عدد النتائج: 114

  • أرجو الإحاطة أن إدارة المساجد أحالت السيد/ أحمد، للتحقيق معه بشأن ما أسند قبله من قيامه بالغش أثناء أدائه لامتحان مادة القرآن الكريم للصف الثالث بدار القرآن الكريم وتمزيقه المصحف إلى صفحات للنقل منه، هذا وقد أجرت الشؤون القانونية تحقيقًا في الموضوع انتهت فيه إلى ما أسند قِبله ومرفق طيه صورة من مذكرة التحقيق.

    وبعرض ...

    يكتفى بالعقوبة المقررة للغش في الامتحانات تأديبًا له وردعًا لغيره.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1761

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    201

  • اسمي الأصلي صلاح، وغيرت اسمي بمحمد لآخذ جواز السفر، وجئت هنا (الكويت) بهذا الاسم.

    ما حكم هذا من الناحية الشرعية؟ علمًا أن في كتاب الكبائر عُدَّ من الكبائر، وعلمًا بأني في بلدي يعرفونني باسمي الأصلي فقط.

    الأصل أنه يجوز للإنسان تغيير اسمه لمقصد مشروع كما لو كان الاسم مما نهى الشرع عن التسمي به أو لمقصد مرغوب كاسم يتضرر منه بشرط أن لا يترتب على هذا التغيير تضييع حقوق الناس أو أكل حقوقهم بالباطل.

    وأما ما جاء من عَدِّ ذلك من الكبائر، فالمراد ما يترتب عليه الانتساب إلى غير أبيه أو نفي نسبه عن أبيه وهذا شيء آخر، كما أنه ليس ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1762

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    265

  • إني موظف وأعمل لدى شركة وهذه الشركة تتكفل من جانبها بإسكان موظفيها على حسابها الخاص، ومن لا يرغب في أن يسكن لدى الشركة تدفع له إعانة مالية قدرها حسب راتب الموظف إذا أثبت لها صكًا شرعيًا موثقًا بأنه قد اشترى بيتًا في منطقة قد حددتها الشركة مسبقا، أي بمنطقة معينة بذاتها، ولا تشمل الإعانة من لم يملك بيتًا في نفس المنطقة.

    مع ...

    هذا التعامل يتضمن تزويرًا واضحًا وأكلًا لأموال الناس بالباطل، فلا يحل ما يحصل عليه الموظف باسم معونة السكن بهذه السبيل، كما لا يحل لصاحب البيت ما يأخذه لتسهيل عملية التزوير، وعلى هذا الموظف وأمثاله بدلًا من ذلك أن يراجعوا الجهات المسؤولة ليحصلوا على هذه المعونة بطرق مشروعة واضحة، والله سبحانه وتعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1763

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    409

  • هل يجوز لي أن أعمل في وظيفة ما أو أكمل دراستي بناء على شهادة حصلت عليها بطريق الغش في الامتحانات؟

    الغش حرام لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «مَنْ غَشَّنَا فَلَيْسَ مِنَّا».

    وأما العمل في وظيفة بناء على شهادة تم الحصول عليها بطريق الغش في الاختبارات فلا يجوز، إذ لم يكن مؤهلًا تأهيلًا كافيًا لتلك الوظيفة لولا الغش، ولوليّ الأمر أن يتخذ من الإجراءات ما يقمع الغش ويحرم الغاش من الاستفادة من نتائج ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2326

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    198

  • أعمل محاسبًا في شركة خاصة نشاطها تجاري كوكيل لشركة أجنبية، وفي إطار بعض الاتفاقيات بينهما يحدث شيء كان لي فيه شك واستفسرت عنه فوجدته حرامًا، ولكن لظروف معينة قد أجبر على عمله أو عمل جزء منه، وأنا على استعداد تام لتوضيحه للجنتكم الموقرة حيث إنني أجد صعوبة في كتابته.

    - وسألته اللجنة بما يلي: وضح ما تريد الاستفسار عنه؟ ...

    لا حرج عليه فيما يقوم به من عمل موكل إليه من الشركة إذا لم يكن دوره فيها شاهدًا وينبغي مع ذلك أن ينكر بقدر المستطاع وبلطف.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2324

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    180

  • إن موضوع الاستفتاء يتصل بالإجراءات المطلوبة من وزارة التجارة في حالة الإعلان عن تنزيلات حيث يتم التحايل بعدة طرق.

