• ما الحكمة في الوقوف بعرفة؟ - ما الحكمة بجمع الجمرات من محل مخصوص؟ وما هي حقيقة الرجم؟ وأي شيء يرجمون؟ - هل بئر زمزم صناعية أم طبيعية وما علة تسميتها بهذا الاسم؟

    الوقوف بعرفة في معنى الاجتماع لصلاة الجمعة إلا أن جماعته أكبر، وفائدة الاجتماع فيه أعم وأكمل، فإن المسلمين يجتمعون له من كل شعب وقبيل، ويقصدون إليه من كل رجأ من أرجاء الأرض فيتعارفون في موقف يساوي بين الملوك والأمراء، والصعاليك والفقراء؛ إذ يجتمعون بزي واحد على عمل واحد، ويتلقون من إمام المسلمين أو نائبه تعليمًا واحدًا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    810

  • ما الحكمة في رمي الحجارة (الجمار) في القليب (؟) في (مزدلفة)؟[1]

    إذا وعيت ما تقدم كان نورًا بين يديك تبصر به حكم سائر مناسك الحج أعني أنها مما تَعبَّدَنا الله تعالى بها لتغذية إيماننا بالطاعة والامتثال، سواء عرفنا سبب كل عمل منها وحكمته أم لا، وأنها إحياء لدين إبراهيم أبي الأنبياء وإمام الموحدين المخلصين، وتذكير بنشأة الإسلام ومعاهده الأولى، وإن لاستحضار ذلك لتأثيرًا عظيمًا في تغذية ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    480

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    579

  • تباحث مجلس الإفتاء والبحوث والدراسات الإسلامية في مسألة توقيت رمي الجمرات في الحج.
     

    لا حرج على مَن رمى جمرة العقبة يوم النحر بعد منتصف الليل؛ فقد أجاز ذلك فقهاء الشافعية والحنابلة، بدليل ما ثبت عن أسماء رضي الله عنها: "أنَّها نَزَلَتْ لَيْلَةَ جَمْعٍ عِنْدَ المُزْدَلِفةِ، فَقامَتْ تُصَلِّي، فَصَلَّتْ سَاعَةً ثُمَّ قَالَتْ: يا بُنَيَّ، هَلْ غَابَ القَمَرُ؟ قُلْتُ -أي: عبد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1255

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    525

  • في عام 1978 أكرمني الله بأداء فريضة الحج، والحمد لله أديت مناسك الحج كاملة، إلا أنه عند رمي الجمرات حدث الآتي: في اليوم الأول وهو يوم النحر رميت الجمرات بالطريقة الصحيحة.

    في اليوم الثاني كان الزحام شديدًا جدًا، تمكنت من رمي الجمرات عند العقبة الأولى، وعند العقبة الوسطى وجدت الزحام أشد من العقبة الأولى بكثير، وقد دخلت في ...

    الحج صحيح، وإذا تأكد أن الحصيات لم تصب الجمرة فعليه دم يذبح في الحرم.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1693

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    436

  • هل يجوز رمي جمرة العقبة الأولى بعد خروجنا من مزدلفة وقبل صلاة ‏الفجر؟

    يجوز رمي جمرة العقبة الأولى بعد منتصف الليل وهذا مذهب الشافعية ‏والحنابلة، ولكن الأفضل أن يكون الرمي بعد طلوع الشمس لحديث ابن عباس:‏ «كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُقَدِّمُ ضُعَفَاءَ أَهْلِهِ بِغَلَسٍ وَيَأْمُرُهُمْ يَعْنِي لَا يَرْمُونَ الْجَمْرَةَ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ».

    ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3196

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    230

  • بعض الناس رمى الجمار وهو لا يدري هل سقطت في المرمى أم لا؟ وذلك نتيجة للزحام وتدافع الناس وعدم استطاعته الاقتراب من المرمى، وهؤلاء غالبًا لا يصيب رميهم.. فهل عليهم رمي آخر؟

    الذي لا يستطيع الاقتراب من المرمى وغالبًا لا يصيب مكان الرمي كما جاء في السؤال فإن رميه غير صحيح، وعليه الإعادة إن كان في وقت الرمي فإن خرج وقت الرمي فعليه دم يذبح في الحرم.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3996

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    202

  • بعض المسافرين في الحملة كانت حجوزاتهم على الطائرة مبكرة في اليوم الثاني للتشريق فرموا صباحًا ثم طافوا للوداع وذهبوا للمطار فما حكم ذلك؟

    على المسافرين في الحملة الذين تعجلوا ورموا الجمرات صباحًا دم، وهذا عند جمهور الفقهاء.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3995

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    216

  • هل يجوز تأجيل الرمي إلى اليوم الأخير من أيام التشريق، فأرمي عن الأيام السابقة بدون عذر أم لا يجوز إلا لعذر؟

    ترى اللجنة الأخذ بمذهب الحنفية والمالكية وهو أن من أجّل رمي الجمرات إلى اليوم الأخير من أيام التشريق عليه دم، لأنه لم يرم الجمرات في الأيام السابقة على اليوم الأخير في موعدها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3994

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    190

  • في الحج حينما قررت الحملة تعجيل السير، أمرت بعض إدارييها بأن يذهبوا إلى مقرها في منى لنقل العفش إلى المخازن، وهناك تأخر الإداريون ولم يرموا الجمرات إلا في الليل ثاني أيام التشريق، فهل كان يلزمهم البقاء إلى اليوم الثالث من أيام التشريق؟ أم عليهم الفدية؟ أم لا شيء عليهم؟

    يفهم من السؤال هو أن بعض إداريي الحملة بقوا في منى بعد غروب شمس اليوم الثاني من أيام التشريق لنقل العفش إلى المخازن، وهناك تأخروا ولم يرموا الجمرات إلا في الليل، وعليه ترى اللجنة الأخذ برأي جمهور الفقهاء وهو أنه كان يلزمهم المبيت بمنى تلك الليلة، ورمي جمرات اليوم الثالث من أيام التشريق بعد الزوال، فإن كانوا لم يبيتوا ولم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3993

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    186

  • كانت خطة حملة في الحج هو التأخر لثالث أيام التشريق، ثم غيروا رأيهم فجأة لرغبة الحجاج في التعجل.. ذهب بعض النساء إلى السوق على أساس أنهن سيرمين جمرات ثاني أيام التشريق في الليل.. فلما جئن في وقت المغرب فوجئن بتعجل الحملة فماذا يفعلن في تلك الحالة؟

    يلزم النساء اللائي كن في السوق وحضرن وقت المغرب ولم يرمين جمرات اليوم الثاني من أيام التشريق يلزم كل واحدة منهن دم وينحر بمكة ويوزع على فقرائها، فإن كانت هذه الحالة قد حدثت في الماضي ينحرن الفدية الواجبة جزاء لذلك بمكة، ويمكن لهن إرسال قيمة الفدية لتشترى بها شاة وتذبح بمكة وتوزع على فقرائها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3992

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    194

  • حدث لكثير من الحجاج في الحملة أنهم رموا جمرة العقبة الكبرى خطأ حيث إنهم كانوا يرمون الشاخص (الجدار الذي يكون بوسط المرمى) من جهة ليس بها مرمى سواء فوق الجسر أو أسفله، ولما نبهتهم على ذلك اعتذروا بجهلهم، فأمرتهم بقضاء الرمي في اليوم الثاني للعيد فكان البعض رمى الصغرى والوسطى والكبرى ثم رمى الكبرى عن اليوم الأول للعيد.. فهل ...

