عدد النتائج: 56

  • نروم الإفادة عما كان صلى الله عليه وسلم يلبسه من الثياب في غالب أوقاته، وعما حَثَّ على لبسه صلى الله عليه وسلم وما نهى عنه، وهل تتبُّع الثياب الفاخرة محمود أو مذموم؟ لا زلتم ممن أحيا السنة وأمات البدعة.
     

    كان صلى الله عليه وآله وسلم يلبس في غالب أوقاته لباس قومه من الإزار والرداء. ولبس أيضًا من لباس الروم والفرس، وحث على لبس الثياب البيض. وكان أحب الثياب إليه أن يلبسها الحِبَرَة كما في حديث أنس عند الشيخين وغيرهم، وهي (كعِنبة) برد يماني من القطن أو الكتان سمي بذلك لأنه محبر، أي مزين بالخطوط والألوان. وكان من أحبها إليه كذلك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    111

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    370

  • أحقيقة ما يقال أو يروى من أن الصلاة كانت أول ما فرضت خمسين صلاة، وأن النبي صلى الله عليه وسلم راجع فيها ربه بإرشاد موسى عليه السلام حتى جعلها الله خمسًا في الفعل وخمسين في الأجر؟ أفيدونا ولكم الأجر من الله ولا زال مناركم هاديًا للمسلمين.
     

    إن ما ذكر مروي في حديث المعراج، وقد اختلف فيه المسلمون على صحة سنده، المثبتون له وهم الجمهور قد اختلفوا في كونه وقع يقظة أم منامًا، واستدل القائلون بأنه منام برواية شُريك عند البخاري إذ يقول النبي صلى الله عليه وسلم في آخرها: «ثُمَّ اسْتَيْقَظْتُ» وفي رواية له رأى ما رأى وهو بين النائم واليقظان. ومسألة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    106

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    475

  • ما صحة قول أن جميع الوحوش البرية والبحرية بشَّر بعضها بعضًا ليلة الحمل بالنبي صلى الله عليه وسلم ونطقت بذلك بلسان عربي مبين[1].

    إن الأثر الذي يذكرونه في نطق الدواب والوحوش ليلة حمله صلى الله عليه وسلم قد أخذه واضعو قصص المولد من رواية أبي نعيم وهو منكر جدًّا أورده السيوطي في الخصائص الكبرى[2]، وأنكره مع أثرين آخرين، وهذه الآثار الثلاثة قد جمعت أكثر المنكرات في قصص المولد، وإننا نوردها بنصها ليعلم القراء أنه لم يصح منها شيء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    181

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    494

  • لما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في مرضه الذي توفي به، فمن صَلَّى بالناس الجمعة التي وقعت في حال مرضه صلى الله عليه وسلم؟ ومن الذي خطب بهم الخطبة؟ أفيدونا مأجورين.
     

    قالوا: إن النبي صلى الله عليه وسلم مَرِضَ مَرَضَ الموت في أواخر صفر أو أوائل ربيع الأول، وقالوا: إن المرض قد اشتد على رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاث ليال، وقالوا: إنه توفي حين اشتد الضحى من يوم الاثنين، وقالوا: إن أبا بكر رضي الله عنه هو الذي كان يصلي بالناس بأمره -عليه الصلاة والسلام- في المدة التي لم يكن يستطيع الخروج فيها، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    242

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    305

  • إن ترك المألوف أمر صعب على الناس، لاسيما إذا رسخ في اعتقادهم وتمكن من قلوبهم، وإن كان ذلك مخالفًا للحق أو كان عين الضلال، فلم يهن عليهم أن يتركوه؛ ولهذا آتيكم بمسألة مهمة أرجو بيانها بالحق اليقين، وما بعد الحق إلا الضلال المبين، وهي: مسألة المعراج، فهل وافقتم حضرة الفاضل الدكتور محمد توفيق أفندي صدقي في قوله: فالأرجح عندي أن ...

