• ما قولكم في الصخرة المقدسة الموجودة ببيت المقدس ببلاد الشام، وفي أي زمن قُدِّست؟ ومن أطلق عليها اسم التقديس؟ وهل هي حقيقة متصلة بالجبل، ومعلقة بين السماء والأرض؟ وما هي الحقيقة فيها؟ لازلتم كهفًا للواردين، وملجأ للقاصدين، ودمتم[1].

    لم يرد في كتاب الله ولا في أحاديث رسوله وصف الصخرة بالمقدسة، وإنما وصفت تلك البلاد كلها بالأرض المقدسة لظهور الأنبياء والمرسلين فيها، وبإرشادهم تتقدس نفوس الناس من الشرك والرذائل. وكانت الصخرة ومازالت قبلة اليهود، فهي معظمة ومعدودة من الآثار الشريفة لأنها من آثار الأنبياء عليهم الصلاة والسلام، وليست متصلة بالجبل ولا واقفة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    244

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    258

  • أرجو من سيادتكم الإفادة إذا كان منع غير المسلمين من الدخول إلى أرض الحجاز المقدّسة هو أمر ديني مقرر في الكتب الشريفة المنزلة أو في الحديث الشريف أم هذه عادة، وفي الحالين أرجوكم إذا لم يكن من مانع أن تتكرموا بالإيضاح في أحد أعداد مناركم المنير، ولكم جزيل الفضل والمعروف.

    قال سعادة الشيخ علي يوسف صاحب المؤيد الأغر في عدد ...

    روى أحمد والبخاري ومسلم من حديث ابن عباس قال: اشتد برسول الله صلى الله عليه وسلم وَجعُه يوم الخميس، وأوصى عند موته بثلاث: «أَخْرِجُوا الْمُشْرِكِينَ مِنْ جَزِيرَةِ الْعَرَبِ، وَأَجِيزُوا الْوَفْدَ بِنَحْوِ مَا كُنْتُ أُجِيزُهُمْ وَنَسِيتُ الثَّالِثَةَ».

    والذي نسي الثالثة هو سليمان الأحول، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    271

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    323

  • ما حكم الله ورسوله في نكاح الرجل المسلم المرأة غير المسلمة، هل يجوز أم لا، إذا وعدته بإسلامها بعد عقد النكاح، كما هو جارٍ عندنا لاسيما من الصينيات؟ فهل يجوز له الهجوم على نكاحها وهي على دين قومها أملًا في إسلامها بعدُ؟ وهل تستثنى من غير المسلمات الكتابيات؟ ومن هن الكتابيات؟ فهل الإفرنج اليوم على اختلاف مذاهبهم في النصرانية ...

    ذهب بعض السلف إلى أنه يجوز للمسلم أن يتزوج بغير المسلمة مطلقًا، لكن الجمهور من السلف والخلف على حِل الزواج بالكتابية وحرمة الزواج بالمشركة، ويريدون من الكتابية اليهودية والنصرانية، وأحل بعضهم المجوسية أيضًا، وبالمشركة الوثنية مطلقًا، بل عدوا جميع الناس وثنيين ما عدا اليهود والنصارى، ومن الناس من قال أنهم من المشركين، ولكن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    280

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    344

  • علمت بما اطلعت عليه من مجلدات المنار الأغر رأيكم في معنى الإسلام وهو ما هدتني الفطرة إلى فهمه من قوله تعالى: ﴿مِلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ مِنْ قَبْلُ﴾ [الحج: 78].

    ولم أكن أقرأ المنار، ولكن أشكل عليّ -حفظكم الله تعالى- ما يلوح من كلامكم في هذا الغرض من أن الإسلام الذي ...

    لكل مقام مقال ونحن قد صرحنا من قبل في بعض المقامات بأن الإيمان هو كما عرفه النبي صلى الله عليه وسلم أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر خيره وشره من الله تعالى، وفسرنا الإسلام في التفسير بما علمه السائل الفاضل ورضيه، وقال: إن الفطرة هدته من قبله إلى فهمه، وهو ما يتبادر من القرآن الحكيم، ونفسره في مقام آخر بما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    338

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    390

  • ألا يستحق التبشير بالكتاب المقدس شكر كل إنسان؛ إما لأنه يعرف الإنسان فوائد لم يحصل عليها قبل، أو لأنه يجعل الإنسان بعد التأمل بتدقيق يفضل كتابه الخاص؟

    إن التبشير بهذا الكتاب ليس نعمة على كل فرد من أفراد البشر حتى يجب شكره على كل فرد منهم، وإنما الشكر على النعم، بل نقول: إنه كان نقمة ومصيبة على جميع أهل البلاد التي نعرفها بما أحدث من الشقاق والتعادي بين أهلها، وفاقًا لما قررها اللورد سالسبوري.

