• يقول الأساتذة الأزهريون (نشيد الأشعار بتلك الألحان المحدثة والنغمات المطربة، فهو حرام لا يفعله إلا أهل الفسق والضلال -إلى قولهم- قال الإمام الأذرعي: إني أرجح تحريم النغمات وسماعها لقوله عليه الصلاة والسلام: «إن الغناء ينبت النفاق في القلب كما ينبت الماء البقل» إني أسلم بتحريم النغمات إذا كان يراد منها ...

    قال صلى الله عليه وسلم: «لَيْسَ مِنَّا مَنْ لَمْ يَتَغَنَّ بِالْقُرْآنِ» رواه البخاري عن أبي هريرة وأحمد وأبو داود وابن حبان والحاكم من حديث البراء بن عازب وصححه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «زَيِّنُوا الْقُرْآنَ بِأَصْوَاتِكُمْ، فَإِنَّ الصَّوْتَ الْحَسَنَ يَزِيدُ الْقُرْآنَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    431

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    436

  • ما حكم من يقرأ القرآن بصوت مرتفع في المسجد والناس من حوله يصلون؟ - ولو أُلقي السلام على من يقرأ القرآن في المسجد سرًا فما الحكم؟ جزاكم الله خيرًا.

    لا يجوز رفع الصوت بقراءة القرآن الكريم في المسجد والناس يصلون لحديث: «إِنَّ الْمُصَلِّي يُنَاجِي رَبَّهُ عز وجل فَلْيَنْظُرْ بِمَ يُنَاجِيهِ، وَلَا يَجْهَرْ بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ بِالْقُرْآنِ» رواه أحمد.

    والأولى ترك السلام على المنشغل بقراءة القرآن، فإن ألقي السلام على قارئ القرآن (في سره) ولم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4552

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    500

  • ما هو حكم قراءة البسملة من منتصف السورة سرًا وجهرًا بالاحتفالات العامة أو غيرها؟

    من آداب تلاوة القرآن الكريم المحافظة على قراءة البسملة أول كل سورة غير (سورة براءة) سرًا كانت القراءة أو جهرًا، فإذا قرأ من أثناء السورة كانت البسملة مستحبة له.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4554

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    392

  • ما حكم قول القارئ للقرآن عند انتهائه من القراءة «صدق الله العظيم» هل هو بدعة محرمة؟ أم أنه جائز لا بأس فيه؟ علمًا أن النبي صلى الله عليه وسلم لما طلب القراءة من ابن مسعود عليه وختم قراءته لم يقل له قل: صدق الله العظيم، ولا قالها هو.

    وجزاكم الله خيرًا.
     

    قول القارئ عند انتهائه من القراءة «صدق الله العظيم» هو أمر تواتر المسلمون والقراء عليه من غير نكير، وعلى ذلك يجوز الإتيان به أو تركه على ألا يعتقد فرضيته أو سنيته، والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4559

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    443

  • هل قراءة القرآن تجوز ونحن نلبس الحذاء؟ وهل فتح المسجل لقراءة القرآن الكريم في العزاء جائز أو غير جائز؟ مع العلم قد يكون هناك كلام بين الجالسين وما هو الدليل؟

    لا بأس لقارئ القرآن أن يكون لابسًا حذاءه ما دام نظيفًا، ولا بأس بأن يقرأ وهو قائم أو جالس أو متكئ ما دام ذلك لا يخل بالأدب ولا يدل على الاستهتار، وقد جعل الله تعالى من أولي الألباب: ﴿الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ﴾ [آل عمران: 191]. ولا بأس بفتح المسجل لقراءة القرآن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5663

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    420

  • نزل القرآن الكريم على نبي الهدى صلى الله عليه وسلم من أجل أن نطبق أحكامه وتتلى آياته ويتفكر في معانيه، وقد لوحظ في الآونة الأخيرة نوع من الإساءة لهذا الكتاب العظيم عن طريق غناء بعض آياته التي لا تقبل من قبل المسلمين بأي شكل من الأشكال.