    اختلف علماء السلف والخلف في الإسراء والمعراج، أكانا بالروح والجسد أم بالروح فقط، وفي اليقظة أم في المنام، وقد كنا من أول العهد بالتمييز نسمع ذكر هذا الخلاف في المساجد عندما تقرأ قصة المعراج في الليلة السابعة والعشرين من رجب كل سنة. وإذ كانت المسألة خلافية فما على الباحث من سبيل إذا ظهر له رجحان أحد الأقوال أن يقول به، وسبق لنا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    396

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    407

  • المعراج كيف كان؟[1]

    لا ندري كيف كان المعراج، ولا نقطع فيه بشيء، فإنه خصوصية أكرم الله تعالى بها نبيه صلى الله عليه وسلم فأراه من آياته في عالم الغيب والشهادة ما لم يرَ غيره من البشر، فإن في رواياته أنه صلى الله عليه وسلم رأى موسى يصلي في قبره بالكثيب الأحمر، ورآه في السماء السادسة، وفيها أنه رأى في السماء آدم ونسم بنيه عن يمينه وشماله، وصلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    402

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    438

  • سؤال حول رؤية النبي صلى الله عليه وسلم المذنبين يعذبون.
     

    إذا كانت رؤية النبي لبيت المقدس من قَبِيل الكشف الذي يحصل بإدراك النفس للشيء بغير واسطة العينين، أو بجعل الله تعالى مثال ذلك أمام العينين فالظاهر أن رؤية من رآهم يعذّبون بذنوبهم من قبيل رؤية المثال بالأولى؛ لأن بيت المقدس من عالم الشهادة، وعذاب المذنبين بما رُوي في الحديث من عالم الغيب ليس له مكان في الدنيا يشاهد بين مكة وبيت ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    522

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    290

  • في هذه الأيام كثر الجدال حتى كاد يُفضي إلى الهلاك في مسألة (انشقاق صدر الرسول عليه الصلاة والسلام وإخراج قلبه وتطهيره من حظ الشيطان الذي وجد معه من يوم أن ظهر على الأرض ونزل من بطن أمه وامتلائه حكمة) اختلفت آراء القوم وتباينت في تلك المسألة فمن مصدِّق عليها مقر بحدوثها ومن مكذب لها مفنِّد لا يلوي إلا على ما يثبته البرهان ويقبله ...

    لا بد أن يكون مرادكم بتكذيب المسألة تكذيب الرواية أو الروايات الواردة فيها التي أوردتم بعضها بالمعنى فخالفتم اللفظ والمعنى، وقرنتم به آية الحج وليست من معناه في شيء بل معناها أن الرسل والأنبياء إذا تمنوا لا يتم لهم موضوع أمانيهم بسبب وسوسة الشيطان للناس ولا محل لتفصيل ذلك هنا.

    وقد صرحتم بأن سبب التكذيب اعتقادكم أن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    530

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1390

  • مقدمة للسؤال:

    كتب صاحب السعادة أحمد زكي باشا الشهير مقالًا في بعض الجرائد اليومية أنكر فيه انشقاق القمر في عهد النبي صلى الله عليه وسلم، وأنكر ما روي في انشقاقه، وادعى أنه من رواية كعب الأحبار وأمثاله من رواة الإسرائيليات، وأول آية أول سورة القمر بمثل ما أوَّلها به بعض السلف والخلف خلافًا للجمهور، من كون الفعل الماضي ...

    وإذ قد اقتضت الحال الآن تحرير المسألة[1] رواية ودراية فإننا نبدأ بالرواية فنقول:

    (أ) الروايات في انشقاق القمر وعللها: زعم بعض العلماء المتقدمين أن الروايات في انشقاق القمر بلغت درجة التواتر! وهو زعم باطل كقول ابن عبد البر الآتي أنه نقله جماعة كثيرة من الصحابة والتابعين، وإن تلقاه الكثيرون بالقبول حرصًا على إثبات ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    805

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1289

  • أكان معراج نبينا صلى الله عليه وسلم إلى السموات وإلى ما شاء الله جسمانيًّا أم لا؟ وما معنى ﴿وَمَا جَعَلْنَا الرُّؤْيَا الَّتِي أَرَيْنَاكَ...﴾ [الإسراء: 60]؟

    الخلاف في هذه المسألة مشهور يذكرونه في القصة التي يقرءونها في الاحتفال الذي يجتمع له الناس في ليلة 27 رجب من كل عام.

