عدد النتائج: 98

  • حدث لامرأة نزيف متقطع.. فهل يعفيها عن الصلاة أم تتطَهَّر وتقضى الصلاة المتأخرة مع أن حالتها الصحية مريضة وسيئة..؟ أرجو من سيادتكم الإفتاء.. وجزاكم الله خيرًا.

    واستوضحت منه اللجنة: هل حصل هذا النزيف أثناء الحمل؟ فقال: نعم.

    هذا الدم لا يعتبر حيضا، وإنما هو استحاضة فتتوضأ لكل صلاة وتصلي.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3665

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    405

  • إنني طبيبة وأعالج حالات نسائية كثيرة من النساء اللاتي شارفن على سن انقطاع الطمث، وبدأن في علاج خاص بهن، يهدف إلى المحافظة على عظامهن من الهشاشة المبكرة، وهو ضروري جدًا لبعض النساء.

    السؤال: هؤلاء النساء يأخذن العلاج الهرموني طوال 3 أسابيع ليرتفع مستوى الهرمون في أجسامهن ويبني بطانة الرحم، في الأسبوع الأخير من الشهر ...

    إن الدم الذي ينزل من هذه المرأة في هذه الحالة المسئول عنها يتردد بين أن يكون حيضًا أو استحاضة.

    - ويرى جمهور الفقهاء أن أقل الحيض يوم وليلة، وأكثره خمسة عشر يومًا.

    - ويرى الحنفية أن أقله ثلاثة أيام بلياليها، وأكثره عشرة أيام.

    - وكل ذلك ما لم يكن لها عادة، فإن كان لها عادة ردت إلى عادتها.

    وما قل عن هذه المدة وما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5895

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    591

  • كلنا يعلم أن الحمل والحيض لا يجتمعان عندما تتلقح البويضة بالكائن المنوي، وإذا شاء الله الحمل لا ينزل الحيض أبدًا، وهناك كثير من السيدات ولأسباب طبية كثيرة ليس هنا مجال لذكرها يعانين من نزول الدم أثناء فترة الحمل، وقد يستمر ذلك حتى الشهر التاسع، والسؤال التالي بحاجة لتفسير شرحي: حالات المخاض قد تزيد عن الساعات، وأحيانًا ...

    الدم النازل على المرأة قبل الولادة يعدّه الحنابلة نفاسًا، إذا كان قبلها بيومين أو ثلاثة مع وجود علامة على الولادة كالتألم.

    ويرى جمهور الفقهاء أن النفاس يبدأ بعد نزول الولد، ولا اعتداد بوقت نزول المشيمة.

    وترى الهيئة الأخذ بمذهب الحنابلة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6910

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    621

  • الكل يعلم أن المرأة ينقطع عنها الحيض في عمر معين غالبًا يكون في سن [50 - 55] عامًا، كما قال عز وجل: ﴿وَاللَّائِي يَئِسْنَ مِنَ الْمَحِيضِ﴾ [الطلاق: 4]، هنالك أدوية خاصة هرمونات أنثوية تعطى للسيدات بعد انقطاع الدورة لهدف العلاج إذا كانت لها قابلية لهشاشة العظام، بعض هذه الأدوية تسبب نزول الدورة بشكل دوري، أي تحيض ...

    أ) إذا نزل الدم من هؤلاء السيدات اللواتي بلغن سن اليأس بسبب دواء أو غيره، وكان الدم مستوفيًا شروط دم الحيض، وهي:

    1- أن يكون من رحم امرأة لا داء بها.
    2- لا يكون بسبب الولادة.
    3- أن يتقدمه نصاب الطهر ولو حكمًا.
    4- ألا ينقص الدم عن أقل الحيض.
    5- أن يكون في أوانه، وهو تسع سنين قمرية.
    فإذا تحققت فيه هذه الشروط عُدّ دم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6911

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1369

  • عدد ليس بقليل من السيدات يعانين من نزول إفرازات بلون بني غامق قبل الدورة مباشرة، وهذا طبيًا بحد ذاته يعتبر دماُ ولكنه متأكسد فينزل باللون البني وقد يكون لبضعة أيام، اثنين أو ثلاثة، وقد يستمر نزوله قبل دم الدورة لمدة 5-7 أيام، ثم تنزل الدورة متلازمة، وهكذا يكون مجموع الأيام 10 إلى 12 يومًا.

