عدد النتائج: 444

  • نذرت لله إن رزقني ولدًا أسميه رعدًا على سورة الرعد؛   ليكون تسميته شرعية ولكي لا يمر بالمراحل والذنب الذي مررت به، والآن اقترب موعد ولادة طفلي الذي يعرف (برعد) لكن كثير من الناس يخوفونني من الاسم بحد ذاته فما رأيكم فيه، علمًا أنني استخرت الله فيه عدة مرات، وكنت أرى أشياء يرتاح لها قلبي؛ كأن أراه يحفظ القرآن بسرعة، فرجاء أن ...

    ما ذكرته هو من نذر فعل المباح، فإن شئت فسمه بهذا الاسم وإن شئت فاتركه وسمه بغيره، ويكون عليك كفارة يمين: عتق رقبة أو إطعام عشرة مساكين لكل مسكين كيلو ونصف من الطعام، أو كسوتهم لكل مسكين ثوب، فإن لم تجد فإنك تصوم ثلاثة أيام. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36143

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    705

  • أفيد سماحتكم أنني أطلقت اسم: (نيروز) على إحدى بناتي جاهلاً بأن هذا الاسم لأحد أعياد الفرس ، وما كنت أعلمه أن كلمة (نيروز) تعنى (الربيع) بالفارسية، والآن أريد من سماحتكم فتوى بهذا الشأن، وهل يجب علي أن أغير اسم ابنتي إلى اسم آخر سيما وأنني قد وثقته في الوثائق الرسمية منذ ثلاث سنين.

    يجب على والد الطفل من ذكر وأنثى أن يختار له الاسم الحسن ويبتعد عن الاسم القبيح، وما ذكره السائل من أنه سمى ابنته (نيروز) وهو اسم لعيد الفرس فالواجب تغيير هذا الاسم إلى اسم حسن، كما غير النبي صلى الله عليه وسلم أسماء بعض أصحابه. وأما توثيق الاسم السابق في الوثائق الرسمية فليس بمانع من تغييره حسب النظام المتبع. وبالله التوفيق، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36144

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    951

  • أنا ومعي عدد من المواطنين نفوق عشرين شخصًا، أسماؤنا غير جائزة شرعًا، وليس من السهل تغييرها إلا في فتوى حيث يوجد لنا أولاد وبنات موظفون وطلاب في جميع المراحل بما فيهم جامعيون، ولهذا أملي تعميد إدارة الأحوال المدنية بالجوف بتلك الفتوى لننسخ أسماءنا الحالية ونختار غيرها، وفي ما تم نزود أولادنا بالاسم الجديد وصورة من ...

    لا خلاف أنه لا يجوز تعبيد اسم وإضافته إلا إلى اسم من أسماء الله تبارك وتعالى التي علم ورودها في الكتاب أو السنة الصحيحة. وعليه، فإن لفظ: (المصلح) ليس من أسماء الله تعالى فلا يجوز أن يسمى العبد باسم: (عبد المصلح) ولهذا يجب تغيير هذا الاسم واستبداله باسم شرعي مثل: عبد الله، عبد الرحمن، عبد العزيز، عبد الرحيم، عبد الوهاب، عبد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36145

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    738

  • الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده.. وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من فضيلة مدير فرع رئاسة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة عسير برقم (891 9 24) وتاريخ 2121417هـ، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم (1246) وتاريخ 2921417هـ، وقد ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بأن الواجب تغيير هذا الاسم (خير الأنام) باسم يجوز شرعًا ؛ لأن هذا اللقب خاص بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36146

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    952

  • هل تسمية المولود من حق الأب أم الأم ؟ وإذا سمت الأم الابن اسمًا غير الذي سماه والده وبدون علمه فأي الاسمين يعتبر به، وما حكم تغيير الاسم من محمد إلى اسم آخر من الأسماء التي يسمى بها المسلمون. أفيدونا جزاكم الله خيرًا.

    تسمية المولود من حق الأب وعليه أن يختار لمولوده الاسم الحسن، والسنة تغيير الاسم السيئ إلى اسم حسن كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم مع   بعض الصحابة، ويجوز تغيير الاسم من محمد إلى غيره، وإن كان الاسم اسمًا محرمًا كتعبيد اسم لغير الله مثل عبد النبي وجب تغييره. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36149

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    711

  • هل صح أن (الرشيد) من أسماء الله عز وجل؟ وما حكم التسمية بـ: عبد الرشيد ؟ وهل يلزم من سمي بـ: عبد الرشيد تغيير الاسم؟

    (الرشيد) ليس من أسماء الله تعالى؛ لعدم وروده في القرآن وعدم ثبوته في السنة، وبناء على ما تقدم فلا يجوز أن يقال:   (عبد الرشيد)، ومن تسمى بذلك فالواجب عليه تغييره؟



