• إنه قد جرت عادة في بعض بلاد جاوه يقرأ المؤذن أو المرقي عند صعود الخطيب على المنبر لقراءة الخطبة آية: ﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ﴾ [الأحزاب: 56] الآية. أو شيئًا من الأحاديث كقوله صلى الله عليه وسلم «إِذَا قُلْتَ لِصَاحِبِكَ وَالْإِمَامُ يَخْطُبُ يَوْمَ الْجُمُعَةِ أَنْصِتْ، فَقَدْ ...

    هذه العادة معروفة في مصر وسورية أيضًا وما هي بسنة مأثورة تتبع، وإنما هي عادة كما ذكرتم، والحديث الأول متفق عليه في الصحيحين ولا بأس بذكره قبل الخطبة بقصد النصيحة والتذكير، ولكن لا ينبغي أن يداوم عليه بكيفية مخصوصة تُوهِمُ أنَّ تلاوته سُنّة مأثورة، وأما الحديث الثاني «يوم الجمعة سيد الأيام»... إلخ فلا يصح، وأوله ذكر في بعض ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    322

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    384

  • كنت جالسًا أستمع لخطبة الجمعة وجاء أحد المصلين وبعد أن سلم من صلاة السّنة آتجه ناحيتي وقال: السلام عليكم، وسلم عليَّ ورددت عليه السلام فهل يعتبر هذا لغوًا كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم ولا تصح لي الجمعة؟

    يكره لمن دخل المسجد يوم الجمعة والإمام قائم يخطب أن يسلم على الحاضرين في المسجد، لأنهم جميعًا مشتغلون بسماع الخطبة عملًا بقول الله تعالى: ﴿وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُوا لَهُ وَأَنْصِتُوا﴾[الأعراف: 204].

    فإن هذه الآية نزلت في ترك الكلام في الخطبة.

    وعبَّر عنها بالقرآن لاشتمالها عليه، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8553

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    247

  • ذهبت متأخرًا إلى صلاة الجمعة ولم أجد مكانًا داخل المسجد، فجلست في الخارج لسماع الخطبة، وكان الجو حارًا، علمًا بأن كثيرين كانوا يصلون في الخارج فهل يمكن تذكير الإمام وهو يخطب بأن ينتهي من خطبته بسرعة حتى لا نتعرض لضربة الشمس؟

    على الخطيب أن يراعي أحوال الناس ويقدر ظروفهم بحيث لا يملّهم منه، ولا يُخِلُّ بخطبته كما هو هدي النبي صلى الله عليه وسلم حيث كانت صلاته قَصْدًا وخطبته قَصْدًا كما أخرج ذلك مسلم من حديث جابر بن سمرة رضي الله عنه.

    هذا أول ما ينبغي التنبيه عليه، حتى لا يقع الناس في الحرج ولعلهم ينفرون منه أو من صلاة الجمعة كلّيَّة.

    أما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8554

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    171

  • ما رأيكم في الترقية بين يدي الخطيب يوم الجمعة؟ وما رأيكم في إمساك العصا إذا خطبنا؟

    أ) حكم الترقية: الترقية المتعارفة من قراءة آية: ﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ﴾ [الأحزاب: 56]، والحديث المتفق عليه: «إذا قلت لصاحبك يوم الجمعة أنصت والإمام يخطب فقد لغوت» ذهب بعض العلماء إلى أنها بدعة حسنة، وأن الآية تحث على ما يندب لكل أحد من إكثار الصلاة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12064

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    242

  • هل يجوز رد الخطيب على المنبر إذا أخطأ في الآيات القرآنية وما إلى ذلك؟

    الإنصات للخطيب ممن حضر الجمعة مأمور به شرعا؛ لقول النبي -صلى الله عليه وآله وسلم-: «إذا قلت لصاحبك يوم الجمعة أنصت والإمام يخطب فقد لغوت». متفق عليه من حديث أبي هريرة رضي الله عنه.

    قال الولي أبو زرعة العراقي في "طرح التثريب" 3/ 193- 194: "استدلا به على وجوب الإنصات للخطبة وتحريم الكلام فيها؛ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15280

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    381

  • لقد رأينا إمامًا بمدينة البليدة يقول للمسلمين وهو على المنبر: وحدوا لله، فتنطلق أصوات المسلمين بالتهليل والتكبير، فهل من حق الإِمام أن يقول لهم ذلك؟ وهل من حقهم أن يهللوا؟ وما معنى الحديث القائل: إذا قلت لصاحبك والإِمام يخطب يوم الجمعة: أنصت، فقد لغوت؟ نرجو الإِجابة والسلام عليكم ورحمة الله.

