عدد النتائج: 72

  • سيدي هل هذه الفتوى (المذكورة أدناه) صحيحة ويجوز العمل بما فيها، أم الأصح خلافها؟ أفيدونا لا زلتم خير خلف لخير سلف عن جوهر الإسلامية، وأرجو من حضرتكم الكلام عنها في المنار وهي: ما قولكم في من يستحل تزويج الشرائف بمن ليسوا بأشراف، بل لو كان بعضهم يزعم أنه هاشمي أو مطلبي أو من بقية قريش، فهل يصح تزويجهم بالشرائف أو لا؟ الجواب والله ...

    سبق لنا أن نشرنا في هذه المسألة سؤالًا لأحد القراء في سنغافورة في واقعة حال هناك، ثم جاءنا من سنغافورة رسالة بتوقيع أحد الحضارمة رغب إلينا مرسلها أن نرمز له بحرفي ع.ب. قال فيها بعد الثناء والإطراء: إن ما نشرناه في الواقعة (في ج6 م 8) لم يكن السؤال فيه مطابقًا للواقع، وإن الشريفة التي تزوجت بالسيد الهندي قد زوّجها وليها الشرعي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    617

  • قاض زوج شريفة علوية صحيحة النسب شهيرته برجل هندي مجهول النسب، شهد له اثنان عند القاضي قالا: في بلدنا يقولون سيد. وبعد الفحص عارض ذلك القاضي العلماء العارفون حتى اتضح بطلان العقد وفساده عند الجميع وعند القاضي أيضًا، فأبى الرجوع إلى الحق والاعتراف بفساد العقد، وساعده رجل آخر جهلًا، وهوى وتعنتًا، حتى أن المساعد لما روجع بما ...

    نشرنا في الجزء العاشر من المجلد السابع[2] مقالة في الكفاءة بيَّنا فيها أن الكفاءة في النسب من المسائل الاجتهادية، وأن العبرة فيها بالتعيير وعدمه، ولذلك صرح بعض الفقهاء بأن الشريف غير المشهور بالشرف ليس كفؤًا للشهيرة بالشرف، والظاهر من السؤال أن الواقعة لو ثبت فيها شرف الهندي لكانت من هذا القبيل، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    149

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    318

  • سيدي هل هذه الفتوى (المذكورة أدناه) صحيحة ويجوز العمل بما فيها، أم الأصح خلافها؟ أفيدونا لا زلتم خير خلف لخير سلف عن جوهر الإسلامية، وأرجو من حضرتكم الكلام عنها في المنار وهي: ما قولكم في من يستحل تزويج الشرائف بمن ليسوا بأشراف، بل لو كان بعضهم يزعم أنه هاشمي أو مطلبي أو من بقية قريش، فهل يصح تزويجهم بالشرائف أو لا؟ الجواب والله ...

    سبق لنا أن نشرنا في هذه المسألة سؤالًا لأحد القراء في سنغافورة في واقعة حال هناك، ثم جاءنا من سنغافورة رسالة بتوقيع أحد الحضارمة رغب إلينا مرسلها أن نرمز له بحرفي ع. ب.

    قال فيها بعد الثناء والإطراء: إن ما نشرناه في الواقعة (في ج6 م 8) لم يكن السؤال فيه مطابقًا للواقع، وإن الشريفة التي تزوجت بالسيد الهندي قد زوّجها وليها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    164

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    364

  • سيدي هل هذه الفتوى (المذكورة أدناه) صحيحة ويجوز العمل بما فيها، أم الأصح خلافها؟ أفيدونا لا زلتم خير خلف لخير سلف عن جوهر الإسلامية، وأرجو من حضرتكم الكلام عنها في المنار وهي: ما قولكم في من يستحل تزويج الشرائف بمن ليسوا بأشراف، بل لو كان بعضهم يزعم أنه هاشمي أو مطلبي أو من بقية قريش، فهل يصح تزويجهم بالشرائف أو لا؟ الجواب والله ...