    لذا ما حكم الغناء في القرآن الكريم من قبل المغنين؟

    إيراد بعض الشعراء بعض آيات القرآن الكريم في شعرهم أو الأدباء في نثرهم هو نوع من الاقتباس، وهو مباح شرعًا إذا كان السياق والسباق يوحي باحترام هذه الآيات الكريمة، أما إذا كان يوحي بالتبذل والاستهتار فلا يجوز، أما غناء هذا الشعر المتضمن للاقتباس المباح بعد ذلك فإن كان هذا الغناء مشتملًا على الموسيقى أو في جمع فيه تبذل أو ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6854

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    352

  • ما الحكم الشرعي في قراءة القرآن يوم الجمعة بواسطة الراديو؟

    لم يؤثر عن الرسول وأصحابه أن سورة الكهف وغيرها من آيات القرآن كانت تتلى عليهم من قارئ يقرأ بالمسجد قبل صلاة الجمعة، والمأثور أنه يستحب لمن حضر المسجد قبل خطبة الجمعة أن يشتغل بالصلاة وذكر الله؛ لقوله عليه الصلاة والسلام: «إِنَّ مِنْ خَيْرِ أَعْمَالِكُمُ الصَّلَاةَ». كما أنه يستحب أن يقرأ في يوم الجمعة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9880

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    428

  • قال سائل: حدث نزاع بين المصلين حول إحضار الراديو إلى المسجد لسماع القرآن منه، فقال البعض بالحرمة، وقال البعض بالجواز وعدم الحرمة. وطلب السائل بيان الحكم الشرعي في ذلك.
     

    إن المذياع -الراديو- جهاز ينتقل بواسطته صوت المذيع أو القارئ إلى السامعين من مكان بعيد، فالذي يسمع منه هو صوت المذيع منقولًا بواسطة جهاز الراديو، ولا فرق بين السماع منه والسماع للقارئ من وراء جدار أو حاجز خشبي أو زجاجي أو على بعد مع تكبير الصوت بالميكروفون، وإذا يكون إحضار الراديو إلى المسجد لسماع القرآن منه جائزًا شرعًا. على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9883

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    401

  • يطلب الإفادة عما إذا كان يصح اشتراط الوضوء لذكر الله من عدمه، وهل إذا اشترط بعض الناس الوضوء لذلك فهل يكون معناه أن يفضل الذكر على قراءة القرآن أم لا؟

    إن الذكر هو ما يجري على اللسان والقلب، فإن أريد به ذكر الله تعالى يكون المقصود به هو التسبيح والتحميد وتلاوة القرآن إلى غير ذلك، والذكر حقيقة يكون باللسان، وهذا يثاب عليه صاحبه، فإذا أضيف إليه الذكر بالقلب كان أكمل الذكر، والذكر بالقلب هو التفكر في أدلة الذات والصفات والتكاليف وفي أسرار المخلوقات إلى غير ذلك، وقد وردت أحاديث ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10212

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    461

  • ما حكم تلاوة القرآن الكريم وسماع التجويد؟

    إن تلاوة القرآن الكريم وسماع التجويد إذا كانت التلاوة بأدب وخشوع وإتقان وكان التجويد مراعى فيها تلك الأوصاف فذلك الخير كله، وذلك ما تشير إليه الآية الكريمة ﴿إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا﴾ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12086

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    528

  • يقول السائل: هل يجوز للمرأة أن تقرأ القرآن ورأسها عارية؟ أم تلتزم بتغطية رأسها؟ وإن قرأت القرآن ورأسها عارية فهل تكون آثمة أم لا؟

    أولًا: القرآن هو كلام الله المنزل على سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- المتعبد بتلاوته، والمتواتر والمعجز والمتحدي بأقصر سورة منه، فيستحب لقارئ القرآن أن يكون على وضوء، وأن يكون على طهارة؛ لأن قراءة القرآن الكريم أفضل الأذكار قال -عليه الصلاة والسلام-: «أفضل عبادة أمتي قراءة القرآن».