    فهل تعتبر الأيام السابقة للحيض ...

    كل ما تراه المرأة البالغة غير البياض الصافي في مدة الحيض منضبطًا بمدته وأوصافه وشروطه يعد من الحيض، سواء كان بنيًا أو أصفر أو أخضر أو غير ذلك، ومدة الحيض مختلف فيها بين الفقهاء، فذهب الحنفية إلى أن أقلها ثلاثة أيام بلياليها 72 ساعة، وأكثرها عشرة أيام بلياليها 240ساعة، وذهب الشافعية والحنابلة إلى أن أقلها يوم وليلة، وأكثرها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6914

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1163

  • بعد سن انقطاع الدورة في عمر 50-55 عامًا تعاني بعض السيدات من نزول الدم مرة أخرى بشكل متقطع، إما لاضطراب الهرمونات، أو لوجود علة ومرض مثل: التليفات - الأورام - السرطان.

    السؤال: ما حكم هذا الدم، هل يعتبر دم حيض؟ علمًا بأنه غير منتظم، لأنه بعد سن اليأس، خاصة في الأمراض والأورام، وأحيانًا يكون متقطعًا وأحيانًا يكون متصلًا، هل ...

    يجري على هذا الدم من الأحكام مثل ما يجري على الدم النازل من المرأة بسبب الدواء.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6916

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    544

  • أيام الاستحاضة قد تطول لأكثر من عشرين يومًا، وكما نعلم فإن المستحاضة تتوضأ لكل صلاة.

    السؤال: ما حكم الوطء (الجماع) في هذه الحالات؟ وما حكم لمس المصحف وحفظه وقراءته؟

    المستحاضة لا تعد حائضًا ولا نفساء، ولهذا فإن عليها أن تتوضأ (لكل وقت صلاة) وتصلي (ما تشاء في هذا الوقت)، وعليها أن تصوم في رمضان، ولزوجها جماعها، ولها أن تقرأ القرآن، وأن تلمس المصحف بعد الوضوء... وهكذا تتمتع بجميع الأحكام التي يتمتع بها الطاهرات من النساء.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6913

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    331

  • كلنا يعلم أن الحمل والحيض لا يجتمعان عندما تتلقح البويضة بالكائن المنوي، وإذا شاء الله الحمل لا ينزل الحيض أبدًا، وهناك كثير من السيدات ولأسباب طبية كثيرة ليس هنا مجال لذكرها يعانين من نزول الدم أثناء فترة الحمل، وقد يستمر ذلك حتى الشهر التاسع، والسؤال إذا كان نزول الدم، وتبعه إجهاض كما نعلم إذا كان أقل من 120 يومًا يعتبر ...

    ذهب الفقهاء إلى أن السقط الذي استبان بعض خلقه كأصبع أو غيره ولد تصير به المرأة نفساء، لأنه بدء خلق آدمي.

    وأما إذا قال أهل الخبرة والاختصاص: إن ما نزل منها لم يستبن شيء من خلقه، وأنه ليس أصلًا لآدمي، فإن الفقهاء يرون أن المرأة لا تصير به نفساء، وعليه: فلا عبرة بغير ذلك.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7232

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    521

  • امرأة انقطعت عادتها الشهرية فظنَّت أنها حامل، وبعد مرور ثلاثة أشهر ذهبت إلى المستشفى وأجري لها الفحص فتبين أن حملها على شكل حويصلات (حمل عنقودي).

    ما حكم الدم الخارج من المرأة أثناء الحمل؟

    الدم الخارج أثناء الحمل حيض عند الجمهور خلافًا للسادة الأحناف، تترتب آثاره عليه فلا تصح معه الصلاة، ولا الصوم، ولا يأتيها زوجها، ولا تمكث في المسجد، ولا تعبر فيه إن خافت تلويثه.

    فإن لم تخف تلويثه فلا حرج عليها أن تعبر فيه مارة تدخل من باب وتخرج من آخر لقوله تعالى: ﴿إِلَّا عَابِرِي سَبِيلٍ﴾[النساء: ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8442

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    548

  • امرأة بعد الولادة انقطع عنها النفاس بعد يومين أو أكثر قليلًا انقطاعًا تامًا، ثُمَّ عاودها نزول ماء فيه كدورة (سائل يميل للون البني، أو لون آخر غير صاف) فهل يُعد نفاسًا؟ وهل تصلي؟ وهي قد صلت في الأيام التي لم تر فيها الدم، فما حكمها؟ وما الحكم في امرأة رأت نزول سائل متكدر فظنَّت أنه بداية دورة، فتركت الصلاة، ثُمَّ انقطع بعده بيوم ...