    والروايات فيه متعارضة متناقضة، والجمهور على أنه بالروح والجسد؛ لأن الإنسان روح في جسد، وفي اليقظة لأن جمهور المحدثين حكموا بغلط رواية شريك في كتاب التوحيد من صحيح البخاري في كونه رؤيا منامية.

    وهي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    900

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    321

  • إذا كانت العرب ورثت عن إبراهيم الخليل المناسك وتحريم القتال في الأشهر الحرم، يلزم أن تكون العرب قبل الإسلام أمة غير جاهلية لأنها صاحبة شريعة.

    وإن اعتقدنا أنها كانت أمة جاهلية لكونها غيرت وبدلت ما شرع إبراهيم الخليل؛ فتكون الأمة الإسرائيلية أيضًا قبل ظهور السيد المسيح أمة جاهلية؛ لأنه كان لها أحكام فغيَّرتها، وعقائد ...

    إن حالة العرب قبل الإسلام سميت جاهلية لما كان يغلب عليهم من الجهل بالدين والشرائع وغلبة الأمية والوثنية ومفاسدها عليهم.

    ولا ينافي هذا تعظيمهم لإبراهيم وإسماعيل وحفظهم لأكثر مناسكهما، لما كان لهم في ذلك من العزة والفخر بالآباء والمنافع المادية في سدانة البيت وموسم الحج، والفرق بينهم وبين اليهود عظيم، وهو غير محتاج ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    925

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    238

  • هل شُقَّ صدرُ النبي صلى الله عليه وسلم واستخرجت منه علقة سوداء، أو علقتان وما الحكمة في ذلك؟ والقلب الذي هو بيت الحكمة غير محسوس، فهل يريد أهل السير بتلك الروايات التي أخالها ضعيفة تنقية قلبه الجسمي الصنوبري أم قلبه الروحي؟

    أخرج ابن إسحاق وابن راهويه وأبو يعلى والطبراني والبيهقي وأبو نعيم وابن عساكر، من طريق عبد الله بن جعفر بن أبي طالب حديثًا طويلًا عن حليمة بنت الحارث السعدية، أم النبي صلى الله عليه وسلم بالرضاعة منه، أنه صلى الله عليه وسلم كان بعد شهرين أو ثلاثة من سنته الثالثة خلف بيوتهم مع أخ له من الرضاعة، فجاء أخوه يشتد فقال: ذاك أخي القرشي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    958

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    248

  • ما معنى خاتَم النبوة، وهل كان يُرَى وما الحكمة؟ أهو معجزة نقول للناس هذا خاتم الأنبياء بدليل هذا الطابع أم ماذا؟

    ثبت في أحاديث الصحيحين وغيرهما أنه كان للنبي صلى الله عليه وسلم علامة تسمى خاتم النبوة، وهي غدة بين كتفيه مثل بيضة الحمامة تشبه الخال الكبير، وقد اختلفت الروايات في حجمه ولونه وصفته، وكونه بين كتفيه أو مائلًا إلى الكتف الأيسر عند غضروفه، وفي بعضها أن حوله ثآليل.

    والروايات الصحيحة فيه متقاربة، وثم روايات باطلة لا حاجة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    959

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    335

  • أرجو التكرم من فضيلتكم ببيان الحكم الشرعي في المقولة التالية في حق النبي صلى الله عليه وسلم: (إنه صلى الله عليه وسلم قد ولد ولادة بشرية، لم تتميز عن غيرها لا بالشكل ولا المضمون، وذلك أنه صلى الله عليه وسلم لما ولد لم يخرج النور من فرج أمه، كما يقال. نؤمن أنه صلى الله عليه وسلم ما خرج من بشريته من كونه نطفة في رحم أمه إلى أن ولد من ...