    ويشترط في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13930

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    403

  • أمي سيدة كبيرة في السن ومريضة بمرض القولون مما يسبب لها إخراج ريح دائما فهي لا تستطيع أن تقرأ القرآن وهي على وضوء. فهل من الممكن لها قراءة القرآن بغير وضوء؟

    لا يجوز شرعًا مس المصحف إلا لمن كان طاهرا من الحدثين جميعا وهو قول مالك والشافعي والحنابلة واحتجوا بكتاب النبي صلى الله عليه وسلم لعمرو بن حزم: «أن لا يمس القرآن إلا طاهر».

    وقال ابن عمر: قال النبي صلى الله عليه وسلم: «لا يمس القرآن إلا طاهر» وقال أبو حنيفة: يجوز حمله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14330

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    456

  • ما حكم الاهتزاز عند سماع وقراءة القرآن، في ضوء ما يقال من أنه فعل لم يؤثر عن سلف الأمة، وما ذكره أبو حيان الأندلسي في تفسيره من أن الاهتزاز وتحريك الرؤوس عند قراءة القرآن هو نزعة يهودية سرت إلى أولاد المسلمين في مصر عند حفظهم للقرآن؟ وهل الاهتزاز في الذكر عموما أمر محرم أو هو بدعة من البدع المنهي عنها؟

    الاهتزاز: افتعال من الهز، وهو مطاوع له؛ تقول: هززته فاهتز، فالأصل فيه أنه انفعال لمؤثر.

    والمراد بالاهتزاز عند تلاوة القرآن: التحرك والانعطاف يمينا وشمالا أو أماما وخلفا عند تلاوة القرآن أو سماعه، سواء أكان ذلك فعلا أو انفعالا أو عادة، فالاهتزاز الانفعالي ناتج عن الوجد، وغير الانفعالي يقصد به التواجد، أو تنشيط النفس ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15089

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    11372

  • ما هو حكم قراءة البسملة عند القراءة من منتصف السورة سرًّا وجهرًا بالاحتفالات العامة أو غيرها؟

    من آداب تلاوة القرآن الكريم المحافظة على قراءة البسملة أول كل سورة غير (سورة براءة)؛ سرًا كانت القراءة أو جهرًا، فإذا قرأ من أثناء السورة كانت البسملة مستحبَّة له.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15623

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    574

  • ما حكم قول القارئ للقرآن عند انتهائه من القراءة (صدق الله العظيم)؛ هل هو بدعة محرمة؟ أم أنه جائز لا بأس فيه؟ علمًا أن النبي لما طلب القراءة من ابن مسعود عليه وختم قراءته لم يقل له قل: صدق الله العظيم، ولا قالها هو.

    وجزاكم الله خيرًا.

    قول القارئ عند انتهائه من القراءة (صدق الله العظيم) هو أمر تواتر المسلمون والقراء عليه من غير نكير، وعلى ذلك يجوز الإتيان به أو تركه على إلا يعتقد فرضيته أو سنيته، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15624

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    428

  • هل قراءة القرآن تجوز ونحن نلبس الحذاء؟ وهل فتح المسجل لقراءة القرآن الكريم في العزاء جائز أو غير جائز؟ مع العلم قد يكون هناك كلام بين الجالسين وما هو الدليل؟

    لا بأس لقارئ القرآن أن يكون لابسًا حذاءه ما دام نظيفًا، ولا بأس بأن يقرأ وهو قائم أو جالس أو متكئ ما دام ذلك لا يخل بالأدب ولا يدل على الاستهتار، وقد جعل الله تعالى من أولي الألباب: ﴿الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ﴾ [آل عمران: 191].

    ولا بأس بفتح المسجل لقراءة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15627

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    405

  • ما حكم من يقرأ القرآن بصوت مرتفع في المسجد والناس من حوله يصلون؟

    - ولو أُلقي السلام على من يقرأ القرآن في المسجد سرًا فما الحكم؟ جزاكم الله خيرًا.
     