    إذا حصل النقاء للحائض أو النفساء يومًا أو يومين أو نحوهما، فالذي نراه من أقوال العلماء فيها أن تعتبر طاهرة في هذه الفترة، فإذا عاودها الدم عادت حائضًا أو نفساء، فتلفق أيام الحيض إلى بعضها حتى يكون مجموع أيام الدم للحائض أكثر الحيض، وهو خمسة عشر يومًا عند الجمهور خلافًا للحنفية، أو يكون مجموع أيام النفاس ستين يومًا عند الجمهور ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8441

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    714

  • هل على المرأة النفساء أن تجلس أربعين يومًا لا تصلي ولا تصوم؟ أم العبرة بانقطاع الدم وبعده تتطهر وتصلي؟

    نعم، العبرة بانقطاع الدم لا بمضي أربعين أو ستين يومًا، لأن النفاس هو الدم الخارج عقب الولادة، وأقله لحظة، وغالبه أربعون يومًا وأكثره ستون يومًا، كما قالوا:

    أدنى النفاس لحظة، ستونا ... أقصاه، والغالب أربعونا.

    وعليه، فإذا رأت المرأة من نفسها النقاء وجبت عليها الصلاة والصيام وحل لزوجها الاستمتاع بها لأنها أصبحت ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8449

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1786

  • ما معنى سن اليأس شرعًا، وهل هو مرتبط بسن معين أم بانقطاع الحيض؟

    سن اليأس مختلف فيه بين أهل العلم، وذلك لعدم ورود النص في تحديده، وإنما هو قائم على الاستقراء وتتبع أحوال النساء.

    فقالت السادة المالكية: إنه سبعون سنة، غير أن بنت الخمسين سنة إلى السبعين تسأل النساء عن دمها النازل في هذه الفترة فإن قلن ليس بحيض اعتدت بالأشهر، وإن قلن حيضًا اعتدت بالأقراء لاستمرار حيضها كما نص عليه في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8808

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    418

  • زوجتي عادتها الشهرية عشرة أيام، وبعد انقضاء هذه المدة طهرت وعادت للصلاة، ثم بعد ثلاثة أيام من الطهر عاد الدم ثانية بنفس عادة الدورة الشهرية. فهل يعتبر هذا حيضًا لا تصلي فيه ولا تمس المصحف ولا تصوم أو أن هذا شيء آخر؟

    إن النساء أقسام أربعة: طاهر، وحائض، ومستحاضة، وذوات الدم الفاسد، فالطاهر ذات النقاء من الدم، والحائض من ترى دم الحيض في زمنه وبشروطه، والمستحاضة من ترى الدم بعد الحيض على صفة لا يكون حيضًا، وذات الفساد من الدم من يبتديها دم لا يكون حيضًا كمن نزل منها الدم قبل بلوغ سن التاسعة من العمر، والتمييز بين دم الحيض ودم الاستحاضة إنما هو ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9818

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2150

  • أولًا: أرجو إفادتي كيف تعرف المرأة الحائض أنها طهرت؟ وما المقصود بالنقاء؟ وكم فترته؟ هل بعد انتهاء أربعة أيام أو انقطاع الدم تظل فترة فرضين -ظهر وعصر- للتأكد من أنها طهرت أم ما هي علامة الطهر بالتحديد؟ أرجو الإجابة بشرح واضح.

    ثانيًا: هل تقضي الصلاة التي دخل وقتها ولم تغتسل بعد؛ لأنها بانتظار التأكد من أنها طهرت -مثلا ...

    أولًا: تعرف المرأة الحائض أنها طهرت إذا انقطع الدم عنها، أو إذا رأت الماء الأبيض الذي يكون آخر الحيض، وبه تستبين براءة الرحم، أو إذا جف الدم.

