• ما قولكم حفظكم الله في رجل جمع عددًا من الناس في منزله فتدارسوا ما تيسر من القرآن ثم دعوا الله لأنفسهم وللمسلمين ثم دعاهم لتناول طعام أعده مسبقًا لهم ثم انصرفوا.   ومن ذات السؤال: أن الداعي وزع على المدعوين أجزاء متفرقة من القرآن بحيث يقرؤون جميعهم كل على حدة ما كتب في الجزء الذي بين يديه، وبعد أن انتهوا جميعًا دعا أحدهم ...

    أولاً: الاجتماع لتلاوة القرآن ودراسته بأن يقرأ أحدهم ويستمع الباقون ويتدارسوا ما قرؤوه ويتفهموا معانيه - مشروع وقربة يحبها الله، ويجزي عليها الجزاء الجزيل، فقد روى مسلم في صحيحه وأبو داود ، عن أبي هريرة رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21499

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1495

  • هل تجوز الوليمة بمناسبة ختم القرآن؟

    تشرع الوليمة للزواج إذا دخل الزوج بزوجته؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم لعبد الرحمن بن عوف لما أعلمه بأنه بنى بزوجته: « أولم ولو بشاة » [1] ، ولفعله صلى الله عليه وسلم. أما الوليمة أو الاحتفال بمناسبة ختم القرآن فلم يعرف عنه صلى الله عليه وسلم ولا عن أحد من الخلفاء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21506

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1824

  • أيها العلماء ما حكم الشرع في المسألة الآتية: - هل وزع رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد ختم القرآن الكريم في قيام رمضان شيئًا من المأكولات والمشروبات والحلوى؟ أو أحد من أصحابه رضي الله عنهم أو التابعين وتابعي التابعين والسلف الصالحين. إن كان هذا الأمر ثابتًا في القرون المشهود لها بالخير فنبهونا مع حوالة الكتاب والصفحة والمجلد ...

    لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أحد من الصحابة رضي الله عنهم ولا عن التابعين ولا أئمة السلف فيما نعلم أنهم كانوا إذا ختموا القرآن في قيام رمضان يوزعون المأكولات والمشروبات والحلويات ويلتزمون ذلك، بل هو بدعة مستحدثة في الدين، لكونها عقب عبادة قد فعلت من أجلها ووقتت بوقتها، وكل بدعة في الدين فهي ضلالة؛ لما فيها من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21507

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1158

  • من المعلوم أن سورة الإِخلاص تعدل ثلث القرآن في الفضيلة والثواب، فهل إذا قرأها الإِنسان ثلاث مرات أو أربع يحصل بذلك فضيلة ختم القرآن الكريم كله؟

    فضل الله واسع، وإن ثبت أن معنى الحديث أن سورة الإِخلاص تعدل ثلث القرآن في الفضيلة والثواب كان لقارئها ثلاث مرات ثواب ختم القرآن، وعلى المسلم أن يذكر ربه ويتلو من كتابه الكريم ما تيسر له، ويفعل الخير ما استطاع، ويرجو من الله المثوبة وحسن الجزاء. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21802

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1114

  • عند ختم القرآن يكبرون ثلاث تكبيرات بين كل سورة، وخاصة بعد سورة الضحى.

    لا يشرع التكبير في آخر سورة الضحى إلى آخر سور القرآن ؛ لضعف الحديث الوارد في ذلك، وتركه أولى. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32713

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    969

  • نحن جماعة في السودان نجلس في حلقة في المسجد لتلاوة القرآن الكريم يوميًّا بعد صلاة الفجر، وفي نهاية التلاوة يدعو رجل مخصص ويرفع يديه، ونحن نرفع أيدينا معه ونؤمّن على ذلك . هل يجوز هذا العمل أم لا يجوز؟

    هذا الدعاء الجماعي بعد انتهاء الحلقة المذكورة من قراءة القرآن - بدعة يجب تركها، ولا مانع أن كل إنسان يدعو لنفسه منفردًا بعد فراغه من قراءة القرآن الكريم، أو في غير ذلك من الأحوال؛ لأن الدعاء عبادة، وهو مطلوب كل وقت، لا سيما بعد الفراغ من العبادة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32762

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2420

  • هل هو حقيقة أن من لم يختم القرآن في ثلاثين يومًا يعتبر هاجرًا للقرآن؟

    يشرع للمسلم الإكثار من تلاوة كتاب الله جل وعلا؛ لقوله تعالى:
    ﴿ وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ (91) وَأَنْ أَتْلُوَ الْقُرْآنَ ﴾ [ النمل : 91 - 92 ] ، ويشرع أن لا يتجاوز في ختمه للقرآن شهرًا؛ لفعل السلف، ولكن لو ختمه في أكثر من شهر لا يعد هاجرًا لتلاوة القرآن. وبالله التوفيق، وصلى الله على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33009

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    857

  • سمعت أن الذي يختم القرآن له فضل، ولكن في هذه السنة كنت أذاكر، وكنت أقرأ عصرًا وأختم القرآن، في هذه السنة قرأت سورًا محدودة، وهي التي مقررة علينا في مقرر القرآن. هل لي أجر الآن كما أختم القرآن وأقرأ المقرر عصرًا بدلاً من أن أختم القرآن.