    أولاً: إذا كان قصد الخطيب من قوله للحاضرين: وحدوا الله، أن يرشدهم إلى ما يجب من توحيد الله في ربوبيته وإلاهيته وفي أسمائه وصفاته ليعتقدوا ذلك لا ليجيبوه بتلك الأصوات المرتفعة بالتهليل والتكبير لكنهم فهموا منه خلاف ما أراد فأجابوه قولاً بهذه الأصوات - فلا حرج عليه، أما هم فقد أخطئوا   في فهمهم ورفع أصواتهم، وعليه أن ينصحهم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21528

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    188

  • هل يجوز لخادم المسجد أن يتكلم أثناء خطبة الجمعة لقصد تنظيم صفوف الرجال أو إسكات النساء أو إرشاد بعض المصلين إلى مكان الوضوء أو غير ذلك من الأمور؟

    لا يجوز لمن في المسجد أن يتكلم أثناء خطبة الجمعة مع آخر مطلقًا، سواء كان في تعديل صفوف أو إسكات النساء   أو إرشاد بعض المصلين إلى أماكن الوضوء أو غير ذلك، أما الإمام فله أن يتكلم بما يرى فيه المصلحة؛ لأن « النبي صلى الله عليه وسلم لما رأى رجلاً دخل المسجد وجلس ولم يصل التحية قال وهو يخطب: قم فصل ركعتين » ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23540

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    183

  • هل إذا ذكر الإمام مثلاً الجنة والنار وتعوذ وسأل الإنسان في الخطبة، وقال الإمام: وصلوا على من أمركم بالصلاة عليه.. إلخ، يوم الجمعة كل ذلك وغيره هل يعتبر لغوًا؟

    الواجب على من حضر خطبة الجمعة الإنصات والاستماع لما يقول الخطيب، وعدم الاشتغال بما يصرفه عنها، ولكن إذا ذُكِرَت الجنة وسألها أو النار واستعاذ منها في نفسه، أو ذُكِرَ النبي صلى الله عليه وسلم وصلى عليه في نفسه- فلا بأس في ذلك، وليس ذلك من اللغو، لكن لا يجهر بذلك. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23573

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    157

  • هل هذا الحديث صحيح أم لا، وهل كان الرسول يقرأه أو الخلفاء من بعده قبل أن يمتطي المنبر لإلقاء خطبة الجمعة أم لا؟ ونجده في بعض المساجد يقرأونه، الحديث: عن   أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا قلت لصاحبك من يوم الجمعة والإمام يخطب: أنصت، فقد لغوت، ومن مس الحصى فقد لغا، ومن ...

    كلام الإنسان مع غير الإمام حال خطبة الجمعة حرام؛ لحديث أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: « إذا قلت لصاحبك يوم الجمعة: أنصت، والإمام يخطب فقد لغوت » [1] رواه البخاري ومسلم وأصحاب السنن، وكذا العبث وقت الخطبة بالحصى وغيره، لا يجوز؛ لحديث: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23579

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    151

  • يقول الرسول صلى الله عليه وسلم عن الحركة يوم الجمعة بعد دخول الإمام : من قال لأخيه: أنصت، فقد لغا ، وقال: من مس الحصى فقد لغا ، فما بال الناس الذين يتلون القرآن في المصاحف وعند دخول الإمام يقومون بترجيعها في الرفوف ويؤدون حركة أكثر من الحصى؟ أرجو الجواب.

    يجوز الكلام قبل أن يبدأ الخطيب بالخطبة وبين الخطبتين، ويحرم إذا كان يخطب. والأصل في ذلك ما رواه الجماعة عن أبي هريرة رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « إذا قلت لصاحبك يوم الجمعة: أنصت، والإمام يخطب فقد لغوت » [1] ، وما رواه الإمام أحمد عن أبي الدرداء رضي الله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23580

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    171

  • ما حكم من دخل المسجد والإمام يخطب بالمصلين فسلم على الحاضرين، هل يرد الجماعة عليه التحية؟ علمًا بأني سمعت فضيلة الشيخ عبد العزيز المسند يقول: من دخل المسجد فلا يجوز له أن يتكلم ما دام الإمام يخطب الخطبة، أو أن يقول يا فلان اجلس هنا، أو يطلب منه السكوت.