    من رمى جمرة العقبة فأخطأ المرمى ثم قضى في اليوم التالي أجزأه ذلك عند جمهور الفقهاء، أما من لم يتدارك الرمي وفاته الرمي فإنه يلزمه دم ينحر في مكة ويوزع على فقرائها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3997

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    179

  • في اليوم الثاني من أيام التشريق يتعجل الكثيرون من الحجاج في رمي الجمار استعدادًا للسفر، مما يسبب ازدحامًا شديدًا في فترة الزوال، فهل يجوز للحاج أن يرجم صباحًا وقبل الزوال في ذلك اليوم؟ وما يترتب عليه إن فعل ذلك؟

    لا يجوز عند الجمهور رمي الجمار قبل الزوال في ثاني أيام التشريق، فإن تعجل ورماها قبل الزوال وغادر فعليه دم.

    وروى الحسن عن أبي حنيفة- وهو رواية عند الحنابلة- أنه إن كان قصده التعجل في النفر الأول فلا بأس، أو يرمي في اليوم الثالث قبل الزوال لدفع الحرج.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5028

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    179

  • ظهر في الفترة الأخيرة في الحج الرجم قبل الزوال في ثاني أيام التشريق، بناء على فتوى لأحد طلبة العلم.

    ما حكم الرجم قبل الزوال في ثاني أيام التشريق؟ وما حكم من عمل بهذه الفتوى؟

    لا يجوز عند الجمهور رمي الجمار قبل الزوال في اليوم الأول والثاني من أيام التشريق، وهو اليوم الثاني والثالث من أيام النحر.

    وروي عن أبي حنيفة أن الأفضل أن يرمي في اليوم الثاني والثالث من أيام النحر بعد الزوال فإن رمى قبله جاز (البدائع:2/137) وهو رواية عن الحنابلة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6299

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    165

  • رجل حج ورمى الحصيات السبع دفعة واحدة، فما حكم هذا الرمي؟ وهل تجزئه عن سبع حصيات أم لا؟

    من شروط الرمي أن يرمي الجمرة بالحصيات السبع متفرقات، واحدة فواحدة، فلو رمى حصاتين معًا أو السبع جملة، فهي حصاة واحدة، ويلزمه أن يرمي بست سواها وهو المعتمد في المذاهب، والدليل عليه أن المنصوص عليه تفريق الأفعال فيتقيد بالتفريق الوارد في السنة، وعلى من فعل ذلك دم يذبحه في الحرم.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8009

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    232

  • يعمل السائل مدرسًا بالسعودية، وذهب وزوجته لأداء مناسك الحج هذا العام، وبعد أداء مناسك الحج عاد إلى محل إقامته ثاني أيام العيد الأضحى، وبعد أن قام برمي الجمار عنه وعن زوجته، فرمى عن نفسه 49 مرة ومثلها لزوجته سبعا يوم العيد و42 ثاني أيام العيد، ويسأل عن حكم الشرع في رميه وفي عودته ثاني أيام العيد، وهل حجه صحيح؟ وماذا يلزمه؟

    قال الله تعالى: ﴿وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا﴾ [آل عمران: 97] وقال: ﴿وَأَتِمُّوا الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلَّهِ﴾ [البقرة: 196].

    وقال:﴿الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ﴾ [البقرة: 197].

    ومناسك الحج منها الأركان ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10190

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    274

  • إن السائلة أثناء تأديتها لفريضة الحج وكلت ابن أختها عنها في رمي جمرة العقبة وتم الرمي قبل أذان فجر يوم العاشر من ذي الحجة بحوالي نصف ساعة وبعد الرمي مباشرة تركوا منى إلى مكة المكرمة ثم عادوا إليها بعد أدائهم لصلاة العصر وظلوا بها إلى حوالي الساعة الواحدة صباحا، وكانوا قد رموا الجمرات الثلاث ليلًا، ثم بعد الرمي مباشرة عادوا إلى ...

