• امرأة كانت متزوجة من رجل، وكان يشرب الخمر ويضربها ويسيء معاملتها، فهربت منه إلى بلد آخر مع ولدها أو ابنتها، وتزوجت من رجل أخر لا يعلم أنها متزوجة، عرف الزوج الثاني بذلك بعد وفاة الزوج الأول، فما هو حكم الشرع في هذه الحالة؟ ما حكم عقد النكاح من الزوج الثاني؟ هل ترجع له بالعقد الأول أو يلزم عقد جديد؟ وهل عليها عدة من زوجها ...

    هذه المرأة آثمة عاصية بفعلها ذلك، بفرارها من زوجها الذي لم تنفصل عنه بطريق شرعي ثم زواجها من غيره، وعليها أن تتوب إلى الله تعالى من ذلك الفعل: ﴿وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1410

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    295

  • ابنتي عربية تزوجت من شاب عربي كان يدرس في هذه البلاد ثم اختلفت معه وغادر البلاد على نية أن يبعث لها بورقة الطلاق، ولم يبعث لها بشيء، وبعد مدة تقدم لها رجل آخر وذهبت معه للشيخ وأجرت عقدًا وعاشت معه، ولم تخبر الشيخ بقصة زواجها الأول، فماذا نفعل؟ نحن في مأزق. أفتونا أريحونا أراحكم الله.
     

    عقدها على شخص آخر وهي لم تزل في عصمة زوج يجعل عقدها على الآخر باطلًا، وهي فيما صنعت عاصية آثمة، وكذلك كل من علم بأمرها فأقرها عليه من أهلها وهذا الشخص الثاني الذي عقد عليها، هي حرام عليه، وهو حرام عليها، فقد حرم الله تعالى نكاح المتزوجات في كتابه، فقال: ﴿حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ﴾، حتى قال: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1438

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    268

  • شاء الله عز وجل أن أتزوج وأقترن بالسيدة باسمة وذلك بتاريخ 22/12/82م وبفضله عز وجل كان نعم الزواج حيث تمخض من هذا الزواج ثمرات وهم أبنائي منها عبد الرحمن + عبد العزيز + فهد.

    وبعد ذلك ولكثرة ارتباطاتي بصفتي أعمل بمهنة حرة حصل تغير كبير لزوجتي الأمر الذي جعلها تطلب الطلاق ولكوني أحبها جدًا وحفاظًا على أولادي لحبي الشديد لهم ...

    إذا ثبت أن المراجعة تمت في العدة فالزواج الثاني باطل، وإن كانت المراجعة بعد انتهاء العدة كان الزواج الثاني صحيحًا إذا استوفى شروطه الشرعية ومدار إثبات انتهاء العدة على إقرار الزوجة بذلك فإن أقرت بأن المراجعة تمت قبل الحيضة الثالثة فقد صحت المراجعة وبطل العقد الجديد عليها، وإن أقرت بأن المراجعة تمت بعد الطهر من الحيضة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6078

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    389

  • شاء الله عز وجل أن أتزوج وأقترن بالسيدة باسمة وذلك بتاريخ 22/12/82م وبفضله عز وجل كان نعم الزواج حيث تمخض من هذا الزواج ثمرات وهم أبنائي منها عبد الرحمن +عبد العزيز + فهد.

    وبعد ذلك ولكثرة ارتباطاتي بصفتي أعمل بمهنة حرة حصل تغير كبير لزوجتي الأمر الذي جعلها تطلب الطلاق ولكوني أحبها جدًا وحفاظًا على أولادي لحبي الشديد لهم ...

    إذا ثبت أن المراجعة تمت في العدة فالزواج الثاني باطل، وإن كانت المراجعة بعد انتهاء العدة كان الزواج الثاني صحيحًا إذا استوفى شروطه الشرعية، ومدار إثبات انتهاء العدة على إقرار الزوجة بذلك فإن أقرت بأن المراجعة تمت قبل الحيضة الثالثة فقد صحت المراجعة وبطل العقد الجديد عليها، وإن أقرت بأن المراجعة تمت بعد الطهر من الحيضة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6124

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    306

  • المستفتية حنان تزوجت من ناصر الذي طلقها مرتين، ثم راجعها فقال لها: (تنازلي عن جميع حقوقك وأطلقك)، فتنازلت ثم ذهبت، ولم يطلقها، ولم يراجعها، ثم تزوجت من السيد/ خصيف، وبعد ثلاث سنوات ذكرت القصة له، ثم ذهبا للمحكمة، فقالت للزوجة: أنتِ على ذمة الرجل الأول، وليس على ذمة السيد خصيف ثم تنازل الأول وطلقها الثالثة.