    أما حديث خروج النور من ولادة النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم فحديث رواه عدد من العلماء والمحدثين، وصححه بعضهم، وكذا وردت في كتب السيرة والشمائل إرهاصات بين يدي ولادته، منها الصحيح ومنها الضعيف. وما عبر به الكاتب المذكور عن طريقة ولادة النبي صلى الله تعالى عليه وسلم فتعبير قبيح، فيه سوء أدب، ويجب عليه التوبة مما قال.

    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7927

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    283

  • يوم مولد المصطفى عليه الصلاة والسلام خرت الأصنام على وجهها، فغارت بحيرة ساوة، وخمدت نار فارس، وتصدع إيوان كسرى... نرجو شرح ذلك بوضوح، ولكم جزيل الشكر.

    ما ذكرته أيها السائل الكريم وغيره كثير، هو من إرهاصات بعثة النبي صلى الله عليه وسلم ودلائل نبوته، جعلها الله عز وجل علامة على الحَدَث الْجَلَل ِالذي حَلَّ في البشرية، لينقلها من عالم الضلال والجهالة والظلم، إلى النور والعلم والعدل.

    وقد كان أهل الكتاب يعرفون أنه قد آن خروج نبي آخر الزمان فينسخ الأديان، ويعيد الحنفية ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8394

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    273

  • متى هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم: من مكة إلى المدينة؟ هل تعتبر الهجرة بداية من غار ثور أم من خروجه صلى الله عليه وسلم من مكة؟ أفيدونا مشكورين.

    هاجر الرسول عليه الصلاة والسلام في شهر ربيع الأول من العام الثالث عشر من البعثة المباركة... وذلك بعد بيعة العقبة الثانية بنحو ثلاثة أشهر.

    وحدثت بعد أن تآمرت عليه قريش ليسجنوه، أو يخرجوه، أو يقتلوه، فآذنه الله تعالى بالهجرة... وكان قد هاجر عامة الصحابة رضي الله عنهم ولم يبق إلا القليل.

    وعندئذ أشعر الصديق رضي الله عنه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9700

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    217

  • يقول بعض الناس إن محمدا صلى الله عليه وسلم كان نورا ينتقل في أصلاب الرجال إلى أرحام النساء حتى استقر في بطن أمه.

    هل هذا صحيح؟

    يقول الحق جل وعلا: ﴿اللَّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ﴾ [الأنعام: 124]... وقد شاءت إرادة الله تعالى أن يكون رسوله محمد صلى الله عليه وسلم بشرا من بني آدم، اختاره الله من أطهر الأنساب، وأشرف السلالات، وأنقى الأصلاب، وهو صلى الله عليه وسلم يعتز بنفسه ونسبه فيقول: «إن الله اصطفى كنانة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14290

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    289

  • كيف كان الرسول متمما لمكارم الأخلاق؟ وكيف يستفيد الناس من ذلك؟

    لقد حدد الرسول صلى الله عليه وسلم الغاية الأولى من بعثته والمنهاج الواضح في دعوته بقوله صلى الله عليه وسلم: «إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق» رواه مالك في الموطأ.

    وحث الرسول صلى الله عليه وسلم أصحابه على حسن الخلق، فقد «سئل صلى الله عليه وسلم: أي المؤمنين أفضل؟ قال: أحسنهم خلقا».

    ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14291

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    302

  • لماذا كان دعاء الرسول صلى الله عليه وسلم: «اللهم أحيني مسكينا، وأمتني مسكينا، واحشرني في زمرة المساكين يوم القيامة»؟ وهل ينقص ذلك من قدر الأغنياء؟

    إن الرسول صلى الله عليه وسلم وهو الرؤوف الرحيم قصد بهذا الدعاء مؤانسة وتطييب خاطر الفقراء والمساكين الذين يسعون في الأرض لتحصيل الرزق، ويكون حظهم من الرزق وفق إرادة الله ومشيئته الكفاف، فأراد الرسول صلى الله عليه وسلم أن يبين لهم أنه يحبهم، وأنه يدعو الله أن يكون معهم في الدنيا والآخرة حتى تطمئن نفوسهم ويصبروا على ابتلاء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14292

