عدد النتائج: 58

  • استفتاء وجوابه من الهند وتأييد المنار له.[1]

    جاءتنا الفتوى الآتية مع كتاب من حضرة خادم الإسلام بير محمد القريشي في (هالا سنده - الهند) في شهر ربيع الأول يطلب تصحيحنا وموافقتنا للفتوى كتابة، وتصحيح مَن عندنا مِن العلماء، فكلَّفْنَا بعض إخواننا من علماء الأزهر عرضها على منكري البدع منهم دون ...

    تصحيح صاحب المنار وتأييده للفتوى.

    الحمد لله ملهم الصواب.

    الفتوى صحيحة بدلائل الأحاديث الصحيحة الصريحة في الصحيحين والسنن وغيرها في النهي عن اتخاذ القبور مساجد، وعن الصلاة إليها، ولعن فاعلي ذلك من أهل الكتاب بقبور أنبيائهم وصالحيهم؛ لتحذيره صلى الله عليه وسلم أمته أن يتبعوا سنتهم فيه، وتسميتهم شرار الخلق عند ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    921

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    261

  • ما حكم الصلاة في المقبرة؟

    إذا كان هناك مكان منعزل بعيد عن القبور فالصلاة فيه جائزة، أما الصلاة فوق القبور أو بينها فلا تجوز.

    والّله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1536

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    280

  • ما حكم الشرع في رجل بنى مسجدًا وأوصى أن يدفن في صحن هذا المسجد بعد موته؟

    الصحن من المسجد فلا يجوز الدفن فيه، أما الأرض التي حول المسجد الخارجية عنه، فلا مانع من الدفن فيها لأنها ليست من المسجد، ولكن الأولى عدمه أيضًا.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1577

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    251

  • يوجد في المقبرة صالة لانتظار الجنازة والتعزية، وغالبًا ما يتحدث الناس فيها بأحاديث دنيوية، وهناك رأي واقتراح وهو أن يقتطع من هذه الصالة قسم يكون لمن شاء قراءة القرآن، أو ذكر الله تعالى، أو أن يصلي الضحى مثلًا.

    والسؤال هو: هل يجوز اقتطاع هذا الجزء من الصالة لهذا الغرض أم لا؟ بناءً على أن الصلاة في المقبرة مكروهة؟ أم أنها ...

    لا مانع شرعًا من قراءة القرآن الكريم، وذكر الله تعالى، وكذلك الصلاة في صالة التعزية، ومن ثم فلا داعي لتخصيص مكان من هذا الجزء من الصالة لهذه الأغراض، لعدم الحاجة إلى ذلك.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7693

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    224

  • نحيطكم علمًا بأن مسجد (...)، يشهد توسعة على نفقة أصحاب المسجد، وبما أن التوسعة كبيرة وشاملة، فإنه بحاجة إلى مواقف للسيارات، حيث إن المصلين يوقفون سياراتهم في الشارع العام الرئيسي، مما يسبب اختناقًا في الدخول والخروج، وخاصة في يوم الجمعة، الأمر الذي سيزداد صعوبة بعد التوسعة. وبما أن هناك مقبرة بجوار المسجد، وهي مقفلة قد مر عليها ...

    لا يجوز اقتطاع أي جزء من هذه المقبرة لأجل مواقف سيارات أو غيرها من الاستعمالات الأخرى غير دفن الموتى فيها، وهو الغرض الذي وقفت له أصلًا.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7974

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    218

  • مسجد عتيق (جامع) جدد بناؤه في عام 608 هجرية ويوجد في مؤخرته ملاصق للجدار قبران ولا يعرف هل بُني المسجد قبل أم القبور قبل؟ ويصلِّي فيه الجمعة والجماعات منذ مئات السنين، علماء مفتون خلال ثمانية قرون.

    وجدد المسجد المذكور قبل اثني عشر عامًا وعملوا على القبور حاجزًا جدارًا إلى جانب الجدار خلف المصلين، وبنوا المسجد دورين، ...

