عدد النتائج: 957

  • نزول الدم من فتحة الشرج إما للناسور أو للبواسير وغيره، هل نزوله يعامل معاملة الاستحاضة؟

    نزول الدم من الشرج يُعطى حكم البول، فينتقض بخروجه الوضوء، فإذا كان نزوله مستمرًا عُدَّ صاحبه صاحب عذر.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6909

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1856

  • عدد ليس بقليل من السيدات يعانين من نزول إفرازات بلون بني غامق قبل الدورة مباشرة، وهذا طبيًا بحد ذاته يعتبر دماُ ولكنه متأكسد فينزل باللون البني وقد يكون لبضعة أيام، اثنين أو ثلاثة، وقد يستمر نزوله قبل دم الدورة لمدة 5-7 أيام، ثم تنزل الدورة متلازمة، وهكذا يكون مجموع الأيام 10 إلى 12 يومًا.

    فهل تعتبر الأيام السابقة للحيض ...

    كل ما تراه المرأة البالغة غير البياض الصافي في مدة الحيض منضبطًا بمدته وأوصافه وشروطه يعد من الحيض، سواء كان بنيًا أو أصفر أو أخضر أو غير ذلك، ومدة الحيض مختلف فيها بين الفقهاء، فذهب الحنفية إلى أن أقلها ثلاثة أيام بلياليها 72 ساعة، وأكثرها عشرة أيام بلياليها 240ساعة، وذهب الشافعية والحنابلة إلى أن أقلها يوم وليلة، وأكثرها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6914

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2709

  • بعد سن انقطاع الدورة في عمر 50-55 عامًا تعاني بعض السيدات من نزول الدم مرة أخرى بشكل متقطع، إما لاضطراب الهرمونات، أو لوجود علة ومرض مثل: التليفات - الأورام - السرطان.

    السؤال: ما حكم هذا الدم، هل يعتبر دم حيض؟ علمًا بأنه غير منتظم، لأنه بعد سن اليأس، خاصة في الأمراض والأورام، وأحيانًا يكون متقطعًا وأحيانًا يكون متصلًا، هل ...

    يجري على هذا الدم من الأحكام مثل ما يجري على الدم النازل من المرأة بسبب الدواء.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6916

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1528

  • أيام الاستحاضة قد تطول لأكثر من عشرين يومًا، وكما نعلم فإن المستحاضة تتوضأ لكل صلاة.

    السؤال: ما حكم الوطء (الجماع) في هذه الحالات؟ وما حكم لمس المصحف وحفظه وقراءته؟

    المستحاضة لا تعد حائضًا ولا نفساء، ولهذا فإن عليها أن تتوضأ (لكل وقت صلاة) وتصلي (ما تشاء في هذا الوقت)، وعليها أن تصوم في رمضان، ولزوجها جماعها، ولها أن تقرأ القرآن، وأن تلمس المصحف بعد الوضوء... وهكذا تتمتع بجميع الأحكام التي يتمتع بها الطاهرات من النساء.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6913

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    915

  • عرض على الهيئة الاستفتاء المقدم من السيد/رئيس القطاع، ونصه: يرجى عرض الإفادة المرفقة المعنونة بـ(مياه المجاري المعالجة) على لجنة الأمور العامة للنظر في إمكانية الاستفادة منها في ري المزروعات الواقعة في حريم المسجد، ونص الإفادة: الموضوع: مياه المجاري المعالجة يتم معالجة مياه الصرف الصحي (المجاري) في محطات التنقية القائمة (محطة ...

    ترى هيئة الفتوى جواز استعمال هذه المياه المعالجة لري الحدائق جميعها، ومنها حدائق المساجد، إذا كانت هذه المعالجة قد أدت إلى خلوّ المياه من النجاسات العينية، وإزالة أوصافها من لون وطعم ورائحة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6939

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1510

  • ما هو حكم حلق اللحية بالكلية، والتخفيف منها لغرض تزيين الوجه؟

    ترى الهيئة أن توفير اللحية مطلوب شرعًا في الجملة، لحديث الرسول صلى الله عليه وسلم: «خَالِفُوا الْمُشْرِكِينَ وَفِّرُوا اللِّحَى وَأَحْفُوا الشَّوَارِبَ» أخرجه البخاري.