    سبق لنا أن نشرنا في هذه المسألة سؤالًا لأحد القراء في سنغافورة في واقعة حال هناك، ثم جاءنا من سنغافورة رسالة بتوقيع أحد الحضارمة رغب إلينا مرسلها أن نرمز له بحرفي ع. ب. قال فيها بعد الثناء والإطراء: إن ما نشرناه في الواقعة (في ج6 م 8) لم يكن السؤال فيه مطابقًا للواقع، وإن الشريفة التي تزوجت بالسيد الهندي قد زوّجها وليها الشرعي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    165

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    386

  • ما هي الكفاءة المشروطة للزوجة في الجاهلية، وما هي حقوق المرأة في الجاهلية؟

    كانت الكفاءة عندهم تُعتبر بالجنس والنسب والحسب أي الشرف، فكانوا لا يرون العجم أكفاء لهم ولا الموالي من العرب، وهم لا يزالون على ذلك في عقر جزيرتهم لا يزوجون عجميًا عربية صريحة النسب، فإذا ارتضوه زوجوه من الموالي، وكان الشرفاء يترفَّعون أن يزوجوا بناتهم للأخسَّاء.

    وأما حقوق النساء في الجاهلية فلم تكن شيئًا مذكورًا، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    349

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    327

  • هل يجوز لعربي الجنس أن يتزوج بشريفة أو قرشية، وهل يجوز لأعجمي الجنس أن يتزوج بأعرابية؟ أفتونا مأجورين ولكم الشكر.[1]

    يجوز للعربي أن يتزوج القرشية والشريفة العلوية الفاطمية، وللعجمي أن يتزوج الأعرابية (البدوية) والعربية وإن كانت شريفةً، إذا هي رضيت ورضي أولياؤها.

    وإنما تَرِد مسألة الكفاءة إذا لم يتفق الأولياء والزوجات على ذلك، فليس للولي وإن كان أبًا أو جدًّا أن يزوج بنته بدون رضاها لرجل ليس كفؤًا لها، حتى عند من يرى أن الأب ولي مجبر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    352

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    320

  • ما معنى: «لَا فَضْلَ لِعَرَبِيٍّ عَلَى عَجَمِيٍّ، وَلَا لِأَحْمرَ عَلَى أَسْوَدَ إِلَّا بِالتَّقْوَى»، و(المسلمون متكافئون في الحقوق) وغير ذلك من أحاديث الرسول مع اعتبار الفقهاء الكفاءة في النكاح في الحسب والنسب والحرفة والثروة أمرًا ضروريًا يطلبه الدين، مع ظهور التضاد؛ إذ أحد الطرفين يقول ...

    لا شك في أن الإسلام قد أبطل ما جرى عليه كثير من الأمم من تفضيل بعض الناس على بعض بأنسابهم، أو حصر بعض المناصب الدينية أو المدنية فيهم، أو بقوتهم وثروتهم، وقرر أن الناس إنما يتفاضلون بالعمل الصالح المعبَّر عنه بتقوى الله تعالى، كما قال: ﴿إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ﴾ [الحجرات: 13]، وبالإيمان ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    586

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    259

  • كيف تكون الكفاءة في الزواج؟

    استعرض المجلس موضوع «الكفاءة في الزواج»، وبعد المداولة والمناقشة للبحث المقدم في ذلك قرر ما يلي:

    أولًا: توافر الكفاءة بين الزوجين يحقّق الانسجام بينهما والتوافق واستمرار العشرة دون نفور أو مشكلات تنشأ بسبب الاختلافات البيئية والفروق الاجتماعية.

    ثانيًا: لقد جمعت الشريعة الإسلامية بين اعتبار ما عليه بعض ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1310

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    273

  • الآنسة ابتسام تقدم لخطبتها شاب له من العمر 26 عامًا، درس في يوغسلافيا وعاد بعد أن أمضى فيها أربعة أعوام دون أن يكمل دراسته، يعتمد الآن في معيشته على والده، علما بأنه الآن يجتاز دورة تدريبية، ومدتها عامان بعدها يستلم عمله براتب 200 د.ك. حسب قوله، ولما كان فارق السن كبيرا بين الاثنين وهو لا يعمل بعد ولم يكمل دراسته، ولم يكون نفسه ...