    لا حرج في وضع المسجد هذا، ولابأس به، لأن الصلاة ليست لاتجاه القبور، بل هي في مؤخرة المسجد، فالصلاة صحيحة، ووضع المسجد صحيح لا غبار عليه، وقد سئل العلامة أبو العباس أحمد بن يحيى الونشريسي المالكي توفي سنة 914هـ عن مسألة كهذه فأجاب بقوله: (أما مسألة البناء على المقابر بناء مسجد أو صومعة، فقد قال مالك في مقبرة داثرة بني فيها مسجد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8479

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    212

  • كتبت وزارة الأوقاف ما يأتي: يوجد بوسط مسجد عز الدين أيبك قبران ورد ذكرهما في الخطط التوفيقية وتقام الشعائر أمامهما وخلفهما وقد طلب رئيس خدم هذا المسجد إلى محافظة مصر دفنه في أحد هذين القبرين؛ لأن جده الذي جدد بناء المسجد مدفون بأحدهما، فنرجو التفضل ببيان الحكم الشرعي في ذلك.
     

    اطلعنا على كتاب الوزارة المطلوب به بيان الحكم الشرعي فيما طلبه رئيس خدم مسجد عز الدين أيبك من دفنه في أحد القبرين اللذين بهذا المسجد، ونفيد أنه قد أفتى شيخ الإسلام ابن تيمية بأنه لا يجوز أن يدفن في المسجد ميت لا صغير ولا كبير ولا جليل ولا غيره، فإن المساجد لا يجوز تشبيهها بالمقابر، وقال في فتوى أخرى: «إنه لا يجوز دفن ميت في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9909

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    214

  • قدّم السيد سكرتير جماعة المسلمين بجنوب إفريقيا طلبًا يفيد أن مدينة بريتوريا عاصمة جنوب إفريقيا يوجد بها أكثر من ديانة وأكثر من طائفة، فإلى جانب المسلمين يوجد الصينيون والإفريقيون والهندوس والأوربيون، وأن بلدية هذه المدينة ضمت مساحات خاصة من الأرض لدفن أموات كل طائفة، وهذه المساحات متركزة في منطقة واحدة بعضها بجانب البعض، ...

    نفيد بأن الظاهر من السؤال أن العمارة التي أقامها المسلمون في أطراف المقابر لإقامة شعائر صلاة الجنازة فيها على موتاهم أنها ليست مبنية على أحد القبور وكذلك فهي ليست موضعًا لدفن الموتى كما أنها ليست مكانًا لمسجد الجماعة وإنما أقيمت وخصصت للصلاة فيها على الموتى ووضع ما يحتاجون إليه في الدفن، ويؤخذ من أقوال الفقهاء أن الصلاة على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9965

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    233

  • تم من خمس وعشرين سنة هدم مسجد وتوسعته ويوجد بهذا المسجد ضريح يشغل حيزًا ومكانًا متسعًا بالمسجد ويتعارض ذلك مع وضع ووقوف المصلين أثناء الصلاة، وقد اقترح بعض أهالي البلدة في ذلك الوقت بناء حجرة لنقل الضريح إليها حتى لا يتعارض مع الصفوف، ولكن لم يتم نقل الضريح إليها حتى الآن، وقد طالب أهل القرية السائل بصفته إمامًا وخطيبًا ...

    نص فقهاء الشافعية على كراهة بناء المسجد على القبر سواء أكان الميت مشهورًا بالصلاح أو غيره؛ لعموم الأحاديث ومنها أنه صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «إِنَّ مَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ، كَانُوا يَتَّخِذُونَ قُبُورَ أَنْبِيَائِهِمْ وَصَالِحِيهِمْ مَسَاجِدَ، أَلَا فَلَا تَتَّخِذُوا الْقُبُورَ مَسَاجِدَ، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9996

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    206

  • يوجد بداخل مسجد مقبرة في اتجاه القبلة، كما يلحق بالمسجد غرفة بها ضريح ومقبرة أخرى ويؤدي السيدات الصلوات بداخل الغرفة؛ لأن لها بابًا مستقلًا ويفصلها عن المسجد حائط به باب آخر يؤدي لداخل المسجد ولا يمكن القطع بمن دفن منذ حوالي ثلاثمائة عام، ولكن المقطوع به أنه لم يدفن أحد بالمقبرتين منذ مائة عام، ومن ثم فالمصلون من أهل ...