    وإن جميع أهل العلم والبصيرة من أهل البلاد السورية التي يقيم فيها السائل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    646

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    179

  • 1- هل يحسب المسلم كل تبشير مسيحي للمسلمين مفسد وغير لائق مهما كان منصفًا وبعيدًا عن الطعن؟

    2- هل يحسب المسلم على حد سوي المسيحي الغيور في دينه والمريد نشره للغير والمسيحي الذي لا يعمل بدينه في حياته ولا لأجله عند غيره؟

    عبارة هذه الأسئلة ضعيفة؛ لضعف عربية صاحبها.

    ونجيب عن الأول والثاني جوابا واحدا؛ لاشتراكهما في المعنى فنقول: إن المسلم يميز بقدر ما أوتي من العقل والعلم بين التبشير النزيه الخالي من الطعن والتبشير البذيء المبني عليه، ويميز بين المسيحي الغيور في دينه العامل به وبين من اتخذه تجارة، كأكثر المبشرين الذين عرفنا حالهم، ومن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    644

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    163

  • من قس دانمركي: ما هو الذي يجعلك تتبع دين الإسلام كدين الحق، وإذا تعرفت بالتبشير المسيحي وبالكتب المسيحية فما هو الذي يبعدك ويُنفِّرك عن دعوتها؟

    ثبت عندي أن محمدًا صلى الله عليه وآله وسلم، كان رجلًا أميًّا لم يتعلم القراءة ولا الكتابة، ولا عاشر أحدًا من علماء الأديان ولا التاريخ والقوانين والفلسفة والآداب، ولا غير ذلك، وأنه لم يكن شاعرًا ولا خطيبًا، ولا محبًّا لما كان معهودًا بين كبراء قومه وأذكيائهم من الرياسة والمفاخرة والشهرة بالفصاحة والبلاغة، وإنما كان ممتازًا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    667

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    169

  • لماذا فرض الإسلام الجزية على اليهود والنصارى فقط، ولم يقبل من العرب سوى الإسلام أو السيف؟

    التحقيق أن الجزية تؤخذ من أهل الكتاب وإن كانوا عربًا، وقد أخذها النبي صلى الله عليه وسلم من أكيدر دومة، وكان هو وقومه عربًا من غسان، وكذا من نصارى نجران في صلحه لهم.

    وتؤخذ أيضًا من المجوس؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «سُنُّوا بِهِمْ سُنَّةَ أَهْلِ الْكِتَابِ» رواه الشافعي.

    وعن عليّ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    690

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    150

  • أحيط علم سيادتكم أنه ضمني وبعض المبشرين مجلس فتباحثنا في الدين، فأرجو أن تتفضلوا وتتكرموا بالجواب في المنار الأغر المحبوب عن السؤال الآتي - يقول المبشر: إن خطيئة آدم صلى الله عليه وسلم بأكله من الشجرة التي نهي عن الأكل منها، صارت عالقة بذريته جميعهم؛ لم يخل منها أحد مهما عمل صالحًا وتاب من ذنوبه، لذلك جاء المسيح وصُلب، وبصلبه ...

    اعلم أولًا أن هؤلاء الدعاة للنصرانية الملقبين بالمبشرين جيش من جيوش الدول الغربية؛ لفتح البلاد الشرقية ولاسيما الإسلامية كما قال لورد سالسبوري الوزير الإنكليزي الشهير: (إن مدارس المبشرين أول خطوات الاستعمار، فأول ما يحدثونه في البلاد التي ينشرونها فيها تفريق الكلمة، وإيقاع الشقاق بين الشعب الواحد حتى ينقسم على نفسه، ويكون ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    741

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    158

  • إنه لا يخفى عن جنابكم أمر الأموال التي ينفقها المبشرون في سبيل رواج دينهم، وتضليل المسلمين ما استطاعوا إليه سبيلًا، والحمد لله لم ينالوا مرغوبهم في البلاد العربية.

