• في الدولة الشيوعية بنوك لِلَبن النساء يوزع على الأطفال، فما حكم هذا العمل؟ وما تأثيره في تحريم الزواج؟ وهل هذا كبنوك الدم؟ حيث يمكن نقل الدم من شخص إلى آخر مهما تكن صلة القرابة، أفتونا يرحمكم الله، لأن هذا الأمر سيُعرض على مؤتمر دولي، ودولة الكويت ممثَّلة فيه.

    تحريم الزواج بسبب الرضاع ثابت بالقرآن وسنَّة النبي صلى الله عليه وسلم، إذا كان الطفل في سن الرضاع، وهو حولان كاملان ما لم يفطم قبل ذلك ويستغنِ عن الرضاع.

    ولا سبيل إلى قياس الرضاع على الدم ولا الدم على الرضاع، لأن النصوص الشرعية وردت بتحريم الزواج بالرضاع لا بالدم، لأن احتمالًا قويًا أن لحليب المرأة تأثيرًا خاصًا في مدة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1889

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    113

  • في الدولة الشيوعية بنوك لِلَبن النساء يوزع على الأطفال، فما حكم هذا العمل؟ وما تأثيره في تحريم الزواج؟ وهل هذا كبنوك الدم؟ حيث يمكن نقل الدم من شخص إلى آخر مهما تكن صلة القرابة، أفتونا يرحمكم الله، لأن هذا الأمر سيُعرض على مؤتمر دولي، ودولة الكويت ممثَّلة فيه.

    إن تحريم الزواج بسبب الرضاع ثابت بالقرآن وسنَّة النبي صلى الله عليه وسلم، إذا كان الطفل في سن الرضاع، وهو حولان كاملان ما لم يفطم قبل ذلك ويستغنِ عن الرضاع.

    ولا سبيل إلى قياس الرضاع على الدم ولا الدم على الرضاع، لأن النصوص الشرعية وردت بتحريم الزواج بالرضاع لا بالدم، لأن احتمالًا قويًا أن لحليب المرأة تأثيرًا خاصًا في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17833

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    78

  • هل انتقال الدم من رجل إلى امرأة والعكـس ينشر الحرمة كحرمة الرضاع بجامع التغذية في كل منهما أو لا؟

    انتقال الدم من شخص لآخر لا يسمى رضاعًا لغـة ولا شرعا ولا عرفًا؛ فلهذا لا يثبت له شـيء من أحكـام الرضـاع من نشر الحرمة وثبوت المحرمية وغيرها، فإن قيـل: إن أصل اللبن مـن الدم فيعطى حكمه، قلنا: لا نسلم بهذا؛ لأنه قد تغـير بالاستحالة، وانقلب بقدرة الله من دم إلى لبن فاختص به الحكـم دون أصله، وأيضًا فالرضاع مما لا مجال للاجتهاد فيه؛ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29820

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    84

  • مضمونه: أن زوجته مريضة، وأنها بحال اضطرت إلى إسعافها بدم، وأن المستشفى سحب منه دمًا لزوجته، ويسأل هـل يؤثر ذلك على حياته الزوجية معها؟

    لعل السائل وقع في نفسه قيـاس الدم على اللبن الناشـر للحرمة، وهو قياس غير صحيح؛ لأمرين:

    أحدهما: أن الدم ليس مغذيًّا كاللبن.

    الثاني: أن الذي تنتشر به الحرمة بموجـب النـص هو رضـاع اللبن بشرطين:

    أحدهما: أن يبلغ الرضاع خمس رضعـات فـأكثر.

    الثاني: أن يكون في الحولين. وعليه فإنه لا أثر لهـذا الـدم المسـحوب منك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29819

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    127

  • إذا علمنا بأن في حالات الرضاعة الطبيعية من امرأة إلى أي طفل، وبعدد محدد من الرضعات، فإن حكم الشرع حينئذ هو بأن تكون هذه المرأة أمًّا للطفل بالرضاعة - لذا ما هو حكـم   الشرع بالنسبة لامرأة تبرعت بدمها وهي تقدر بحوالي 450 مل إلى طفل احتاج لهذه الوحدة الدموية، لا سـيما بـأن إحـدى محتويات حليب الأم هي الأجسام المناعية التي تتواجد ...

    التبرع بالدم ليس كاللبن في نشر المحرميـة ، وعليه فـإذا تبرعت امرأة لطفل بشيء من دمها فإن ذلك لا يجعله ابنـًا لهـا ولو كثر الدم وتكرر النقل. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29822

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    87

  • إذا كان لشخص زوجة مريضـة وفي حالـة خطيرة وطلب لها نقل دم 500 سم عاجل جدًّا، فهل يجوز للزوج أن يعطي زوجته من دمه إنقاذًا لحياتها، وهل صحيح أنها تحرم عليه كما يقول بعض الناس وتصبح أختًا له بعد إعطائها من دمه؟

    إذا كانت الزوجة مضطـرة إلى نقـل دم إليهـا مـن غيرهـا جاز أخذه ممن لا يضره وحقنها به، سواء كان ذلـك من زوجها أو من غيره، ولا تأثير له في نشـر الحرمة ولو كـثر، وليس كالرضاع، ومن هذا يعلم جواز حقن الزوجة بدم من زوجها، وأنها لا تحرم عليه بذلك، وكذلك لو حقن الزوج بدم زوجته لا تنتشر به الحرمة . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29821

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    81