    إن اتخاذ المقابر داخل المساجد أمر مستحدث لم يعرفه عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا عهد السلف الصالح، واللائق بالمسلمين أن يجعلوا المساجد مقصورة على العبادة وحدها، ونصوص الأحاديث النبوية تفيد النهي عن اتخاذ المقابر داخل المساجد سدًّا لذرائع الفساد، هذا ولأن الدفن في المسجد إخراج لجزء منه عما جعل له من صلاة المكتوبات ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10000

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    303

  • هل تجوز الصلاة في مسجد به قبر؟

    الصلاة في المساجد التي يوجد بها مقابر لبعض الأولياء الصالحين صحيحة متى استوفت شروطها وأركانها المقررة شرعا؛ لأن الصلاة لله تعالى وليست لصاحب القبر أو الضريح، ولا يمكن أبدا القول ببطلان الصلاة أو حرمتها في المساجد التي تضم الأضرحة والقبور، وإلا لوجب القول ببطلان صلاة المسلمين وحرمتها في المسجد النبوي الشريف؛ لأنه يضم قبر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13969

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    244

  • حيث إني أعمل إمام وخطيب مسجد سيدنا محمد الأخرس الكائن بحي السبتية، فوجدت أن أهل الحي والمصلين يقولون بأن الصلاة في المسجد غير جائزة؛ لوجود الضريح به.

    فنريد من فضيلتكم فتوى مختومة؛ لتعلق على باب المسجد بجواز الصلاة في المسجد إذا كان به ضريح، مع العلم بأن الضريح ليس في قبلة المسجد فهو على جانب منه يعني في مؤخرة ...

    الصلاة في المساجد التي يوجد بها مقابر لبعض الأولياء الصالحين صحيحة متى استوفت شروطها وأركانها المقررة شرعا؛ لأن الصلاة لله تعالى وليست لصاحب القبر أو الضريح، ولا يمكن أبدا القول ببطلان الصلاة أو حرمتها في المساجد التي تضم الأضرحة والقبور، وإلا لوجب القول ببطلان صلاة المسلمين وحرمتها في المسجد النبوي الشريف؛ لأنه يضم قبر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13997

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    246

  • لدينا مقبرة للمسلمين ملك عام من زمن بعيد، فقام أحد الناس في ذلك الوقت ببناء مسجد، وكانت المقابر بينها وبين المسجد فاصل، وزحفت المقابر وأحاطت بالمسجد وأصبح في وسط المقابر، وتهدم المسجد وجدده جماعة من القرية بجوار المسجد القديم. ويطلب السائل بيان الإجابة على ما يلي:

    1- هل القائمون على هذا العمل يثابون عليه باعتباره عملا ...

    أولًا: يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى» رواه البخاري، من هذا الحديث يتبين أن الأعمال بنيات أصحابها والثواب والعقاب مناطه النية التي محلها القلب ولا يطلع عليها إلا الله عز وجل.

    ثانيًا: حكم الصلاة في المسجد المشار إليه جائزة شرعا؛ لأن الممنوع هو ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14004

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    227

  • بقرية -العدوة- بالفيوم مسجدين متلاصقين بكل منهما ضريح: أحدهما لسيدي محمد العدوي، والآخر لسيدي محمد بدر الدين، ونصلي الجمعة بينهما بالتناوب منذ خمسينيات القرن الماضي، كما يحدث تشويش في الصلوات الجهرية، ويريد أحد الأشخاص بناء مسجد كبير مكانهما على نفقته، ويشترط لذلك إزالة الضريحين ونقل رفاتهما إلى مدافن القرية، ويوافق بعض ...

    الصلاة في المساجد التي يوجد بها أضرحة الأولياء والصالحين صحيحة ومشروعة، بل إنها تصل إلى درجة الاستحباب، وذلك ثابت بالكتاب والسنة وفعل الصحابة وإجماع الأمة الفعلي: فمن القرآن الكريم: قوله تعالى: ﴿فَقَالُوا ابْنُوا عَلَيْهِمْ بُنْيَانًا رَبُّهُمْ أَعْلَمُ بِهِمْ قَالَ الَّذِينَ غَلَبُوا عَلَى أَمْرِهِمْ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14409

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    234

  • هل يجوز الصلاة في مسجد مبني من ست سنوات خارجه مدفن من ناحية القبلة تم بناؤه ولم يدفن فيه أحد ويوجد جدار بين المدفن والمسجد؟ وهل إذا دفن فيه أحد تحرم الصلاة في المسجد؟ وهل بناء المدفن بجوار المسجد صحيح؟ وهل تجوز الصلاة في المساجد التي بها قبور؟

    نعم؛ تجوز الصلاة في هذا المسجد سواء كان في المدفن الذي في ناحية قبلته أحد أو لم يكن، وبناء المدفن بجوار المسجد جائز شرعا ولا حرج فيه.