    وقد رأيت مسلمًا صَنعته خطَّاط بالعربية، فيخط كتب المبشرين ويؤدون إليه أجرة الكتابة على ذلك، وهذا الخطاط له محل خاص يخدم فيه الجمهور بأجرة يتفق عليها، فهل ...

    إن هذه الكتب التي يؤلفها وينشرها دعاة النصرانية (المبشرون) مشتملة على أقبح الكفر بالله والشرك به، والطعن على القرآن المجيد وعلى خاتم النبيين صلى الله عليه وسلم؛ فمساعدتهم على ذلك بنسخها لهم مشاركة في نشر الكفر، وهو كفر ظاهر لا يقترفه مسلم يؤمن بالله ورسالة أفضل رسله وأكملهم، ويعد صاحبها فاسقًا لا كافرًا، فإن كان هذا المسلم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    854

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    183

  • لمَ فضل الله تعالى اليهود وهم أرذل الأقوام وأشنعهم ومفسدون في الأرض، وكل الفساد الأخلاقي والاقتصادي والسياسي ناشئ منهم فقط كما قال تعالى: ﴿أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ﴾ [البقرة: 12]، وأنهم أشد الناس عداوة للناس ولا سيما للمسلمين.

    فإذن ما معنى قوله تعالى: ﴿وَأَنِّي ...

    إن تفضيل بعض الشعوب على بعض من الأمور النسبية التي تختلف باختلاف الأجيال والزمان والمكان، وباختلاف مراد المفضل من التفضيل، وإذا أطلق التفضيل في كتاب الله يراد به الديني منه، وإلا بينه كقوله تعالى: ﴿وَاللَّهُ فَضَّلَ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍ فِي الرِّزْقِ﴾ [النحل: 71].

    وإنني أبين جواب السائل بشيء من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    962

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    219

  • ذكر القرآن الكريم الحواريين وأثنى عليهم في غير موضع، والقارئ لكتب النصارى يجد أن هؤلاء الحواريين يدينون بالتثليث وبالصلب، وبكل ما يعتقده المسيحيون على العموم فكيف نوفق بين هذين؟

    مما قصَّه علينا كتاب الله تعالى من أخبار المسيح عيسى بن مريم عليه السلام أنه كان له حواريون رضوا أن يكونوا أنصارًا له لم يذكر لنا أسماءهم ولا أنسابهم، وفي كتب النصارى أنه كان له تلاميذ اثنا عشر ذكرت أسماؤهم في الرسائل التي يسمونها الأناجيل، وليس فيها أنهم كانوا يدينون بالتثليث ولا أن هذا التثليث المعروف عن النصارى كان معروفًا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    975

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    181

  • لي أصدقاء من المسيحيين المعتدلين يعتقدون في المسيح ما يعتقده المسلمون فيه من أنه رسول فحسب، ولكنهم يؤمنون بالصلب.

    وحجتهم في ذلك أن اليهود يقولون به، والمسيحيون مطبقون عليه، والتاريخ يؤيده بشهادة من حضروا أو كتبوا.

    فما رأيك في إيمان هؤلاء خصوصًا وهم يعترفون بنبوة محمد صلى الله عليه وسلم، وبماذا نزيل هذا الوهم ...

    إن ما ذكره السائل من أصدقائه الذين يؤمنون بنبوة محمد صلى الله عليه وسلم ورسالته، وبأن المسيح رسول أيضًا لا إله، وهم مع ذلك يصدقون قصة الصلب لا بد أن يكونوا يفهمون أن قوله تعالى: ﴿وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ﴾ [النساء: 157] لا يدل على نفي هذه القصة من أصلها.

    بل يتأولون نفي الصلب بنفي قتله وموته به كما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    978

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    159

  • لليهود توراة، وللنصارى كذلك توراة، فهل بينهما اختلاف، وهل اليهود أقرب في ديانتهم من حيث التوحيد إلى المسلمين أم إلى النصارى، وإذا كانوا أقرب إلى المسلمين كما يظهر لي، فلم كانت العداوة بيننا وبينهم أشد مما هي بيننا وبين النصارى كما ذكر القرآن الكريم في سورة المائدة، وكما هو متوارث لدينا؟

    قد بينت في تفسير آية المائدة في هذا الموضوع أنها نزلت في يهود الحجاز ونصارى الحبشة وموضوعها العداوة والمودة لا العقيدة، فراجعه.