    فمن الفقهاء من رأى إطلاق اللحية توفيرها دون الأخذ منها، ومنهم من رأى أخذ ما زاد على القبضة، وأما أخذ ما دون قبضة اليد من اللحية فلا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7186

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1731

  • أرجو معرفة الحكم الشرعي في حلق اللحية، وجزاكم الله خيرًا.

    ذهب جمهور الفقهاء (الحنفية والمالكية والحنابلة، وهو قول عند الشافعية) إلى أنه يحرم حلق اللحية، لأنه مناقض للأمر النبوي بإعفائها وتوفيرها، حيث قال صلى الله عليه وسلم: «خَالِفُوا الْمُشْرِكِينَ وَفِّرُوا اللِّحَى وَأَحْفُوا الشَّوَارِبَ» رواه البخاري.

    والأصح عند الشافعية أن حلق اللحية مكروه، لأنهم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7185

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1329

  • كلنا يعلم أن الحمل والحيض لا يجتمعان عندما تتلقح البويضة بالكائن المنوي، وإذا شاء الله الحمل لا ينزل الحيض أبدًا، وهناك كثير من السيدات ولأسباب طبية كثيرة ليس هنا مجال لذكرها يعانين من نزول الدم أثناء فترة الحمل، وقد يستمر ذلك حتى الشهر التاسع، والسؤال إذا كان نزول الدم، وتبعه إجهاض كما نعلم إذا كان أقل من 120 يومًا يعتبر ...

    ذهب الفقهاء إلى أن السقط الذي استبان بعض خلقه كأصبع أو غيره ولد تصير به المرأة نفساء، لأنه بدء خلق آدمي.

    وأما إذا قال أهل الخبرة والاختصاص: إن ما نزل منها لم يستبن شيء من خلقه، وأنه ليس أصلًا لآدمي، فإن الفقهاء يرون أن المرأة لا تصير به نفساء، وعليه: فلا عبرة بغير ذلك.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7232

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1174

  • رجل يعمل في إحدى الشركات بمهنة صباغ، من الساعة الثامنة صباحًا إلى الساعة الثامنة مساءً، وخلال عمله يقع على أماكن الوضوء في جسده كالوجه ‏والساعدين مواد صبغية، ومن المعلوم أنه لا يمكن إزالتها بسرعة إلا بجهد جهيد، فما الحل بالنسبة لإشكالية تمام الوضوء مع هذه المادة وأداء الصلاة في ‏وقتها؟ مع العلم بأن مسئوله في العمل لا ...

    على المستفتي أن يزيل هذا الصبغ على قدر الإمكان، وتنظيف كل ما بقي على أعضاء الوضوء من آثار الصبغ، لأن هذه الآثار مانعة من وصول الماء إلى ‏العضو، وهو مانع من صحة الوضوء، فإذا بذل جهده بالطرق المعتادة المتاحة له من غير حرج، وبقي شيء من ذلك رغم العناية المناسبة، كان معفوًا عنه ‏في حقه، دفعًا للحرج، ويصح وضوؤه معه، لقوله تعالى: ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7262

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1505

  • هل لمن تيمم من الجنابة لسبب شرعي أن يتوضأ إذا انتقض ‏وضوؤه أو يتيمم؟

    إذا قدر هذا المستفتي على الوضوء بعد الحدث الأصغر الذي أصابه، فعليه التيمم والوضوء، ما دام قادرًا عليهما.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7261

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1234

  • صاحب تنكر مجاري، يعمل من الظهر إلى العشاء في تعبئة مياه المجاري وتفريغها في الصحراء فيتعرض بسبب هبوب الرياح عند تفريغ التنكر إلى ‏إصابته بالنجاسة رشًا لملابسه وبعض أجزاء من جسمه، فكيف يفعل بصلاته هل يصلي بثيابه -ثياب العمل- للحرج الكبير من تبديلها وتطهير جسمه لكل ‏صلاة، أم يطلب منه الطهارة لكل صلاة ثوبًا وبدنًا، علمًا أنه ...