    وكذلك الصلاة في المساجد التي يوجد بها قبور صلاة جائزة وصحيحة متى استوفت شروطها وأركانها المقررة شرعا؛ لأن الصلاة لله تعالى وليست لصاحب القبر أو الضريح، ولا يمكن أبدا القول ببطلان الصلاة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14415

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    233

  • ما حكم الصلاة في المساجد التي بها قبور؟

    الصلاة في المساجد التي يوجد بها أضرحة الأولياء والصالحين صحيحة ومشروعة، بل إنها تصل إلى درجة الاستحباب، وذلك بالكتاب والسنة، وفعل الصحابة، وإجماع الأمة الفعلي.

    - فمن القرآن الكريم: قوله تعالى: ﴿فَقَالُوا ابْنُوا عَلَيْهِمْ بُنْيَانًا رَبُّهُمْ أَعْلَمُ بِهِمْ قَالَ الَّذِينَ غَلَبُوا عَلَى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14982

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    221

  • في بلدنا مَقَام لأحد الناس يدعى مقام سيدي (محمد) مبني من مدة طويلة، تصدعت مبانيه، والآن أهل القرية بصدد جمع تبرعات لإعادة بنائه مرة أخرى، فهل هذا حرام أم حلال؟ وهل إذا دفعت أنا تبرُّعًا في هذا البناء يكون هذا التبرع في محله، وأنال ثوابًا عليه.
     

    لا يجوز البناء على القبور، وإنَ الاشتراكَ في ذلك غير جائز، وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن البناء على القبور، وتجب إزالة الأبنية عن القبر مع إبقاء صورة القبر على الوجه الشرعي، بتسنيمه بما لا يزيد عن شبر أو شبرين وإيجاد علامة (شاهدة أو حجر)؛ للتعرف على أنه قبر والدعاء لصاحبه.

    واللجنة تنصح السائل أن يرشد أهل القرية إلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16067

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    175

  • توجد وسط مدينتنا مقبرة قديمة أزالت البلدية أنقاضها وأقامت مكانها حيًّا سكنيًّا ومباني لذوي الدخل المحدود وبقيت منها مساحة كبيرة أقام عليها أهل البر والإِحسان مسجدًا ليصلي فيه سكان الحي، وبعد بناء المسجد وقع خلاف بين أهل البلد حول جواز الصلاة في هذا المسجد أو عدم جوازها وانقسموا بين مؤيد ومعارض، ما حكم هذا المسجد؟ وهل يجب ...

    الأرض التي بني عليها مسجد إذا كانت خالية من   القبور صحت الصلاة فيها، وإلاَّ فيجب هدم المسجد الذي بني عليها. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20849

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    202

  • في بلدنا مسجد جامع هناك نصلي صلاة الجمعة ولكن فيه قبور أو أمامه قبور وفعلاً أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن ذلك وهناك حديث كما تعرفون يحذر وينهى عن ودع الجمعات وعلى هذا الحال ماذا أفعل؟ هل أترك الجمعة بسبب هذه القبور أو أصلي على هذه القبور؟ ومع هذا لا يوجد مسجد جامع في بلدنا غير ذلك.