    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36151

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    3570

  • هل من السنة تغيير الاسم ؟

    إذا كان الاسم محرمًا كالأسماء المعبدة لغير الله تعالى وجب تغييره إلى اسم مشروع، وأما إذا كان الاسم قبيحًا في اللفظ أو المعنى فإن هدي النبي صلى الله عليه وسلم هو تغييره إلى ما هو أحسن منه كما هو مستفيض في السنة المطهرة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36152

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    766

  • أولاً مقيم في المملكة من عشر سنوات، فالله أعطاني ولدًا   عندما حطت زوجتي في المرة الأولى من السنوات كنت في المملكة السعودية ، فالولد سماه جدي " كارتر " في البلد المقيم فيه أولادي بجمهورية مصر العربية بالصعيد، واسمه في شهادة الميلاد بهذا الاسم، ودخل المدرسة في الصف السادس بهذا الاسم (كارتر عبد الستار) فإذا تغير هذا الاسم ...

    الواجب عليك تغيير اسم ابنك من كارتير إلى عبد الله أو عبد الرحمن ونحوهما؛ لأن هذا اسم كافر كان مرة رئيسًا للولايات المتحدة . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36157

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    691

  • ما حكم التسمية للمواليد الجدد بالاسم (مؤمن) هل يجوز شرعًا؟

    يجوز تسمية المولود باسم مؤمن ؛ لأنه لا دليل على المنع من ذلك والأصل الجواز. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36159

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    873

  • رجل له ولد اسمه مصعود أي: سماه والده بهذا الاسم، لكون والد الطفل كنية له أبو مصعود قبل أن يحل له هذا الطفل فلما   رزق بهذا الولد أصر على أن يسميه مصعودًا وفعلاً عمل ذلك، ولكن أقارب هذا الرجل لم يحبوا هذا الاسم ولقبوا الولد باسم مداهي، مما جعلنا نضطر إلى فضيلتكم بالرفع أيهما أحسن مداهي أو مصعود؟ علمًا بأنه مضموم في الحفيظة ...

    لا حرج في تسمية الرجل ولده مصعودًا لعدم المحذور في ذلك. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36158

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    687

  • ما حكم الشرع في التسمية باسم (راما ) حيث ذكر البعض أنه لا يجوز؛ لأنه يوجد اسم معبد في الهند وكذلك أسماء أشخاص من غير المسلمين وأنا متوقف على هذه الفتوى لتغيير الاسم؟ وجزاكم الله خيرًا.

    لا بأس بالتسمية بما ذكر؛ لأن الأصل في الأسماء الإباحة إلا ما عبد لغير الله، لكن إن ثبت أن الاسم المذكور اسم معبد يعبد فيه غير الله فإنه لا يجوز التسمية به؛ لأن ذلك يكون من تعظيم ذلك المعبد وترويج ذكره. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36160

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    691

  • سماحة الشيخ ما رأيك بالتسمية للبنات بأسماء موجودة في القرآن مثل (آلاء - إستبرق - أفنان )؟

    لا مانع من تسمية البنات بالأسماء المذكورة: (آلاء - إستبرق - أفنان)، وما شابهها من الأسماء من الأسماء التي لا تتضمن معاني قبيحة وليس فها تشبه بالكفار في أسمائهم، وإن كانت هذه الأسماء موجودة   في القرآن. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36161

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    720

  • أفيد سماحتكم بأن اسمي (هادي )، وقد سمعت من بعض المشائخ أنه لا يجوز لي هذا الاسم، حيث إن الهادي هو الله عز وجل وأنا لا أقصد بهذا الاسم، ولا والدي الذي سماني بأي شيء. أفيدوني جزاكم الله خيرًا هل علي حرج، وهل يلزمني تغيير اسمي؟ أفيدوني جزاكم الله خيرًا.

    لا نعلم مانعًا شرعيًّا من التسمية بهذا الاسم . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36162

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    717

  • ما الحكم في تسمية الولد المذكور بهذا الاسم (راكان)؟

    لا مانع من تسمية المولود باسم (راكان )؛ لأن هذا الاسم لا يتضمن معنى سيئًا، والأصل فيما لا يتضمن معنى سيئًا الإباحة، ولكن الاسم المعبد لله أحسن وأفضل؛ كـ: عبد الله، وعبد الرحمن. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36165

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    664

  • لقد من الله علي أن رزقت بابنة أسميتها ( بيان ) وعندما بلغ عمرها العامين أخبرني أحد الإخوان بأن هذا الاسم اسم ( بيان) لا يجوز التسمي به ،؛ لأنه من أسماء القرآن. ولا يجوز إطلاقه على غيره، وأرشدني بتغيير الاسم. أرجو من سماحتكم إرشادي بما يمكن اتباعه وهل يلزمني تغيير الاسم من عدمه؟ وجزاكم الله خير الجزاء.