    الآن: كيف ...

    بانت (حنان) من زوجها الأول (ناصر) الذي عادت إليه بينونة كبرى بطلاقها الطلقة الثالثة، وعليها أن تعتد بثلاث حيضات بعد هذه الطلقة الثالثة، فإذا طهرت من حيضتها الثالثة، وأرادت العودة لمن تزوجها ثانيًا أو غيره سوى زوجها الأول، فإن لها ذلك ولكن بعقد جديد مستوف لشروطه، فإذا عقد عليها حلت له، وأما (مخالعة الزوج الثاني لها) أمام ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6450

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    214

  • تزوجت زوجتي هانم بعقد شرعي ثم طلقتها طلقة واحدة في المحكمة، وأرسلتها إليها، وهي بتاريخ 26/5/2003م، ولم أرجعها إلا بعد مضي مدة تقدر فوق الستة أشهر، وكانت زوجتي في هذه المدة قد تزوجت من رجل خليجي بعقد حضر فيه والدها واثنان من الشهود والزوج على ورقة عادية، وكأن الزوجة فهمت أن هذا الزواج لمدة معينة، مع أن والدها قال لها: سوف نوثق هذا ...

    تبين مما قدمه الزوجان أن الزوجة عند عقده عليها ثانية لا زالت على ذمة زوجها الخليجي، وعليه: فإن عقد الزواج هذا غير صحيح، وعليه أن يعتزلها حتى يثبت طلاق زوجها الخليجي لها حسب الأصول الشرعية ثم تمضي عدتها، فإن حصل ذلك فلزوجها السابق أن يعود إليها بعقد جديد، فإذا عاد إليها بعقد جديد رجعت إليه على طلقتين.

    والله أعلم.

    ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7795

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    217

  • امرأة سجن زوجها مدة اثنتي عشرة سنة وهي لا تعلم مصيره، وبعد اثني عشر عامًا خرج من السجن رفيقه الذي كان معه فأفاد بأنه مات تحت العذاب، فتزوجت بغيره من فورها فهل زواجها صحيح، وهل تحتاج إلى عدة، ومتى تبتدئ عدتها؟

    إن من غاب عنها زوجها مثل هذه المدة الطويلة والتي يتوقع فيها الموت كما في صورة السؤال، إذا علمت بموت زوجها بأن أخبرها عدل بوفاته، فإن عليها أن ترفع أمرها للقاضي فإذا حكم بموته اعتدت من حينئذٍ وحلت لغيره بعد العدة.

    أما إذا تزوجت بمجرد العلم من غير رفع للقاضي ولا حكم به ولا اعتدت بعد العلم بموته كما ذكر السائل، فإن زواجها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8778

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    302

  • سافر رجل وغاب عن زوجته لمدة أربع سنوات، وتزوجت زوجته رجلًا أخر وأنجبت منه، وبعد ذلك عاد الزوج الأول، فهل يستمر زواجها من الثاني؟ وهل من حق الزوج الأول استرداد زوجته؟ وإذا جاز ذلك فهل ينبغي إجراء عقد جديد؟

    إذا كان زواجها من الرجل الآخر بعد أن رفعت أمرها لقاضي البلد، وقضى بموته فاعتدت لوفاته، وتزوجت بعد انقضاء العدة فإنها تستمر على زوجيتها للثاني، إن كان قد تلذذ بها غير عالم بمجيئه أو حياته أو بكونها في عدة وفاة الأول، فإن لم يكن قد تلذذ بها فإنها تفسخ من الثاني وتعتد وتعود للمفقود كما ذهب إلى ذلك السادة المالكية ونص عليه في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8804

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    359

  • سجن رجل، فتزوج أخوه زوجته دون طلاقها منه ولا طلبت الطلاق، فأنجب منها ولدين ولما خرج أخوه من السجن ردَّ له زوجته بولديها.