    لا يجوز لك أن تصلي الجمعة في المسجد الذي فيه قبور، بل عليك أن تجتهد في الحصول على مسجد تقام فيه الجمعة فتصلي فيه. وعليك أن تجتهد في نقل القبور إلى المقبرة العامة،   فإن لم يمكن فعليك التماس من يساهم من المحسنين في شراء أرض تكون مسجدًا ويبنى عليها مسجد تقام فيه الجمعة. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20851

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    208

  • عندنا مسجد قديم وحوله مقبرة قديمة جدًّا قد ضاعت معالمها بحيث لا نعرف أنها مقبرة إلاَّ قبرًا واحدًا بجوار المسجد. وأراد أهل القرية توسيع هذا المسجد بحيث يدخل في المسجد القبر الظاهر وغيره، علمًا أن المكان المذكور أنسب مكان لبناء المسجد فهل يجوز لهم ذلك؟

    يحرم إدخال القبر المذكور أو شيء من المقبرة في المسجد. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20852

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    200

  • يقوم بعض المحسنين ببناء مساجد على نفقتهم الخاصة ويخصصون في جانب من ساحات المسجد أو من أمامه مكانًا ليدفن فيه المحسن أو بعض أفراد عائلته ظنًّا منهم أن ذلك من وسائل القربى إلى الله ويستفتون بعض العلماء فيجيزون لهم الدفن حول المسجد أو من أمامه شريطة أن يكون هناك سور حائل بين المسجد والمقبرة؟

    لا يجوز تخصيص موضع من المسجد لدفن من بنى المسجد وغيره؛ لورود الأدلة الدالة على أنه لا يجوز بناء المساجد على القبور، والأصل في ذلك ما جاء في الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها: أن أم سلمة ذكرت لرسول الله صلى الله عليه وسلم كنيسة رأتها بأرض الحبشة وما فيها من الصور فقال:  « أولئك إذا مات فيهم الصالح - أو العبد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20854

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    229

  • شخص بنى جامعًا باليمن وأوصى أسرته أن يكون قبره في الجامع وتوفي بالفعل ودفن بالجامع أمام القبلة، وبين القبر وبين الجامع فرق متر واحد فأرجو إرشادنا عن ذلك؟

    يجب أن ينبش هذا القبر ويجعل في مكان بعيد عن المسجد في مقبرة البلد؛ لأن جعل القبر في المسجد ذريعة إلى الشرك، وإذا كان في القبلة كان أشد في التحريم وأقرب إلى الشرك بالله وذلك بعبادة صاحب القبر، والأصل في ذلك ما رواه البخاري ومسلم في الصحيحين، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20853

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    208

  • إنني أتحدث إلى أبي وأمي وبعض الناس المحيطين بي عن بعض البدع كأمثال الصلاة في المساجد التي بها قبور أو دعاء الأموات وما كان من هذا القبيل ولكن معظم هؤلاء يقولون لي: إن العلماء يصلون في هذه المساجد ويرون الناس ولا يتحدثون فهل تفهم أنت أكثر منهم ولا فائدة معهم بأي شكل، وإن استطعت يقولون: إنا وجدنا آباءنا على هذا، فهل أنت الذي سوف ...

    أولاً: لا يجوز بناء المساجد على القبور، ولا تجوز الصلاة في المساجد التي بنيت على قبر أو قبور، ولا يجوز أن يدعو الإِنسان الأموات؛ لجلب منفعة أو دفع مضرة، بل دعاؤهم والاستغاثة بهم شرك أكبر يخرج عن ملة الإِسلام، والعياذ بالله.

    ثانيًا: ليست الحجة في عمل العلماء وأقوالهم؛ لأنهم يخطئون ويصيبون، وكثير منهم مبتدع، وإنما الحجة في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20855

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    232

  • هل يجوز لي أن أخرب الزوايا التي فيها أضرحة مشايخ يسمون: الأولياء، وهل يجوز لي أن آخذ من هذه الزوايا بعد أن أدمرها السقف والغطاء لأنتفع بها؟

    أولاً: بناء الزوايا والمساجد على قبر أو قبور حرام؛ لما ثبت من نهي النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك ولعنه من فعل ذلك، فإن بنيت عليها فعلى ولاة المسلمين وأعوانهم هدمها؛ إزالة للمنكر فإنها أسست على غير تقوى، وكذا لو كان لجماعة من المسلمين منعة وفيهم قوة فعليهم أن يزيلوها. كل ذلك إذا لم يخش من هدمها إثارة فتن لا يستطاع إطفاؤها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20976

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    211

  • إني قد جادلت بعض الذين يفتون بإباحة الصلاة في المقبرة وفي المسجد الذي فيه قبر أو قبور فدحضت شبههم بالقنابل الذرية - الأحاديث الصحيحة الصريحة - غير أنهم قالوا: أين كانت عائشة رضي الله عنها تصلي بعد أن دفن في بيتها رسول الله صلى الله عليه وسلم وغيره في داخل بيتها أم خارجه؟ وقالوا أيضًا: كيف وقد صلى الرسول صلى الله عليه وسلم ...