    إذا كان رشاش النجاسة قليلًا مجموعه أقل من مقدار مقعّر الكف سواء أكان في ثوبه أم في بدنه، أو كان كرؤوس الإبر يكاد لا يُرى فيعفى عنه، وتجوز ‏الصلاة معه، وإذا كان أكثر من ذلك فلا بد من غسله قبل الصلاة أو تغيير ثوبه عند الصلاة، ويستحسن بأن يكون لهذا الرجل ثوب طاهر يصحبه معه فيخلع ‏ثوبه النجس ويلبس ثوبه الطاهر عند الصلاة ويصلي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7260

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1596

  • نفيد سيادتكم بأن إحدى الشركات تقدمت إلينا بمشروع يعمل على تدوير مياه المجاري وجعلها مياهًا طبيعية 100% مرة أخرى، كما هو موضح في كتيب ‏الشركة، واستغلالها في عمليات ري المزروعات من خلال وحدة صناعية صغيرة، وهي عبارة عن جهاز بيولوجي يعمل على تطهير مياه المجاري، وقد ‏قمنا بزيارة للوحدة المنفذة في كلية التربية الأساسية بمنطقة ...

    لا يجوز استعمال هذه المياه المعالجة بالشكل المبين في السؤال لري حدائق المساجد، إلا إذا كانت هذه المعالجة قد أدت إلى خلو المياه من النجاسات العينية ‏وإزالة أوصافها من لون وطعم ورائحة، كما تجوز الصلاة على المسطحات الخضراء التي تروى بهذه المياه إذا استوفت الشروط المذكورة سابقًا.

    والله ‏أعلم‎.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7273

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1555

  • تخصكم إدارة مساجد محافظة الأحمدي بعظيم تحياتها ووافر تقديرها. نفيد سيادتكم بأن إحدى الشركات تقدمت إلينا بمشروع يعمل على تدوير مياه المجاري وجعلها مياه طبيعية 100% مرة أخرى، كما هو موضح في كتيب الشركة، واستغلالها في عمليات ريّ المزروعات من خلال وحدة صناعية صغيرة، وهي عبارة عن جهاز بيولوجي يعمل على تطهير مياه المجاري، وقد قمنا ...

    يجوز أكل الثمار الناتجة من الأشجار والنخيل المروية بهذه المياه مطلقًا، ما لم يكن فيها أضرار صحية، ومرد تعيين ذلك لأهل الاختصاص.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7558

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    975

  • إن كلية علي الصباح العسكرية تختص بتعليم وإعداد وتدريب الطلبة الضباط، وتزويدهم بالقواعد الأساسية للعلوم والمهارات العسكرية والأكاديمية لبناء شخصيتهم القيادية والإدارية في إطار العقيدة الإسلامية، وقد حرصت الكلية على تنمية العقيدة الإسلامية لدى الطلبة الضباط بالتركيز على الدراسات الإسلامية في جميع مراحل الدراسة، واشتراط ...

    ذهب جمهور الفقهاء -وهم الحنفية، والمالكية، والحنابلة، وهو قول عند الشافعية- إلى حرمة حلق اللحية، ووجوب إعفائها، واستدلوا بقول النبي صلى الله عليه وسلم: «خَالِفُوا الْمُشْرِكِينَ، وَفِّرُوا اللِّحَى، وَأَحْفُوا الشَّوَارِبَ» رواه البخاري، وجاء في رواية: «أَعْفُوا». وظاهر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7560

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1287

  • أنا إنسان مريض لا أستطيع الاستحمام من أجل الاغتسال في الجنابة إلا مرة واحدة في الشهر؛ لأن الاستحمام المتواصل يجلب لي الضرر والمشقة، فهل يجوز لي التيمم لأداء الصلاة؟ وإذا كان كذلك فهل أتيمم بنية الاغتسال ثم أتوضأ وضوء الصلاة؟

    ما دام المستفتي يستطيع الاغتسال كل شهر كما يقول في استفتائه فهذا يدل على أن الماء لا يضره، ولذلك يطلب منه الاغتسال كلما أصابته جنابة، وإذا كانت كثرة الماء تضره فيقلل من كمية الماء في الغسل على قدر الحاجة، وإذا كان الاغتسال بالماء يضره ضررًا بالغًا في جسمه بالتجربة أو بشهادة الطبيب العدل دائمًا فله التيمم لإزالة الجنابة، ثم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7630

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2261

  • فتاة مشكلتها (الوسواس القهري) منذ كانت بالعشرينات وحتى اليوم، وهي الآن في الثامنة والثلاثين، وقد وصلت أوجها الآن. فهي إذا دخلت للحمام حتى تستحم تظل فيها لمدة خمس ساعات على الأقل. وإذا أرادت أن تقضي حاجتها تظل كذلك لمدة 4 ساعات تتوضأ، وتشعر أنها لا تزال يخرج منها غازات وهي غير طاهرة. نجدها دائمًا في حالة اكتئاب وغضب وقهر مستمر ...