    المقرر فقها أنه إذا عجز الحاج عن رمي الجمار بنفسه لمرض أو لعذر مانع في وقته فيجوز له أن يوكل من يرمي عنه بعد رميه عن نفسه، وإن زال العذر ووقت الرمي باق فالأفضل له أن يرمي بنفسه، كما أن من المقرر فقها أن رمي الجمرات من واجبات الحج، وأن من ترك رميها في الأيام كلها أو بعضها فعليه دم واحد وحجه صحيح، وأن المبيت بمنى في ليالي أيام النحر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10199

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    200

  • السائل يقول: إنه قام بالحج عن والدته المسنة الضعيفة مرتين، وحدث في الحجة الأولى بعد يوم عرفة وأثناء وجوده في الحمام وأثناء المبالغة في غسل ذكره بالماء انتصب ذكره وخرج منه المني، وفي مرة أخرى وفي أثناء الحجة الثانية شك في أنه تطهر من البول أم لا، وفي الحجة الثانية وجد في نفسه شكا في رمي الجمرات فقام برمي الجمرات مرة أخرى.

    إذا استطاع الإنسان الحج ثم عجز عنه لمرض لا يرجى برؤه أو أدركته الشيخوخة وجب عليه إنابة غيره ليحج عنه مع توافر شروط الحج عن الغير، ودليل ذلك حديث ابن عباس -رضي الله عنه- «أن امرأة من خثعم قالت: يا رسول الله إن فريضة الله على عباده في الحج أدركت أبي شيخا كبيرا لا يستطيع أن يثبت على الراحلة أفأحج عنه؟ قال: ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13721

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    263

  • تتشرف شركة مايا ترافل وشركة جنات للسفر والسياحة -من الشركات الرائدة في مجال تنظيم رحلات العمرة والحج- بتقديم وافر التحية والاحترام، ويشرفها ويسرها أن تأخذ برأي سيادتكم في بعض الأمور التي تحدث الكثير من البلبلة والوسوسة بين السادة الحجاج أثناء تنفيذنا لرحلات الحج والتي نراعي فيها -لكثرة الأعداد- التسهيل على السادة الحجاج، ...

    من المقرر شرعا أن المشقة تجلب التيسير، ولما كان الحج من العبادات البدنية التي تشتمل على مشقة كبيرة، فقد جعل الشرع مبنى أمره على التخفيف والتيسير، وقد أصل النبي -صلى الله عليه وآله وسلم- قاعدة ذلك؛ فعن عبد الله بن عمرو بن العاص -رضي الله عنهما- «أن رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- وقف في حجة الوداع بمنى للناس ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15068

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    208

  • حدث لكثير من الحجاج في الحملة أنهم رموا جمرة العقبة الكبرى خطأ حيث إنهم كانوا يرمون الشاخص (الجدار الذي يكون بوسط المرمى) من جهة ليس بها مرمى سواء فوق الجسر أو أسفله، ولما نبهتهم على ذلك اعتذروا بجهلهم، فأمرتهم بقضاء الرمي في اليوم الثاني للعيد فكان البعض رمى الصغرى والوسطى والكبرى ثم رمى الكبرى عن اليوم الأول للعيد.. فهل ...

    من رمى جمرة العقبة فأخطأ المرمى ثم قضى في اليوم التالي أجزأه ذلك عند جمهور الفقهاء، أما من لم يتدارك الرمي وفاته الرمي فإنه يلزمه دم ينحر في مكة ويوزع على فقرائها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16514

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    178

  • ‏هل يجوز رمي جمرة العقبة الأولى بعد خروجنا من مزدلفة وقبل صلاة ‏الفجر؟

    يجوز رمي جمرة العقبة الأولى بعد منتصف الليل وهذا مذهب الشافعية والحنابلة، ولكن الأفضل أن يكون الرمي بعد طلوع الشمس لحديث ابن عباس:‏ «كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُقَدِّمُ ضُعَفَاءَ أَهْلِهِ بِغَلَسٍ، وَيَأْمُرُهُمْ يَعْنِي لَا يَرْمُونَ الْجَمْرَةَ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ» أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16513

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    183

  • يواجه الحجاج في السنوات الأخيرة ازدحامًا شديدًا في رمي الجمرات، وذلك لكثرة عدد الحجاج وتزاحمهم، وخاصة في اليوم الثاني من أيام التشريق، حيث يستعد الحجاج لأداء مناسكهم والعودة إلى ديارهم.