    وأما قولكم: إن مضمون الآية في الفريقين متوارث بين المسلمين إلى اليوم، فهو خلاف الواقع لأن اليهود بعد الفتوحات الإسلامية لم يعادوا المسلمين كما عادوهم في عهد النبي صلى الله عليه وسلم لأنهم لم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    980

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    166

  • هل يوجد من أحبار النصارى غير القديس برنابا من قال بالتوحيد المحض وبرسالة المسيح فقط، وبنفي الصلب، وهل يوجد من بينهم بعد ظهور الإسلام من اعترف برسالة سيدنا محمد، ولو إلى العرب خاصة.
     

    ذكرت آنفًا في فتوى (970- حواريو المسيح وعقيدتهم) أن التوحيد هو أصل النصرانية وقديم فيها، وقد فصلت هذا في التفسير أيضًا فراجعه في مواضعه، وبعد ظهور الإسلام أسلم أكثر نصارى جزيرة العرب وسورية ومصر وإفريقية إلخ.

    ومنهم طائفة أثبتت رسالة نبينا صلى الله عليه وسلم للعرب وحدهم وتسمى العيسوية. [1]
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    981

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    242

  • أرى تناحرًا كبيرًا بين الإسلام والمسيحية في هذه الأيام، وأرى تيقظًا من المسلمين، ونشاطًا من الدعاة المسيحيين، ولدي كثير من عقلاء الأوربيين غيروا رأيهم في الإسلام، فهل يمكن لنا أن نتفاءل بأن الإسلام يظفر بالمسيحية، ولو بعد حين طويل مع ما نراه من وقوع بلاد المسلمين في براثن الاستعمار المسيحي؟

    لا شك عندي في أن ما ذكره السائل من التمادي بيننا وبين الإفرنج الذين اتخذوا النصرانية آلة لمقاومة الإسلام والقضاء عليه لمصلحتهم الاستعمارية، ستكون عاقبته للمسلمين بشرطها الذي بيّنه الله لنا في كتابه، وقد فصلت هذا مرارًا كثيرة في التفسير، وفي المنار وفي تاريخ الأستاذ الإمام.

    فإنه كان يعتقد هو وأستاذه حكيم الإسلام ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    982

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    254

  • من صاحب جريدة الوطنية بمصر نُشر في العدد 427 منها وتاريخه 28 ذي الحجة سنة 1352هـ، و12 أبريل سنة 1934م.

    ووجه إلى علماء الإسلام كافة، وقد أرسله صاحبه مع كتاب بخطه يخصني به بالسؤال.

    وقد ذكر في مقدمته أن أستاذًا من الشيوخ المعلمين في المدارس الأميرية، وخطباء بعض الجمعيات الإسلامية، قال له: (وقد سأله عما بلغه من إنكاره ...

    ما نزل في شأن أهل الكتاب فكله حق وعدل محكم يجب إظهاره في كل وقت، حتى ما نزل في الأعداء المحاربين منهم، دع ما هو خاص بالذميين والمعاهدين، وقد قال تعالى فيهم: ﴿لَيْسُوا سَوَاءً﴾ [آل عمران: 113] وأثنى على بعضهم بالحق وذم أكثرهم بحق.

    ولا يزال فيهم من هم أشد عداوة للمسلمين من سلفهم في عصر التنزيل وما يليه، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1004

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    191

  • ما حكم الوقف؟ وما حكم مصادرته من قبل سلطات العدو الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة؟

    إنَّ كل أرضٍ أو عقارٍ أو شيءٍ جرى وقفه فإنه يُعتبر وقفًا إلى الأبد، له حرمته، ويدخل في نطاق المقدسات الإسلامية، ولا يفقد صفة الوقف ولا صفة القداسة في حالٍ من الأحوال، والعدوان لا يُخرجه عن هذه الصفة، ولا يُزيل صفته عنه مهما طال أمد العدوان، ويكون في الحقيقة عدوانًا على الدين وقدسيته، وذلك ترفضه شريعة الإسلام ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1070

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    336

  • ما حكم تداول أشرطة كاسيت تبشيرية في محافظات المملكة الأردنية الهاشمية؟

    رأى المجلس أن تتخذ السلطات الإجراءات اللازمة لمنع تداول هذه الأشرطة، بسبب احتوائها على ما يُخالف الشريعة الإسلامية.