    هذه الفتاة تعاني من أزمة نفسية مزمنة، ويجب عرضها على طبيب نفسي متخصص لكشف حالتها ورسم العلاج الناجع لها، وربما نفعها أن يتيسر لها الزواج من إنسان يقدر حالتها ويسعى بالزواج لتحسين وضعها النفسي، وينبغي لأقاربها ومن يساكنها أن يزيد في العناية بها من أمور الطهارة والصلاة، وينبغي أن تعلم هذه المرأة أنها في حالة عذر شرعي يبيح لها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7632

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    3787

  • عندي سؤال متعلق بأخت في العمل متزوجة، وتحرص على التزين لزوجها، وهي عندما تغتسل من الجنابة تقول: إن الغسل يفقد شعرها تأثير المكواة أو الاستشوار. وتقول: إنها سألت أحد المشايخ عن ذلك، فأجابها بأنه يجوز لها في مثل حالتها أن تكتفي بالمسح على شعرها كمسح الرأس في الوضوء، فأرجو التفضل بالإفادة.
     

    اتفق الفقهاء على أن تعميم الشعر والبشرة بالماء من فروض الغسل لحديث عائشة رضي الله عنها: «أنَّ النَّبِي صلى الله عليه وسلم كَانَ إِذَا اغْتَسَلَ مِنَ الْجَنَابَةِ، بَدَأَ بِغَسْلِ يَدَيْهِ ثُمَّ تَوَضَّأَ كَمَا يَتَوَضَّأُ لِلصَّلَاةِ، ثُمَّ يُدْخِلُ أَصَابِعَهُ فِي الْمَاءِ فَيُخَلِّلُ بِهَا شَعَرِهِ، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7939

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2665

  • أنا شخص أريد أن أحدد لحيتي (التحديد حلق الشعر الذي فوق الرقبة وأعلى الخدين) وأخففها، ولكن المحيطين بي كلهم يرون تحريم الأخذ من اللحية، وأريد الجواب الكافي والدليل القوي لكي أواجههم به ويكون حجة عليهم. وشكرًا.
     

    إعفاء اللحية مطلوب شرعًا اتفاقًا للأحاديث الواردة بذلك، منها حديث ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي: «خَالِفُوا الْمُشْرِكِينَ، وَفِّرُوا اللِّحَى وَأَحْفُوا الشَّوَارِبَ» رواه البخاري، ومنها حديث عائشة رضي الله عنها عن النبي: «عَشْرٌ مِنَ الْفِطْرَةِ» فعدّ منها إعفاء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8204

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1380

  • متى يكون بول الرضيع نجسًا؟

    بول الرضيع نجس مطلقًا، ولكن النجاسة أنواع منها نجاسة مخففة، وهي بول الرضيع الذي لم يطعم غير اللبن، ولم يبلغ الحولين فيجب صب الماء عليه عند السادة المالكية، والأحناف، وقال الشافعية والحنابلة يكفي رش الماء عليه لخبر الشيخين عن أم قيس: «أَنَّهَا جَاءَتْ بِابْنٍ لَهَا صَغِيرٍ لَمْ يَأْكُلِ الطَّعَامَ فَأَجْلَسَهُ رَسُولُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8427

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    790

  • هل يعتبر المني نجسًا، وهل يغسل الثوب منه أم يفرك فقط؟

    يرى السادة المالكية والحنفية أن مني الآدمي نجس يجب غسل أثره إلا إذا كان يابسًا فيكفي فركه عند السادة الحنفية، وكذا مني غير الآدمي ولو كان من مأكول اللحم لاستقذاره ونظرًا لأصله من أنه دم منعقد.

    أما الشافعية والحنابلة فإنهم يرون أن المنيَّ كله طاهر إلا مني الكلب والخنزير وما تولد من أحدهما.