    من الناحية الشرعية لا مانع من الزواج بين الشخصين المذكورين وهذا يرجع إليهما، وما داما متفقين والكفاءة بينهما متوفرة فلا ينبغي لأحد الاعتراض عليهما، وكون الفتاة تزيد في السن عمن يريد زواجها لا يحول دون نجاح مثل هذا الزواج، وقد تزوج النبي صلى الله عليه وسلم السيدة خديجة رضي الله عنها وكان سنها أربعين سنة، وسنه صلى الله عليه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2376

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    320

  • أنا شاب في السابعة والعشرين من عمري أعاني من إعاقة في ساقي اليسرى نتيجة ‏لخطأ طبي عندما كنت في السادسة من عمري، لكن هذه الإعاقة لم تمنعني -‏والحمد لله- من مواصلة تعليمي حتى حصلت -بعونه تعالى- على شهادتي ‏الجامعية في مجال التحاليل الطبية، وأعمل الآن في أحد المستشفيات فني ‏مختبر، تقدمت لخطبة فتاة في الواحدة والعشرين من ...

    نصحته اللجنة بأن يلجأ إلى توسيط بعض ذوي الصلاح والتقوى في الأمر لعل الله يوفقه ويوفق الفتاة ‏إلى ما فيه صالحهما في دينهما ودنياهما.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3286

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    249

  • ما حكم من يخفي مرضه الوراثي عن زوجته وأهلها مما قد يسبب ولادة جنين وطفل مشوّه ومعاق؟ وهل من الضروري المصارحة بذلك؟

    إذا ثبت أن في أحد الخاطبين مرضًا شديدًا معديًا للآخر أو كان مرضًا وراثيًا يؤثر في النسل، فإن عليه أن يخبر الخاطب الآخر به عند الخطوبة ويصارحه به بأسلوب حسن وإلا عد مدلسًا عليه وآثما، إلا أن ذلك ليس شرطًا من شروط صحة الزواج ولا يعد الزواج فاسدًا بدون هذه المصارحة، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4766

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    227

  • أنا رجل من بيوت ضيافة الفتيان (دار الأيتام) أريد الزواج من فتاة خارج الدار من إحدى الأسر الكريمة، فأرجو إفتائي في هذا الموضوع حيث إني مجهول الوالدين، وقد طلب أهل الفتاة فتوى شرعية تجيز الزواج من تلك الفتاة.

    اشترط جمهور الفقهاء النسب باعتباره من خصال الكفاءة فلا يكون مجهول النسب كفؤًا لذات النسب، وذهب مالك والثوري إلى عدم اعتبار النسب في الكفاءة.

    وإنما اعتبر مالك الكفاءة في الدين لقوله تعالى: ﴿إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ﴾ [الحجرات: 13].

    ومع ذلك فالكفاءة حق للزوجة وللأولياء فإذا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5166

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    263

  • تقدم خاطب لابنتي وهو يعمل في بنك... وسيرته حسنة ويصلي وملتزم بدينه حسب ما أفاد به الناس، وإنه قدم عدة طلبات عمل إلى جهات مختلفة فما تيسر له إلا هذا العمل فهل راتبه الذي يتقاضاه من عمله هذا حلال أم حرام؟

    العمل في المؤسسات التي تتعامل بالربا إن كانت طبيعته تقتضي مباشرة الربا مثل كتابته وحساب فوائده وقبض مبالغة وغير ذلك من أموره فهو حرام، لحديث ابن مسعود قال: «لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم آكِلَ الرِّبَا، وَمُوكِلَهُ، وَشَاهِدَيْهِ وَكَاتِبَهُ» رواه أبو داود.

