• ما الحكم الشرعي في بناء غرف صفية لتعليم القرآن الكريم على الطابق الثاني فوق المُصلَّى الرئيسي؟

    بعد أن استعرض مجلس الإفتاء آراء الفقهاء في هذا الموضوع وأدلتهم رأى أنه لا ينبغي بناء غرف صفية خاصة لتعليم القرآن الكريم فوق المسجد؛ لأنه لا ينبغي أن يُبنى فوق المسجد بناء إلا للصلاة، ولأن سفل المسجد وعلوه حكمه حكم المسجد، ولأن البناء لغير الصلاة يُخرجه عن المسجدية، ويجعل ذلك ذريعةً لبناء أبنية فوق المساجد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1159

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    3219

  • أملك أرضًا في بلدي مبني عليها مسجد شاركني بعض الأهالي في بنائه ثم يوجد ‏فوق المسجد سكن لي فهل هناك حرج من وجود السكن فوق المسجد؟

    لا مانع من إقامة مسجد في أحد أدوار العمارة على أن يحافظ عليه أن تناله ‏النجاسة وينزه عن كل ما يشوش على المصلين ولا يجوز إنشاء محلات فوقه أو ‏تحته لأغراض غير مشروعة.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3207

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1953

  • مسجد قديم يريد بعض الناس إعادة بنائه من جديد هل يجوز شرعًا -من أجل تأمين مورد مالي للإنفاق عليه- أن يبني الدور الأول على شكل دكاكين ومخازن، والدور الثاني مسجد بكل مرافقة وخدماته.

    إن الحاجة إلى مثل هذه الدكاكين والمخازن ماسة، خاصة في الأرياف والمناطق التي تحتاج فيها المساجد إلى مورد مالي دائم يقوم بحاجة العاملين في ...

    الأصل أنه لا يجوز هدم المسجد القديم وبناؤه من جديد ما دام صالحًا لإقامة الشعائر فيه، أما إذا كان آيلًا للسقوط وخشي من تهدمه على المصلين فإنه لا يجوز هدمه وبناء غيره على مساحته أو أكثر، ويجوز في هذه الحال أن يبنى تحته دكاكين ومحلات لتأمين مورد مالي لإنفاق عليه بالضوابط الشرعية التالية:

    1-أن لا يكون للمسجد جهة ينفق عليه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6344

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2291

  • ما الحكم الشرعي في إنشاء مبنى فوق المسجد لتحفيظ القرآن الكريم، وهل يأخذ هذا المبنى أحكام حرمة المسجد؟

    إذا بني المسجد، فلا يجوز بعد ذلك إنشاء بناء فوق بنائه لأي غرض كان، ولو كان ذلك البناء لتحفيظ القرآن الكريم -كما جاء في السؤال-، ويجوز أن تعقد حلقات لحفظ القرآن الكريم داخل المسجد في غير الأوقات المخصصة للصلاة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6672

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1497

  • هل يجوز بناء سكن فوق المسجد أم لا يجوز؟

    يجوز بناء السكن فوق المسجد ليكون سكنًا خاصًا بالإمام، لأن ذلك من المصالح العامة.

    هذا إذا كان بناء السكن مع بناء المسجد.

    أما إذا تم بناء المسجد، ثم أراد أن يبني فوقه سكنًا له أو لغيره منع من ذلك ولو قال: نويت ذلك، فإذا كان هذا في واقف المسجد فكيف بغيره.

    فيجب هدم البناء الذي يبنى بعد بناء المسجد ولو على جدار المسجد، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9280

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2389

  • رجل اشترى قطعة أرض لبناء منزل عليها، ولكن غير فكرته لبناء مسجد عليها فهل يجوز شرعًا أن يبني فوق المسجد منزلًا خاصًا؟

    أنه يجوز لك أن تبني البيت وتجعل الدور الأول منه مسجدًا إذا كان بناؤك للبيت متصلًا، أو كانت النية سابقة في إرادة المسجد والسكن، لا إن كانت بنايتك للمسجد أولا، ثم عنَّ لك بعد ذلك أن تنشئ فوقه سكنًا خاصًا، لأن المسجد غدا ملكًا لله أرضًا وهواءً، وللقاعدة الفقهية التي تقول: إن الشيء له حكم قراره، فلا يجوز له أن ينشئ مسكنًا فوق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9281

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1270

  • نرجو التكرم بإفتائنا في إنشاء مسجد سعة حوالي 300 مصلٍ، أسفله سرداب لحفظ ملفات.

    وجزاكم الله خيرًا.