    ويسأل الرجل: عَمَّا يجب عليه نحو زوجته وأخيه المعتدي على عرضه في غيبته.

    ولو مات واحد من الأطراف الثلاثة هل يرثه الآخران؟

    إذا ثبت أن هذه المرأة لم تزل في عصمة زوج، فإن ما سمي من زواج الثاني بها لا يعتبر نكاحًا، بل هو سفاح، باتفاق أهل العلم ولا شبهة لهما إن كانا يعلمان بقاء الزوجية للأول.

    وعليه فيجب التفريق بينهما فورًا وإقامة الحدّ عليهما.

    وعلى الزوج نفي الولدين بلعان، لأن المرأة لا زالت فراشًا له إن ولدا في فترة إمكانهما من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8821

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    217

  • سئل بإفادة من نظارة الحقانية مؤرخة في 10 رمضان سنة 1313 نمرة 8 ، مضمونها أنه مرسل ضمن السبع ورقات طيه صورة من الحكم الصادر من محكمة الإسكندرية الشرعية بالتفريق بين كل من زينب س. ع. ، وزوجها عبد الصمد ح. ؛ بناء على عدم التحقق من وفاة زوجها الأول، الواردة هذه الصورة بمكاتبة المحكمة المذكورة المؤرخة في 5 ديسمبر سنة 1895 نمرة 197، بقصد نظرها ...

    صار الاطلاع على إفادة سعادتكم يمنية نمرة 8، وعلى صورة الإعلام الشرعي الصادر من محكمة الإسكندرية الشرعية بتاريخ غاية ذي القعدة سنة 1311، وعلى باقي الأوراق الواردة معها، فظهر أن أمر القاضي للمرأة زينب س. ع. بعدم تزوجها بغير زوجها عبد الله م. المفقود حتى تتحقق وفاته بناء على إشهادها لديه بأنها لا تعلم حياته ولا موته، وصدقها على ذلك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11050

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    243

  • طلب وكيل نيابة الدرب الأحمر الجواب عن سؤال تضمنه الخطاب التالي.

    اطلعنا على السؤال الوارد إلينا بتاريخ 2/ 3/ 1949 رقم 1882 المطلوب به معرفة الحكم الشرعي فيمن تزوجت بزوج وهي على عصمة زوج آخر، هل تلزمها العدة بعد طلاقها من الزوج الثاني أم لا؟ وذلك للتصرف في القضية رقم 11 لسنة 1949 حصر تحقيقات الدرب الأحمر.

    ج- إذا كان زواج الثاني بهذه المرأة مع علمه بأنها زوجة الأول كان زواجه بها باطلًا ولا عدة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11112

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    276

  • إذا طلَّق الرجل امرأته طلاقًا رجعيًا وانتهت عدتها، وتزوجت بآخر، ثم جاء الزوج الأول وادَّعى أنه قد أرجعها في زمن العِدَّة، فهل ترجع إليه أو لا؟ وما حكم الزواج الثاني؟

    توطئة:

    إن الناظر المتأمل لتشريعات الإسلام وأحكامه يلمس بكل وضوح جوانب العظمة والعدالة، ومنتهى الحكمة في كل تشريع من تشريعاته العظيمة وأحكامه السامية.

    وإن من أعظم وأجل أحكام الإسلام: ما يتعلق بتنظيم العلاقة بين الزوجين؛ ففي الوقت الذي حدد فيه حقوق كلٍّ من الزوجين على الآخر، وأوصاهما بالمعاشرة بالمعروف، والتغاضي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15411

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    534

  • قالت المستفتية حنان تزوجت من ناصر الذي طلّقها مرّتين، ثم راجعها فقال لها: (تنازلي عن جميع حقوقك وأطلقك)، فتنازلت ثم ذهبت، ولم يطلّقها، ثم تزوجت من السيد/ خصيف، وبعد ثلاث سنوات ذكرت القصة له، ثم ذهبا للمحكمة، فقالت للزوجة: أنتِ على ذمة الرجل الأول، وليس على ذمة السيد/ خصيف، ثم تنازل الأول وطلقها الثالثة.

    الآن: كيف العمل، ...

