عدد النتائج: 235

  • توجهت لزيارة صديق لي فوجدت عنده مجلسًا حافلًا بالإخوان، والكل مشتغلون بالبحث في أحكام الدين، وهذا الشعور لم يوجد إلا بهمة حضرتكم أثابكم الله، وجزاكم أحسن الجزاء، وكان من موضوع بحثهم تعريف الزنا فقال فريق: هو كذا... وذكر معنى الفاحشة الكبرى -وما كان غير ذلك لا يعتبر زنا ولا تترتب عليه أحكام، وحينئذ يمكن للرجل أن يأتي المرأة في ...

    إن أرادوا بالزنا ما يَحُدُّ الحاكمُ صاحبَه الحدَّ المعروف في الفقه فهو ما عرّفه به الفريق الأول، وإن أرادوا ما حرّمه أحكم الحاكمين على عباده وجعله من أسباب مقته وسخطه، فهو أعم مما قال الفريق الثاني. فقد روى البخاري ومسلم وغيرهما من أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «كُتِبَ عَلَى ابْنِ آدَمَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1333

  • دار بيني وبين جماعة من النصارى حديث أفضى إلى تحريم الخمر فقال أحدهم: لماذا حرمت الخمر عليكم طائفة المحمدية؟ فأجبته على حسب معرفتي وما كنت أسمعه شائعًا على ألسنة العامة في سورية قبل هجرتي إلى الولايات المتحدة، حرم لأجل ذبح الراهب بحيرا، قال: ومن ذبحه؟ قلت: أحد الصحابة الكرام، قال: وهل تعرف اسمه؟ قلت: كلا، قال: ألم يعرف النبي من ...

    بعد أن أرسلتم هذا السؤال وصل إليكم الجزء الخامس من المنار الذي فيه تفسير: ﴿يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ﴾ [البقرة: 219] فعلمتم سبب تحريم الخمر وأنه كان بالتدريج، فلم يكن تأخير الجواب عن هذه الخرافة النصرانية ضائرًا بعد ما علمتم الحق، ومن لوازمه زهوق الباطل. أما حكاية قتل الراهب بحيرا فهي من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    162

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    590

  • ما هذا الشراب المسمى (بيرا) وما حكمه؟ وما مادة أخذه؟ وهل يقال: إنه من الأجزاء الدوائية أو غير المسكرات أو يحل تناوله؟ وهل هو أنواع؟ وهل في عصير الزبيب ما يجوز شربه؟

    البيرا هي (الجعة) أي: الشراب المأخوذ من ماء الشعير، ويقال: إنها تخمر بحشيشة الدينار، وهي أنواع ولا شك في كونها من المسكرات، ولكن يقال: إن القليل منها لا يسكر لا سيما بعد الاعتياد، والصحيح المختار عند جماهير المسلمين ومنهم الشافعية الذين يقلدهم أهل بلادكم، أن ما أسكر كثيره فقليله حرام، وهي ليست من الأدوية، ولكنها تفيد في تحليل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    216

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    561

  • هل يجوز لعالم يقتدي به أهل الإسلام أن يعلن جهارًا للخاص والعام بأنه أعلج (لعله عالج) أمه السيدة المسكينة بالخمر الخبيثة اللعينة (الكُنْيَاك وهو البراندي).
     

    لا يجوز القول بأنه عالج أمه ولا غيرها بشرب الخمر مطلقًا أو شرب نوع معين آخر منه كالكونياك؛ لأنه يُفضي إلى الاقتداء به. وأخشى أن يكون في سؤالكم تلبيس بأن تعدوا بعض الأدوية التي يستعان على تحضيرها وتركيبها بالسبيرتو خمرًا، وتجعلوا حكمها وحكم الشراب المسكر واحدًا، فأحببت التذكير بذلك. خلاصة وجيزة في أصل موضوع هذه الفتوى- إن أصل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    642

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1193

  • ما هي الحرمة الكبيرة والصغيرة؟ وما كيفية عذابهما؟

    اختلف العلماء في تعريف الكبيرة والصغيرة من الذنوب فقيل: إن الذنب الواحد يكون كبيرة في بعض الأحوال وصغيرة في بعض؛ إذ من الناس من يرتكب المعصية بجهالة من غلبة غضب أو شهوة وهو خائف وجل، ولا يلبث أن يتوب ويصلح عملًا، ومنهم من يرتكبها بغير مبالاة بالدين، ولا خوف من الله، فالكبر والصغر يرجع إلى حال العاصي لا إلى الذنب في نفسه.