    وإن كان لا يقتضي مباشرة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5489

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    343

  • تزوجت من دكتور شاب، أحمدُ ربي لهبته إياي، هذا الرجل العظيم الذي أكنَّ له كل مشاعر الاحترام والحب والتقدير، ولكن مشكلتي الكبرى أنه من أسرة عربية بدوية من سيناء ونحن من الإسكندرية، وبعد الزواج علمت من أسرته بطريق غير مباشر أن تقاليدهم وعاداتهم تحتم عليهم وبكل إصرار أن شروط الزواج أن لا تتزوج الفتاة إلا من عربي فقط ومن سيناء من ...

    المؤمنون إخوة بنص القرآن الكريم، قال الله تعالى: ﴿إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ﴾ [الحجرات: 10]. و﴿إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ﴾ [الحجرات: 13]. وقال صلى الله عليه وسلم: «كُلُّكُمْ لآدَمَ وَآدَمُ مِنْ تُرَابٍ لَاَ فَضْلَ لِعَرَبِيٍّ عَلَى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5491

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    298

  • أنا رجل من مواليد 20/3/1953 وأعمل طبيبًا ومدرسًا بكلية الطب ومحاضرًا في معهد الكويت للتخصصات الطبية وأحصل على شهادة الدكتوراه في طب العائلة - ماتت زوجتي وتركت لي ابنة تبلغ من العمر 15 سنة، تقدمت لخطوبة زميلة تعمل صيدلانية من مواليد 24/12/1974 سبق لها الزواج مدة أربعين يومًا، رفض والد الفتاة معتذرًا بأنني غير كفء لها من الناحية الشرعية ...

    اتفق الفقهاء على أن فارق السن بين الزوجين -مهما بلغ- لا يمنع صحة الزواج بينهما متى استُكملت شروطه، كالشهود، ورضا الزوجين العاقلين البالغين، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «إِذَا خَطَبَ إِلَيْكُمْ مَنْ تَرْضَوْنَ دِينَهُ وَخُلُقَهُ فَزَوِّجُوهُ، إِلَّا تَفْعَلُوا تَكُنْ فِتْنَةٌ فِي الْأَرْضِ وَفَسَادٌ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6086

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    336

  • أنا لدي بنت وأبحث لها عن زوج، وهي عقيم لا تنجب، وقد عملت لها فحوصات كثيرة وتأكدت أنها لا تنجب أبدًا، وسؤالي هو:

    الأول: هل علي مسؤولية في أن أبحث لها عن زوج أم لا؟

    الثاني: هل إذا جاءني خاطب يجب علي أن أخبره أن ابنتي عقيم لا تنجب أبدًا؟

    لا مانع من البحث عن زوج صالح لابنتك بالطرق المشروعة، وعند خطبتها لا يجب عليك بيان عدم إنجابها لخاطبها، وإن كان البيان أفضل درءًا لإثارة المشاكل في المستقبل.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8085

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    310

  • ما الكيفية التي يتم من خلالها اختيار الزوجة اختيارًا سليمًا وفقًا لما جاء به الشرع؟

    يندب لمن أراد الزواج وكان قادرًا عليه أن يختار زوجة من أسرة كريمة متدينة، ويجوز له النظر إلى وجهها وكفيها لأن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بذلك كما في الحديث الذي رواه أبو هريرة قال: كنت عند النبي صلى الله عليه وسلم فأتاه رجل فأخبره أنه تزوج امرأة من الأنصار فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أَنَظَرْتَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8813

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    281

  • يقول السائل: إنه يرغب في الزواج من فتاة بكر تبلغ ثمانية عشر عاما.

    وترغب الفتاة وأهلها جميعا في إتمام هذا الزواج عدا والدها فإنه يمانع فيه؛ مستندا إلى حجج غير صحيحة إذ يزعم أن أصلي عبد مخالفا بذلك الحقيقة، علما بأنه ليس في أصولي رقيق وأن دخلي الشهري حوالي مائة وثلاثين جنيهًا.

