عدد النتائج: 50

  • الحديث الذي قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم: وستفترق أمتي على ثلاث وسبعين فرقة ، وهل هذه الفرقة كلها يدخلون الجنة ولا يخلد منهم أحد في النار أم لا؟

    ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: « افترقت اليهود على إحدى وسبعين فرقة، وافترقت النصارى على ثنتين وسبعين فرقة، وستفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة كلها في النار إلاَّ واحدة، قالوا: من هي يا رسول الله؟ قال: من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي » [1] ، فدل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21078

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1709

  • هل من الواجب أن يحتفظ بكتاب يحتوي على القرآن المترجم إلى الفرنسية مثل المصحف الكريم، وهل يجوز القراءة في كتاب القرآن مترجمًا إلى غير اللغة العربية؟

    ترجمة معاني القرآن تفسيرًا له، وليست قرآنًا بإجماع   أهل العلم ولا في حكمه، وعلى هذا لا يجوز القراءة بها في الصلاة، لا ترجمة الفاتحة وتفسيرها ولا ترجمة غير الفاتحة، ويجب أن يتعلم من القرآن باللغة العربية ما لا بد منه في عبادة الله كالفاتحة، وعلى من لا يحفظ الفاتحة بالعربية أن يحمد الله ويكبره ويسبح ويهلل حين قيامه في صلاته ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20790

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    941

  • سائل يسأل أنه يعمل في حظيرة تربية الدواجن وأن هناك كتاكيت تكون مصابة بمرض معدٍ، ولا بد من التخلص منها حتى لا تؤذي غيرها علمًا بأن ذبحها ينقل العدوى أيضًا عن   طريق الدم، وأن فرزها مكلف وهي كثيرة فيقوم بقتلها؟ هل عليه شيء؟

    قد كتبنا لمعالي وزير الزراعة والمياه حول ما ذكره المستفتي وجاء رد معالي الوزير بالخطاب ذي الرقم (37890) والتاريخ 13/5/1423 هـ، وأفاد فيه ما يلي: إن الطريقة التي تتبعها الوزارة للتخلص من الدجاج المريض بالأمراض المعدية أو الوبائية أو الصوص الغير صالح للاستهلاك أو التربية هي ذبحه أولاً ثم التخلص منه جنبًا إلى جنب مع بقايا ومخلفات ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    37238

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    562

  • لي ابن وثمانُ بنات، وعندي عَقارات وأموال فكيف أقسم بينهم؟

    الأولى لك أن تترك الأمر لله تعالى، وسيقتسم ورثتك من بعدك ما تركته لهم حسب القسمة الشرعية.

    وما يدريك لعلك ترثهم أنت، فالآجال بيد الله تعالى، وإن أردت أن توزع مالك عليهم فإنه في حياتك لا يسمى ميراثًا، بل مال متبرع به على سبيل الهبة ونحوها.

    فالأولى لك عندئذ أن توزعه بينهم كتوزيع الإرث تحريًا للعدل بين الأولاد فتعطي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9468

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    567

  • سأل كامل أفندي رزق في رجل توفي عن زوجتين، وعن ثلاث بنات، وعن والدته، وعن ثلاثة إخوة ذكر وأنثيين أشقاء.

    ثم توفيت إحدى بنات المتوفى الأول عن والدتها، وعن أختيها لأبيها، وعن عمها وعمتيها أشقاء والدها، وعن جدتها أم أبيها. والمطلوب معرفة من يرث ومن لا يرث، وتبيين نصيب كل من الورثة بالطريق الشرعي.
     

    لزوجتي المتوفى الأول من تركته الثمن فرضًا بالسوية بينهما؛ لوجود الفرع الوارث، ولبناته الثلاث الثلثان فرضًا بالسوية بينهن، ولوالدته السدس فرضًا؛ لوجود الفرع الوارث ووجود عدد من الإخوة والأخوات، والباقي لأخيه وأختيه الأشقاء تعصيبًا للذكر مثل حظ الأنثيين.

    ولوالدة المتوفاة ثانيًا من تركتها السدس فرضًا؛ لوجود عدد من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12581

    تاريخ النشر في الموقع
    13-12-2017

    مشاهدات
    462

  • نحن شركة للتصوير نقوم بتوزيع ورقة للتعليق في السيارة، الوجه الأول يحتوي على دعاء الركوب، والوجه الأخر يحتوي على صورة امرأة وبجانب الصورة أبيات من الشعر، فما حكم توزيع هذه الورقة؟ علمًا بأنها تعطى فقط للنساء دون الرجال وذلك عند استلام ألبومات الصور؟ أفتونا مأجورين.