    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    672

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    344

  • ما حكم الجعة في الشرع؟ وهل تُعَدُّ من الخمر أم لا؟

    الجعة هي الخمر الذي يُتخذ من نقيع الشعير المسماة عن الإفرنج (بالبيرة) والمشهور أنها من الأشربة التي يُسكر كثيرها دون قليلها، والتحقيق أن ما أسكر كثيره فقليله حرام، وإن كان لا يُسمى قبل بلوغه درجة الإسكار خمرًا كنبيذ التمر والزبيب ونحوهما (أي ما ينقع منه بالماء ليحلو) فإنه متى صار يُسكر كثيره دخل في عموم معنى اسم الخمر على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    778

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    421

  • «الجعة» ما حكمها في الشريعة السمحة؟

    المشهور عن الجعة أنه يسكر الكثير منها دون القليل في الغالب، فهي محرَّمة لما حققناه في التفسير وغيره أن ما أسكر كثيره فقليله حرام. [1]

    [1] المنار ج32 (1931) ص 32.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    908

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    381

  • قبل سنتين عُقد قراني على إحدى قريباتي، وفي ليلة الملكة كنت شاربًا خمرًا أنا وأخوها، فهل العقد صحيح؟ علمًا بأنني تركت شرب الخمر من سنة، والحمد لله.

    وسألته اللجنة: هل كنت واعيًا أثناء العقد؟ فأجاب: نعم، كنت واعيًا.

    العقد صحيح، ونصحته اللجنة بتقوى الله بالابتعاد عن شرب المحرمات.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1895

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    535

  • ما حكم العقد على امرأة حامل من الزنا تبين حملها؟ وإذا كان العقد غير صالح فهل يجدد بعد الوضع علمًا بأن العاقد لم يمسها مدة الحمل؟

    عدم صحة العقد على المرأة الحامل من الزنا، ويجدد العقد بعد الوضع.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2020

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1042

  • وجدت شخصًا يعمل الفاحشة في ناقة لي، وكنا نشرب أنا وأولادي من لبنها، وقد حصلت الكراهية لاقتنائها بعد الحادث، فما حكم الإسلام في الجاني؟ وكيف نتصرف في الناقة؟ وهل يلزم الجاني ثمن الناقة؟ وإذا دفع ثمنها فهل يجوز لي أن أنفقه على أولادي؟

    يرى جمهور الفقهاء أنه لا يجب قتل الحيوان الذي ارتكبت معه الفاحشة وهذا ما تؤيده اللجنة، ويحل لبنها والانتفاع بها بجميع أنواع الانتفاع، ولا يحرم لحمها إذا ذبحت، ويجب تعزير الفاعل إذا ثبتت عليه هذه الجريمة، والذي يتولى تعزيره إنما هو ولي الأمر.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2019

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    329

  • ما حكم العقد على امرأة حامل من الزنا تبين حملها؟ وإذا كان العقد غير صالح فهل يجدد بعد الوضع علمًا بأن العاقد لم يمسها مدة الحمل؟

    أجابت اللجنة بعدم صحة العقد على المرأة الحامل من الزنا، ويجدد العقد بعد الوضع، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2031

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    612

  • وجدت شخصًا يعمل الفاحشة في ناقة لي، وكنا نشرب أنا وأولادي من لبنها، وقد حصلت الكراهة لاقتنائها بعد الحادث، فما حكم الإسلام في الجاني؟ وكيف نتصرف في الناقة؟ وهل يلزم الجاني ثمن الناقة؟ وإذا دفع ثمنها فهل يجوز لي أن أنفقه على أولادي؟

    يرى جمهور الفقهاء أنه لا يجب قتل الحيوان الذي ارتكبت معه الفاحشة وهذا ما تؤيده اللجنة، ويحل لبنها والانتفاع بها بجميع أنواع الانتفاع، ولا يحرم لحمها إذا ذبحت، ويجب تعزير الفاعل إذا ثبتت عليه هذه الجريمة، والذي يتولى تعزيره إنما هو ولي الأمر، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2067

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    256

  • ورد لنا كمية من مركز شراب «الأبرتن» ولكون هذه المادة تستخلص من مادة الكحول، والتي بعد التصنيع النهائي لاستهلاك الآدمي تكون خالية تمامًا من الكحول.