    والمقصود بالنقاء الطهر بين الحيضتين هو زمان نقاء المرأة من دم الحيض والنفاس، ولا حد لأكثره إجماعا، وأقله خمسة عشر يوما، وقيل: عشرة، وقيل: ثمانية، وقيل: خمسة، وقيل: ترجع إلى العادة؛ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13943

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1231

  • زوجتي وضعت مولودا منذ 40 يوما ومن اليوم الـ37 توقف الدم الأحمر وبدأت تخرج مياه ملونة، وفي اليوم 39 و40 بدأت تخرج مياه حمراء، وفي اليوم 41 بدأ ينزل دم لونه أحمر فاتح وبدون رائحة.

    فما أقصى مدة للنفاس؟ وهل تصوم وتصلي أم لا؟

    النفاس هو الدم الخارج من قبل المرأة بسبب الولادة.

    وأكثر مدة النفاس على رأي بعض المذاهب الفقهية ستون يوما وغالبه أربعون يوما، ولا يجوز للمرأة أن تصوم وتصلي وتمارس حياتها الزوجية إلا بعد انقضاء دم النفاس.

    وفي واقعة السؤال وبناء على ما سبق: فلا يجوز للسائلة أن تصوم وتصلي حتى ينقطع الدم المذكور. ومما ذكر يعلم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14382

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    979

  • ما حكم الشرع في الاستحاضة، وهل للمرأة أن تأتي بالتكاليف الشرعية خلالها من عدمه؟

    إن النساء أقسام أربعة: طاهر، وحائض، ومستحاضة، وذات الدم الفاسد.

    فالطاهر ذات النقاء من الدم، والحائض من ترى دم الحيض في زمنه وبشروطه، والمستحاضة من ترى الدم بعد الحيض على صفة لا يكون حيضا، وذات الفساد من الدم من يبتديها دم لا يكون حيضا، كمن نزل منها الدم قبل بلوغ سن التاسعة من العمر، والتمييز بين دم الحيض ودم الاستحاضة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14386

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    842

  • عدد ليس بقليل من السيدات يعانين من نزول إفرازات بلون بني غامق قبل الدورة مباشرة، وهذا طبيًا بحد ذاته يعتبر دمًا ولكنه متأكسد فينزل باللون البني وقد يكون لبضعة أيام، اثنين أو ثلاثة، وقد يستمر نزوله قبل دم الدورة لمدة 5-7 أيام، ثم تنزل الدورة متلازمة، وهكذا يكون مجموع الأيام 10 إلى 12 يومًا.

    فهل تعتبر الأيام السابقة للحيض ...

    كل ما تراه المرأة البالغة غير البياض الصافي في مدة الحيض منضبطًا بمدته وأوصافه وشروطه يعد من الحيض، سواء كان بنيًا أو أصفر أو أخضر أو غير ذلك، ومدة الحيض مختلف فيها بين الفقهاء، فذهب الحنفية إلى أن أقلها ثلاثة أيام بلياليها 72 ساعة، وأكثرها عشرة أيام بلياليها 240 ساعة، وذهب الشافعية والحنابلة إلى أن أقلها يوم وليلة، وأكثرها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15707

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1142

  • حدث لامرأة نزيف متقطع.. فهل يعفيها عن الصلاة أم تتطَهَّر وتقضي الصلاة المتأخرة مع أن حالتها الصحية مريضة وسيئة.. أرجو من سيادتكم الإفتاء.. وجزاكم الله خيرًا.

    واستوضحت منه اللجنة: هل حصل هذا النزيف أثناء الحمل؟ فقال: نعم.
     

    هذا الدم لا يعتبر حيضًا، وإنما هو استحاضة فتتوضأ لكل صلاة وتصلي.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15709

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    383

  • كلنا يعلم أن الحمل والحيض لا يجتمعان عندما تتلقح البويضة بالكائن المنوي، وإذا شاء الله الحمل لا ينزل الحيض أبدًا، وهناك كثير من السيدات ولأسباب طبية كثيرة ليس هنا مجال لذكرها يعانين من نزول الدم أثناء فترة الحمل، وقد يستمر ذلك حتى الشهر التاسع، والسؤال التالي بحاجة لتفسير شرحي: حالات المخاض قد تزيد عن الساعات، وأحيانًا ...

    الدم النازل على المرأة قبل الولادة يعده الحنابلة نفاسًا، إذا كان قبلها بيومين أو ثلاثة مع وجود علامة على الولادة كالتألم.