    فما الحكم الشرعي في ذلك؟ مع ملاحظة أن ...

    إن النكاح لا ينعقد عند المالكية بدون ولي للمرأة؛ لأن الولي من أركان النكاح عندهم. وللولي إذا كان أبا تزويج بنته البكر الكبيرة البالغة جبرا بدون إذنها ورضاها سواء أكان الزوج كفئا أو لا، وسواء أكان بمهر المثل أو لا، إلا أنه يشترط أن لا يزوجها لخصي أو عنين أو أبرص أو رقيق، فليس له جبر في هذه الحالة، فإن فعل كان للمجبورة خيار الفسخ. ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10894

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    286

  • سئل في رجل غير مكره زوج بنته البالغة العاقلة الرشيدة برضاها، ثم ادعى بعد زمن انعدام الكفاءة في الزوج.

    وطلب معرفة الحكم الشرعي في ذلك.

    إن بعض أئمة مذاهب الفقه الإسلامي اشترط لإجراء عقد الزواج أن يكون بولي من جهة الزوجة مطلقا، وبعضهم لم يشترط ذلك، فأجاز للأنثى إذا كانت كاملة الأهلية بالحرية والعقل والبلوغ إجراء عقد زواجها بنفسها، ولا يكون لوليها حق إلا في كفاءة الزوج وتمام مهر المثل.

    وفي حادثة السؤال إذا كانت البنت المسؤول عن زواجها كاملة الحرية ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10898

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    284

  • يقول السائل: أن القانون حدد سن الزوجة ستة عشر عاما.

    وطلب السائل بيان ما إذا كان السن المحدد يحتسب بالتقويم الهجري أو الميلادي.

    إن تحديد سن الزواج بالنسبة للزوجة وهو ست عشرة سنة، وبالنسبة للزوج وهو ثماني عشرة سنة قد صدر به القانون رقم 56 لسنة 1932 المعدل للمادتين 101، 366 من القانون رقم 31 لسنة 1910 وجاء مطلقا عن التقييد بالسنين الهجرية أو السنين الميلادية، والمبدأ المتفق عليه أن السنين حين أطلقت في القوانين الشرعية يراد بها السنون الهجرية، إلا إذا نص صراحة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10918

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    347

  • يقول السائل: أن بنت أخته ولدت بتاريخ 18/ 12/ 1948 الموافق 17 صفر سنة 1368هـ، وقد تقدم لخطبتها شاب صالح ارتضته الفتاة زوجا لها، ويرغبان إتمام عقد الزواج.

    وطلب السائل الإفادة عن السن المقررة لزواج الفتاة.

    وهل المعتبر في احتسابها السنون الهجرية أو الميلادية؟

    إن احتساب سن الزواج بالنسبة للزوجة بست عشرة سنة وبالنسبة للزوج بثماني عشرة سنة قد تضمنه القانون وجاء مطلقا عن التقييد بالسنين الهجرية أو السنين الميلادية، والمبدأ المتفق عليه أن السنين متى أطلقت في القوانين الشرعية يراد بها السنون الهجرية إلا إذا نص صراحة على اعتبار السنين الميلادية، وعلى ذلك يكون المراد بالسنين في تحديد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10942

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    255

  • سئل في شخص مسيحي اعتنق دين الإسلام منذ ‏شهرين بمحكمة مصر الشرعية وهو ‏موظف في الطيران الملكي بمرتب لا ‏بأس به، ويريد أن يتزوج بمسلمة.

    هل ‏يجوز أم لا؟ وهذه المسلمة من أبوين ‏مسلمين.