    لذا نرجو التكرم بأخذ رأي الشرع بمدى صلاحية ذلك، أم لا يجوز شرعًا؟ وتفضلوا بقبول فائق الاحترام.
     

    ليس للمسلم أن يتعامل في الخمر في أي طور من أطوارها، ولكن لو كان عنده عصير فتخمر بنفسه، ثم تخللت هذه الخمر من غير أن يعمل فيها عملًا فإنها تطهر، وتكون خلًا جائز الاستعمال، أما إن عمل فيها عملًا حتى صارت خلًا فإن عمله بها حرام، ولكن الخل الناتج منها يكون طاهرًا جائز الاستعمال، وهذا التفصيل بالنسبة إلى المسلم، أما إذا عمل بها غير ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2087

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    463

  • امرأة متزوجة عشقت رجلًا حتى بلغ الأمر إلى ارتكاب فاحشة الزنا، وهي بعد ذلك ندمت على هذا الفعل وتريد التوبة، وتسأل: كيف تكون التوبة من هذا الفعل وهل عليها كفارة في ذلك وما هي؟ خصوصًا أنها لديها أطفالًا وحالتها أصبحت سيئة للغاية.

    في مثل هذا تنصح اللجنة بالتوبة والاستغفار، وليس عليها كفارة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3081

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    442

  • ما حكم الطيارين المسلمين ممن يتعين عليهم العمل على الطائرة التي ستقدم عليها الخمور، وما إذا كان يتوجب عليهم الامتناع عن العمل في هذه الحالة؟

    إذا كان الطيار المسلم له مدخل في تقديم الخمور للركاب فيتوجب عليه الامتناع عن العمل في هذه الحالة، لأنه يكون أحد الملعونين بالخمر، لحديث أنس بن مالك قال: «لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فِي الْخَمْرِ عَشْرَةً: عَاصِرَهَا، وَمُعْتَصِرَهَا، وَشَارِبَهَا، وَحَامِلَهَا، وَالْمَحْمُولَةُ إِلَيْهِ، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3094

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    331

  • عرض على اللجنة الاستفتاء المقدم من/المدير العام لبلدية الكويت، ونصّه: بعد التحية، ورد لحساب شركة... العالمية للأغذية شراب الكاكاو الجاهز من إنتاج الولايات ‏المتحدة الأمريكية، وبتقرير المعاينة الصحية تم الكشف عليه من قبل بلدية ‏الكويت وتم إرساله لمختبر وزارة الصحة العامة للتأكد من الصلاحية وعليه ‏فحصت العينة وتبين أنها ...

    لا يحرم شرعًا تداول هذا المنتج ما دام قد ثبت خلّوه من المواد المسكرة، ‏وينبغي طمس العبارة التي تحتوي على تسمية أنواع الخمر المذكورة ضمن ‏إرشادات الاستعمال وذلك سدًا للذريعة.

    والله أعلم.

    ملاحظة: تكررت الفتوى في مجموعة الفتاوى الشرعية رقم: 1956


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3237

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    387

  • عرض على اللجنة الاستفتاء المقدّم من/المدير العام للهيئة العامة لشئون ‏القصر تحية طيبة وبعد.

    ‏ ‏ نرجو الإحاطة بأن الهيئة بصفتها وصيا على قصر المرحوم (علي)، قد واجهتها ‏مشكلة سفر القاصر(حسن)، المشمول بوصاية الهيئة وذلك لصدور قرار محكمة ‏الجنايات بإبعاد أمه بسبب الحكم عليها بالسجن لاشتراكها في جريمة زنا مع آخر هو ‏ابن ...