    لا يجوز لمن دخل والإمام يخطب يوم الجمعة إذا كان يسمع الخطبة أن يبدأ بالسلام من في المسجد، وليس لمن في المسجد أن يرد عليه والإمام يخطب، لكن إذا رد عليه بالإشارة جاز، ولا يجوز له أن يطلب من أحد أن يجلس ولا أن يطلب من المتكلم أن يسكت إذا كان يسمع الخطبة، والأصل في ذلك قوله   صلى الله عليه وسلم: « إذا قلت لصاحبك يوم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23582

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    152

  • إذا عطس رجل بصفي وحمد الله، أو سلم عليَّ والإمام يخطب لصلاة الجمعة، هل أرد عليه، أم لا؟ وهل يجوز الكلام في الجلسة بين خطبتي الجمعة أم لا؟

    لا يجوز تشميت العاطس، ولا رد السلام، والإمام يخطب، على الصحيح من أقوال العلماء؛ لأن كلاًّ منهما كلام،   وهو ممنوع والإمام يخطب؛ لعموم الحديث، والأصل إجراؤه على عمومه حتى يثبت ما يدل على تخصيصه. وأما الكلام المباح فيجوز عند السكتة بين الخطبتين على الصحيح؛ لعدم دخوله في عموم حديث النهي عنه والإمام يخطب. وبالله التوفيق وصلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23581

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    146

  • هل تجوز الصلاة والكلام أثناء أداء الإمام لخطبة الجمعة؟

    لا يجوز الكلام أثناء أداء الخطيب لخطبة الجمعة، إلا لمن يكلم الخطيب، لأمر عارض، ولا تجوز الصلاة كذلك إلا لداخل أثناء الخطبة يصلي ركعتين خفيفتين تحية للمسجد، ثم يجلس يستمع. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23583

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    138

  • هل يجوز للخطيب في المسجد أثناء الخطبة أن ينصح   من يؤذي المصلين في وقت الخطبة، أو يدخل إلى المسجد أثناء الخطبة ولا يركع، وذلك أنه لا يعلم، فهل يجوز للخطيب أن ينصحه في ذلك؟

    يشرع أن ينصح الخطيب أثناء خطبة الجمعة من يراه يؤذي الناس الموجودين بالمسجد، وأن ينصح من يراه دخل المسجد وجلس ولم يصل ركعتين، بأن يصلي تحية المسجد، لثبوت السنة بذلك. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23584

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    176

  • هل إذا صافح المسلم أخاه المسلم يوم الجمعة بعد صعود الإمام المنبر وهو يخطب، كما يفعله كثير من الناس في هذه الأيام تبطل صلاته وصلاة من صافحه؟

    يجب على من حضر لصلاة الجمعة الإنصات والاستماع للخطبة إذا خطب الإمام، وعدم الاشتغال بشيء يصده عن الاستماع، وقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « إذا قلت لصاحبك والإمام يخطب يوم الجمعة: أنصت، فقد لغوت » [1] ، متفق على   صحته. أما المصافحة بدون كلام فلا بأس بها؛ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23585

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    144

  • الرجل يكون منصتًا لخطبة الجمعة، ثم يفاجأ بأحد المجاورين له في المسجد يمد يده للمصافحة والإمام يخطب، فهل يتركه أو يصافحه؟

    يصافحه بيده ولا يتكلم، ويرد عليه السلام بعد انتهاء الخطيب من الخطبة الأولى إذا سلم عليك والإمام يخطب الخطبة الأولى، وإن سلم والإمام يخطب الخطبة الثانية فأنت تسلم عليه بعد انتهاء الخطيب من الثانية. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23586

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    164

  • إذا قال الإمام: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم، فهل يجوز   للمصلي أن يصلي على الرسول صلى الله عليه وسلم سرًّا أم علنًا، وإذا رد بصوت مرتفع قليلاً فما الحكم؟ وما حكم قول الإمام للمصلي عند نهاية الخطبة: أقم الصلاة، وإذا قال الإمام في آخر الخطبة: فاذكروا الله يذكركم، هل يجوز أن يقول المصلي: لا إله إلا الله، بصوت عالٍ قليلاً؟

    يصلي الحاضر لخطبة الجمعة على النبي صلى الله عليه وسلم سرًّا في نفسه عندما يأتي ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم من الخطيب في خطبة الجمعة، ويجوز للإمام بعد نهاية الخطبة أن يقول: أقم الصلاة، وكذلك إذا قال الخطيب في نهاية الخطبة: فاذكروا الله يذكركم، يقول السامع: لا إله إلا الله. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23587

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    189

  • إننا من أحد قطاعات قوى الأمن الداخلي السعودي، وحيث إن عملنا في هذا القطاع يقتضي النزول إلى الحرم المكي الشريف في يوم الجمعة، وأننا نكلف بإرشاد مرتادي الحرم المكي الشريف، وذلك بمنعهم من الجلوس في الممرات المؤدية إلى داخل الحرم ، وإلى تنظيم المشايات في المسعى، وأثناء ذلك   نتكلم مع المصلين والإمام يخطب وذلك لأن عملنا يفرض ...