    - اطلعت اللجنة على الدعاء المسئول عنه، ونصه: (دعاء ...

    دعاء الركوب هذا توزيعه على السيارات شيء حسن، ومرغوب فيه، ولا مانع منه شرعًا إذا وضع في مكان يوحي بالاحترام، وبعيدًا عن الامتهان، ولكن وضع صورة وجه المرأة المرافقة له والكلام الغزلي، إلى جانب ذلك الدعاء المأثور، لا يجوز، لما فيه من الفتنة والإغراء وإثارة الشهوات، والاستهانة بالدعاء، ولا حجة في أنه لا يوزع إلا على النساء، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7565

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    587

  • أحد أصدقائي أخذ مبلغ ستمائة ريال من حجاج أجرة مقابل رجم لليومين الأخيرين من أيام التشريق، وللأسف لم يرجم وهو الآن في حيرة من أمره نرجو إسعادنا بالفتوى لهذا الموضوع، وجزاكم الله عني كل خير

    تجب الفدية على كل حاج وكل صاحبك؛ لأنه لم يرم عنهم، والفدية: ذبح شاة تصلح أضحية تذبح في مكة وتوزع على فقراء الحرم، والأصل أنه يجب على الحاج أن يباشر أعمال الحج بنفسه ومنها الرمي، وإذا كان عاجزًا عن مباشرة الرمي جاز له أن يوكل غيره من الحجاج بالرمي عنه، وعلى صاحبك أن يرد الدراهم إلى أهلها إذا كان يعرفهم ويخبرهم بالواقع حتى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35991

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    521

  • رضع ابني ناصر من (رقية) وهي أم مريم رضعة واحدة، فهل يجوز الزواج من هذه البنت أم لا؟

    اللجنة في مثل هذه الحالة (عدم تمام العقد) تفتي بمذهبي الإمام أبي حنيفة ومالك الوارد فيهما أن قليل الرضاع وكثيره يحرم، ولذلك تفتي بعدم الجواز عملًا بأحكام المذهبين.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2680

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    661

  • ما حكم الصلاة خلف إمام يعتقد في صاحب قبر صالح أنه ينفع أو يضر؟

    لا تجوز الصلاة خلفه ولا تصح؛ لأن اعتقاد النفع والضر في الأموات شرك أكبر في الربوبية، وهكذا دعاؤهم والاستعانة بهم والنذر والذبح لهم شرك أكبر في العبادة. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23327

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1400

  • اشتريت من أحد الأشخاص باصًا بقيمة 3500 د.ك، ودفعت له دفعة أولى مبلغ 400 د.ك، ثم دفعت له مبلغا آخر هو 200 د.ك، ثم صرفت على الباص مبلغ 181 د.ك للتصليحات.

    وقد تأخرت في دفع القسط الثاني مدة 10 أيام، ففوجئت بأنه باع الباص لشخص آخر، وردَّ لي فقط مبلغ 140، مدعيًا أنه باع الباص بخسارة، وهذا كل ما أستحقه مما دفعته له، وأنا الآن أرجوه أن يرد لي ...

    وبعد أن استمعت اللجنة إلى إفادة المستفتي والطرف الآخر، عرضت عليهما الصلح والاشتراك بتحمل الخسارة وهي ألف دينار مناصفة، وحثت اللجنة مالك الباص الأصلي أن يزيد المستفتي، وقد استجاب لذلك، ودفع له مبلغ (60) دينارًا فوق المئة وأربعين التي كان قد دفعها له سابقًا، ورضي المستفتي بذلك، ثم تعانقا أمام اللجنة؛ للدلالة على المصالحة على ما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18687

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    670

  • هل يجوز الاشتراط عند دفع الزكاة للجنة ما أن تصرف في مصارف معينة من مصارف الزكاة دون سواها؟ ثم حضر المستفتي، وأفاد بأنه يقصد من سؤاله: هل يجوز للمزكي أن يشترط على اللجنة التي يدفع زكاته لها أن تنفقها مثلًا في مكان معين مثل البوسنة والهرسك، أو أن يشترط عليها ألا تصرف شيئًا من زكاته في مصاريفها الإدارية؟!