    أولًا: لا يثبت النسب بين الزاني وبين ولد من زنى بها لعدم وجود الفراش الشرعي ‏لقول الرسول صلى الله عليه وسلم «الْوَلَدُ لِلْفِرَاشِ وَلِلْعَاهِرِ الْحَجَرُ».

    ‏ وأماّ نسبه إلى أمه التي ولدته من الزنى فهو ثابت شرعًا منها، كما لا يثبت نسبه من ‏الزوج المتوفى لتلك المرأة لأنها ولدته بعد مضي أكثر من سنة من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3338

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    582

  • ‏ نفيدكم بأنه قد ورد إلينا منتجات غذائية تحمل بطاقتها بيانًا عن وجود ‏‏(خميرة البيرة) ضمن مكوناتها وكجزء من تسميتها (خليط دونات متخمرة ‏بخميرة البيرة)، علمًا بأن الخميرة المستخدمة مسموح بها والمنتج خالٍ من ‏الكحول.

    الرجاء الاطلاع وموافاتنا بأسرع وقت ممكن بما ترونه حول جواز استخدام ‏كلمة (البيرة) حيث إن التسمية ...

    لا يحرم شرعًا تناول هذا المنتج ما دام قد ثبت خلّوه من المواد المسكرة ‏وينبغي حذف كلمة (بيرة) من البطاقة سدًا للذريعة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3365

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    362

  • هل يجوز قيام شركة طيران بتأجير إحدى طائراتها إلى شركة أخرى أو جهة ما مع ‏طياريها حيث من المؤكد أن تقوم الجهة المستأجرة بتقديم الخمور على متن الطائرة ‏المستأجرة.

    يرجى التكرم بالموافقة على تحديد موعد مع لجنة الأمور العامة بمكتب الإفتاء وذلك ‏لحضور أحد الطيارين من أعضاء النقابة المتضررين من هذه المسألة لطرح ...

    يجوز للشركة المالكة للطائرة أن تؤجر طائراتها لشركة طيران أخرى إذا كان ‏الغرض من الإجارة مباحًا كنقل الركاب أو البضائع غير المحرمة ولو علمت الشركة ‏المؤجرة أن الشركة المستأجرة تقوم بتقديم الخمور أو أن الركاب يحملون الخمر معهم ‏وذلك لأن موضوع الإجارة الأصلي مباح، وما يحصل من تقديم الخمور ليس داخلًا في ‏موضوع الإجارة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3366

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    352

  • لما كانت الشريعة الإسلامية الغراء قد حرمت الزواج من الأخت الشقيقة وزوجة الأب تحريمًا مؤبدًا، وقد كرس ذلك قانون الأحوال الشخصية رقم 51/84 في المواد من 12-22. لذا.. يرجى موافاتنا بالرأي من الناحية الشرعية عن الحالات المذكورة بعد، حيث إنه بالبحث في قانون الأحوال الشخصية تبين لنا أن نص المادة 12 منه قد جرى على أنه: يشترط لصحة الزواج ألا ...

    «ينسب الولد من الزنى إلى أمه ولا ينسب إلى الزاني، ولو كان مقرًا بالحمل منه لأنه لا حرمة لماء الزنى ولا يثبت به النسب لحديث النبي صلى الله عليه وسلم: «الْوَلَدُ لِلْفِرَاشِ وَلِلْعَاهِرِ الْحَجَرُ» متفق عليه ولأن ثبوت النسب نعمة والنعمة لا يكون سببها جريمة من الجرائم ويستوي في ذلك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3819

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    524

  • بناء على رغبة السيد المدير (مقرر اللجنة) عرض الاستفتاء المحول من السيد الوكيل والمقدم من السيد/ وكيل وزارة الداخلية: لما كانت الشريعة الإسلامية الغراء قد حرمت الزواج من الأخت الشقيقة وزوجة الأب تحريمًا مؤبدًا، وقد كرس ذلك قانون الأحوال الشخصية رقم 51/84 في المواد من 12-2. لذا.. يرجى موافاتنا بالرأي من الناحية الشرعية عن الحالات ...