    وقد حدثت عدة حوادث في المرجم في مثل هذا اليوم؛ راح ضحيتها أعداد كبيرة من الحجاج، وخاصةً عند زوال الشمس وبداية موعد الرجم.

    لا يجوز عند الجمهور رمي الجمار قبل الزوال في اليوم الأول والثاني من أيام التشريق (وهو اليوم الثاني والثالث من أيام النحر)، وروي عن أبي حنيفة أن الأفضل أن يرمي في اليوم الثاني والثالث (من أيام النحر) بعد الزوال، فإن رمى قبله جاز (البدائع 2/137)، وهو رواية عن الحنابلة.

    والله أعلم.

    وتوصي اللجنة الحجاج وحملات الحج بعدم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16521

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    186

  • هل لا بد من الرمي عند الزوال فقط أم بعده لتفادي الازدحام، مع العلم بأنني أقوى على ذلك وشاب صغير، وأود أن ألتزم بما فعله رسول الله صلى الله عليه وسلم اقتداء به؟

    الرمي في أيام التشريق يبدأ من زوال الشمس إلى طلوع فجر اليوم التالي، وروي عن الإمام أبي حنيفة جواز الرمي في هذه الأيام قبل الزوال عند شدة الزحام.

    وقد اختلف الفقهاء في وقت الرمي في الحج في الأيام الأربعة من أيام الأضحى والتشريق على أقوال، فذهب الحنفية والمالكية إلى وجوب رمي الجمرات كل يوم في يومه ووقته المحدد له، فإذا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16520

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    181

  • بعض الناس رمى الجمار وهو لا يدري هل سقطت في المرمى أم لا؟ وذلك نتيجة للزحام وتدافع الناس وعدم استطاعته الاقتراب من المرمى، وهؤلاء غالبًا لا يصيب رميهم.. فهل عليهم رمي آخر؟

    الذي لا يستطيع الاقتراب من المرمى وغالبًا لا يصيب مكان الرمي كما جاء في السؤال فإن رميه غير صحيح، وعليه الإعادة إن كان في وقت الرمي فإن خرج وقت الرمي فعليه دم يذبح في الحرم.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16523

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    174

  • رجل حج ورمى الحصيات السبع دفعة واحدة، فما حكم هذا الرمي؟ وهل تجزئه عن سبع حصيات أم لا؟

    من شروط الرمي أن يرمي الجمرة بالحصيات السبع متفرقات، واحدة فواحدة، فلو رمى حصاتين معًا أو السبع جملة، فهي حصاة واحدة، ويلزمه أن يرمي بست سواها وهو المعتمد في المذاهب، والدليل عليه أن المنصوص عليه تفريق الأفعال فيتقيد بالتفريق الوارد في السنة، وعلى من فعل ذلك دم يذبحه في الحرم.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16524

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    278

  • كانت خطة الحملة في الحج هو التأخر لثالث أيام التشريق، ثم غيروا رأيهم فجأة لرغبة الحجاج في التعجل.. ذهب بعض النساء إلى السوق على أساس أنهن سيرمين جمرات ثاني أيام التشريق في الليل.. فلما جئن في وقت المغرب فوجئن بتعجل الحملة فماذا يفعلن في تلك الحالة؟