    والله تعالى أعلم.
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8428

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1898

  • ما حكم الوضوء داخل المرحاض علمًا بأنَّه لا توجد حنفية ماء إلا به؟

    لا مانع من الوضوء في المرحاض أو في غيره، ولكن يكره له ذكر الله في المرحاض، لأن المرحاض مستقذر وهو مأوى الشياطين، بل يكره الكلام المجرد فيه. ولا مانع أن يذكر الله تعالى بقلبه من غير تلفظ بلسانه. أما الوضوء من حيث هو فصحيح.

    والله تعالى أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8430

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1522

  • السماد العضوي المأخوذ من مخزون المجاري بعد تجفيفه بالأفران، هل يجوز تسميد الزراعة به، وكذا الأشجار المثمرة التي تثمر الفواكه ونأكل ثمارها؟

    السماد المتخذ من مياه المجاري أصلا، ولكنه تحول إلى مادة نافعة للزراعة بفعل ما دخل على تصنيعه من مواد كيماوية ومن صهره بالنار وتجفيفه ونحو ذلك: يجوز أن تسقى به الأشجار المثمرة وغير المثمرة وتكون ثمارها طاهرة حلالًا، إذ لا يشترط لحل ثمارها طهارة الماء الذي تسقى به، ولا أن تكون نابتة في محل طاهر أو نحوه، وقد نص الفقهاء على أن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8426

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1615

  • رجل يحسُّ بعد الاستنجاء والوضوء بنحو نصف ساعة أو أقل أو أكثر، أنه قد خرجت منه قطرة بول، فأفتاه بعض العلماء بأن هذه وسوسة فقال: لكني إذا نظرت ربما وجدت ذلك فقال: إذًا انظر كلما أحسست، فإذا نظر ربما وجد وربما لم يجد شيئًا، وربما وجد دون أن يحس بخروج شيءٍ، والسؤال الآن: ماذا يصنع اذا كان في الصَّلاة أو في المسجد أو بين النَّاس؟ ...

    على المسلم إذا ما استنجى بالماء أو غيره، أن يستبرئ من البول عند انقطاعه بنحو تنحنح ومشي وسَلْتٍ ومسح ونَتْرٍ، ونحو ذلك ليتحقق له انقطاع النجاسة، أو يغلب على ظنه قطعها، وذلك واجب عند السَّادة المالكية كما في الشرح الصغير 1/94، والأحناف كما في نور الإيضاح ص27، وهو مندوب عند الشافعية كما في المغني 1/42، ثم إذا ما توضأ سُنَّ له أن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8432

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    3392

  • أنا رجل متزوج وأسألكم عن صحة وضوئي، عندما أخرج من المنزل أقبِّل زوجتي، ولكنني في إحدى المرات قبلتها بشهوة فهل وضوئي لأداء الصلاة يكون صحيحًا أم لا؟ وجزاكم الله خيرًا.

    تقبيل المرأة بشهوة ناقض للوضوء عند جمهور أهل العلم إلا لوداع أو رحمة، لما روى مالك والشافعي من حديث ابن عمر: «مَنْ قَبَّلَ امْرَأَتَهُ أَوْ جَسُّهَا بِيَدِه فَعَلَيْهِ الْوُضُوءُ»، وروى البيهقي في الكبرى من حديث ابن مسعود رضي الله عنه: «الْقُبْلَةُ مِنَ اللَّمْسِ وَفِيهَا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8433

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    8611

  • سمعتُ كثيرًا من النَّاس يقولون: إذا كنت متوضئًا ومررت بموارد الإبل انقطع وضوؤك، وأيضًا إذا أكلت لحم إبل انقطع وضوؤك، وأنا شاب أصلي في مسجد بيني وبينه طريق للإبل، نداوم عليه صباحًا ومساءً، وأنا أمشي به متوضئًا إلى المسجد، أرجو الإجابة.
     

    وضوؤك صحيح ومرورك على هذه المواطن ليس من نواقض الوضوء باتفاق أهل العلم، بل لم يقل أحد من أهل العلم هذا القول ولا يعرف شيء من ذلك.

