عدد النتائج: 846

  • سُئِلت مرة، وسألت علماءنا مرارًا عن اليمين المتداول بين الناس، وهو: (والله العظيم رب عيسى وموسى وإبراهيم) ظنًّا مني أنه لا بد من حكمة يُعْرف العالم العامل، ولكني من الأسف لم أهتد إلى الجواب الشافي الكافي. وسألت أيضًا العلماء والأوداء عن معنى: أبجد، هوز، حطي، إلخ، فلم أقف على الحقيقة. فنرجوكم إجابتنا في العدد الآتي، ولكم الشكر، ...

    أما القسم المذكور فلا أعرف له حكمة، ولا أرى البحث عنه أمرًا ذا بال. ويسبق إلى الذهن أنه جرى على لسان بعض محبي السجع فاستحسنه الناس، وسمعت بعض العامة يحذف منه اسم عيسى، فخطر لي أنه ربما كان من أقسام اليهود وسرى منهم إلى المسلمين. وأما أبجد هوز، إلخ، فهي كلمات ضبطوا بها حروف المعجم، ولهم فيها روايات، جَمَعَ المشهور منها الشيخ حسين ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    239

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    299

  • إذا نذر المريض وقال: إن شفى الله مرضي فعليَّ زيارة قبر فلان أو قبر والدي مثلًا؛ لاعتقاده أن لصاحب القبر كرامة ومزيَّة ولا يعتقد أنه مؤثر في ذلك ومن المعلوم أن زيارة القبور من القربات.

    فهل يجوز ذلك ويصح نذره، أم لا؟ وإذا قلتم بعدم الجواز فهل الناذر يكون مشركًا بسبب ذلك الاعتقاد أو آثمًا فقط، أم لا؟ أفتونا ولكم من الله ...

    لا ريب في أن زيارة القبور مستحبة بالنية التي أرشد إليها الحديث الوارد في الإذن بها بعد النهي، وهي تذكّر الآخرة، وإنما هي مستحبة بهذه النية وإلا فإن الأصل في الإذن بالشيء بعد النهي عنه الإباحة، وما كان من نية صالحة أخرى في الزيارة تزيد هذا الاستحباب تأكيدًا كزيارة قبر أحد الوالدين أو كليهما، فإنها تعد من بقايا برهما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    834

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    241

  • نذرتُ أن أُضحي بعجلٍ، فقلت: لله عليَّ أن أذبح عجلًا أضحيةً. فهل يجوز لي أن آكل منها وأُطعم عيالي؟

    الأكل من الأضحية المنذورة من المسائل الخلافية بين الفقهاء، وذلك لتنازعها بين شبهين: شبه الأضحية التي يُسن أكل ثلثها للمُضحي ولأهل بيته، وشبه النذر الذي يعني النزول عن الذبيحة لله تعالى، ومقتضى هذا النزول أن لا يأكل الناذرُ شيئًا.

    فذهب الحنفية والشافعية إلى تحريم الأكل من الأضحية المنذورة، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1261

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    664

  • شخص عليه صيام ستين يومًا كفارة نتيجة لقتل خطأ حصل منه في حادث سيارة، وفي خلال صيامه لهذه الأيام أصابه مرض في الكلى، وأمره الطبيب بأن يفطر مدة معينة ثم يكمل الصيام، والحمد لله بعد الشفاء أكمل الصيام، إلا أنه في أحد الأيام قد أفطر ناسيًا وأكل حتى الشبع وكانت الساعة 11 ظهرًا، ثم تذكر أنه يجب أن يكون صائمًا، إلا أنه استحقر إكمال ...