    ثبت في الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في مرض موته الذي لم يقم منه: « لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد » [1] ، قالت عائشة رضي الله عنها: « يحذر ما صنعوا، ولولا ذلك لأبرز قبره ولكن خشي أن يتخذ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20978

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    218

  • هل تجوز الصلاة في مسجد دفن فيه ميت أو أموات لضرورة عدم وجود غيره مع العلم أني إذا لم أصل فيه لم أصل الجماعة ولا الجمعة؟

    يجب نبش قبر أو قبور من دفن فيه ونقلها إلى المقبرة العامة أو نحوها ودفنهم فيها، ولا تجوز الصلاة به والقبر أو القبور   فيه، بل عليك أن تلتمس مسجدًا آخر لصلاة الجمعة والجماعة قدر الطاقة. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20980

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    268

  • ما حكم الصلاة في المساجد التي يوجد بها قبور ومقامات؟

    لا يجوز للمسلم أن يصلي في المساجد التي بنيت على القبور، والأصل في ذلك: الأدلة الدالة على النهي عن بناء المساجد على القبور، ومنها ما ثبت في الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها، أن أم سلمة ذكرت لرسول الله صلى الله عليه وسلم كنيسة رأتها بأرض الحبشة وما فيها من الصور، فقال: « أولئك إذا مات فيهم الرجل الصالح أو العبد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20981

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    224

  • هل يجوز إقامة المساجد على قبور أولياء الله الصالحين، وهل تجوز الصلاة في هذه المساجد مع وجود مساجد أخرى في نفس البلد خالية من القبور؟

    لا يجوز بناء المساجد على قبور أولياء الله الصالحين، ولا تجوز الصلاة في هذه المساجد؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: « لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد » متفق على صحته ، ولقوله صلى الله عليه وسلم: « ألا وإن من كان قبلكم كانوا يتخذون قبور أنبيائهم وصالحيهم مساجد، ألا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20982

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    189

  • هل يجوز للإِنسان أن يصلي في مسجد به قبر، وهل يجب تقبيل أعتاب مدخل الحسين والسيدة زينب وتقبيل المقصورة والتوسل بهم وطلب المدد والعون منهم؟ وهل يجوز الرحيل من مكان لمكان آخر لإِحياء مولد من الموالد؟

    أولاً: إذا كان المسجد مبنيًّا على القبر فلا تجوز الصلاة فيه وكذلك إذا دفن في المسجد أحد بعد بنائه، ويجب نقل المقبور فيه إلى المقابر العامة إذا أمكن ذلك؛ لعموم الأحاديث الدالة على تحريم الصلاة في المساجد التي فيها قبور.

    ثانيًا: يحرم تقبيل أعتاب مدخل الحسين والسيدة زينب وغيرهما والمقصورة؛ لما فيه من الخضوع لغير الله وتعظيم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20983

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    205

  • أبعث إليك هذه الرسالة لأسألكم عن: الصلاة في مسجد فيه قبر، ويقول بعض العلماء: لا تجوز الصلاة فيه وإن لم يكن في البلد مسجد غيره فتصلي في بيتك خير لك ثوابًا من أن تصلي في ذلك المسجد الذي فيه قبر، ويقول بعضهم: تجوز الصلاة فيه؛ لأن قبر الرسول صلى الله عليه وسلم موجود في مسجده وصاحبيه أبي بكر وعمر وقد أشكل علي الأمر فلذلك أرسلت إليك هذه ...

    أولاً: لا يجوز بناء المساجد على القبور، ولا تجوز الصلاة في مسجد بني على قبر أو قبور؛ لما ثبت عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: « لما نزل برسول الله صلى الله عليه وسلم طفق يطرح خميصة له على وجهه فإذا اغتم بها كشفها، فقال وهو كذلك: لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد، يحذّر ما صنعوا، ولولا ذلك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20984

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    188