    إذا كانت الجهة التي ستدفع لها الزكاة جهة مرخصة من قبل الدول بجمع الزكاة وصرفها عدت هذه الجهة من العاملين عليها، وعند ذلك لا يجوز الاشتراط عليها، ويعد الشرط لغوًا، أما إذا كانت الجهة المدفوع إليها غير مرخصة فإن الاشتراط عليها جائز، لأنها وكيل عن المزكي، وللموكل أن يقيد وكيله بما يراه من الشروط، وعلى الوكيل أن ينضبط بتلك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4234

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1001

  • ما قولكم في رجل مسافر يريد إقامة مدة أربعة أيام في بلد فأكثر على اختلاف الأئمة، هل يسوغ له أن يؤم المقيمين في الرباعية من غير قصر؛ وهل يعد مقيمًا أم لا؟

    إن السائل الفاضل يعرف خلاف العلماء في هذه المسألة، وإنما يسألنا عن الراجح المختار عندنا فيها، فنحن نصرِّح له به تصريحًا، مع بيان أننا لا نجيز لأحد أن يقلدنا فيه تقليدًا، وهو أن المسافر الذي يمكث في بلد أربعة أيام أو أكثر، وهو ينوي أن يسافر بعد ذلك منها لا يعد مقيمًا منتفيًا عنه وصف السفر لا لغة ولا عرفًا، وإنما يُعد مقيمًا من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    461

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    1986

  • أنا ابن لأبي من زوجة عربية غير كويتية وقد أثبت أبي نسبي في وزارة العدل الكويتية وجميع إثباتاتي تحمل اسمه، وقد صدر حصر إرث من وزارة العدل بأني ابن له، وقد فحصت البصمة الوراثية بناء على طلب من أحد إخوتي فكانت النتيجة أنني لست ابنه، فهل البصمة الوراثية مقدمة على اعتراف الأب وإثباتاته في إثبات النسب ونفيه، علمًا أنه قد صدر حكم ...

    ما دام زواج أبوي المستفتى عنه ثابتًا ومستوفيًا لشروطه شرعًا، والزوجان متوافقين على قيامه وصحته، وأن المولود المستفتى عنه قد ولد منهما في ظل هذه الزوجية الصحيحة، وبعد ستة أشهر على الأقل من تاريخ عقد الزواج الصحيح، ولم يثبت بين الزوجين طلاق قبل إنجاب الطفل، ولم ينفه باللعان، فقد ثبت نسبه من أبويه شرعًا بالفراش القائم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8172

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    479

  • عندي أرض جوار وقف أسكنه وكلها لله، ثم في اتجاه ملكي إذا غلب علي شيء دون أن أدري؛ لأنها بدون حدود، مثل: شبر أو ذراع علي ذنب أم لا؟ أفيدونا أفادكم الله.

    الواجب عليك أخذ الحيطة والاحتراز عن الأرض الوقف التي بجوارك، وإذا اشتبه عليك شيء من الأرض فدعه تبعًا للوقف، ولا تزرع فيه شيئًا لك، وفي الحديث، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « دع ما   يريبك إلى ما لا يريبك » [1] . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27537

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    826

  • اعتاد الناس عندنا أن يقوموا بتجهيز الميت من غسل وحنوط وتكفين، ولكن هناك أمور نحب بيانها لنا من حيث الجواز وعدمه، وهي:

    1- كشف عورة الميت عند التغسيل؟

    2- رش الكفن بالعطر بعد أن يسجى بعد غسله؟

    3- كشف وجهه عندما تحل أربطة الكفن وهو في لحده على جنبه الأيمن وقبل الدفن؟

    1- لا يجوز كشف عورة الميت ؛ لأن حرمته وهو ميت كحرمته وهو حي.

    2- السنة تطييب الأكفان بالبخور ونحوه قبل أن يدرج الميت في الأكفان.

    3- يشرع حل أربطة الكفن بعد وضع الميت في اللحد وقبل دفنه، وأما كشف وجهه فلا أصل له. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34668

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    2715

  • قمت في شهر يوليو 1992م بشراء شقة في القاهرة واتفقت هنا مع صاحبة العمارة على مبلغ 94000 جنيه، وتم شراء الشقة ودفعت لها عند توقيع العقد مبلغ 50000 جنيه ويدفع الباقي على أقساط ربع سنوية كل قسط 11000 جنيه يستحق القسط الأخير في 1/8/1993م. والأقساط الثلاثة دفعتها في موعدها على أن أستلم الشقة وأقوم بتسجيل الشقة عند استلامها في 1/8 وحين سافرت في إجازة ...