    أولًا: قد تقترح على الشركة المصدرة إرسال فواتير بأسعار مرغوبة لنا، وليست هي الأسعار الفعلية.

    ثانيًا: عن كتابة أسعار البضائع للتنزيلات تذكر أرقام مرتفعة أكثر من سعر البيع الفعلي قبل التنزيل ثم يضرب ...

    الصورة الأولى التي يتم فيها الاعتماد على فواتير مقترحة على غير الواقع بالنسبة لأسعار التكلفة الفعلية هي صورة ممنوعة شرعًا لما فيها من الإخبار الكاذب المؤدي إلى التغرير بالمستهلك ومخالفة السلطة المشرفة على مراقبة التنزيلات.

    وكذلك حكم الصورة الثانية التي تكتب فيها على السلع أرقام سعر البيع قبل التنزيلات بأعلى من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2325

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    189

  • اشترك رجلان في تجارة بيض مع شركة (س) وهذه الشركة غشتهم في إرسال بيض فاسد وقد تنبهت الجمعيات الاستهلاكية في الكويت إلى نهاية مدة صلاحيته، وعلى ذلك أتلف بعض البيض وبيع البعض الآخر، ومن جراء ذلك أصاب الشريكين ضررًا فعليًا وماديًا ومعنويًا بالإضافة إلى زعزعة اسم المؤسسة في السوق التجاري، وبناء على ما تقدم نتقدم بالأسئلة التالية ...

    للمشتري أن يأخذ من المبلغ المذكور ما يوازي أرش العيب (مقابل نقص قيمة البضاعة عن حالة الجودة) وأمّا أخذ مبلغ آخر مقابل الأضرار التي أصيب بها المشتري فالظاهر عدم جواز ذلك حيث إن فقهاء الشريعة سكتوا عن إثبات مثل هذه الحق (التعويض عن الضرر المعنوي) ومن ثم يجب المبادرة إلى دفع قيمة البضاعة المذكورة بعد حجز أرش العيب.

    والله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2627

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    227

  • حصل أن اشتريت سيارة بمبلغ قدره 600 دينار، وكتبت عليها سعرًا قدره 950 دينار على أقساط شهرية 40 دينار لمدة سنتين، ثم قمت ببيع السيارة لشخص ما وأخبرته بأن السيارة مطلوبة لشركة التسهيلات بالرغم من أنها ملكي وليست مطلوبة للشركة، وبعد أن تم البيع والشراء سجلنا السيارة باسم المشتري في شركة التسهيلات وأخذت أنا من الشركة 800 دينارًا ...

    هذه العملية محرّمة لأمرين: الأول: أنها تشتمل على الكذب والتدليس لإعطاء السلعة أكثر من قيمتها ليغتر المشتري بأنها تستحق ذلك الثمن.

    والثاني: أن هذه العملية بإدخال شركة التسهيلات فيها على الصورة المبينة تؤول إلى الربا لأن البائع يترتب له في ذمة المشتري مبلغ معين مؤجل الدفع فيحوّله إلى شركة التسهيلات ويأخذ من شركة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2629

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    201

  • من رابطة الشباب المسلم بأمريكا:

    1- ما حكم النقل في الامتحانات (الغش) سواء من الطلبة الآخرين أو من كتاب أو ورقة مُعدّة؟

    2- هنا في أمريكا بعض الامتحانات العامة على مستوى أمريكا تطلب من الطلاب تجاوزها بنجاح كامتحان توفل (TOEFL) في اللغة الإنجليزية للطلاب الوافدين وامتحان (GRE) للطلاب الذين يسعون للقبول في الدراسات العليا وهي ...