    لا مانع شرعًا من إنشاء مسجد يكون سردابه لحفظ ملفات لأنكم أردتم المسجد على هذه الصفة.

    ولم يكن مسجدًا من قبل، ولِمَن يريد بناء مسجد الحق في أن يشترط لنفسه سكنًا أو مستودعًا تحته أو فوقه، ويبقى المحل الذي أعده مسجدًا لِلَّه تعالى، لا يمس بمصالح الآدميين.

    والله تعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9307

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1205

  • نود أن نحيطكم علمًا أننا بصدد هدم وإعادة بناء مسجد، وقد تقدمت إلينا إحدى الجمعيات التعاونية بطلب استخدام الطابق الكائن تحت الأرض كفرع للجمعية، إلا أنه وكما تعلمون قد يرتادها غير المسلمين سواء من العاملين بالجمعية أو جمهور المتسوقين.

    لذا نرجو من سيادتكم التكرم بموافاتنا بالحكم الشرعي حول الآتي:

    - تأجير الطابق ...

    حيث إن المسجد قائم، فإنه لا يجوز تغيير وضعه ببناء مرافق تجارية أو نحوها فوقه أو تحته عند جمهور أهل العلم، لأن المسجد أرض وهواء، من تخوم الأرض إلى عنان السماء، ولا سيما أن التغيير المراد سيكون متجرًا يدخله المسلم والكافر، والطاهر والجنب، وغير ذلك، وحكم المسجدية باق على أرضه كما كان قبل تغييره، حتى لو انهدم المسجد فإن أرضه تبقى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9334

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1432

  • صدرت فتوى من دار الإفتاء بتاريخ 17 رجب سنة 1355 الموافق 30 سنة 1936 رقم 407 جزء 42 وكانت إجابة عن سؤال نصه: مسجد مأذون بالصلاة العامة فيه وعلى مطهرته ومراحيضه مبان للغير قديمة تبلغ المائة سنة، وأراد مالك هذه المباني العلوية المتخربة تجديد بنائها على نفس هذه المطهرة والمراحيض.

    فهل له ذلك شرعًا، أو يمنع منه؟ تضمنت هذه الفتوى أن ...

    اطلعنا على السؤال، والجواب أن النصوص الفقهية قد اختلفت في جواز إحداث صاحب العلو -الذي له حق القرار على السفل شرعًا- علوًا فوق علوه فقد صرح في الفتاوى الخيرية نقلًا عن علماء المذهب أنه ليس له إحداث بناء على العلو زائدًا عما كان عليه في السابق، وإن أحدث يرفع، وأطلق في ذلك فشمل المنع ما إذا كان يضر بالسفل أو لا.

    وحكى العلامة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9913

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1422

  • طلب سعادة مفتش تخطيط المدينة بمصلحة التنظيم بوزارة الأشغال[1].
     

    اطلعنا على السؤال الوارد بكتاب عزتكم المرافق لهذا، وإجابة عليه نفيد أن المسجد يجب أن يكون خالصًا لله تعالى؛ لقوله عز وجل: ﴿وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ﴾ [الجن: 18] فأضافها إليه تعالى مع أن كل شيء له؛ ليدل بذلك على وجوب أن تكون خالصة له، ومن هذا كان ظاهر الرواية عند الحنفية أنه لو بنى فوق المسجد أو تحته بناء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9912

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2022

  • هل يجوز بناء دار المناسبات فوق سطح المسجد في قرية؟ مع العلم بأن هناك مساحات خالية كثيرة في القرية لعمل دار للمناسبات.
     

    إن المسجد يجب أن يكون خالصا لله تعالى عز وجل: ﴿وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ...﴾ [الجن: 18] فأضافها إليه تعالى مع أن كل شيء له؛ ليدل بذلك على وجوب أن تكون خالصة له سبحانه، ومن هذا كان ظاهر الرواية عند الحنفية أنه: «لو بني فوق المسجد أو تحته بناء لينتفع به لم يصر بهذا مسجدًا وله -أي لمالكه- أن يبيعه ويورث ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9928

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2617

  • ما الحكم الشرعي في بناء معهد ديني أو دار لتحفيظ القرآن الكريم بالدور الثاني بالمسجد الذي يقام ببلدة السائل، ولم يتم بناؤه بعد.
     

    يجب أن يكون المسجد خالصًا لله تعالى؛ لقوله عز وجل: ﴿وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا[١٨]﴾ [الجن: 18]... فأضافها إليه تعالى مع أن كل شيء له؛ ليدل بذلك على وجوب أن تكون خالصة له، ومن هذا كان ظاهر الرواية عند الحنفية أنه لو بني فوق المسجد أو تحته بناء لينتفع به لم يصر بهذا مسجدًا وله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9933

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1337

  • مصلحة التنظيم رخصت لأحد الأفراد بإنشاء مسجد بأرض الدمرداش باشا بشارع الملكة نازلي، وبعد أن أتم إنشاء المسجد طلب من المصلحة الترخيص له بإقامة مسكن أعلى المسجد.