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    346

  • كيف أحاطت العناية الإلهية حياته صلى الله عليه وسلم؟

    إن الله تعالى قد اختار محمد بن عبد الله خاتما لرسله؛ ولذلك أحاطه بعنايته الإلهية فتعهده ورباه وتولاه بالعناية الكاملة، والرعاية التامة، فأدبه وأحسن تأديبه، واصطفاه لنفسه، وهيأه لتحمل أضخم رسالة، وأعده لأعظم مسؤولية، وكلفه بأكبر مهمة عالمية، رحمة بالبشرية؛ لينقذ الإنسانية من ظلمات الجاهلية، وضلالات الوثنية، وعبادة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14293

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    333

  • ما حقيقة شق صدر رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ وهل حياته في البادية أثرت في شخصيته؟

    مكث الرسول صلى الله عليه وسلم عند مرضعته حليمة السعدية في بادية بني سعد السنوات الخمس الأولى من عمره؛ ليجد في هواء الصحراء وخشونة عيش البادية ما يسرع به إلى النمو، ويزيد في وسامة خلقه، وحسن تكوينه، يمرح في جو الصحراء الطلق.

    وفي هذه الفترة وقبل أن يبلغ الثالثة من عمره تحدث له حادثة شق الصدر، ففي السنة الصحيحة عن أنس رضي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14294

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    261

  • نريد من فضيلتكم إلقاء الضوء على حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في كنف جده عبد المطلب وعمه أبي طالب.
     

    شاءت إرادة الله تعالى أن يفقد سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أباه وهو جنين في أحشاء أمه آمنة بنت وهب، وأن يفقد أمه وهو ما يزال طفلا صغيرا لم يجاوز الخمس سنوات من عمره، وهو في أشد الحاجة إلى رعايتها، وكان من فضل الله على نبيه ومصطفاه أن غرس الحب لمحمد صلى الله عليه وسلم في قلب كل من يراه.

    ومنذ وفاة أمه آمنة تكفله جده عبد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14295

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    250

  • أريد التعرف على حادثة انشقاق القمر، وهل هو صحيح أنها حدثت في عصر الرسول صلى الله عليه وسلم وانشق القمر نصفين نصفا على جبل الصفا والنصف الآخر على المروة؟

    حادثة انشقاق القمر هي من المعجزات الحسية وخوارق العادات التي ظهرت على يد النبي صلى الله عليه وسلم تصديقا له وتأييدا لكونه رسولا من عند الله تعالى.

    وتعريف المعجزة هو: أمر خارق للعادة يظهره الله على يد مدعي النبوة، والفرق بين المعجزة والكرامة أن المعجزة تأتي بعد التحدي بخلاف الكرامة فإنها تظهر على يد الأولياء من غير ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14338

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    274

  • فتحت أحب بلاد الله إلى الله في شهر رمضان وهي مكة المكرمة.

    فهل وراء هذا الوقت ما يحمل بين طياته دروسا مستفادة وعبرا للمسلمين؟

    لقد كان فتح مكة فتح أخلاق ورحمة، وتوقيت هذا الفتح وغيره من الفتوحات والحروب بشهر رمضان مشعر بأن الصيام في الإسلام لم يكن مجرد عبادة تكسب الإنسان خمولا وكسلا، بل هي عبادة تحفل أوقاتها بالنشاط والحركة، وفي ذلك ما يدعو المسلمين اليوم إلى الجدية في العمل وعدم التواني في أداء الواجبات في شهر رمضان وغيره من الأشهر.

    والله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15051

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    340

  • اطلعنا على الخطاب الوارد إلينا المتضمن: طلب الاطلاع والإفادة على الدعوى رقم 17188 لسنة 64ق المقامة ضد السيد رئيس الجمهورية بصفته، والسيد رئيس الوزراء بصفته، وفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر بصفته، وفضيلة مفتي الجمهورية بصفته، والسيد رئيس مجلس الشعب بصفته، والسيد رئيس مجلس الشورى بصفته، وموضوعها: طلب اعتبار التقويم الهجري هو ...