    الغش حرام ومنه الغش في الاختبارات سواء بالنقل عن الطلبة الآخرين أو من كتاب أو ورقة أو بتقديم الامتحان من شخص غير المطالب به منتحلًا اسمه لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «مَنْ غَشَّ فَلَيْسَ مِنَّا». رواه الترمذي عن أبي هريرة رضي الله عنه.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3102

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    214

  • أنا شخص أصبت بأضرار كثيرة ومختلفة من جراء الغزو العراقي الظالم للكويت، وأريد التقدم للحصول على التعويضات المناسبة للأضرار التي لحقت بي ولكن لعدم وجود إثباتات كافية لتقديمها لهيئة التعويضات هل يمكنني أن:

    1- أتقدم بفواتير من شركات (مؤسسات) أفراد تفيد شرائي لمعدات ولوازم منزلية (مكتبية) حرفية أو غيرها تعادل الأضرار التي ...

    التعويض يجب أن يكون في حدود الضرر الفعلي، ويتعين على المتضرر أن يثبت ذلك بشكل صحيح، والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3867

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    215

  • نحن مجموعة شباب في المنطقة نقوم على أعمال الخير، مثل دورات تحفيظ القرآن، وعمل مسابقات ثقافية دينية، وغيرها من النشاطات التي يعود نفعها إلى أهالي المنطقة.

    وقد اتفقنا على تحويل مشترياتنا إلى رقم اشتراك أحدنا علمًا بأننا جميعًا مساهمون ولكل منا رقم حساب في الجمعية التعاونية، وسبب ذلك الفعل لتكون جميع أرباحنا السنوية ...

    ما دام نظام الجمعية ونظام الدولة العام يمنع أن يضيف أحد المساهمين مشترياته إلى حساب غيره، ويمنع قبوله أو طلبه من غيره إضافة مشترياته إلى حسابه، ولما كان في هذا الفعل نوع كذب وتزوير، فإن اللجنة ترى أنه يحرم إضافة الإنسان مشترياته إلى حساب غيره وإضافة مشتريات غيره إلى حسابه، سواء أكان ذلك بقصد التبرع به إلى جهات الخير أو غير ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5116

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    242

  • يحدث أحيانًا أن أكون في الجمعية التعاونية لشراء حاجيات للمنزل، وعند الصندوق أقابل أحد الأصدقاء أو المعارف من غير المساهمين في الجمعية، ويعرض عليّ أن أسجل مشترياته على رقم مساهمتي في الجمعية، وذلك بالتالي سوف يزيد من أرباحي السنوية بزيادة مشترياتي، ولكن أرفض ذلك بحجة أن هذا يعتبر غشًا حيث إن مبلغ مشترياتي السنوية سوف يكون ...

    ما دام نظام الجمعية ونظام الدولة العام يمنع أن يضيف أحد المساهمين مشترياته إلى حساب غيره، ويمنع قبوله أو طلبه من غيره إضافة مشترياته إلى حسابه، ولما كان في هذا الفعل نوع كذب وتزوير، فإن اللجنة ترى أنه يحرم إضافة الإنسان مشترياته إلى حساب غيره وإضافة مشتريات غيره إلى حسابه، سواء أكان ذلك بقصد التبرع به إلى جهات الخير أو غير ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5115

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    205

  • ما مدى شرعية الزيادة في مشتريات أحد المساهمين عن طريق أن يقوم أشخاص مساهمون أو غير مساهمين ممن يشترون بضائعهم من الجمعية بضرب هذه المشتريات في صندوق أحد المساهمين، أي أن المبالغ التي تحسب في نهاية الميزانية لهذا الشخص المساهم غير حقيقية ولا تعبر عن حجم مشترياته الحقيقية؟ وتبعًا لذلك يستحق هذا المساهم مبلغًا من الربح أكثر مما ...

    ما دام نظام الجمعية ونظام الدولة العام يمنع أن يضيف أحد المساهمين مشترياته إلى حساب غيره، ويمنع قبوله أو طلبه من غيره إضافة مشترياته إلى حسابه، ولما كان في هذا الفعل نوع كذب وتزوير، فإن اللجنة ترى أنه يحرم إضافة الإنسان مشترياته إلى حساب غيره وإضافة مشتريات غيره إلى حسابه، سواء أكان ذلك بقصد التبرع به إلى جهات الخير أو غير ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5117

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    216

  • إن قانون الجمعيات التعاونية في الكويت لا يسمح بمساهمة أي مواطن في الجمعية إلا إذا أثبت أنه ساكن في نفس المنطقة. لذا يلجأ بعض المواطنين أو المقيمين بالاستعانة بمعارفهم أو أقاربهم في أي منطقة من المناطق للحصول على صندوق مساهمة للاستفادة من عوائد المشتريات، مع العلم بأنهم لا يحق لهم الحصول على هذه المساهمة لأنهم غير ساكنين في ...