    إن مذهب جمهور الحنفية أن المسلم ‏بنفسه غير كفء لمن أبوها مسلم إذا كان ‏من غير العرب، فإذا عقد من أسلم بنفسه ‏على حرة مكلفة مسلمة أبوها مسلم أو ‏أبواها مسلمان فالعقد صحيح نافذ باتفاق ‏إذا لم يكن لها ولي عصبة، فإن كان لها ‏ولي عصبة فالعقد صحيح غير لازم؛ ‏رعاية لحق الولي فإن رضي به نفذ ‏ولزم، وإن اعترض عليه فسخه القاضي ‏في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11110

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    253

  • هل يجوز أن أتزوج ممن أحبه على الرغم من رفض أهلي له؛ لأنه مريض بالسكر ويشك في إمكانية إنجابه، وإذا تحققت من إمكانية إنجابه هل لي أنا أعارض أهلي وأن أرفض من انتقوهم لي غيره؟

    من حق السائلة شرعا أن ترفض من يختاره لها أهلها في الزواج إذا لم تكن راضية به؛ وذلك لما روي عن عائشة -رضي الله عنها-: «أن فتاة دخلت عليها فقالت: إن أبي زوجني ابن أخيه ليرفع خسيسته وأنا كارهة، قالت: اجلسي حتى يأتي رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فجاء رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فأخبرته، فأرسل إلى أبيها فدعاه فجعل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14125

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    308

  • سئل بالإفادة بالحكم الشرعي عن زواجه من امرأة كذبت عليه هي وأخوها غير الشقيق في ذكر سنها وقت زواجه منها؛ حيث ذكرا أنها من مواليد سنة 1942م، وهي في الحقيقة من مواليد سنة 1935م، ولقد قرأ أن مثل هذا الزواج يكون باطلا، وكل ما بني على باطل فهو باطل، ومرفق طيه صورة ضوئية من عقد الزواج.

    يبطل عقد الزواج باختلال ركن من أركانه أو شرط من شروطه، وذكر سن الزوج والزوجة في نموذج عقد الزواج في عصرنا إنما هو للضبط والتوثيق، وليس باعتباره ركنا أو شرطا في العقد، ولا يترتب عليه حكم من أحكامه، وتخلفه أو عدم صحته لا يعد عيبا يجيز فسخ العقد، بل ولا يشترط أصلا معرفة أي من الزوجين لسن الطرف الآخر.

    وعليه وفي واقعة السؤال ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14602

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    282

  • أنا رجل من بيوت ضيافة الفتيان (دار الأيتام) أريد الزواج من فتاة خارج الدار من إحدى الأسر الكريمة، فأرجو إفتائي في هذا الموضوع؛ حيث إني مجهول الوالدين، وقد طلب أهل الفتاة فتوى شرعية تجيز الزواج من تلك الفتاة.

    وجزاكم الله خيرًا.

    اشترط جمهور الفقهاء النسب باعتباره من خصال الكفاءة، فلا يكون مجهول النسب كفؤًا لذات النسب، وذهب مالك والثوري إلى عدم اعتبار النسب في الكفاءة.

    وإنما اعتبر مالك الكفاءة في الدين لقوله تعالى: ﴿إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ الله أَتْقَاكُمْ﴾ [الحجرات: 13]، ومع ذلك فالكفاءة حق للزوجة وللأولياء؛ فإذا رضيت ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17494

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    252

  • الآنسة ابتسام تقدم لخطبتها شاب له من العمر 26 عامًا، درس في يوغسلافيا وعاد بعد أن أمضى فيها أربعة أعوام دون أن يكمل دراسته، يعتمد الآن في معيشته على والده، علما بأنه الآن يجتاز دورة تدريبية، ومدتها عامان بعدها يستلم عمله براتب 200 د.ك. حسب قوله، ولما كان فارق السن كبيرا بين الاثنين وهو لا يعمل بعد ولم يكمل دراسته، ولم يُكوِّن ...