    الإفطار لمرض لا يقطع التتابع، وكذلك أكله ناسيًا لا يفطر به فلا يقطع التتابع، أما ما وقع منه من الأكل عامدًا بعد أكله ناسيًا فإنه يفطر به ويقطع التتابع، وكون أكله جاهلًا بالحكم الشرعي ليس عذرًا، ولا يجزئ إخراج الطعام فدية عن اليوم الذي نسيه، وعليه أن يصوم شهرين متتابعين، وليس هناك عمل آخر يمكن أن يقوم به يسقط هذه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1588

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    240

  • رجل لديه مال فيه زكاة متعلقة به ولكن مبلغ الزكاة قليل في حدود اثني عشر دينارًا ونصف أراد أن يضيف إليه كفارة اليمين 12.5 الواقعة عليه ويخرجها نقودًا، وحاصل مجموع الزكاة وكفارة اليمين من المال مضافًا إليه ما شاء من صدقة أراد أن يصرفه إلى أحد أقاربه المتصف بصفة الفقر والمسكنة، والمبلغ يكاد يكون عشرين دينارًا فهل يجزئه عن زكاة ...

    لا نرى مانعًا من إخراج هذا المال ويقع عما نواه من زكاة وكفارة يمين وصدقة.

    والله أعلم.

    وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1644

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    308

  • عرض على اللجنة كتاب جمعية خيرية وكتاب رئاسة الأركان العامة للجيش: والذي يطلب كل منهما إجابة اللجنة عن القسم العسكري الذي يؤديه الملتحقون بالتجنيد الإلزامي حيث يتضمن القسم عبارة (وبذمتي وبشرفي).

    وقد أرفق بكتاب رئاسة الأركان العامة صيغة القسم المقترح لأخذ رأي اللجنة فيه ونصه: «أقسم بالله العظيم. أقسم بالله العظيم. ...

    العبارة التي يتضمنها القسم وهي (وبذمتي وشرفي) مخالفة للوارد شرعًا، وهو ما ورد في صحيح البخاري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «أَلَا مَنْ كَانَ حَالِفًا فَلَا يَحْلِفْ إِلَّا بِاللَّهِ»، وما ورد في سنن الترمذي وأحمد أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «إِذَا حَلِفَ أَحَدُكُمْ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1712

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    630

  • أوصل زوجته إلى سكن صديقاتها للزيارة وطلب منها أن لا تتأخر عليه لأنه ينتظرها خارج السكن، إلا أنها تأخرت في الخروج، فغضب الزوج عليها فقال لها: والله العظيم إنك لن تأتي إلى هذا المسكن مرة أخرى، وبعد مرور عدة أيام علم الزوج أنها ذهبت لنفس السكن دون علمه ويسأل إن كان يلحقه شيء؟

    عليه كفارة اليمين، وهي: إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم، وتختار اللجنة جواز إخراج القيمة، وهي خمسة دنانير، لكل مسكين نصف دينار.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1714

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    309

  • امرأتين بين زوجيهما أمر يخفيانه عن الناس، فعرفت إحداهما بما بينهما، فأخبرت الأخرى، فشك زوجها أنها تعلم فاستحلفها هل قالت لها الأخرى شيئًا يتعلق بصديقه فلان؟ وكانت تعلم أنها إذا أخبرت بالحق فإنها تطلق هي والأخرى، وكان حلفها بالله وعلى المصحف، فماذا عليها؟

    هذه المرأة آثمة بحلف هذه اليمين الكاذبة، ولا يلزمها كفارة بل تستغفر الله وتتوب إليه.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1713

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    277

  • قلت: إذا وفقني الله وحصلت على عمل لأذبحن بعيرًا ورأسين من الغنم مختلفة الألوان وعلى رأس كل شهر ذبيحة، وقد وفقني الله بعمل ولم أستطع أن أوفي بالنذر بسبب الدين الذي عليّ، فما يلزمني شرعًا؟

    على السائل أولًا سداد الدين الذي عليه، ثم بعد ذلك يوفي نذره متى قدر إذا كان عجزه لعارض يرجى زواله، أما إذا عجز عجزًا لا يرجى زواله فعليه أن يكفر كفارة يمين، علمًا بأنه يأثم بتأخير وفاء النذر حال استطاعته.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1717

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    223

  • رجل يقول: إني نذرت إن قضى الله كذا وكذا، وحقق ذلك فنذر عليّ أن أكسو الكعبة.