    ما دام قانون ونظام الجمعيات التعاونية من قبل ولي الأمر يمنع هذا التصرف، فلا يجوز الاحتيال عليه بالطريق المسؤول عنه، لأن طاعة ولي الأمر -فيما ليس فيه معصية- واجبة، ولا يجوز الخروج عليها، وهذا الفعل المسؤول عنه لا يخلو من الكذب والتزوير وهما من المحرمات، والله تعالى أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5635

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    176

  • 1) هل يجوز الكذب على لسان المتوفاة من قبل أخيها أو غيره لاستلامه مال اليتامى (الأطفال) وما هو عقاب من يفعل ذلك؟

    2) ما هو عقاب من يعلم بأن ما ادعاه أخوهم كذب ويكتم الشهادة؟

    3) هل يجوز لأي جهة تسليم مال المتوفاة ولو جزء منه دون أدلة، وإن سلموه فهل يعتبر باطل ويحق لنا أن نستلمه عن طريق المحكمة؟ وجزاكم الله خيرًا.

    ثم ...

    1) الكذب حرام شرعًا، سواء نسب لحي أو لميت، وسواء اقتطع به حقه أو لا، وإن كانت حرمته أشد إذا اقتطع به حق للغير، وتكون الحرمة أكثر شدة إذا كان من اقتطع به حقه يتيمًا، لقوله تعالى: ﴿إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْمًا إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5910

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    202

  • زوجي موظف في إحدى الشركات، وقد توفي أثناء العمل بحادث سيارة وكان وقتها تحت تأثير الخمرة، وقد عملنا على أن يكون تقرير الوفاة خاليًا من أنه متوفى تحت تأثير الخمرة حماية لشخصه، فنتج عن ذلك أن منحت الشركة لأسرته مبلغًا من المال تعويض وفاة على أن وفاته كانت وفاة عادية ليست تحت تأثير الخمرة كما جاء في التقرير وهو خلاف الواقع، لو أنهم ...

    إذا ثبت أن هذه الأموال قد أخذت بسبب إخفاء سكر هذا الشخص المتوفى أثناء قيادته السيارة فإنها تعد مأخوذة تحت ظل الغش والتزوير، والغش والتزوير لا يحل مال الغير، فما أخذ بسبب ذلك من أموال يكون حراماَ، ويجب ردها إلى أصحابها، فإن لم يكن أصحابها موجودين أو كانوا موجودين واستحال ردها إليهم كان سبيل هذه الأموال الصرف إلى الفقراء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5911

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    189

  • سؤال بخصوص استغلال بعض الأطباء والمرضى الإجازات المرضية التي تمنح بغير حق، ورأي الشرع فيما يخص الطبيب المعطي للإجازة، والمريض غير المستحق لها.
     

    إذا لم يكن الموظف مريضًا فعلًا، فلا يجوز له طلب إجازة مرضية، ولا يجوز للطبيب منحه شهادة بذلك ما دام غير مريض، وذلك نوع من الكذب والتزوير المحرم، وكل من شارك فيه يكون آثمًا، ومثل ذلك كل تلاعب في القوانين التي تحكم نظام العمل الذي يعمل الموظف بموجبه، والواجب الانتظام بها ما دامت مشروعة ولا تأمر بمحرم وعدم الاحتيال عليها، لقوله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5912

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    174

  • أود إفادتكم بأنني موظف حكومة (عسكري) وعليه لا يسمح لي استخراج رخصة تجارية؛ فاستخرجت رخصة تجارية باسم والدتي المتوفاة (رحمها الله) وتم الاتفاق مع والدتي بأن أدفع لها ما تيسر سنويًا، وقد كنت أنا المتكفل في جميع الرسوم الخاصة بإخراج التراخيص والتجديدات والرسوم الخاصة في غرفة التجارة والبلدية والتأمينات، والمتفق عليه بأني أضع ...