    إن إرجاع البائعة المبلغ المدفوع من ثمن الشقة وهو (84000) جنيه للمشتري، وإرجاع المشتري الشقة للبائعة يعتبر إقالة، وهو فسخ أو رفع للعقد المبرم بينهما (على اختلاف بين الفقهاء في ذلك) وقبل فسخ العقد كان المبلغ المدفوع ملكًا تامًا للبائعة، وعليه فلا زكاة فيه على المشتري حتى يقبضه ويحول عليه الحول، والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3989

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1132

  • أراد شخص أن يقترض مالاً من أحد البنوك، وطلب مني هذا الشخص أن أكفله لدى البنك، فرفضت لأني شاك في تلك الكفالة؛ لأن البنك يعطي هذا الشخص مبلغًا معينًا من المال، وعند رد الشخص ذلك المال للبنك يطلب منه البنك زيادة على ذلك المال، فهذا معروف أنه ربًا، فهل تلك الكفالة داخلة في ذلك الربا؟

    الاقتراض من البنك بفائدة لا يجوز، وكفالة المقترض منه لا تجوز؛ لأن الكفالة مساعدة له على الإثم، وقد نهى الله جل وعلا عن ذلك بقوله: ﴿ وَلاَ تَعَاوَنُوا عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ﴾ [ المائدة : 2 ] . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26842

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    939

  • نفيد سماحتكم بأنه يوجد عندنا مبالغ لأشخاص غير معروفين، ولا يوجد لهم لدينا عناوين أو تليفونات، وإنما أسماء فقط، ومضى عليها من 5- 10 سنوات، ولم يراجعنا أحد لطلبها، وننقلها من دفتر لآخر كل عام، وقد يئسنا من اتصالهم بنا أو حصولنا عليهم، لذلك أحببنا أن نستفتي سماحتكم في حكم هذه المبالغ، وما هي الطريقة التي يمكن معالجة هذه المبالغ ...

    إذا كان الواقع كما ذكر من عدم معرفة عناوينهم أو أرقام تليفوناتهم، وإنما تعرفون أسماءهم فقط، فاضبطوا مقدار ما يخص كلاًّ منهم من المبالغ، ثم تصدقوا بها عنهم، فإن جاءكم منهم أحد فأخبروه بما فعلتم، فإن رضي بذلك فالحمد لله، وإن طلب حقه فأعطوه إياه ولكم الأجر وتبرأ ذمتكم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26725

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    490

  • حمام الطائرات يتسبب في بعض الأحيان بإصابة الثياب بالنجاسة، فما ‏الطريقة المثلى لإزالة النجاسة عن ثيابي؟ وإذا لم أستطع إزالتها هل أصلي على ‏حالي ثم أعيدها بعد النزول من الطائرة؟ أم أؤجل الصلاة لحين النزول؟ [1]

    الأصل في الماء الطهارة، وإذا أيقن الشخص أن الماء الذي أصابه قد تنجس ببول أو نحوه ‏فيجب أن يغسل ويفرك الموضع الذي أصابه من بدنه أو ثوبه ودليل هذا أن النبي - صلى الله عليه ‏وسلم - لما سئل عن دم الحيض يصيب الثوب قال: «تحته ثم تقرصه بالماء ثم تنضحه ثم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    37268

    تاريخ النشر في الموقع
    13-03-2018

    مشاهدات
    1319

  • بعض المطاعم هنا يدهن اللحوم بشيء من الخمر ، ثم يشوى هذا اللحم على الجمر، فيحترق الخمر لأنه سريع الاشتعال كما هو معلوم، فهل يجوز أكل هذا اللحم؟ لأن الكحول تبخر قياسًا على الطلاء؟

    لا يجوز أكله؛ لأن الخمر نجس عند الجمهور، وقد لطخ اللحم به، ولأن ذلك وسيلة إلى التساهل بشرب الخمر والأكل والشرب في أوانيه من غير غسل.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30346

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1161

  • في الصلاة الجهرية إذا أتيت والإمام يصلي ويقرأ في السورة التي بعد الفاتحة، فهل علي أن أقرأ دعاء الاستفتاح وأقرأ الفاتحة، أم أقرأ دعاء الاستفتاح فقط؟ وكذلك إذا أتيت والإمام في الركوع فهل علي أن أقرأ دعاء الاستفتاح والفاتحة أم أقرأ دعاء الركوع وكذلك في الصلاة السرية؟ أرجو توضيح ذلك والله يرعاكم.