    من الناحية الشرعية لا مانع من الزواج بين الشخصين المذكورين وهذا يرجع إليهما، وما داما متفقين والكفاءة بينهما متوفرة فلا ينبغي لأحد الاعتراض عليهما، وكون الفتاة تزيد في السن عمن يريد زواجها لا يحول دون نجاح مثل هذا الزواج، وقد تزوج النبي صلى الله عليه وسلم السيدة خديجة رضي الله عنها وكان سنها أربعين سنة، وسنه صلى الله عليه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17498

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    277

  • تزوجت من دكتور شابٍّ، أحمدُ ربِّي لهبته إيّاي، هذا الرجل العظيم الذي أكنَّ له كل مشاعر الاحترام والحب والتقدير، ولكن مشكلتي الكبرى أنه من أسرة عربية بَدويَّة من سيناء ونحن من الإسكندرية، وبعد الزواج علمت من أسرته بطريق غير مباشر أن تقاليدهم وعاداتهم تحتّم عليهم -وبكل إصرار- أن شروط الزواج أن لا تتزوج الفتاة إلا من عربي ...

    المؤمنون إخوة بنص القرآن الكريم، قال الله تعالى: ﴿إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ﴾ [الحجرات: 10] و ﴿إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ الله أَتْقَاكُمْ﴾ [الحجرات: 13].

    وقال صلى الله عليه وسلم: «كُلُّكُمْ لآدَمَ وَآدَمُ مِنْ تُرَابٍ»، «لَاَ فَضْلَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17493

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    253

  • أنا شاب في السابعة والعشرين من عمري أُعاني من إعاقة في ساقي اليسرى نتيجة لخطأ طبّي عندما كنت في السادسة من عمري، لكن هذه الإعاقة لم تمنعني -والحمد لله- من مواصلة تعليمي حتى حصلت -بعونه تعالى- على شهادتي الجامعية في مجال التحاليل الطبية، وأعمل الآن في أحد المستشفيات (فني مختبر)، تقدمت لخطبة فتاة في الواحدة والعشرين من العمر على ...

    جب أن يلجأ إلى توسيط بعض ذوي الصلاح والتقوى في الأمر، لعل الله يوفقه ويوفق الفتاة إلى ما فيه صالحهما في دينهما ودنياهما.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17495

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    297

  • أنا رجل من مواليد 20/3/1953، وأعمل طبيبًا ومدرسًا بكليّة الطب، ومحاضرًا في معهد الكويت للتخصصات الطبية، وأحصل على شهادة الدكتوراه في طب العائلة، ماتت زوجتي وتركت لي ابنة تبلغ من العمر 15 سنة، تقدمت لخطوبة زميلة تعمل صيدلانية من مواليد 24/12/1974، سبق لها الزواج مدة أربعين يومًا، رفض والد الفتاة معتذرًا بأنني غير كفء لها من الناحية ...

    اتفق الفقهاء على أن فارق السن بين الزوجين -مهما بلغ- لا يمنع صحة الزواج بينهما متى استُكملت شروطه، كالشهود، ورضا الزوجين العاقلين البالغين، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «إذا خَطَب إليكم من تَرْضَوْنَ دِينَه وخُلُقَه فَزَوِّجُوه إلاّ، تَفْعَلوا تَكُنْ فِتْنَةٌ في الأَرْضِ وفَسَادٌ عَريضٌ» [رواه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17497

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    299

  • تقدم خاطب لابنتي وهو يعمل في بنك... وسيرته حسنة ويصلّي وملتزم بدينه حسب ما أفاد به الناس، وإنه قدم عدة طلبات عمل إلى جهات مختلفة فما تيسّر له إلا هذا العمل، فهل راتبه الذي يتقاضاه من عمله هذا حلال أم حرام؟

    العمل في المؤسسات التي تتعامل بالربا إن كانت طبيعته تقتضي مباشرة الربا مثل كتابته وحساب فوائده وقبض مبالغه وغير ذلك من أموره فهو حرام، لحديث ابن مسعود قال: «لَعَنَ رَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم آكِلَ الرِّبَا، وَمُوكِلَهُ، وَشَاهِدَه وَكَاتِبَهُ» [رواه أبو داود][1].
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17496

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    258