    فهل أستطيع الحصول من فضيلتكم على رأي شرعي فيما إذا كان يجوز لباني هذا المسجد أن يقيم عليه بناء لسكنه الخاص، وما مصير هذا البناء بالنسبة للوقف؟

    قد اطلعنا على كتاب عزتكم رقم 2226 المؤرخ 22 أغسطس سنة 1944 ونفيد أن المعول عليه في مذهب أبي حنيفة أنه قبل تمام المسجدية لا يصير المبنى مسجدًا إلا إذا انقطع تعلق حق كل عبد بما أريد أن يجعل مسجدًا، فلو أن شخصا بنى مسجدًا وتحته حوانيت ليست للمسجد، أو بنى عليه بيتا لسكناه أو لاستغلاله لنفسه لا يعد هذا البناء مسجدًا؛ لعدم انقطاع حق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10725

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1554

  • يقول السائل: "لي مسجد تحت المنزل"، ويطلب الإفادة عما إذا كانت صلاة الفروض أو العيد أو النوافل مكروه أن تصلى في هذه المساجد التي تحت البيوت.

    من المقرر شرعا أن المسجد يجب أن يكون خالصا لله تعالى لقوله عز وجل: ﴿وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ﴾ [الجن: 18]، فأضافها إليه تعالى مع أن كل شيء له؛ ليدل بذلك على وجوب أن تكون خالصة له، ومن هذا كان ظاهر الرواية عند الحنفية أنه لو بني فوق المسجد أو تحته بناء لينتفع به لم يصر بهذا مسجدا وله أن يبيعه ويورث عنه، أما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13635

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1211

  • هل يجوز شرعا نقل مسجد من الدور الأول إلى الدور الثاني وتخصيص الدور الأول كدار لتحفيظ القرآن ودار للمناسبات يخصص دخلها لصالح المسجد؟

    يجب أن يكون المسجد خالصا لله؛ لقوله تعالى: ﴿وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا[١٨]﴾ [الجن: 18]، وفي ظاهر الرواية عند الأحناف: أنه لو بني فوق المسجد أو تحته بناء لينتفع به لم يعد بهذا مسجدا، وله أن يبيعه ويورث عنه، أما لو كان البناء لصالح المسجد فإنه يجوز ويعتبر مسجدا كما في الدر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14001

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1543

  • يقول السائل: إن إحدى السيدات وتدعى حميدة تبرعت بقطعة أرض؛ لتكون مسجدا، وقامت بتحرير توكيل بالشهر العقاري لإدارة وبناء المسجد، وقامت بتحرير تنازل عن نفس قطعة الأرض بشهادة أشقائها، وتم تنفيذ بناء المسجد من جهود الأهالي أهل الخير، والآن وبعد مرور خمس سنوات من بنائه والصلاة فيه قامت بإلغاء التوكيل وإنكار التنازل، وتريد ...

    المساجد بيوت الله تعالى، قال عز وجل: ﴿وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا[١٨]﴾ [الجن: 18].

    وقال عز وجل: ﴿وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَنْ يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا أُولَئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَنْ يَدْخُلُوهَا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14575

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1803

  • ما الحكم الشرعي في إنشاء مبنى فوق المسجد لتحفيظ القرآن الكريم، وهل يأخذ هذا المبنى أحكام حرمة المسجد؟

    إذا بني المسجد، فلا يجوز بعد ذلك إنشاء بناء فوق بنائه لأي غرض كان، ولو كان ذلك البناء لتحفيظ القرآن الكريم -كما جاء في السؤال-، ويجوز أن تعقد حلقات لحفظ القرآن الكريم داخل المسجد في غير الأوقات المخصصة للصلاة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15981

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1374

  • نعرض لسماحتكم أننا نقوم حاليًّا ببناء مسجد على طريق خريص بالنسيم بموجب الفسح المرفق، وأقمنا الدور الأرضي وفوقه الدور الأول، إلا أنه تبين لنا ضرورة زيادته بدور آخر ليكون دورًا أرضيًّا وأولاً وثانيًّا؛ وذلك لازدحام المنطقة بالسكان وقلة المساجد فيها فتقدمنا لأمانة مدينة الرياض بطلب فسح الدور الثاني فلم يوافقوا بحجة أنه لا ...