    دعاء الاستفتاح سنة، ولكن إذا خشيت فوات قراءة الفاتحة قبل الركوع فاقرأ الفاتحة واترك الاستفتاح، فإن خشيت فوات الركوع سقط عنك دعاء الاستفتاح وقراءة الفاتحة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33800

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    558

  • ما حكم الإسلام في عروس تزينت في الكوافير؟

    لا يجوز؛ لما في الذهاب إليها من الإسراف والتبذير، واحتمال وقوع ما لا تحمد عقباه، مما يفسد الأخلاق. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    28106

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    895

  • في زمن ماضي وقبل حوالي خمسين عامًا، حصل أن أحد أعمامي حفر بيده (فضية) تحفر طلبًا للماء، وهي حفرة في مجرى السيل تقدر بحوالي نصف متر مربع، وعمقها حوالي متر، وكانت في أرض غير مملوكة، أتى رجل بعده وحفر مثلما حفر بالقرب منه (فضية) وتركها لمدة يوم أو يومين، وبعد ذلك استغل عمي وأنا معه غيبة الرجل (صاحب الفضية الثانية) وأحطنا حفرته بعدة ...

    يجب عليك أن تطلب المسامحة من ورثة الشخص المذكور، أو تعطيهم قدر قيمة نصيبه من الأرض المذكورة؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: « من كان عنده لأخيه مظلمة فليتحلل منه اليوم، قبل أن لا يكون دينار ولا درهم، إن كان له حسنات أخذ من حسناته وأعطيت للمظلومين، وإن لم يكن له حسنات أو فنيت حسناته أخذ من سيئات المظلوم وطرحت ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27338

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    933

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أنا وكافل اليتيم في الجنة كهاتين وأشار بأصبعه السبابة والتي تليها». هل الذي يكفل يتيمًا عن طريق المؤسسات والهيئات الإغاثية الخيرية بالمال يحصل على هذا الأجر أو لا بد من كفالته الحضورية في المنزل والإشراف عليه؟ أفيدونا مأجورين؟

    من يكفل يتيمًا عن طريق المؤسسات الخيرية والهيئات الإغاثية الخيرية الموثوقة التي تقوم برعاية اليتامى والعناية بهم من   كسوة وسكنى ونفقة وما يتعلق بذلك فإنه يدخل تحت مسمى كافل اليتيم إن شاء الله، ويحصل على الأجر العظيم والثواب الجزيل المسبب لدخول الجنة؛ لما رواه سهل بن سعد، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26883

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    576

  • شركتنا تعمل حسب الشريعة الإسلامية والحمد لله، وأحد نشاطاتنا العاملة في الشركة هي تجارة الجملة في الملابس، وقد استقر الرأي على الدخول في تجارة المفرق لنفس النشاط، ونحن نبحث عن محل تجاري في موقع جيد ولكننا كلما وقع اختيارنا على محل صادفنا أحد الأمرين: ‏1- إما أن يطالب صاحب المحل خلوًا.

    ‏2- وإما أن يطلب صاحب العمارة الجديد ...

    اطلعت اللجنة على قرار رقم 6 لمجمع الفقه الإسلامي في دورته الرابعة بشأن بدل الخلو ورأت اللجنة الأخذ به وأنه يصلح جوابًا للسؤال ونص القرار: بعد الاطلاع على الأبحاث الفقهية الواردة إلى المجمع بخصوص (بدل الخلو) وبناء عليه قرر ما يلي: أولًا: تنقسم صور الاتفاق على بدل الخلو إلى أربع صور هي: ‏1- أن يكون الاتفاق بين مالك العقار وبين ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3248

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    2375

  • الجهاد في سبيل الله بالمال هل من الممكن أن يعتبر مصرفًا من مصارف الزكاة، بمعنى آخر: لو أن هناك الفقراء والمساكين والمجاهدين فهل من الممكن تقسيم المال بينهم أم يعطى للفقراء والمساكين وما تبقى يعطى للمجاهدين على أساس أن الفقراء والمساكين مذكورين أولاً في آية مصارف الزكاة؟

    إعطاء الفقراء والمساكين والمجاهدين في سبيل الله من الزكاة مشروع؛ لأن كلا منهم مصرف من مصارفها فيعطى كل كفايته، وإن اقتصر على البعض فلا حرج. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24084

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    663

  • سأل عفيفي محمد شلتوت قال: ما قولكم -دام فضلكم- في امرأة توفيت تدعى نظلة أبو العلا محمد شلتوت، عن زوجها التي توفيت وهي على عصمته، وعن أولاد عمها لوالدها أربعة: اثنين ذكور، وأنثيين، وعن بنت عمها لأبيها، وعن أولاد خالتها شقيقة والدتها ذكور وإناث، وعن أولاد خالها شقيق والدتها ذكور وإناث، وقد تركت المتوفية ما يورث عنها شرعًا، فمن ...