    لفظ: (بيان) من أوصاف القرآن العظيم في آيات كريمة، كقول الله سبحانه وتعالى:
    ﴿ هَذَا بَيَانٌ لِلنَّاسِ ﴾ [ آل عمران : 138 ] الآية، ولا يظهر ما يمنع من تسمية المولود به، وقد سمي به بعض من مضى   من الرجال على قلة، كما يعلم من النظر في كتب التراجم والسير، والله أعلم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36167

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    692

  • نذرت إذا رزقت بولد أسميه (صالحًا)، وقالت الوالدة: لا يجوز أن نسمي باسمين؛ لأن عمه موجود بهذا الاسم.

    لا مانع من تسمية المولود باسم يوافق اسم قريبه الحي ، وقول العوام في الامتناع من ذلك لا أصل له. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36168

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    713

  • لدي ابنة أسميتها إيمان، وسمعت أن الاسم منهي عنه من المصطفى عليه الصلاة والسلام. أرجو إفادتي عن جواز التسمية بذلك الاسم، وهل هناك حديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى عن ذلك وما نصه؟

    لا بأس بالتسمية بإيمان ، ولا صحة لما نسب إلى النبي صلى الله عليه وسلم من النهي عن ذلك. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36169

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    717

  • هل يجوز تسمية البنت باسم (ود) وهي كما هو معروف في اللغة العربية بمعنى: حب، ولكنها اسم صنم من أصنام قوم نوح   عليه السلام؟ أفتونا مأجورين.

    لا بأس بتسمية المولودة بـ (وُدٍّ ) بضم الواو؛ لأنه لا يتضمن معنى سيئًا، والأصل في الأسماء الإباحة إلا ما دل الدليل على منعه، وأما الصنم المشار إليه في السؤال فاسمه (وَدّ) بفتح الواو. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36171

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1684

  • الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده.. وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من سعادة وكيل وزارة الداخلية المكلف   برقم (1م 12347) وتاريخ 2731417هـ والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم (1951) وتاريخ 1041417هـ، الذي يسأل فيه سعادته عن حكم التسمية ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت: بأنه لا مانع من التسمي بالأسماء المذكورة عدا (عبد المعين) فالأحسن ترك التسمي به؛ لأنه لم يثبت أن المعين من أسماء الله تعالى، وكذا اسم (بره) الأفضل تغييره وعدم التسمي به؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم غيره. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم



    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36173

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1269

  • رزقت بطفلة وقد أسميتها (دينا) ولكن كل من سمع ذلك الاسم يقول غيره، وقد أردت أن أغيره وقد قرأت في قصص الأنبياء لابن كثير أن أخت يوسف نبي الله عليه السلام أن اسمها (دينا) فلم أغيره، فهل في ذلك الاسم شيء؟ أفيدونا جزاكم الله خيرًا.

    لا حرج عليك في تسمية ابنتك (دينا )؛ لأن هذا الاسم لا يتضمن معنى سيئًا يغير من أجله، وإذا غيرته فلا حرج عليك. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36175

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    713

  • هل يجوز للمسلم أن يسمي أولاده بقابيل وهابيل؟

    لا بأس أن يسمي الرجل ابنه بـ (هابيل أو قابيل )؛ لعدم المحذور في هذين الاسمين، ولأن الأصل في الأسماء الإباحة، إلا ما اشتمل على معنى قبيح أو نهي عنه بخصوصه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36180

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1213

  • اسم ابني (دانيال) هل في ذلك الاسم حرمة؟ علمًا بأن ذكره ورد في تفسير ابن كثير ، وأنه اسم لنبي من أنبياء الله الصالحين، كذلك شيوع اسم دانيال في مجتمعنا. أرجو من سماحتكم إفادتنا في ذلك.

    لا بأس بالتسمي بـ (دانيال )؛ لأنه لا محذور فيه، وهو اسم   نبي من أنبياء الله؛ والتسمي بأسماء الأنبياء مباح؛ كمحمد وموسى وعيسى. إلى غير ذلك. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36179

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    743

  • جاءتني مولودة سميتها (تقوى)، وقال لي بعض الإخوان: إن هذا الاسم لا يجوز، فما رأي سماحتكم في هذا الاسم وجزاكم الله خيرًا؟

    لا نعلم ما يمنع من جواز التسمية بهذا الاسم ؛ لعدم المحذور فيه.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36181

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    747

  • رزقني الله مولودًا أنثى ولله الحمد، وقد اتفقت أنا وزوجتي على تسميتها ( يارا )؛ حيث إن أصل هذا الاسم فارسي، ويعني (قوة، قدرة، استطاعة، شجاعة)، ولما له من معان حميدة، وليس اقتداء بشخصية غير إسلامية، ولا من الأسماء المنصوص على تحريمها، ولا من الأسماء التي فيها تعبيد ولا تحمل ألفاظها تشاؤما أو معانيَ مذمومة، ولا فيها تزكية ...