    وراتبه لا يزيد عن 200 دينار كويتي وهو لا يعرف قيمة مصاريف كسوة الكعبة، فإن كان لا يستطيع بسبب عدم القدرة ماليًا فماذا يفعل؟

    المستفتي قد نذر ما لا يقدر على الوفاء به كما تعرف حالته المادية من سؤاله، ولذا عليه كفارة يمين وهي إطعام عشرة مساكين من أوسط ما يطعم أهله أو كسوتهم، فإن كان غير مستطيع فعليه صيام ثلاثة أيام، واللجنة تنصح المستفتي عدم تكرار مثل هذا النذر.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1716

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    255

  • نذرت أن أصوم لله سنة كاملة متتابعة، إن شفى الله ولدي، والحمد لله شفي الولد، ولكني الآن لا أستطيع الصيام فماذا أفعل؟

    على السائلة أن تشرع في صيام سنتها، فإذا شق عليها مشقة زائدة أفطرت الأيام التي تزول بها المشقة، ثم تستأنف الصيام وهكذا حتى تتم السنة وهي: 355 يومًا فإذا انتهت السنة قضت الأيام التي أفطرتها، فلو بدأت في أول محرم، فإذا جاء أول محرم التالي قضت كل ما أفطرته في تلك السنة، فإن فات التتابع وجب عليها كفارة يمين واحدة، لأنها اشترطت في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1715

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    219

  • طلبت للشهادة في واقعة اعتداء على أحد المسلمين، وكنت حاضرًا هذه الواقعة، وقد دافعت عن ذلك الرجل، لم يصب بأي إصابات إلا أن زجاج سيارته الخلفي قد تهشم.

    ولكن نظرًا لظروف معينة طلبت منه أن يعفو عن استدعائي لهذه الشهادة لظروف أخبرته بها ولكن أصر على ذلك.

    وكنت أعتقد في ذلك الوقت بأنني لو قلت الذي حدث أمام النيابة أن الشاب ...

    هذا إثم كبير ويمين غموس، وعلى السائل أن يستغفر الله عز وجل كثيرًا ويتصدق ويدعو لهذا الشخص بالخير، ولا تجب عليه الكفارة، فإن أخرجها فلا بأس.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1719

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    290

  • نذر إن يسر الله له عملًا أن يصوم يوم الخميس من كل أسبوع، وقد يسر الله له العمل وبدأ يصوم منذ ستة أشهر تقريبًا، ويقول: إن ظروف الجو الآن في الصيف ومشقة العمل تجعل الصيام صعبًا عليه، فهل يجوز أن يؤجل الصيام إلى وقت آخر؟

    الصيام إذا كان يضره ضررًا بالغًا جاز له أن يفطر ويقضي هذه الأيام في وقت آخر، وإن لم يكن الضرر بالغًا فلا يجوز له الإخلال بنذره، فإن أخل وأفطر ارتكب إثمًا، عليه أن يتوب منه، وعليه القضاء أيضًا.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1718

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    212

  • شخص عليه صيام 60 يومًا كفارة نتيجة لقتل خطأ حصل منه في حادث سيارة، وفي خلال صيامه لهذه الأيام أصابه مرض في الكلي، وأمره الطبيب بأن يفطر مدة معينة ثم يكمل الصيام، والحمد لله بعد الشفاء أكمل الصيام، إلا أنه في أحد الأيام قد أفطر ناسيًا وأكل حتى الشبع وكانت الساعة 11 ظهرًا، ثم تذكر أنه يجب أن يكون صائمًا، إلا أنه استحقر إكمال صيام ...