    ما دام الترخيص باسم الأم وكذلك التسجيل في التأمينات الاجتماعية صوريًا فهو باطل شرعًا ولا يترتب عليه أي حق، إلا أنه يجوز للمستفتي أن يسترد من التأمينات الاجتماعية مقدار ما دفعه لها من الأقساط، والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6152

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    196

  • يوجد دكتور في الجامعة ينجِّح الطلبة، ويعطيهم درجات عالية، وبعضهم في بيته، بقصد أن ينتقلوا إلى الدائرة التي سيرشح نفسه فيها، ومن ثم يصوتون له في الانتخابات.

    السؤال:

    1- هل يجوز شرعًا هذا التصرف أم محرم؟

    2- هل فاعل هذا التصرف خائن للأمانة العلمية وشرف المهنة؟ وهل يؤتمن على أجيالنا؟

    3- هل في هذا الفعل إفساد ...

    1- هذا التصرف إن ثبت فهو حرام لأنه داخل في باب شهادة الزور، وهي من أكبر الكبائر لقوله صلى الله عليه وسلم: «أَلَا أُنَبِّئُكُمْ بِأَكْبَرِ الْكَبَائِرِ ثَلَاثًا؟» قَالُوا: بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ، قَالَ: «الْإِشْرَاكُ بِاللَّهِ، وَعُقُوقُ الْوَالِدَيْنِ -وَجَلَسَ وَكَانَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6548

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    272

  • علمنا أن الغش في الامتحان حرام، ولكن إذا كان الغش في أحد امتحانات الجامعة فهل يترك الطالب الكلية وينتقل إلى كلية أخرى؟ أم يعود ويذاكر المواد التي غش في امتحاناتها ليصبح أهلًا لدرجاته في الامتحان؟ علمًا بأن العمل بالشهادة الجامعية يكون على أساس المجموع التراكمي من كل السنوات الدراسية.

    الغش حرام، سواء كان في الاختبارات أو غيرها، لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: «مَنْ غَشَّنَا فَلَيْسَ مِنَّا» رواه مسلم.

    وعليه: فإن اللجنة ترى أن على المستفتي -إذا ما أراد الاستمرار في دراسته- أن يعيد الاختبار في المواد التي تم فيها الغش، وأن يتوب إلى الله تعالى توبة نصوحًا، فيندم على ما حصل منه من الغش، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7184

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    197

  • بعض أصحاب الصيدليات الخاصة يطلبون من الأطباء توقيع وختم وصفات طبية من غير اسم المريض ليتصرف بها الصيدلي كيف ما شاء وذلك مقابل مبلغ أو التقسيم بالنسبة، علمًا بأن وزارة الصحة تمنع مثل هذه الأعمال.

    هذا العمل غير مشروع، ولا يجوز لأي منهم مباشرته شرعًا -الطبيب والصيدلي والمريض- لما يحتوي عليه من تزوير في أوراق رسمية، وخيانة للأمانة التي حُمّلها، وإخلال بواجبات الوظيفة التي حمّلها إياها ولي الأمر.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7183

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    196

  • يرجى التكرم بإفادتنا بالحكم الشرعي بخصوص موظف لدينا عمل في الشركة لمدة (17)‎‏ عامًا، وكان مثالًا للموظف الأمين، إلا أنه في الأشهر الأخيرة قام ‏بسرقة كمبريسور تكييف من الشركة قيمته (50 د. ك) وأقر بذلك وتم إيقافه عن العمل، ولم نقم برفع قضية ضده على أن يقوم بتقديم استقالته، وعليه فلا ‏يستحق من مستحقات نهاية الخدمة إلا نصف ...