    «ينسب الولد من الزنى إلى أمه ولا ينسب إلى الزاني، ولو كان مقرًا بالحمل منه لأنه لا حرمة لماء الزنى ولا يثبت به النسب لحديث النبي صلى الله عليه وسلم: «الْوَلَدُ لِلْفِرَاشِ وَلِلْعَاهِرِ الْحَجَرُ» متفق عليه ولأن ثبوت النسب نعمة والنعمة لا يكون سببها جريمة من الجرائم ويستوي في ذلك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3859

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    510

  • تلقى الاتحاد الكويتي لتجار ومصنعي المواد الغذائية استفسارا من مؤسسة تجارية حول مدى شرعية استيراد وبيع شراب الشعير الخالي من الكحول وما شابهها.

    علمًا بأن هذا المشروب يتم تداوله داخل دول مجلس التعاون الخليجي وخاصة المملكة العربية السعودية - وأن لائحة بيع الأغذية وتخزينها والمحلات الخاصة بها في الكويت تجيز تداول وبيع ...

    إذا ثبت أن هذا الشراب يحتوي على أي نسبة من الكحول أو أي مادة مسكرة فإنه لا يجوز شرعًا تداوله، أو تناوله، كما يعتبر هذا الشراب بالصورة التي يتم تداوله بها في كثير من البلاد الإسلامية من الأمور المشتبهة التي لا يعلمها كثير من الناس وفي الحديث الشريف: «فَمَنِ اتَّقَى الشُّبُهَاتِ اسْتَبْرَأَ لِدِينِهِ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3875

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    369

  • رجل زنى بامرأة فأنجب منها طفلًا -ولدًا- فنسبه لنفسه في الأوراق الرسمية والثبوتية، وكذلك نسبه لزوجته ذات العقد الصحيح - غير المزني بها.

    السؤال: هل يثبت نسب الطفل لهذا الرجل وزوجته؟ وهل يجوز لولد الزنا أن يختلي ببنات هذا الرجل؟

    هذا الولد يثبت نسبه من أبيه ما دام لم يصرح بالزنا، ولا يثبت نسبه لزوجة هذا الرجل ذات العقد الصحيح، لأنها ليست أمه، ويجوز الخلوة مع أخواته من أبيه، والله أعلم.

    ملاحظة: تكررت هذه الفتوى في مجموعة الفتاوى الشرعية رقم: 2769.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4097

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    588

  • رجل زنى بامرأة فأنجب منها طفلًا -ولدًا- فنسبه لنفسه في الأوراق الرسمية والثبوتية، وكذلك نسبه لزوجته ذات العقد الصحيح - غير المزني بها.

    السؤال: هل يثبت نسب الطفل لهذا الرجل وزوجته؟ وهل يجوز لولد الزنا أن يختلي ببنات هذا الرجل؟

    هذا الولد يثبت نسبه من أبيه مادام لم يصرح بالزنا ولا يثبت نسبه لزوجة هذا الرجل ذات العقد الصحيح لأنها ليست أمه، ويجوز الخلوة مع أخواته من أبيه، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4140

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    604

  • من مدير إدارة التوعية والإرشاد في وزارة الشئون الاجتماعية والعمل: ما حكم الشرع في عدم نسبة المولود (معروف الأم مجهول الأب) إلى أمه وعدم معرفته بها، وذلك بطلب من الأم خشية العقوبة القضائية والفضيحة مما يؤدى إلى ضياع حقوق الابن من ميراث ورعاية وتربية وتكليف الدولة ماديًا واجتماعيًا؟ وهل يحق شرعًا للابن المطالبة بمعرفة اسم ...

    لا ينسب ابن الزنا للزاني بأمه لأنه لم يولد له على فراش صحيح وجاء في الحديث: «الْوَلَدُ لِلْفِرَاشِ وَلِلْعَاهِرِ الْحَجَرُ» متفق عليه.

    وإنما تجب نسبته إلى أمه بإثبات أمومتها له.