    لا يجوز رفع الصوت بقراءة القرآن الكريم في المسجد والناس يصلون لحديث: «إِنَّ الْمُصَلِّي يُنَاجِي رَبَّهُ عز وجل؛ فَلْيَنْظُرْ بِمَ يُنَاجِيهِ، وَلَا يَجْهَرْ بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ بِالْقُرْآنِ» رواه أحمد[1].

    والأولى ترك السلام على المنشغل بقراءة القرآن، فإن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15633

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    404

  • إذا كان الإِنسان مداومًا على قراءة القرآن - بتوفيق من الله وله الحمد - وأكثر الأوقات يختم في كل أسبوع أو أسبوعين، الخلاصة: أنه إذا ختم القرآن في يوم الثلاثاء والأربعاء وقف على المعوذات وبدأ بالفاتحة والبقرة، فإذا جاء ليلة الجمعة بعد صلاة المغرب بدأ من المعوذات من موقفه وختم وقرأ الختمة بين فضيلتين الخميس وليلة الجمعة لأجل ...

    السنة له أن يكمل ختم القرآن، ولا يؤجل قراءة المعوذتين إلى الجمعة ولا غيرها، بل ينهي الختمة متى وصل إلى المعوذتين، ثم يدعو بما فيه من الدعاء بعد حمد الله والصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم؛ اقتداءً بالسلف الصالح، ثم يعود فيبدأ بالختمة الأخرى من الفاتحة، وهكذا. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20889

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    449

  • هل يجوز قراءة سورة يس بالصوت المرتفع في المسجد أو لا؟

    لا يجوز لأحد أن يرفع صوته بقراءة القرآن في المسجد، لا بسورة يس ولا بغيرها من القرآن، لا في الصلاة ولا في غيرها؛ لما ثبت من أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج على الناس وهم يصلون   ويجهرون بالقراءة، فقال: « أيها الناس كلكم يناجي ربه فلا يجهر بعضكم على بعض في القراءة » [1] ، ولأن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20890

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    427

  • هل تجوز قراءة القرآن في المسجد بصوت مرتفع وفي مكبر الصوت قبل صلاة الفجر والجمعة وبعض الصلوات، ويكون هناك من يصلي السنة القبلية أو تحية المسجد؟

    القرآن: كلام الله جل وعلا، وتلاوته عبادة من العبادات البدنية المحضة والمستمع يثاب على استماعه، ولكن إذا ترتب على رفع الصوت به أذى، فينبغي خفض الصوت إلى درجة يزول بها الأذى، وما ذكر في السؤال من تخصيص وقت قبل الصلاة لقراءة القرآن في المسجد بصوت مرتفع لا نعلم له أصلاً   يدل على فعله بصفة دائمة في هذا الوقت. وبالله التوفيق. ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20891

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    436

  • ما حكم الإِسلام في قراءة القرآن قبل صلاة الفجر؟

    الأصل في قراءة القرآن أنها مشروعة، سواء أكانت قبل الفجر أو بعده، ولكن يجب على القارئ في المسجد أن يراعي من حوله من المصلين والقراء فيخفض صوته حتى لا يشوش عليهم. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20892

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    413

  • إنه في يوم من الأيام في صلاة الظهر كان الجماعة في المسجد، وكان فيه شخص يقرأ في الصف الأول في المسجد وإذ بشخص آخر دنا من حوله وصلى ركعتين تحية المسجد ثم سلم وأراد السلام ومصافحة الشخص الذي يقرأ القرآن ومد يده عليه لكي يصافحه، فما كان من الشخص الذي يقرأ القرآن أن مد يده اليمنى على عضده الأيسر ولم ينظر لهذا الذي يريد السلام عليه ...