    لزوج المتوفاة من تركتها النصف فرضًا؛ لعدم وجود الفرع الوارث، والباقي لابني عمها لوالدها تعصيبًا بالسوية بينهما، ولا شيء لبنات عميها لأب، ولا لأولاد خالها وخالتها شقيقي والدتها؛ لأنهما جميعا من ذوي الأرحام المؤخرين في الميراث عن أصحاب الفروض والعصبة، وهذا إذا لم يكن للمتوفاة وارث آخر.

    والله أعلم.

    المبادئ:-
    1- ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12693

    تاريخ النشر في الموقع
    13-12-2017

    مشاهدات
    400

  • تم شراء قطعة أرض لبنائها منذ 25 سنة، وجعلها وقفًا لله للخيرات والذرية، ولكن نظرًا لظروف معينة لم يتم تسجيلها حتى الآن باسمه، وحين رأى هذا الشخص أن هذه الأرض لن يتم الاستفادة منها في البناء وعمل الخير سجل ثلث أملاكه وقفًا للعمل الخيري.

    السؤال الأول: هل يمكن بيع تلك الأرض وإخراج ثلثها، مع العلم أن الثلث الحالي فيه عقار ...

    1- إذا ثبت الوقف بالبينة أو توافق الورثة ولم يثبت رجوع الواقف عن وقفه للأرض فتبقى موقوفة، وتخرج عن التركة ولا تدخل في الثلث، ووصيته بثلث التركة صحيحة إذا استوفت شروطها الشرعية، وتخرج من التركة المتبقية بعد إخراج الأرض الموقوفة منها إذا لم يثبت رجوعه عن وقفها، أما إذا ثبت رجوعه عن وقف الأرض فإن الأرض عند ذلك تعد من التركة ويجعل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7173

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    639

  • ما الحكم الشرعي لبعض مسائل تتعلق بالإجراءات التي يقوم بها موظفو إدارة التنفيذ في وزارة العدل؟ نحن مجموعة موظفي إدارة التنفيذ نقوم بتنفيذ الأحكام الصادرة من المحاكم الكلية ومحاكم الاستئناف وبعض هذه الأحكام تشمل الفائدة القانونية 7% ونحن كموظفين علينا تنفيذ منطوق الحكم، ونحن نعلم أن الفائدة القانونية والله أعلم ربا كما جاء في ...

    إذا استطاع الموظف الامتناع عن تنفيذ الحكم دون أن يلحقه ضرر فعليه أن يمتنع، أما إن كان يلحقه ضرر في رزقه وعمله، فإن كان يجد مجالًا آخر لرزقه فيجب عليه أن يلجأ إلى المجال الآخر أقل دخلًا، أما إن كان لا يجد مجالًا آخر حاليًا فإنه ينفذ الحكم لأنه مكره على التنفيذ بسبب التهديد بالسجن والغرامة عند عدم التنفيذ كما نص على ذلك القانون ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6066

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    865

  • سأل عبد اللطيف محمد النجار بالآتي: رجل اسمه سيد خليل دودار توفي عن ابن عم من الأم مقدم هذا الطلب، وعن ابن أخته نبوية خليل دودار اسمه علي العشيري، وعن ابن عمته زنوبة إبراهيم دودار اسمه يوسف فرج، فمن هؤلاء الوارث له؟ ومقدار نصيبه في تركته؟

    جميع تركة المتوفى المذكور لابن أخته، ولا شيء لابن عمه من الأم، ولا لابن عمته؛ لأن ابن الأخت من الصنف الثالث من ذوي الأرحام وهما من أولاد الصنف الرابع منهم، والصنف الثالث مقدم في الميراث على الصنف الرابع وأولادهم.

    وهذا إذا لم يكن للمتوفى وارث آخر.

    والله أعلم.

    المبادئ 1- جميع التركة لابن الأخت عند عدم وجود صاحب فرض ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13437

    تاريخ النشر في الموقع
    13-12-2017

    مشاهدات
    518