    إذا أقر العامل بأنه استقال بمحض إرادته فإنه يطبق عليه قانون العمل، فيعطى نصف المكافأة نظرًا لإمضائه في الشركة أكثر من خمس سنوات، وأما إذا لم ‏تكن الاستقالة برضا العامل فإما أن يرفع الأمر للقضاء، وإما أن يعطى كامل حقه بعد أن يعيد المسروق أو قيمته إلى الشركة، ولو رأت الشركة استرداد قيمة ‏المسروق منه وتسريحه وإعطاءه كامل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7375

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    233

  • علمنا أن الغش في الامتحان حرام، ولكن إذا كان الغش في أحد امتحانات الجامعة فهل يترك الطالب الكلية وينتقل إلى كلية أخرى، أم يعود يذاكر المواد التي قد غش في امتحاناتها ليصبح أهلًا لدرجاته في الامتحان؟ علمًا بأن العمل بالشهادة الجامعية يكون على أساس المجموع التراكمي من كل السنوات الدراسية.
     

    الغش حرام، سواء كان في الاختبارات أو غيرها، لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: «مَنْ غَشَّ فَلَيْسَ مِنَّا» رواه مسلم. وعليه فإن اللجنة ترى أن على المستفتي -إذا ما أراد الاستمرار في دراسته- أن يعيد الاختبار في المواد التي تم فيها الغش، إذا سمح النظام بذلك، وأن يتوب إلى الله تعالى توبة نصوحًا، فيندم على ما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7591

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    181

  • ترد على بعض المسؤولين الكثير من الشكاوى غير المذيلة بأسماء أصحابها، أو انتحال شخصيات وهمية كمجموعة من الموظفين.. إلخ، وقد يكون كاتبها شخصًا واحدًا، وغالبًا ما تكون هذه الشكاوى مغايرة للحقائق، والتي اصطلح على تسميتها بالشكاوى الكيدية، نظرًا لما تحمل في طياتها من الضغينة أو الحسد أو تصفية حسابات أو تشويه السمعة أو الاصطياد في ...

    ترى اللجنة أن ما ذكره المستفتي من باب الإخبار، لا من باب الدعوى، ولا من باب الشهادة، والإخبار في الأصل يحتمل الصدق والكذب، فإذا غلب على ظن من وصلته هذه الرسالة أو هذا الهاتف من الرؤساء وأولياء الأمور، من معلوم أو من مجهول، أنها صادقة -بحسب ما يتوفر له من قرائن الأحوال- فعليه أن يحقق فيه، سواء علم مراسلها أو لم يعلمه، فإذا ثبت له ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7604

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    208

  • نحن مجموعة من الموظفات الكويتيات نعمل في القطاع الخاص بوظائف مختلفة، وقد طلب منا صاحب الشركة ومالك العمل ألا نحضر إلى الشركة، وأن يستمر راتبنا مقابل ذلك، وأن نحضر في الوقت الذي يطلبه، مع العلم بأن الراتب المقرر هو 95 دينار، والراتب المسجل في التأمينات هو 230 دينارًا.

    ونريد حكم ما يلي:

    1- حكم الراتب الذي نتقاضاه من ...

    الراتب الذي يستحقه الموظف هو الراتب الذي حدد في عقد التوظيف، الموقع عليه من الطرفين (الموظف والشركة)، وليس له أن يوقع على أي مبلغ مخالف لما يتفق عليه في العقد، وإذا وقع كان مزورًا، ويستحق عقوبة التعزير. والتنازل عن العلاوة الاجتماعية المقررة في قانون دعم العمالة الوطنية لصالح الشركة لا يجوز، لأنها من الدولة له، فلا يجوز ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7729

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    168

  • أنا صاحب شركة تجارية، وزوجتي شريكة معي في الشركة، مع العلم أنها شريكة صورية لا تملك منها شيئًا، فهل يجوز لي أن أتقدم إلى برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة لصرف راتب لزوجتي؟ مع العلم أن الشروط منطبقة عليها بالكامل، وهل يجوز أن أعطي شخصًا كويتيًا لا يملك وظيفة حكومية شهادة ليصرف بها راتبًا من برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة؟ ...