    إذا كان الأمر كما ذكر فلا حرج عليكم في الكلام أثناء الخطبة؛ لعظم المصلحة في ذلك. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23588

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    170

  • صليت يوم الجمعة في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكان فيه رجل مظهره يدل عليه أنه رجل دين، إنني صليت ركعتين بعد الأذان الأول وقبل الأخير قال لي: ما يجوز،   وسألت عن الدليل، قال: ما يجوز وكفى، ثم إنني رأيت الرجل نفسه شبك بين أصابعه أثناء الخطبة فلما فرغنا من أداء الصلاة قلت له: سمعت حديثًا أن التشبيك ما يجوز بين الأصابع أثناء ...

    أولاً: ليس لصلاة الجمعة سنة راتبة قبلها، لكن يشرع التنفل بما شاء قبل دخول الإمام .

    ثانيًا: وردت الأدلة من السنة بالنهي عن التشبيك بين الأصابع في الصلاة أو إذا كان في انتظارها، أو في الطريق إليها، فمن ذلك ما أخرجه الإمام أحمد في مسنده عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « إذا كان ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23589

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    144

  • من المعروف في السنة أن أي عمل في الخطبة يعتبر لغوًا، وإذا أراد الإنسان أن يسجل الخطبة في المسجل هل يعتبر عمله لغوًا؟

    أولاً: ليس من المعروف في السنة أن كل عمل يعمله المسلم في المسجد حين الخطبة يعتبر لغوًا، فإن تحية المسجد عمل مشروع وقت الخطبة، ولمن في المسجد أن يسأل الخطيب ويجيبه إذا سأله، ويتكلم معه في شأن من شئون الإسلام.

    ثانيًا: لا يعتبر تسجيل الخطبة لغوًا يأثم به من فتح المسجل ووجَّهه للخطيب؛ لأن التسجيل يحصل بدون كلام من صاحب المسجل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23590

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    145

  • هل يجوز أن يصعد الإمام على المنبر ومعه المذياع ليأخذ صوته؟

    يجوز ذلك؛ ليساعده على إبلاغ صوته لأكثر عدد.   وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23591

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    138

  • بعض خطباء الجمعة يحضرون إلى المسجد ويؤدون السنة في إحدى نواحي المسجد، ويقرؤون القرآن وإذا حان موعد دخول وقت الخطبة قام وصعد المنبر ، فهل هذا العمل موافق للشرع؟

    كان من سنة النبي صلى الله عليه وسلم أن يدخل المسجد لصلاة الجمعة عند دخول وقتها، فيرقى المنبر للخطبة دون أن يصلي تحية المسجد أو غيرها، ومن دخل من الأئمة قبل دخول الوقت وانتظر فلا بأس، ولكن عليه أن يصلي تحية المسجد حين دخوله قبل أن يجلس، قال ابن القيم رحمه الله تعالى في سياق هدي النبي صلى الله عليه وسلم في الخروج إلى الناس يوم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34566

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    161

  • هل يجوز الانشغال بالاستغفار والأذكار عن سماع خطبة الجمعة ؟

    يجب على من حضر لصلاة الجمعة أن ينصت لخطبة الإمام، ويستمع إليها ولا يشتغل عنها بما يصرفه عن الاستماع إليها من كلام، ويدخل في ذلك الاستغفار والذكر ونحو ذلك؛ لعموم النهي عن الكلام والإمام يخطب، ويدل لذلك ما رواه أبو هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: « إذا قلت لصاحبك يوم الجمعة: أنصت، والإمام ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34579

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    574

  • فأرفع لفضيلتكم أن جماعة جامع الإسكان بالدمام   طلبوا مني رفع هذا السؤال لسماحتكم بشأن معاناتهم الأسبوعية من عبث المراهقين خلال خطبة الجمعة في الدور العلوي، مما يتسبب في حدوث الجلبة والإزعاج، وهذا بدوره يشغلهم عن الاستماع والاستفادة من خطبة الجمعة، مما يدعو بعض جماعة المسجد للاحتساب عليهم وتأديبهم مما قد يضطر المحتسب أن ...