    الإفطار لمرض لا يقطع التتابع، وكذلك أكله ناسيًا لا يفطر به فلا يقطع التتابع، أما ما وقع منه من الأكل عامدًا بعد أكله ناسيًا فإنه يفطر به ويقطع التتابع، وكون أكله جاهلًا بالحكم الشرعي ليس عذرًا، ولا يجزئ إخراج الطعام فدية عن اليوم الذي نسيه، وعليه أن يصوم شهرين متتابعين، وليس هناك عمل آخر يمكن أن يقوم به يسقط هذه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1721

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    203

  • حصل خلاف عائلي مما تسبب في غضبه، ودون قصد أقسم هذا اليمين قائلًا: عليَّ الطلاق بالثلاثة إذا رأيت والدتي حاملة أحد أطفالي سوف آخذه من يدها وأرميه وأدوسه بقدمي في الأرض حتى لو أدى ذلك لموته.

    عليه كفارة اليمين وهي: إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم.

    وتختار اللجنة جواز إخراج القيمة وهي خمسة دنانير لكل مسكين نصف دينار.

    والله ولي التوفيق.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1727

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    330

  • تشاجر رجلان فضرب أحدهما الآخر بعصا فسقط على الأرض، فقام المضروب ولحق بالضارب فقتله بالبندقية، ثم تصالح القاتل مع أهل القتيل على الدية، وسجن القاتل ثلاث سنوات تقريبًا، وبعدها بسبع سنوات توفي، وله ابن يسأل، إن كان عليه أن يكفر عن والده بشيء أم لا؟

    لا كفارة لهذا القتل لأنه قتل عمد، ولا بأس أن يتصدق الولد عن والده إن أحب، ويسأل له المغفرة، والله سبحانه وتعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1726

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    202

  • رجل تسبب بموت عدة أشخاص خطأ فما يلزمه من الصيام عنهم.

    على المتسبب بموت عدة أشخاص خطأ كفارة واحدة وهي: صيام شهرين متتابعين.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1725

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    225

  • حدث بيني وبين زوجتي شجار وخلاف أدى بي إلى أن أقول لها -وأنا غضبان وقد مزقت ثوبي من شدة الغضب-: (أنت تسكنين في البيت مثل أختي)، ومر على هذا الحال فوق الشهر، وقد دفعني إلى ذلك أنها تكلمت عليَّ كلامًا فاحشًا، وأنا ليس لي خاطر بها إلا لأجل أبنائي الصغار.

    ووجهت إليه اللجنة: اذكر لنا العبارة التي صدرت منك بالتحديد، فقال: قلت لها: ...

    ما صدر منه يعتبر ظهارًا، وأخبرته اللجنة أن عليه كفارة ظهار، وهي: صيام شهرين متتابعين من قبل أن يتماسا، فإن أفطر يومًا أو مسها في أثناء الشهرين عليه إعادة الشهرين من جديد، وبالنظر فإن صحته جيدة فلا ينتقل من الصيام إلى الإطعام.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1722

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    213

  • قال لزوجته: أنت عليَّ مثل أمي ناويًا بذلك الطلاق وذلك منذ عدة أشهر ولم يقربها إلى الآن، ويطلب الحكم.

    هذا ظهار، وأمرته بالكفارة وقرر أنه لا يستطيع الصيام، فأمرته بإطعام ستين مسكينًا.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1723

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    186

  • ما هو تقديركم للحاجة الفعلية للفرد في اليوم؟ وهل يجوز قياس قيمة الكفارة وهي الإطعام على ذلك؟

    الأصل في تقدير الحاجة الفعلية للفرد في اليوم مراعاة الظروف الاجتماعية والفردية لكل شخص بحسبه، ويمكن لمتولي الصرف أن يتحرى لمعرفة ما يسد تلك الحاجة وينبغي في مثل هذه الأمور الاستعانة بأهل الخبرة الموثوق بهم شرعًا.