    لا يجوز لأي شخص أن يعطي شهادة لشخص لا يعمل في وظيفة أو غيرها، يشهد فيها بأنه يعمل، وذلك من أجل أن يصرف بها راتبًا أو غيره، حتى وإن توفرت فيه شروط هذه الوظيفة، غير شرط العمل، وذلك لما يحتوي عليه هذا التصرف من التزوير، وهو محرم شرعًا، لقوله صلى الله عليه وسلم: «أَلَا أُحَدِّثُكُمْ بِأَكْبَرِ الْكَبَائِرِ؟» ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7764

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    205

  • لي أصدقاء وأقارب في شركات تجارية تبيع منتجات استهلاكية مختلفة، وهم يحصلون على خصم يصل في بعض الأحيان إلى (30%) من القيمة المعروضة لمشترياتهم، فهل يجوز لي الاستفادة من الخصم الممنوح لهم، بأن أشتري ما أحتاجه تحت أسمائهم؟ ولو افترضنا أن الشركة التجارية تمنح الموظف فيها ميزة أن يشتري لأصدقائه أو من يريد وتمنحه الخصم نفسه، فهل ...

    العبرة في جواز الانتفاع بهذا الخصم هو القرار الصادر من هذه الشركة، فإن منحت هذا الخصم للموظف دون سواه فإنه يحل له دون غيره، أما إن منحته له في كل ما يشتريه لنفسه أو لأصدقائه فإنه يحل لمن حددتهم الشركة، ولا يحل شرعًا أن يشتري شخص تحت أسماء أحد من هؤلاء الموظفين لينتفع بهذا الخصم لأنه نوع من التزوير، وهو محرم شرعًا.

    والله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8048

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    229

  • تم الإعلان عن وظيفة في إحدى الجهات الحكومية، وقد تقدمت لها وتم قبولي، وطلب مني المستندات اللازمة، وقد استكملتها باستثناء إذن سلطات التجنيد، وكان لدي إذنٌ قديمٌ وتاريخه غير صالح، وقد ذهبت لشعبة التجنيد لاستخراج إذن جديد ولكنهم رفضوا وأفادوا بأنه يجب علي الانخراط بالتجنيد، وقد دخل علي الشيطان وقمت بتغيير تاريخ الإذن ...

    التزوير من أشد المحرمات شرعًا، وهو من أكبر الكبائر، لحديث النبي صلى الله عليه وسلم «أَلَا أُحَدِّثُكُمْ بِأَكْبَرِ الْكَبَائِرِ؟ قَالُوا: بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ، قَالَ: الْإِشْرَاكُ بِاللَّهِ، وَعُقُوقُ الْوَالِدَيْنِ، قَالَ: وَجَلَسَ وَكَانَ مُتَّكِئًا، قَالَ: وَشَهَادَةُ الزُّورِ، أَوْ قَوْلُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8214

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    248

  • لقد أسلمت والحمد لله ثم تركت بلدي في بيفيرلي هيلز، كاليفورنيا أعيش في الكويت منذ خمس سنوات وحتى وقتنا هذا، ولكني وجدت أن المسلم (من أب مسلم) لا يتبع القرآن والسنة كما هو مذكور في القرآن والحديث.

    أسأل نفسي: أين جوهر التوحيد في الكويت؟ هل الكذب والغش واحتساء الخمر وتقديم أو قبول الرشوة وممارسة الجنس خارج نطاق الزواج حلال ...

    الكذب وأخذ الرشوة وشرب الخمرة وسائر المشروبات المسكرة، وإقامة علاقات جنسية خارج دائرة الزواج، كلها من المحرمات في الإسلام، لنهي الله تعالى والنبي صلى الله تعالى عليه وسلم عنها في أكثر من آية كريمة وحديث شريف من ذلك قوله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصَابُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8211

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    234

  • ابني يدرس بالجامعة الأمريكية في الكويت، وأثناء الامتحانات تم ضبط ابني وهو يغش وتم فصله من الجامعة، ثم بعد ذلك أعطته الجامعة فرصة ثانية ولكن بشرط اعترافه بمن ساعده على الغش في الامتحان، فهل يجوز ذلك شرعًا؟ أفتوني مأجورين.
     

    الغش حرام، ومنه الغش في الاختبارات سواء بالنقل عن الطلبة الآخرين أو من كتاب أو ورقة أو بتقديم الامتحان من شخص غير المطالب به منتحلًا اسمه، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «مَنْ غَشَّ فَلَيْسَ مِنَّا» رواه الترمذي عن أبي هريرة. وعلى هذا الطالب أن يتحمل نتيجة غشه، ولا يعترف على من ساعده في ذلك، لما في هذا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8215

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    170