    بانت (حنان) من زوجها الأول (ناصر) الذي عادت إليه بينونة كبرى بطلاقها الطلقة الثالثة، وعليها أن تعتدَّ بثلاث حيضات بعد هذه الطلقة الثالثة، فإذا طهرت من حيضتها الثالثة، وأرادت العودة لمن تزوجها ثانيًا أو غيره سوى زوجها الأول، فإن لها ذلك ولكن بعقد جديد مستوفٍ لشروطه، فإذا عقد عليها حلَّت له، وأما (مخالعة الزوج الثاني لها) أمام ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17587

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    239

  • شاء الله عز وجل أن أتزوج وأقترن بالسيدة باسمة، وذلك بتاريخ 82/12/22 م، وبفضله عز وجل كان نِعْمَ الزواج؛ حيث تمخّض من هذا الزواج ثمرات، وهم أبنائي منها: عبد الرحمن + عبد العزيز + فهد.

    وبعد ذلك ولكثرة ارتباطاتي بصفتي أعمل بمهنة حُرَّة حصل تغيّر كبير لزوجتي الأمر الذي جعلها تطلب الطلاق، ولكوني أحبّها جدًّا، وحفاظًا على أولادي ...

    إذا ثبت أن المراجعة تمّت في العدة فالزواج الثاني باطل، وإن كانت المراجعة بعد انتهاء العدة كان الزواج الثاني صحيحًا إذا استوفى شروطه الشرعية، ومدار إثبات انتهاء العدة على إقرار الزوجة بذلك؛ فإن أقرّت بأن المراجعة تمّت قبل الحيضة الثالثة فقد صحّت المراجعة وبطل العقد الجديد عليها، وإن أقرّت بأن المراجعة تمّت بعد الطهر من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17586

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    284

  • إن أختي جاءت من زوجها بعد نزاع وقع بينهما، وهي في بيتي سنتين بعد هذا النزاع الذي وقع بينهما، ليس لها نفقة ولا رسالة ولا خبر من زوجها، ويريد رجل آخر أن ينكحها، وهي طالبة من زوجها الطلاق وهو يأبى. فما يجوز عليها بهذا النكاح الجديد؟

    لا يجوز لها أن تتزوج غير زوجها ما دامت في عصمته، فإذا طلقها أو مات عنها وانقضت عدتها حل لها الزواج؛ لقوله تعالى فيمن حرم نكاحهن: ﴿ حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ ﴾ [ النساء : 23 ] إلى قوله: ﴿ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ النِّسَاءِ إِلا مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ كِتَابَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    28711

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    256

  • امرأة تزوجت برجل، ولكن لم يطلقها زوجها الأول الذي لم يدخل بها بعدما تم العقد الشرعي (النكاح) بينهما 3 سنوات قبل تزوجها بالرجل الثاني، علمًا بأنها طلبت منه الطلاق وألحت عليه ولكن رفض.

    الزواج الثاني باطل؛ لأنه عقد على امرأة في عصمة زوج، والواجب على المرأة مراجعة الحاكم الشرعي حتى يتم طلاقها أو فسخها من الزوج الأول، ثم إعادة العقد للزوج الثاني؛ لكون العقد الأول باطلاً، مع وجوب التوبة إلى الله سبحانه منهما جميعًا. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    28712

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    219

  • نسكن في صحراء مصر وليست لدينا محاكم شرعية، والرد كله للعرف، وهذه عادة تجري في بلادنا، وكنا نجهل كثيرا من أمور ديننا، وفتح الله علينا بالتوحيد ونور العلم، وتبين لنا أن كثيرا من الأمور التي نفعلها منافية للتوحيد، وكذلك للشرع؛ ولذا فإنه قد حدث أن امرأة سافر زوجها للعمل في ليبيا وبعد أربع سنوات طلب أهلها بناء على رغبتها الطلاق، ...

    أولا: الأصل في الطلاق: أنه بيد الزوج؛ لقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: « الطَّلاَقُ لِمَنْ أَخَذَ بِالسَّاقِ » [1]

    ثانيا: زواج الرجل الثاني من المرأة التي طلقها أخو الزوج غير صحيح.

    ثالثا: أبناء الزوج الثاني من المرأة ينسبون إليه لوجود الشبهة.

    رابعا: ينبغي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29303

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    315