    أما قيمة الكفارة وهي الإطعام أو الكسوة فلا يقاس عليها ولا تعتبر ضابطًا للحاجة الفعلية للفرد يوميًا لأن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1724

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    170

  • قبل حوالي سنة تقريبًا حلفت على زوجتي يمينًا قلت فيه: (عليّ الحرام ما تكلمي جارتك، وإن كلمتيها لن تبقي بالبيت)، وهذا هو اليمين الوحيد الذي حلفته طوال مدة زواجي البالغ ثمان سنوات.

    وسألته اللجنة: هل كلمتْ زوجتُك الجارة؟ فأجاب بالنفي.

    ثم سألته: هل ترغب في أن تكلمها فقال: نعم.

    إذا كلمت زوجة السائل جارتها فعليه كفارة يمين، وهي إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم ولا يقع بهذا اليمين طلاق، ونصح بتقوى الله وعدم الحلف بغير الله تعالى.

    هذا، وبالله التوفيق، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1729

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    301

  • منذ سنتين سبق أن حلفت قائلًا: (عليَّ الطلاق من زوجتي لا تدخل بيت أختها) بسبب تعنت أختها في قبول مصالحتي بينهما قبيل الزواج، وحتى الآن لم تدخل بيتها بالرغم من الصلح، أرجو إفادتي بالحكم الشرعي؟

    هذا اليمين فيه قطع لصلة الرحم، وعلى السائل أن يسمح لزوجته بدخول منزل أختها، ثم بعد دخولها يخرج كفارة يمين، وهي إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم، ونصح بعدم الحلف بغير الله تعالى.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1728

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    277

  • قال لزوجته: أنت عليَّ مثل أمي، ناويًا بذلك الطلاق، وذلك منذ عدة أشهر ولم يقربها إلى الآن، ويطلب الحكم.

    ما تلفظ به السائل ظهار، وأمَرته بالكفارة وهي: صيام شهرين متتابعين دون انقطاع، وقرَّر أنه لا يستطيع الصيام، فأمرته بإطعام ستين مسكينًا.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1959

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    205

  • حدث خلاف حاد بيني وبين زوجتي، فقت لها: (اذهبي أنت أختي بعهد الله، وإن نكحتك فكأني ناكح أختي وأمي) وتدخل بعض الأشخاص وحل الإشكال، أفتوني بذلك.

    سئل: هل غرضك أن تشبهها بأختك وأمك؟ فقال: نعم، ولكن مؤقتًا.

    واضح من أجوبته أنه يريد تشبيهها بأمه وأخته، وهذا ظهار، فعليه صيام شهرين متتابعين من قبل أن يتماسَّا.

    أما عن اليمين الأول فعليه كفارة يمين وهي: إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم، والله سبحانه وتعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1967

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    216

  • قال لزوجته: أنت عليّ مثل أمي، ناويًا بذلك الطلاق، وذلك منذ عدة أشهر ولم يقربها إلى الآن، ويطلب الحكم؟

    هذا ظهار، وأمرته اللجنة بالكفارة، وقرر أنه لا يستطيع الصيام، فأمرته بإطعام ستين مسكينًا.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1968

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    209

  • ما هو تقديركم للحاجة الفعلية للفرد في اليوم؟ وهل يجوز قياس قيمة الكفارة، وهي الإطعام، على ذلك؟

    الأصل في تقدير الحاجة الفعلية للفرد في اليوم مراعاة الظروف الاجتماعية والفردية لكل شخص بحسبه، ويمكن لمتولي الصرف أن يتحرى لمعرفة ما يسد تلك الحاجة، وينبغي في مثل هذه الأمور الاستعانة بأهل الخبرة الموثوق بهم شرعًا.

    أما قيمة الكفارة، وهي الإطعام أو الكسوة، فلا يُقاس عليها، ولا تُعتبر ضابطًا للحاجة الفعلية للفرد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1983

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    182

  • رجل قاد سيارة بسرعة 120 كيلو مترًا في طريق حدود السرعة فيه 100 كم، وكان في السيارة خمسة أطفال وخمس نسوة، وفي أثناء الطريق انفجرت العجلة الخلفية من جهة السائق فخفف السرعة، وبعد قليل انفجرت الخلفية والأمامية فجأة مما أدى إلى نزول السائق على الرمل فانقلبت السيارة مرتين، ونتج عن الحادث وفاة طفلتين، الأولى تبلغ من العمر شهرًا ...