    قراءة القرآن فضلها عظيم، سواءً ختمت أم لم تختم، ولكن الأجر عند الله بقدر ما قرأت ليلاً أو نهارًا. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33008

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    833

  • هل يجوز قراءة القرآن الكريم في أقل من ثلاثة أيام ؟

    يجوز أن يختم القرآن في أقل من ثلاثة أيام إذا قرأه على   الوجه الشرعي، ولكن الأحسن أن يقرأه في ثلاثة أيام فأكثر، فقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما: « اقرأ القرآن في شهر، قلت: أجد قوة؛ فناقصني وناقصته إلى أن قال: اقرأه في سبع ولا تزد على ذلك، قلت: أجد قوة، قال: اقرأ في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33010

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1007

  • لقد قرأت في كتابه ( مختصر منهاج القاصدين ) بأن أمير المؤمنين عثمان بن عفان كان يوتر بالقرآن كله في ركعة واحدة، وأن الإمام الشافعي كان يختمه في اليوم مرتين. ولقد قرأت بأن الرسول صلى الله عليه وسلم لم يسمح لعبد الله بن عمرو بن العاص بأن يختمه في أقل من ثلاثة أيام. فما مدى صحة هذه الآثار؟

    ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه نهى أن يُختم القرآن في أقل من سبع ليال أو خمس أو ثلاث. وقد اشتهر عن بعض السلف أنهم كانوا يختمون في أقل من ذلك، فاختلفت أنظار العلماء في توجيه هذا النهي، فقال النووي رحمه الله: والاختيار أن ذلك يختلف بالأشخاص، فمن كان من أهل الفهم وتدقيق الفكر استحب له أن يقتصر على القدر الذي لا يختل به ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33011

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1004

  • إذا كان الإنسان مداومًا على قراءة القرآن بتوفيق من الله وله الحمد، وأكثر الأوقات يختم في كل أسبوع أو أسبوعين. الخلاصة أنه إذا ختم القرآن في يوم الثلاثاء أو الأربعاء وقف على المعوذات وبدأ بالفاتحة والبقرة، فإذا جاء ليلة الجمعة بعد صلاة المغرب بدأ من المعوذات من موقفه وختم وقرأ الختمة بين فضيلتين الخميس وليلة الجمعة لأجل إن ...

    السنة له أن يكمل ختم القرآن ولا يؤجل قراءة المعوذتين إلى الجمعة ولا غيرها، بل ينهي الختمة حتى يصل إلى المعوذتين، ثم يدعو بما فيه من الدعاء بعد حمد الله والصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم؛ اقتداءً بالسلف الصالح، ثم يعود فيبدأ الختمة الأخرى من الفاتحة وهكذا.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33015

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1042

  • هل دعاء ختم القرآن لشيخ الإسلام ابن تيمية فيه شيء، وما الواجب عمله في السنة عند ختم القرآن الكريم ؟

    الدعاء المنسوب إلى شيخ الإسلام ابن تيمية عند ختم القرآن لا نعلم صحته عنه، ولم نقف عليه بشيء من كتبه. لكن قد اشتهرت نسبته إليه ولا نعلم فيه بأسًا، وإذا دعا الإنسان بدعوات أخرى فلا بأس بذلك؛ لعدم الدليل على تعيين دعاء معين.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33035

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    945

  • إذا ختمت القرآن جمعت أهل بيتي وقرأت الدعاء المعروف وهم يؤمنون ، وبعد الفراغ كل يدعو لنفسه. فهل هذا مستحب أستمر عليه أم أنه بدعة وأتركه، أو أختم لنفسي وأقرأ الدعاء، أو أترك الدعاء بعد القراءة وأقرأ القرآن فقط؟ أفتونا جزيتم خيرًا.

    القرآن الكريم أفضل الذكر، وهو كلام الله جل وعلا، وقد أمر سبحانه بتلاوته وتدبره والعمل به، وكون الإنسان يدعو بعد ذكر الله أرجى للإجابة، وقد كان كثير من السلف يفعلون ذلك، ومنهم أنس بن مالك رضي الله عنه. فإذا جمع الإنسان أهله ودعا فلا حرج في ذلك، وترجى لهم الإجابة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33036

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    980

  • ما حكم دعاء ختم القرآن ؟ فقد سمعت أنه بدعة، فهل هذا صحيح؟

    الدعاء عند ختم القرآن فعله السلف، فقد كان موجودًا في القرون المفضلة، حيث كانوا يحضرون عند ختم القرآن،   ويدعون في الصلاة وخارجها، وليس هو بدعة.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34041

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    990

  • نحن في إحدى مساجد البلدة لا نختم القرآن في شهر رمضان بسبب أن الإمام يسلم الإمامة إلى الشباب ويقومون بترتيل القرآن - جزاهم الله خيرًا - مما يؤدي إلى تأخر ختم القرآن، فهل يجوز لي أن أذهب إلى أحد المساجد المجاورة عند علمي بأن إمام هذا المسجد سيختم القرآن في هذه الليلة مع العلم بأني لم أصل مع هذا الإمام سوى ليلة ختم القرآن؟

    يستحب الدعاء عند ختم القرآن في صلاة التراويح ويستحب حضوره لفعل كثير من السلف، ولا بأس بالذهاب إلى المساجد لحضور ختم القرآن. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34058

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    927

  • عندما أخبر المصلين بالليلة التي سيدعو فيها بدعاء ختم القرآن سألوه كيف تدعو دعاء ختم القرآن وأنت لم تختمه في صلاة التراويح ولا صلاة القيام؟ فقال: أنا أقرأ القرآن في القيام والتراويح ثم أواصل القراءة خارج الصلاة لكي أختمه وطمأنهم إلى أنه حريص على ختم القرآن، فهل يشرع للمصلي أن يواصل   القراءة خارج الصلاة لكي يختم القرآن ...

    لا نعرف هذا من السنة ولا من عمل صالح سلف الأمة، والخير كل الخير في الاتباع، والعبادات مبنية على التوقيف فلا يدخلها الاجتهاد ولا القياس. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34059

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1295