    خلق الله تعالى الشمس والقمر، وجعلهما أكثر الأجرام السماوية تأثيرا في حياة البشر، وخلق لكل منهما دورة فلكية مرتبطة بالزمان، فقال سبحانه: ﴿لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ[٤٠]﴾ [يس: 40]، بحيث يكون ذلك سبيلا لمعرفة الحساب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15379

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    373

  • أرجو التكرم من فضيلتكم ببيان الحكم الشرعي في المقولة التالية في حق النبي صلى الله عليه وسلم: (إنه صلى الله عليه وسلم قد ولد ولادة بشرية، لم تتميز عن غيرها لا بالشكل ولا المضمون، وذلك أنه لما ولد لم يخرج النور من فرج أمه كما يقال.

    نؤمن أنه ما خرج من بشريته من كونه نطفة في رحم أمه إلى أن ولد من فرج أمه صلى الله عليه وسلم

    أما حديث خروج النور من ولادة النبي صلى الله عليه وسلم؛ فحديث رواه عدد من العلماء والمحدِّثين، وصححه بعضهم، وكذا وردت في كتب السيرة والشمائل إرهاصات بين يدي ولادته، منها الصحيح ومنها الضعيف.

    وما عبر به الكاتب المذكور عن طريقة ولادة النبي صلى الله تعالى عليه وسلم فتعبير قبيح، فيه سوء أدب، ويجب عليه التوبة مما قال.

    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15449

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    282

  • هل يرى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم شيئًا من وراء الحجاب؟

    خلق محمد عليه الصلاة والسلام بشرًا كغيره من البشر، ولكن الله سبحانه وتعالى باجتبائه له وإرساله إلى الناس كافة قد أطلعه وخصه في حياته بما لم يطلع عليه أحدًا أو يخص به أحدًا من خلقه، فقد قال تعالى: ﴿ إِلا مَنِ ارْتَضَى مِنْ رَسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَدًا ﴾ [ الجن : 27 ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21018

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    277

  • وردت أحاديث في البخاري ومسلم أن أبا طالب أخف الناس عذابًا يوم القيامة، وأحاديث أخرى عن أن أهل النبي في النار من لم يؤمن منهم، وأحاديث أخرى أن أباه في النار، فأرجو أن توضحوا لي هل هذا يدل على خلودهم في النار أبدًا؟

    أبو طالب هو أخف أهل النار عذابًا يوم القيامة، بسبب شفاعة النبي صلى الله عليه وسلم له في ذلك، وإنما يخفف الله عنه ما هو فيه من العذاب بشفاعة النبي صلى الله عليه وسلم؛ لما رواه مسلم في ذلك عن ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: « أهون أهل النار عذابًا أبو طالب ، وهو ينتعل بنعلين يغلي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21023

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    521

  • هل أبو طالب مات كافرًا أو مؤمنًا؟

    مات أبو طالب بن عبد المطلب بن هاشم كافرًا؛ لقوله تعالى لرسوله صلى الله عليه وسلم في شأن أبي طالب : ﴿ إِنَّكَ لاَ تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ ﴾ [ القصص : 56 ] ولتحذير الله سبحانه رسوله صلى الله عليه وسلم أن يستغفر له بقوله: ﴿ مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21024

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    263

  • هل سحر رسول الله صلى الله عليه وسلم وهل نفذ فيه السحر؟

    الرسول صلى الله عليه وسلم من البشر، فيجوز أن يصيبه ما يصيب البشر من الأوجاع والأمراض وتعدي الخلق عليه وظلمهم إياه كسائر البشر إلى أمثال ذلك مما يتعلق ببعض أمور الدنيا التي لم يبعث لأجلها، ولا كانت الرسالة من أجلها، فغير بعيد أن يصاب بمرض أو اعتداء أحد عليه بسحر ونحوه يخيل إليه بسببه في أمر من أمور الدنيا ما لا حقيقة له، كأن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21097

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    287