    ما وقع يعتبر من القتل الخطأ، ويجب على المتسبب في ذلك الدية لأهل الميت، إلا أن يعفو عنها، وعليه أيضًا كفارة القتل الخطأ، وهي عتق رقبة عن كل نفس، فإن لم يجد فعليه صيام شهرين متتابعين دون انقطاع عن كل نفس، علمًا بأن يوم العيدين وأيام التشريق الثلاثة التي تلي عيد الأضحى تقطع التتابع، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2015

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    216

  • كان لدي فرس وقد رغب أحد أصحابي ركوبها فصرفته عن ذلك لكبر سنه، فأصر عليّ بعد أن ركبها ثلاث أشواط سقط من نفسه ومرض أحد عشر يومًا في المستشفى ثم مات، وقد طرحت القضية على التحقيق واعتبرت بريئًا من الناحية الجنائية، ولكنني أريد أن أؤديَ شيئًا لأولاد ذلك الشخص فهل علي شرعًا شيء محدد؟ وهل لو دفعت لهم شيئًا من المال بقدر الدية ...

    لا مسؤولية على المستفتي شرعًا بناء على ما ورد في إفادته، كما لا يترتب في ذمته أي مسؤولية جنائية أو مدنية، ولا يلزمه دية ولا كفارة، فإن تبرع بشيء فذلك من قبيل الإحسان، ﴿مَا عَلَى الْمُحْسِنِينَ مِنْ سَبِيلٍ﴾ [التوبة: 91]، كما أخبرته اللجنة بأن مقدار الدية الشرعية يساوي قيمة أربعة كيلو غرامات وربع من الذهب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2011

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    211

  • لقد وقع حادث تصادم بيني وبين سيارة أخرى وتوفي على أثرها قائد السيارة الأخرى وبعد ذلك وأمام التحقيق تبين أن الخطأ على قائد السيارة الأخرى وأن لا شيء عليّ، ثم بعد ذلك سمعت بأن عليّ كفارة وهي صيام عدة أيام، لأنه قتل وقع بالخطأ فما مدى صحة هذا القول أي هل يلزمني صيام بما حصل؟ علمًا بأن الخطأ كان من قائد السيارة الأخرى حيث إنه قد ...

    بناء على هذه الأجوبة تبين للجنة أنه لم يصدر من المستفتي أي فعل أدى إلى تلك النتيجة، وأن المسؤولية كاملة على القتيل في هذا الحادث، لأن الفعل الذي أدى إلى موته صدر منه وحده.

    وعليه فلا يلزم المستفتي كفارة في هذه الحال.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2012

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    239

  • رجل نذر ذبح بعير كبير ولو يذبحه للناس فلن يقبلوا لحمه، فهل يصح استبداله ببعير صغير لأن لحم الصغير أفضل من الكبير؟ علمًا بأن سعر البعير الكبير أغلى من الصغير في بعض الأحيان؟

    - هل يحق لصاحب النذر أن يأكل من لحم النذر أو يدعو عليه أصحابه؟

    - وبالنسبة لأفراد أسرة صاحب النذر هل يحق لهم الأكل من لحم هذا النذر؟

    بعد ...

    على الناذر المذكور أن يتقيد بما قيد به نفسه في نذره بذبح ناقة تتوفر فيها الصفة المذكورة، ويحق له أن يأكل هو وأفارد أسرته من لحم هذا النذر، أو يوزع بعضه على الفقراء ويصنع وليمة بالبعض الآخر ويدعو من يشاء من فقراء أو أغنياء.

    أما لو قال في نذره: نذرت لله تعالى صدقة، أو نذرت للفقراء فلا يجوز له ولا أسرته ولا للأغنياء أكل شيء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2249

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    479