    لا شك أنه يجب على الحضور الاستماع والإنصات لخطبة الجمعة ويحرم الكلام أثناء الخطبة إلا لمن يكلم الخطيب أو يكلمه الخطيب، وما ذكر في السؤال من عبث بعض الجهال أثناء الخطبة يجب على الخطيب إنكاره والنهي عنه، فإن لم يمتثلوا وجب منعهم من الصعود لهذا الدور دفعًا لضررهم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34580

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    158

  • نهى المصطفى صلى الله عليه وسلم عن مس الحصى والإمام يخطب في يوم الجمعة، آمل من فضيلتكم إيضاح الكيفية التي يكون عليها مس الحصى وهل يدخل الإنسان في حكم النهي والآثار المترتبة   عليه إذا قام بإزالة الحصاة الصغيرة التي تعلق بجبهته وقدميه بعد تأدية السنة والتي تكون أحيانًا على الفراش المعد للصلاة؟

    مس الحصى المنهي عنه والإمام يخطب للجمعة معناه: ترك العبث بالتراب وقطع الحركة والاستماع لخطبة الجمعة والإنصات لها؛ لأن هذا العمل يشغل عن ذلك، ويفوت الاستفادة من الخطبة والنهي لا يشمل ما ذكر في السؤال؛ لأنه ليس بعبث. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34581

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    148

  • إذا كنت أستمع إلى خطبة الجمعة وذكر الخطيب رسول الله صلى الله عليه وسلم فما هي طريقة الصلاة والسلام عليه صلى الله عليه وسلم؟

    الواجب الإنصات لسماع خطبة الجمعة ، وترك الكلام والحركة لنهي النبي صلى الله عليه وسلم عن الكلام والإمام يخطب، ومن سمع ذكر النبي صلى الله عليه وسلم في الخطبة فإنه يصلي عليه سرًّا، ولا يرفع صوته بذلك؛ لأنها دعاء وليست كلامًا. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34583

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    173

  • عندما يخطب الإمام في يوم الجمعة، وخاصة عندما يستطرق إلى ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم، مثلاً عندما يقول الإمام كما في الآية: ﴿ إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا ﴾ [ الأحزاب : 56 ] فيقول الحاضرون بصوت مرتفع ...

    رفع الصوت بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم والإمام يخطب بدعة لا أصل له، والواجب أن يصلي كل مسلم عند ذكر النبي صلى الله عليه وسلم بينه وبين نفسه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34584

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    149

  • إذا كان الإمام يوم الجمعة على المنبر وذكر اسم رسول الله صلى الله عليه وسلم هل يشرع الصلاة عليه أم لا ؟

    إذا بدأ الخطيب في خطبته يوم الجمعة وجب الإنصات له، وحرم الكلام لقوله صلى الله عليه وسلم: « إذا قلت لأخيك والإمام يخطب: أنصت، فقد لغوت » [1] متفق عليه. لكن إذا دعا الخطيب أو ذكر النبي صلى الله عليه وسلم: أمن السامع، وصلى على النبي صلى الله عليه وسلم سرًّا دون أن يجهر، وفي هذا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34585

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    235

  • ما حكم رد السلام وتشميت العاطس أثناء خطبة الجمعة ؟

    لا يجوز تشميت العاطس، ولا رد السلام على من سلم عليك والإمام يخطب على الصحيح من أقوال أهل العلم؛ لعموم نهي النبي صلى الله عليه وسلم عن الكلام أثناء الخطبة، ففي (الصحيحين) عن سعيد بن المسيب أن أبا هريرة أخبره أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: « إذا قلت لصاحبك يوم الجمعة: أنصت، والإمام يخطب فقد لغوت » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34587

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    184

  • لقد ثبت عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال فيما معناه: من قال لأخيه المسلم والخطيب يخطب: صه، فقد لغا، ومن لغا فلا   جمعة له ، وثبت عنه أنه قال فيما معناه أيضًا: بخيل من ذكرت عنده فلم يصل علي ، ومن المعروف أن الخطيب سوف يتعرض في إيراد بعض الأحاديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم ويطلب من المسلم أن يصلي على الرسول صلى الله عليه ...

    إذا ذكر النبي صلى الله عليه وسلم والإمام يخطب فإنك تصلي عليه وتسلم سرًّا ويحصل لك بذلك العمل بالحديثين ومن هنا يتبين أن ما ظهر لك من تعارض بينهما غير وارد.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34588

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    170