    ويرى جمهور الفقهاء أن النفاس يبدأ بعد نزول الولد، ولا اعتداد بوقت نزول المشيمة.

    وترى الهيئة الأخذ بمذهب الحنابلة.

    والله أعلم.



    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15710

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    405

  • الكل يعلم أن المرأة ينقطع عنها الحيض في عمر معين غالبًا يكون في سن [50 - 55] عامًا، كما قال عز وجل: ﴿وَاللَّائِي يَئِسْنَ مِنَ الْمَحِيضِ﴾ [الطلاق: 4]، هنالك أدوية خاصة هرمونات أنثوية تعطى للسيدات بعد انقطاع الدورة لهدف العلاج إذا كانت لها قابلية لهشاشة العظام، بعض هذه الأدوية تسبب نزول الدورة بشكل دوري، أي تحيض ...

    أ) إذا نزل الدم من هؤلاء السيدات اللواتي بلغن سن اليأس بسبب دواء أو غيره، وكان الدم مستوفيًا شروط دم الحيض، وهي:

    1- أن يكون من رحم امرأة لا داء بها.

    2- ألا يكون بسبب الولادة.

    3- أن يتقدمه نصاب الطهر ولو حكمًا.

    4- ألا ينقص الدم عن أقل الحيض.

    5- أن يكون في أوانه، وهو تسع سنين قمرية.

    فإذا تحققت ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15708

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    377

  • أنا سيدة متزوجة وقد أُجريت لي عملية (منظار للرحم وتنظيفات)، وبعد العملية اختلفت مع أختي حول وجوب الصلاة، هل أصلي أم أنتظر حتى الطهارة؟ علمًا بأني لم أكن حاملًا وقت إجراء العملية.

    برجاء الإفادة بالرد الشرعي، وجزاكم الله خيرًا.
     

    إن كان هذا الدم ناتجًا عن هذه العملية، وليس دم حيض، فإنها تتوضأ لوقت كل صلاة وتصلي، حتى يرتفع الدم.

    والله أعلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15711

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    438

  • كلنا يعلم أن الحمل والحيض لا يجتمعان عندما تتلقح البويضة بالكائن المنوي، وإذا شاء الله الحمل لا ينزل الحيض أبدًا، وهناك كثير من السيدات ولأسباب طبية كثيرة ليس هنا مجال لذكرها يعانين من نزول الدم أثناء فترة الحمل، وقد يستمر ذلك حتى الشهر التاسع، والسؤال إذا كان نزول الدم، وتبعه إجهاض كما نعلم إذا كان أقل من 120 يومًا يعتبر ...

    ذهب الفقهاء إلى أن السقط الذي استبان بعض خلقه كأصبع أو غيره ولدٌ تصير به المرأة نفساء؛ لأنه بدء خلق آدمي.

    وأما إذا قال أهل الخبرة والاختصاص: إن ما نزل منها لم يستبن شيء من خلقه، وأنه ليس أصلًا لآدمي؛ فإن الفقهاء يرون أن المرأة لا تصير به نفساء، وعليه: فلا عبرة بغير ذلك.

    والله أعلم.



    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15712

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    499

  • أيام الاستحاضة قد تطول لأكثر من عشرين يومًا، وكما نعلم فإن المستحاضة تتوضأ لكل صلاة.

    السؤال: ما حكم الوطء (الجماع) في هذه الحالات؟ وما حكم لمس المصحف وحفظه وقراءته؟

    المستحاضة لا تعد حائضًا ولا نفساء، ولهذا فإن عليها أن تتوضأ لكل وقت صلاة وتصلي ما تشاء في هذا الوقت، وعليها أن تصوم في رمضان، ولزوجها جماعها، ولها أن تقرأ القرآن، وأن تلمس المصحف بعد الوضوء... وهكذا تتمتع بجميع الأحكام التي يتمتع بها الطاهرات من النساء.

    والله أعلم.



    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15715

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    343

  • هل يسمح الإسلام بالتحكم في الدورة الشهرية باستخدام عقاقير لتناسب ظروف أو مناسبات مختلفة؛ مثل الحج، أو قضاء شهر العسل؟

    الأصل في ذلك شرعًا أن لا حرج، بشرط أن لا يترتب على ذلك ضرر، ويَعرِف ذلك أهلُ الخبرة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18764

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    347

  • امرأة عادتها تكون مرة (5 أيام) ومرة (6 أيام) ومرة (4 أيام) وأحيانًا (3 أيام)، والمطلوب: هل إذا انقطع الدم بعد يومين فهل لها أن تصوم وتصلي أم تنتظر أيام الحيض؟ أفيدونا أثابكم الله.