    والله تعالى أعلم.

    بتاريخ: 6/ 2/ 1426هـ، الموافق: 6/ 4/ 2005م.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1152

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    233

  • ما حكم الحوار بين الأديان؟

    يستعمل الكثيرون عبارة (التقريب بين الأديان)، والأولى استخدام كلمات أخرى مثل الحوار والاشتراك والتعاون، وبخصوص ذلك ينبه المجلس إلى أنه إذا كان المقصود به إذابة الفوارق بينها من أجل اللقاء في منطقة وسطى جمعًا بين التوحيد والتثليث والتنزيه والتشبيه مثلًا، فذلك مما يأباه الدين الخاتم الكامل، قال تعالى: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1272

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    191

  • أنا مهندس موفد إلى رومانيا للدراسة، وأنا شاب أعزب عمري 32 سنة، والحمد لله أقيم الصلاة ومحافظ على ديني قدر استطاعتي. وأجد عنتًا شديدًا، فلو أني تزوجت امرأة من بلدي الذي قدمت منه فإن السلطات الرومانية ترفض منح الزوجة تأشيرة للإقامة معي مدة دراستي، والحصول على زوجة مسلمة صالحة في رومانيا أمر في غاية الصعوبة، وقد خطبت امرأة مسلمة ...

    أباح الله تعالى الزواج من الكتابية المحصنة بقوله عز وجل: ﴿وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ﴾ الآية [المائدة: 5]. والمرأة المحصنة هنا هي العفيفة غير الزانية، كما يقول جمهور المفسرين، والله تعالى نهى عن الزواج بالزانية ولو كانت مسلمة. ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1435

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    255

  • هل يجوز تحية غير المسلمين بالسلام عليكم في مكان فيه مسلمون وغير مسلمين؟

    إلقاء تحية الإسلام (السلام عليكم) على خليط من مسلمين وغير مسلمين جائز بالنص؛ لما في حديث أسامة بن زيد في «الصحيحين» وغيرهما: أن النبي صلى الله عليه وسلم مرَّ على مجلس فيه أخلاط من المسلمين، والمشركين عبدة الأوثان، واليهود، فسلم عليهم النبي صلى الله عليه وسلم[1].

    بل يجوز السلام على غير ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1452

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    206

  • إذا أهدي إلي هدية فيها خمر، هل يجوز لي أن أعطيها لصديق نصراني أم لا؟

    لا يجوز لمسلم أن يقبل هدية فيها شيء محرم في دينه، ومنه الخمر، فإن فعل فإنه لا يجوز له أن يملكه؛ لأنه حرام لا يُمتَلك ولا يُتقوَّم عليه، فلا يجوز استعماله أو استغلاله أو التصرف فيه بالبيع أو الهبة، بل على من وقع ذلك له أن يهدره، وذلك لما رواه ابن عباس، قال: أَهْدَى رَجُل لِرَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم رَاوِيَةَ خَمْرٍ، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1455

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    181

  • أنا فتاة عمري عشرون سنة، وهناك شاب مسيحي يريد الزواج مني، وهو مستعد أن يصوم وأن يحترم واجبات الدين الإسلامي، وليس لديه مشكلة في المستقبل لو أن أولادنا أصبحوا مسلمين، أريد أن أعرف حكم هذا الزواج؟

    لا يحل أن تتزوج المسلمة بغير مسلم ابتداء على أي حال، كان الشخص من أهل الكتاب أو من غيرهم، وإن كان الزوج يَعِدُ أنه لن يضارها في دينها بعد الزواج، وذلك أن الله عز وجل حين أباح الزواج مع اختلاف الدين، لم يُبح غير زواج المسلم من المحصنة الكتابية، كما في قوله تعالى: ﴿الْيَوْمَ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ وَطَعَامُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1459

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    266

  • هل يجوز الشراء من المحلات اليهودية.

    وجزاكم الله خيرًا.