    ولذا فلا يجوز إجابة الأم لطلبها عدم نسبة ابنها إليها لما فيه من ضياع حق الولد في الرعاية والتربية والميراث وحق الأم في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4418

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    391

  • لقد ارتكبت خطأ كبيرًا في حياتي ومعصية لله عظيمة، وذلك بأني تعرفت على امرأة سيلانية الجنسية، وأخذت أعاشرها بالحرام على نية أنني سأتزوجها، لكن حالت الظروف دون الزواج حتى حملت مني، وعندما تقدمت للمحكمة للزواج منها طلبوا أوراقًا منها يطول الزمن للحصول عليها ولم تأت تلك الأوراق إلا بعد أن وضعت هذه المرأة حملها، والآن أريد ...

    بادعاء المستفتي نسب هذا الولد يثبت نسبه منه ما دام أنه لم يصرح أنه من زنا، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4796

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    489

  • يوجد في البقالات والجمعيات بعض أنواع المسكرات يصنع في الكويت في صبحان الصناعية، وبه نسبة كبيرة من الكحول وبعض الناس المدمنين يشربونها، يرجى التنبيه على الحكم الشرعي في تناولها.

    ولكم جزيل الشكر.

    مادة الكحول غير نجسة شرعًا، بناء على ما سبق تقريره من أن الأصل في الأشياء الطهارة، سواء كان الكحول صرفًا أو مخففًا بالماء، ترجيحًا للقول بأن نجاسة الخمر وسائر المسكرات معنوية غير حسيّة، لاعتبارها رجسًا من عمل الشيطان، وعليه: فلا حرج شرعًا في استخدام الكحول طبيًا كمطهر للجلد والجروح والأدوات وقاتل للجراثيم، أو استعمال ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4947

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    387

  • لقد ورد إلينا عدة أصناف من المواد الغذائية المختلفة بتقارير معاينة صحية، وبعد إرسال العينات لمختبر الأغذية والكشف عليها تم التصريح بها جميعًا، ماعدا 13 صنفًا منها حيث كانت الإفادة بان العينات صالحة للاستهلاك الآدمي، إلا أنه أشار لوجود كلمة (سبريت فينجر) على ملصق المكونات باللغة الإنجليزية، وحيث إن كلمة (سبريت) بمفردها تعني ...

    الحكم الشرعي لهذه المادة مرتبط ببقاء وجود مادة الكحول، أو أي مادة مسكرة أو نجسة فيها، فإن وجد شيء من هذه المواد فيها فلا يجوز استعمالها للأكل أو الشرب لبني آدم، وإلا جاز، ومدار إثبات ذلك على المسئولين عن الناحية الصحية والتجارية.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5049

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    394

  • لدينا مشروعات فنادق بتونس، وهذه الفنادق يرتادها المسلمون وغير المسلمين، ولا يخفى عليكم أن غير المسلمين يدخلون هذه الفنادق لتناول الخمور ولحم الخنزير...الخ، ونحن كمسلمين نود أن نحل أنفسنا من هذه الشبهة، ونفكر في تأجير المقصف للغير وبدون إعطائه رخصة أو شيئًا من هذا القبيل، على أن يقوم المستأجر باستغلال المكان في تقديم هذه ...

    لا يجوز لمسلم أن يقدم الخمرة لمسلم أو غير مسلم، ولا أن يكون سببًا في تقديم ذلك له، حيث ورد عن ابن عمر مرفوعًا: (لعن الله الخمر، وشاربها، وساقيها، وبائعها، ومبتاعها، وعاصرها، ومعتصرها، وحاملها، والمحمولة إليه) رواه أبو داود.

    وعليه فلا يجوز إدارة فندق تقدم فيه الخمور، ولا يجوز إيجار فندق أو جزء منه من أجل تقديم الخمور فيه، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5085

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    368

  • ما صحة الحديث (هاتك العرضين)، وما حكم من زنى مع بنت وأمها؟

    بعد البحث والمراجعة لم يعثر على الحديث المسؤول عنه. والزنا حرام شرعًا، وهو من الكبائر، لقوله تعالى: ﴿وَلَا تَقْرَبُوا الزِّنَا إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاءَ سَبِيلًا[٣٢]﴾ [الإسراء: 32]. وتشتد الحرمة في حال الزنا بالبنت وأمها، لما فيه من زيادة الفحش وتقطع الأرحام، والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5225

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    544