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد: إذا حاضت المرأة يومًا أو أيامًا ثم انقطع دمها ورأت الطهر   فإنها تغتسل وتصلي وتصوم، ولا تجلس أيامًا معينة بعد رؤيتها الطهر؛ لأنها طاهرة فتلزمها الصلاة، بخلاف الحائض فإنها لا تصلي ولا تصوم أيام حيضها، ومتى عاد إليها الدم تركت الصلاة والصوم، فإذا طهرت اغتسلت وصلت ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22559

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    550

  • إنني عندما تجيني العادة الشهرية تكون مرة تسعة أيام ومرة عشرة أيام، وعندما أطهر منها وأقوم بعمل المنزل تعاودني مرة أخرى على فترات متقطعة، وإني حيرانة منها، فأرشدوني كم مدة العادة الشهرية، وهل إذا عاودتني العادة بعد المدة المقررة لها شرعًا يجوز لي صوم وصلاة وطلوع إلى الحرم للعمرة؟ وهل يجوز استعمال الحبوب لإيقاف العادة في ...

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد : أولاً: مدة الحيض بالنسبة لك هي المدة التي جرت عادتك أن يأتيك فيها الحيض، وهي عشرة أيام أو تسعة، فإذا انقطع الدم بعد تسعة أو عشرة فاغتسلي وصلي وصومي وطوفي بالكعبة في حج أو عمرة أو تطوعًا، ويحل لزوجك الاتصال بك، وما عاودك من الدم بعد مدة العادة من أجل مزاولة عمل أو ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22558

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    584

  • أحيانًا وبدون موعد للحيض تأتي عليّ بعض الإفرازات ذات الألوان الفاتحة وتميل إلى الاصفرار، فأحيانًا أترك الصلاة وأخرى أصلي ما الحكم؟

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد: ما تراه المرأة بعد الطهر من حيضها من الصفرة أو الكدرة لا يعتبر حيضًا، وعليها أن تصلي وتصوم وتحل لزوجها؛ لما رواه البخاري في الصحيح، وأبو داود في سننه، عن أم عطية رضي الله عنها -وهي صحابية مشهورة من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم- قالت: « كنا لا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22561

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    559

  • أتحيض الحامل أو لا؛ لأني رأيت روايتين بقول عائشة رضي الله عنها: أن الحامل لا تحيض، وفي رواية أخرى عن عائشة أيضًا بقولها: إذا رأت الحامل الدم فلتدع الصلاة، وكذلك تحيض الحامل أم لا، وأي القولين أحسن؟

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد : اختلف الفقهاء في الحامل: هل تحيض وهي حامل أو لا؟ والصحيح من القولين: أنها لا تحيض أيام حملها، وذلك أن الله سبحانه جعل من أنواع عدة المطلقة: أن تحيض ثلاث حيض ليتبين بذلك براءة رحمها من الحمل، ولو كانت الحامل تحيض ما صح أن يجعل الحيض عدة لإثبات براءة الرحم. وبالله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22563

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    437

  • امرأة حبلى يخرج منها دم في هذا الشهر الكريم، وليس دم العادة- أجلكم الله - ومع هذا فهي تصلي وتصوم، فهل هذا التصرف صحيح؟

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد: الدم الذي يخرج من المرأة الحامل دم فساد لا حيض، وعليها أن تتوضأ بعد دخول الوقت لكل صلاة وتصلي وتحل لزوجها وتصوم ولا قضاء عليها. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22564

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    383

  • هل يجوز للمرأة استعمال دواء لمنع الحيض في رمضان أو لا؟

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد: يجوز أن تستعمل المرأة أدوية في رمضان لمنع الحيض؛ إذا قرر أهل الخبرة الأمناء من الدكاترة ومن في حكمهم أن ذلك لا يضرها، ولا يؤثر على جهاز حملها، وخير لها أن تكف عن ذلك، وقد جعل الله لها رخصة في الفطر إذا جاءها الحيض في رمضان، وشرع لها قضاء الأيام التي أفطرتها، ورضي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22571

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    338