    الأصل جواز التعامل مع غير المسلمين، على أن الأولى معاملة المسلمين ونفعهم بدلًا من معاملة غيرهم.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1733

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    178

  • هل يجوز المعايدة على النصارى في عيد رأس السنة الميلادية أم لا؟ ونرجو كذلك ذكر النصوص الواردة في المنع أو الإباحة بالمعايدة ولكم جزيل الشكر وجزاكم الله خيرًا.

    إذا كانت التهنئة من المسلم لغير المسلم بشيء من الأمور المشتركة كالزواج أو ولادة مولود أو قدوم غائب أو عافية أو سلامة من مكروه ونحو ذلك فهي جائزة، وعلى المهنئ أن يعبّر بألفاظ لا تتضمن مخالفة دينه، ولا لفظًا يدل على الرضى بشيء من شعائر غير المسلمين كمثل متّعك الله بدينك، أو نصرك الله، وأما التهنئة بشعائر الكفر فحرام بالاتفاق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2190

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    175

  • هل يجوز بيع أو تأجير العقارات السكنية والتجارية لغير المسلمين في منطقة الجزيرة العربية؟

    اختلف الفقهاء في المراد بجزيرة العرب التي يمنع الكفار من سكناها عملًا بقول الرسول صلى الله عليه وسلم: «لَا يُتْرَكُ بِجَزِيرَةِ الْعَرَبِ دِينَانِ...» وفي رواية: «لا يَجْتَمِعُ فِي جَزِيرَةِ الْعَرَبِ دِينَانِ»، وقد اختلف الفقهاء في هذا الأمر على قولين: أولهما أن بعض الفقهاء ذهب إلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2556

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    204

  • تقوم إحدى المخابز بإنتاج وصناعة «خبز» على شكل حيوانات مختلفة وتوزيعه على بعض الجمعيات التعاونية.

    يرجى إفادتنا عن مدى إمكانية تداول تلك النوعية من عدمه حتى يتسنى لنا اتخاذ اللازم.
     

    إنّ إنتاج وصناعة الخبر على شكل حيوانات مختلفة ليس حرامًا لأن مآله إلى التلف السريع، ومع ذلك فالأولى ترك صناعته على شكل حيوانات، لما فيه من شبهة التصوير المحرّم، هذا وقد اطلع بعض أعضاء اللجنة على خبز رسم عليه شارة الصليب فصناعة هذا الخبز واقتناؤه حرام ويجب منع صناعته وتداوله.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2825

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    147

  • من رابطة الشباب المسلم في أمريكا: ما هو المقصود بالإحصان في قوله تعالى: ﴿وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ﴾ [المائدة: 5]؟ وهل هو شرط لازم لصحة العقد على نصرانية أو يهودية أو يهودية؟ وهل يجوز الزواج من امرأة كانت عشيقة لرجل آخر، حيث إن الأمر منتشر جدًا بل هو الأصل في هذه البلاد؟

    المقصود بالمحصنات في الآية العفيفات العاقلات، كما نقل عن ابن عباس رضي الله عنهما وغيره من أهل العلم، وعلى ذلك فإنه ينبغي للمسلم أن يتحرى العاقلة العفيفة التي لم يدنس عرضها، ولم يسبق زناها، ونص بعض الفقهاء على أن التوبة من الزنى شرط لازم للزواج منها إذا علم زناها أو كانت عشيقة لرجل آخر بشرط مضي زمن بعد التوبة يظهر فيه براءة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3016

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    189

  • من وزارة التجارة والصناعة: بناء على الشكوى المقدمة من أحد المواطنين بشأن قيام بعض المحلات ببيع سلعة تحمل شعار الصليب، حيث إنها تستعمل في البيوت والسيارات كزينة.

    وحرصًا من الوزارة على تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف والمحافظة عليه من المعتقدات الأخرى التي قد تؤثر على مجتمعنا عن طريق هذه الأساليب.

    يرجى التكرم بالإفادة ...

    لا يجوز السماح باستيراد كل ما فيه شعار الصليب وكل ما يرمز إلى غير التوحيد، أو يكون شعارًا لملّة من ملل الكفر، سواء كان رسمًا أو مجسمًا، كما يمنع صناعته وإظهاره في الأسواق أو عرضه للبيع، وذلك لحديث عائشة رضي الله عنها «أنّ النبي صلى الله عليه وسلم لم يكن يترك في بيته شيئًا فيه تصاليب إلا نقضه» أخرجه البخاري ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3631

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    232