    يلزم النساء اللائي كنَّ في السوق وحضرن وقت المغرب ولم يرمين جمرات اليوم الثاني من أيام التشريق، يلزم كل واحدة منهن دم وينحر بمكة ويوزع على فقرائها، فإن كانت هذه الحالة قد حدثت في الماضي ينحرن الفدية الواجبة جزاء لذلك بمكة، ويُمكن لهن إرسال قيمة الفدية لتشترى بها شاة وتذبح بمكة وتوزع على فقرائها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16522

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    185

  • خرجت من منى في اليوم الثاني من أيام التشريق، ورجعت إلى منى في اليوم الثالث فيكون الرابع من أيام العيد، وقد مررت على رمي الجمار فما رجمت فهل عليّ دم أم لا؟ وجزاكم الله خيرًا.

    ما دام الحاج قد غادر منى قبل غروب شمس اليوم الثاني من أيام التشريق فهو من المتعجلين، ولا يجب عليه الرمي في اليوم الثالث، فإن عاد في اليوم الثالث إلى منى لحاجة أو مرَّ بها مسافرًا إلى بلده؛ فلا يجب عليه الرمي في هذا اليوم.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16526

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    178

  • لما بلغت الخامسة عشرة من عمري، طلبت من والدي أن أحج معه، مظهرًا له أن قصدي أداء فريضة الحج، ولكن لم يكن قصدي ونيتي أداء الفريضة، بل كان قصدي حب الاستطلاع ورؤية مكة المكرمة، والمدينة المنورة، ومشاهدة المشاعر المقدسة وغير ذلك، أما الفريضة فسأقضيها فيما بعد إن شاء الله، علمًا أني قضيت ذلك الحج على ما يرام رغم شكوكي نقص في ...

    إن كان الأمر كما ذكرت من أنك أديت الحج على ما يرام، فقصدت الحج عند الإحرام، وأديت جميع فرائضه، فحجك صحيح إن شاء الله، يسقط به عنك حج الفريضة، ولا تأثير لقصدك ابتداءً مشاهدة مكة والمدينة وغيرهما من الأماكن على صحة حجك، وهو قريب في الحكم من قصد التجارة مع الحج، غير أن له تأثيرًا على مقدار ثوابك عن الحج، حيث نويت ابتداءً نية ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24657

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    188

  • هل يجوز للحاج تأخير رمي جمرة العقبة الأولى إلى اليوم الثاني أو الثالث من أيام التشريق بدون عذر أم لا، وما حكم من فعل ذلك؟

    لا يجوز للحاج تأخير رمي جمرة العقبة إلى اليوم الثاني أو الثالث من أيام التشريق بدون عذر؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم رماها يوم العيد، وتبعه في ذلك الصحابة فلم يؤخروها إلى أيام التشريق بلا عذر، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: « خذوا عني مناسككم » [1] ، ومن أخرها إلى أيام ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    25724

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    187

  • ماذا يجب على من رمى الجمار ضحى ثاني يوم العيد، ثم علم بعد ذلك أن وقت الرمي هو بعد الظهر؟

    من رمى الجمار ثاني يوم عيد الأضحى قبل الزوال فعليه أن يعيد رميها بعد زوال ذلك اليوم، فإن لم يعلم خطأه إلا في اليوم الثالث أو الرابع أعاد رميها بعد الزوال من اليوم الثالث أو الرابع بعد الزوال، قبل أن يرمي لذلك اليوم الذي ذكر فيه، فإن لم يعلم إلا بعد غروب شمس اليوم الرابع لم يرم، وعليه دم يذبح بالحرم ويطعمه الفقراء. وبالله التوفيق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    25772

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    235

  • من نزل بمكة بعد اليوم الثاني من أيام التشريق هل يلزمه رمي الجمرات لليوم الثالث إذا أصبح أم لا؟

    إذا رمى الحاج جمرات اليوم الثاني عشر بعد الزوال، ونفر إلى مكة أو غيرها قبل غروب الشمس لا يلزمه رمي جمرات اليوم الثالث عشر، ولا يشرع في حقه. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    25773

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    186