    ما دام الاسم كما ذكرت أن أصله فارسي، فننصحك بعدم التسمية به؛ لأنه من التشبه بالأعاجم، وقد نهت عنه الشريعة؛ فالبعد عن ذلك هو المطلوب شرعًا، والأسماء العربية الحسنة الخالية من المحاذير كثيرة جدًّا، والأب مأمور بتحسين أسماء أولاده: بنين وبنات، وذلك دليل على كمال الرجل ورجاحة عقله.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36182

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    792

  • الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده.. وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من فضيلة رئيس محاكم القنفذة المساعد، ورئيس الدعوة المحتسبة برقم (733) وتاريخ 2481415هـ والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم (3488) وتاريخ 1381415هـ وقد سأل فضيلته سؤالاً ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت: بأنه لا يجوز تسمية المرأة باسم (نبية) كما لا يجوز تسمية الرجل باسم (نبي) ؛ لأن الإطلاق الشرعي لهذا اللقب خاص بأنبياء الله ورسله عليهم الصلاة والسلام، وقد ختمهم الله بنبيه محمد صلى الله عليه وسلم كما قال تعالى:
    ﴿ مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36185

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1082

  • هل يجوز تسمية الأنثى (ملاك) حيث سمعنا من أحد أهل العلم أنه تأنيث (ملك)، والملائكة ليس فيهم إناث؟

    لا يجوز تسمية البنت باسم (ملاك) ؛ لأن ملاك معناه الملك، أحد الملائكة الكرام، ولا يجوز إطلاق اسم الملك على الأنثى؛ لما في   هذا من الامتهان. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36186

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    693

  • ما قولكم في هذه الأسماء المركبة مثل: "رحمة الله، رفيق الرحمن، غرم الله، عطا الله، غلام الرحمن " ونحو تلك الأسماء.

    لا بأس بالأسماء المضافة إلى الله مثل: ( عبد الله، وعطاء الله، ورحمة الله)، أما ( رفيق الرحمن، وغرم الله، وغلام الله ) فالأولى عدم التسمية بها؛ لاشتباه معناها. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36189

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    747

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة الرئيس العام من فضيلة قاضي محكمة هروب بخطابه رقم ( 683 ) في 22111411هـ، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم ( 4948 ) في 28111411هـ، وقد سأل فضيلته سؤالاً هذا نصه: تقدمت لنا امرأة تدعى ( م. ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بأنه إذا كان الأمر كما ذكر فإنه يعمل على ما في الحفيظة، إذا كانت ( م ) المذكورة منسوبة لأمها فيها، ولا حاجة إلى التعديل. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36394

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1366

  • امرأة ذهبت إلى إحدى المستشفيات في المملكة وأخذت طفلة لتقوم بتربيتها في منزلها ( وهذه الطفلة عن طريق اللقطة )، وقامت بتربيتها، وإذا أحد سألها قالت: بنتي، والبنت كذلك تقول لهذه المرأة: يا أمي، ولزوج المرأة: يا والدي، ولأولادهم: يا إخواني ويا أخواتي، وللخال: يا خال، وللجد: يا جد. فما رأي سماحتكم في ذلك، وهل لها الحق في الإرث، وهل ...

    أخذ الطفل أو الطفلة اللقيط وتربيته التربية الحسنة وتنشئته على الآداب الإسلامية وتعويده الأخلاق الحسنة وعمل طيب، ويرجى لمن فعل ذلك ابتغاء مثوبة الله تعالى الأجر العظيم والجزاء الحسن، ولا يعتبر ابنًا لمن رباه وأحسن إليه، ولا يرث منه، ويجوز لابن من ربى طفلة لقيطة أن يتزوجها عن طريق المحكمة، إذا لم يكن هناك رضاع شرعي من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36393

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    759

  • كثير من الشباب المسلم التائه الذي يعمل في فرنسا يلتف على امرأة ويعاشرها بالحرام، وتنجب منه الأولاد، ثم بعد ذلك يتوب إلى الله، فما حكم أولاده الخمسة والذين أنجبتهم زوجته بسفاح من غير عقد شرعي، هل يلحقون به نسبًا، ويعتبر الزوج أبًا لهم شرعًا؟ علمًا بأنهم من صلبه بسفاح لا بنكاح، والمرأة اعتبرته زوجًا لها ما دامت قبلته ورضيت ...

    الأولاد الذين أنجب الرجل قبل العقد لا ينسبون إليه، وإنما ينسبون إلى أمهم؛ لما ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « الولد للفراش وللعاهر   الحجر » [1] . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

    1) صحيح البخاري ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36395

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    724