    يجوز أن يقام المسجد من دورين أو أكثر إذا دعت الحاجة إلى ذلك، ويلاحظ أثناء الصلاة فيه تأخر المأمومين عن الإمام مع القرب منه حسب الإمكان؛ للأدلة الدالة على أفضلية الصف الأول فالأول، والدنو من الإمام. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22787

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1332

  • في مدينة فلفلال من مقاطعة ملبسبا مساجد بنيت على دور واحد في أراضي متسعة المساحة وليس لها غلة، وقد وفق الله بعض أهل الخير على إعادة بناء المسجد من طابقين: الطابق العلوي للعبادة، والطابق السفلي يبنى فيه دكاكين تؤجر على المسلمين، وما يرد منها ينفق على المسجد لسد حاجاته، فما رأي الشرع في ذلك؟

    يجوز جعل الطابق الذي تحت المسجد حوانيت تؤجر لصالح المسجد من أجل سد حاجاته. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22796

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1295

  • الحمد لله، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه وبعد: لقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على السؤال المقدم من معالي وزير الحج والأوقاف إلى سماحة الرئيس العام والمحال إليها برقم 2100 في 5 11 1402هـ، ونصه: أن المواطن عبد الله صالح يذكر في خطابه إلينا بتاريخ 20 4 1402هـ أن مسجد الإخاء الإسلامي في مدينة جدة جنوبي دكاكين ابن ...

    إذا أنشئ بناء مسجد مستقلاًّ كان سقفه وما علاه تابعًا له جاريًا عليه حكمه - فلا يجوز بناء سكن عليه لأحد. أما إذا كان المسجد طارئًا على المسكن، مثل ما لو أصلحت الطبقة السفلى من منزل ذي طبقات وعدلت لتكون مسجدًا جاز إبقاء ما عليه من الطبقات مساكن لسبق تملكها على جعل الطبقة السفلى مسجدًا، فلم يكن ما فوقه تابعًا له.   وبالله التوفيق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22797

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1723

  • قمنا بالتعاون مع أهل العلم والفضل والفكر من رجال مدينة الزرقاء في المملكة الأردنية الهاشمية بتأسيس جمعية تسمى (جمعية الكتاب الإسلامي)، هدفها: إيجاد مكتبات إسلامية للإعارة المجانية على أن توضع هذه المكتبات في الأماكن التي يكثر ارتيادها من الشباب وغيرهم، كالمساجد والنوادي، وكذلك في الأماكن التي ربما يقضي فيها بعض ...

    إذا كان الواقع لما ذكرت من المنشآت كما بينت من المقاصد فنرجو أن يثيبكم الله على ما قمتم به من عمل الخير، وأن يشكر لكم حسن رعايتكم لشباب المسلمين وتوجيههم إلى ما فيه صلاحهم، وصيانتهم من الفتن والدعايات الكاذبة، وأن يكلل عملكم بالنجاح. وأما ما سألت عنه من القيام بتمرينات وأعمال رياضية في قاعة تحت المسجد: فإذا كانت هذه القاعة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22839

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1134

  • يوجد بقريتنا مسجدان متقاربان، بينهما أقل من 200 م، وقد تسببت في افتراق الجماعة إلى نصفين، فاقترح أحد الإخوة بناء مسجد واحد يضم الجماعة وفي مكان متوسط في القرية، وفعلاً تم الاستفتاء عن جواز ذلك، وتم الشروع في المسجد، وهذا المسجد مكون من: دور أرضي يضم دورات المياه وسكن لمدرس التحفيظ. دور علوي مكون من المسجد المخصص للرجال، وفي ...

    لا مانع من وجود سكن تحت المسجد لمدرس القرآن أو المؤذن أو غيرهم؛ لأن ذلك من المرافق الخيرية التي يحتاج إليها المسجد. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33713

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1210

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، على ما ورد على سماحة المفتي العام، من مدير عام فرع وزارة الشؤون   الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، بمنطقة الرياض ، عبد الله بن مفلح الحامد ، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء، برقم (974)، ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بأنه إذا كان الواقع ما ذكر من امتلاك المتبرع للأرض المذكورة، وهي ليست في الأصل موقوفة على مسجد، فلا مانع من إقامة المسجد على الدور الأول، وجعل الدور الأرضي محلات تجارية يعود ريعها للمتبرع ، وجعل الدور الثاني سكنًا للإمام والمؤذن؛ لأن نية المتبرع بناء المسجد على هذه الصورة المذكورة، ولما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33715

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1281

  • قمت بإنشاء منزل والنية معقودة قبل الإنشاء على بناء مسجد تحت المنزل، وقد اكتمل البناء وتحددت القبلة بناء وبنيت المراحيض الخاصة بالمسجد واكتملت أعمال النجارة، ولم يبق إلا الدهان، وأخذ المسجد الشكل الإسلامي، وسمعت من البعض أن المسجد تحت المنزل لا يجوز، وأوقفت السكن وتشغيل المسجد منذ خمس سنوات إلى الانتهاء من الإفادة، فما ...

