبًا قررت الجماعة التي انفصلت عن ...

    عليكم بالاجتماع في المسجد لأداء الصلوات الخمس وصلاة الجمعة مهما أمكنكم ذلك؛ لأن دين الإسلام يحث على اجتماع الكلمة وأداء الصلوات جماعة. وأما الإمام الذي يكتب الحجب فإن كان يكتبها من القرآن والأدعية المشروعة فالصلاة خلفه صحيحة، ولكن ينصح بترك كتابة هذه الحجب؛ لأن الصحيح عدم جوازها، وإن كان ما يكتب في هذه الحجب من الألفاظ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34284

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1012

  • أخي يسكن في قرية فيها مسجد واحد وأصحاب هذه القرية واقعون في الشرك الأكبر مثل الذبح لغير الله والاستغاثة والدعاء لغير الله وكذلك إمامهم، فهل تجوز الصلاة معهم وراء إمامهم؟

    الصلاة خلف من يدعو غير الله أو يستغيث به أو يذبح لغير الله لا تصح لأنه مشرك بالله، والمشرك لا تصح صلاته فلا تصح صلاة من خلفه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34286

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1523