    يجوز بدء قارئ القرآن بالسلام، وعليه أن يرد السلام؛ لأنه لم يثبت دليل شرعي على المنع من ذلك، والأصل عموم الأدلة في مشروعية البدء بالسلام والرد على من سلم حتى يثبت ما يخصص ذلك من الأدلة. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20914

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    539

  • بعد قراءة القرآن الكريم هل يجوز لنا أن نذهب للحمام مباشرة أم نغسل اليد قبل دخول الحمام، علمًا بأن المجاري طريقها واحد سواء مغسلة الأكل أو الحمام؟

    لا يشرع غسل اليد بعد قراءة القرآن لا في المغسلة ولا في الحمام. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21509

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    448

  • إذا كانت قراءة سورة الإِخلاص ثلاث مرات تعادل ثواب قراءة القرآن فهل على المسلم إثم إذا ترك تلاوة القرآن اكتفاء بقراءة هذه السورة؟

    ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: « الدين النصيحة ثلاثًا، فقيل: لمن يا رسول الله؟ قال: لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم » [1] ، والنصيحة لكتاب الله تعالى تكون بتلاوته وتدبر آياته والاتعاظ بمواعظه والوقوف عند حدوده بامتثال أوامره واجتناب نواهيه، ولا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21803

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    459

  • عندما يعتاد المسلم قراءة القرآن في أوقات معينة مثل بعد صلاة الفجر يوميًّا أو في يوم الجمعة فهل يجب عليه قراءة حزب أو ربع حزب أو عدد آيات محددة مثل 30 آية، 50 آية، أو أن ذلك يعود إلى ما تيسر من آيات الذكر الحكيم؟

    يقرأ ما تيسر له، بدون التزام لعدد معين من السور أو الآيات، ويحاول المحافظة على القراءة يوميًّا إذا تيسر له ذلك؛ لما في ذلك من الخير العظيم والأجر الكبير، وليحرص على التدبر   والتعقل لما يقرأ، حتى يستفيد من كلام ربه سبحانه. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21806

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    393

  • ما حكم تفضيل بعض المقرئين على الآخرين في قراءة القرآن وتسجيل القرآن على شرائط وبيعها بالفلوس؟

    يجوز تفضيل بعض قراء القرآن على بعض من أجل أحكام التلاوة وحسن الترتيل، ويجوز تسجيل قراءة القرآن على أشرطة وبيع هذه الأشرطة. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21808

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    449

  • قراءة القرآن في المصحف وقراءته بدون مصحف أيهما أفضل؟

    ما هو أنفع لك وأخشع لقلبك أفضل. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21810

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    519

  • هل يجوز قراءة القرآن على ظهر الدابة، مثل الجمال والخيل والحمير والسيارة، أفدنا أفادكم الله؟

    يجوز للمسلم قراءة القرآن على ظهر الدابة، وفي   داخل السيارة والطائرة، وقد صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه كان يصلي على راحلته ، ولعموم قوله تعالى:
    ﴿ إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآيَاتٍ لأُولِي الأَلْبَابِ (190) الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21811

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    470

  • جرت بيننا مناقشة البارحة حول جواز قراءة القرآن غيبًا أو من كتاب يحوي بعض الآيات القرآنية لو كان الشخص غير طاهر مع أن الله سبحانه يقول:
    ﴿ لاَ يَمَسُّهُ إِلا الْمُطَهَّرُونَ ﴾ [ الواقعة : 79 ] ، فما الحكم في ذلك؟

    إن من أراد مس المصحف من المسلمين فعليه أن يتطهر من الحدث الأصغر والأكبر. والحدث الأصغر: ما أوجب وضوءًا، والحدث الأكبر ما أوجب غسلاً؛ لعموم قوله تعالى:
    ﴿ لاَ يَمَسُّهُ إِلا الْمُطَهَّرُونَ ﴾ [ الواقعة : 79 ] ، ولما جاء في كتاب عمرو بن حزم : « أن لا يمس القرآن إلاَّ طاهر » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21851

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    457

  • هل عَلَيَّ إثم بقراءة القرآن بدون طهارة لعدم وجود الماء والتراب؟

    إذا كنت على الحالة التي ذكرتها جاز لك أن تقرأ القرآن على غير طهارة؛ لعموم قوله تعالى:
    ﴿ فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ﴾ [ التغابن : 16 ] ، وقوله تعالى:
    ﴿ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ ﴾ [ الحج : 78 ] . وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21857

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    483