    لا مانع من كون المسجد تحت السكن إذا كان المسجد والسكن بنيا من الأصل على هذا الوضع، أو أحدث المسجد تحت السكن، أما إذا كانت إقامة السكن فوق المسجد طارئة فإن هذا لا يجوز؛ لأن سقفه وما علاه تابع له.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33717

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1562

  • نريد أن نتقدم لشراء قطعة أرض باسمي، حيث سأقوم بالمساهمة في ثمنها، وهذه الأرض سيقوم بعض رجال الخير والإحسان بالمساهمة كذلك في شرائها، وهي صغيرة، مساحتها حوالي (150م2) مائة وخمسين مترًا مربعًا، سنقوم إن شاء الله ببناء مسجد ذو طابقين، دورها الأول للرجال، والطابق الثاني مصلى للنساء، وهي تقع في منطقة بها إسكان شعبي، وبها مدارس ...

    الأرض المشتراة لبناء مسجد عليها تكون موقوفة للمسجد، وهواؤها تبع لهـا، لا يجوز البناء عليه للاستثمار، وإنما   يبنى عليه دور آخر فأكثر للصلاة فيه إذا ضاق أسفله. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33716

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1389

  • يوجد في قريتنا بجمهورية مصر العربية عدد (6) مساجد موزعة بالقرية، وحيث إنني أملك قطعة أرض فضاء تبعد عن أقرب مسجدين لها حوالي (700 متر) بينها وبين كل مسجد، ويوجد حول هذه القطعة الأرض ما يقرب عن ألف وخمسمائة مسلم، وبودي بناء هذه القطعة سكن خاص لي ولكن أرغب في تخصيص الدور الأرضي منها مسجدًا لهذه المنطقة، والدور الثاني وما يليه سكن ...

    إذا كانت هذه الأرض ليست وقفًا على المسجد، وأنت تملكها ملكًا خاصًا فلا مانع من بنائها من دورين أو أكثر وتخصيص الدور الأرضي مسجدًا للحي الذي تسكنه، وجعل الدور الثاني وما يليه سكنًا خاصًا بك، أو للإيجار؛ لأن النية بناء المسجد والسكن على هذا الوضع، ولترجح المصلحة في ذلك   لحاجة أهل الحي إلى المسجد. وبالله التوفيق، وصلى الله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33718

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1130

  • نحن أهالي وادي صدريد بني عمرو ، محافظة النماص ، يوجد لدينا جامع كبير تحت الإنشاء حاليًا، ونظرًا لكون طبيعة أرض الجامع غير مستوية السطح، فقد عمدنا بالتنسيق مع المكتب الهندسي على الاستفادة من الجزء المنخفض من الأرض كسكن للإمام والمؤذن، ودورات مياه (حمامات) وغرف لغسل وتكفين الموتى، ومن ثم يصبح السطح في مستوى القطعة العليا ...

    إذا كان الأمر كما ذكر في السؤال فلا مانع من الاستفادة من الجانب المنخفض من الأرض التي يقام عليها المسجد المذكور، بجعله مرافق للمسجد من بيت للإمام والمؤذن ودورة مياه وغرف لغسل وتكفين الموتى، حتى يتساوى سطح هذه المرافق مع   أرضية المسجد؛ لما لذلك من المصلحة للمسجد. وفق الله الجميع لما فيه الخير. وصلى الله على نبينا محمد وآله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33722

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1073

  • الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وبعد : فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام ، من سعادة مدير إدارة التوعية الدينية بصحة جدة بواسطة فضيلة مدير مركز الدعوة والإرشاد بمحافظة جدة برقم (349/9/20/ج) وتاريخ 27/4/1428 هـ ، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بأن الأصل أداء صلاة الفريضة مع الجماعة في المساجد وإذا كان هناك عذر للسائلين عن الصلاة في المسجد فلا مانع من صلاتهم في المكان المذكور ؛ لأنه ليس مقبرة ولا يأخذ حكم المقبرة وإنما هو لحفظ الجثث من التعفن مؤقتًا ، وقد قال النبي - صلى الله عليه وسلم - : « جعلت لي الأرض مسجدًا طهورًا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36619

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1323