    أمَّا أكل لحوم الإبل فقد اختلف أهل العلم في نقضه للوضوء فذهب الإمام أحمد، وبعض الشافعية واختاره الإمام النووي أنه ناقض للوضوء لما أخرج ابن ماجه وغيره من حديث جابر بن سَمُرَة رضي الله عنه أنه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8434

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2045

  • هل المرأة تحتلم مثل الرجل؟ وهل هذا الاحتلام يضر بها أم له فوائده؟

    نعم قد تحتلم المرأة كما يحتلم الرجل وإن كان نادرًا في النساء، غير أنه وارد، ففي الحديث المتفق عليه عن أم سليم رضي الله عنها أنها قالت يا رسول الله، إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ، هَلْ عَلَى الْمَرْأَةِ الغُسْلٍ إِذَا احْتَلَمَتْ؟ فَقَالَ: «نَعَمْ، إِذَا رَأَتِ الْمَاءَ» فَقَالَتْ أُمُّ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8437

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2469

  • سمعت من بعض العلماء أن البول والغائط وبعض مبطلات الوضوء، لا تبطل وضوء الماسح على الخفين، فهل هذا صحيح؟

    هذا ليس صحيحًا، لأن مسح الخفين لا يفيد إلا في عدم غسل الرجلين حيث يكتفى بمسح الخف عليهما.

    أمَّا نواقض الوضوء فإنه يستوي فيها الماسح وغيره، فمن انتقض وضوؤه وجب عليه أن يتوضأ، فإن كان لابسًا للخف توضأ لوجهه ويديه ومسح رأسه وخفَّيه، وإن كان غير لابس فعل كذلك وغسل الرجلين إلى الكعبين لقول الله تعالى: ﴿يَا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8439

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2109

  • كنت في إحدى سفراتي، فأدركتني صلاة الظهر، فتوجهت إلى أحد المساجد فلمَّا توضأت تذكرت أن مسح الخف رخصة الإسلام للمسلم، وحينئذ خلعت حذائي عن رجلي سوى جوربي، فتوضأتُ وضوئي للصلاة إلا رجليَّ فإنِّي مسحتهما على الجورب، ثُمَّ دخلت المسجد وصليت الظهر، فهل هذا هو طريق المسح على الخفين الصحيح؟

    نعم المسح على الخفين رخصة من الشارع وأحاديثه بلغت مبلغ التواتر.

    منها حديث المغيرة بن شعبة رضي الله عنه قال: كُنْتُ مَعَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فِي سَفَرٍ، فتَوضَّأَ، فَأَهْوَيْتُ لِأَنْزِعَ خُفَّيْهِ، فَقَالَ: «دَعْهُمَا، فَإِنِّي أَدْخَلْتُهُمَا طَاهِرَتَيْنِ»، فَمَسَحَ عَلَيْهِمَا كما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8438

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1352

  • ما حكم مَنْ يضع على أصبعه أو رجله لفافة من المطاط ولا ينزعها؟

    هذه اللفافة إن كانت على الجرح، فهي جبيرة تجري عليها أحكامها.

    وهي: أنه يشترط فيها، أن يشق عليه استعمال الماء بزيادة الجرح، أو استبطاء البُرء، وأن تكون بقدر الحاجة، وأن يغسل الصحيح ويمسح على الجبيرة.

    واشترط الشافعية زيادة على ذلك أن يتيمم عنها.

    ثم إن وضعها على طهر لم تجب عليه الإعادة إن كانت في غير أعضاء التيمم، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8440

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1096

  • امرأة انقطعت عادتها الشهرية فظنَّت أنها حامل، وبعد مرور ثلاثة أشهر ذهبت إلى المستشفى وأجري لها الفحص فتبين أن حملها على شكل حويصلات (حمل عنقودي).

    ما حكم الدم الخارج من المرأة أثناء الحمل؟

    الدم الخارج أثناء الحمل حيض عند الجمهور خلافًا للسادة الأحناف، تترتب آثاره عليه فلا تصح معه الصلاة، ولا الصوم، ولا يأتيها زوجها، ولا تمكث في المسجد، ولا تعبر فيه إن خافت تلويثه.

    فإن لم تخف تلويثه فلا حرج عليها أن تعبر فيه مارة تدخل من باب وتخرج من آخر لقوله تعالى: ﴿إِلَّا عَابِرِي سَبِيلٍ﴾[النساء: ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8442

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1308