عدد النتائج: 50

  • هل يصح أو يجوز للفرد أن يتكلم بما فتح الله عليه من تدبر الآيات كما يسميه بعض العلماء بـ [لطائف التفسير] ،   بالرغم من أن هذا ليس مستندًا لأثر موقوف على صحابي أو حديث مرفوع إلى النبي صلى الله عليه وسلم؟

    يجوز لعالم بما يحيل المعاني ممن لديه معرفة باللغة العربية وبقواعد الشريعة العامة أن يفسر القرآن، مستعينًا في ذلك بتفسير بعضه لبعض، وبتفسير السنة الصحيحة له وسلف الأمة المعتبرين. أما تفسيره بمجرد الرأي والهوى فحرام؛ لما روى ابن جرير وغيره أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: « من قال في القرآن برأيه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21880

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    459

  • رجل توفي وخلف لزوجته مبلغًا قدره أربعمائة وخمسين ألف ريال قيمة تعويض بيت ورثه من والدته، والمذكور ليس له وارث إلا زوجته، حيث إنه عقيم لا ينجب وليس له عاصب أيضًا، وزوجته ترغب إنفاق المبلغ المذكور في بناء مسجد وقفًا لله عن زوجها ووالدته وعنها، فهل تصرفها هذا جائز شرعًا أم لا؟

    إذا كان الواقع كما ذكر جاز؛ لأن ذلك جهة بر وخير. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27719

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    60

  • ذهبت إلى مكة المكرمة رمضان هذا العام بقصد العمرة ومعي زوجتي، وقد سافرنا من أبها وهي حائض، وعندما وصلنا ميقات اليمن وجدت في نفسها الطهر، وأحرمت بقصد العمرة، وعندما وصلنا الحرم وجدت أن الدم قد عاودها فلم تفعل أعمال العمرة   وطلعنا إلى مدينة جدة ، وعندما طهرت وقع الجماع بيننا عدة مرات، ثم بعد عيد الفطر ذهبنا إلى مكة ، ...

    الجماع الذي حصل بينكما أفسد عمرة زوجتك ، وعليها المضي فيها حتى تكملها، وقد أكملتها حسبما ذكرت وعليها الإحرام بالعمرة مرة ثانية من الميقات الذي أحرمت منه في العمرة الأولى قضاءً للعمرة الفاسدة، وتؤدي مناسكها من طواف وسعي وتقصير. وعليها أن تذبح شاة في مكة وتوزعها على مساكين الحرم فدية عن الجماع. وعليكما جميعًا التوبة إلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36042

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    146

  • أنا امرأة عجوز الآن لم يوجد لي أي ولد ولا بنت، وإنني عندما كنت في نصف عمري وعندما جاءت أبي الوفاة أعطاني واحد فرانسي، وقال لى: إن هذا الفرانسي لواحد من أهل شقراء، ولم يذكر اسمه أو ذكر اسمه ونسيته، ومشيت أنا في الفرانسي حتى وصلت أربعة فرانسه، ولعدم وجود الرجل تصدقت بدل أربعة الفرانسه خمسة ريالات في وقتنا الحاضر، علمًا بأنني ...

    عليك أن تتصدقي بقيمة أربعة فرانسه من الورق النقدي على نية صاحبها، وتحتسب منها خمسة الريالات التي أخرجتيها. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27353

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    68

  • هناك بعض الإخوان تكون لهم قضايا أو عليهم قضايا أمام المحاكم، ويوكلون من تكون لديهم الثقة في أمانته ونزاهته، ولكن هناك قانون وضعي طرح بعض الفقرات ووضع شرطًا بأن تكون قرابة الوكيل بالموكل في حدود الدرجة الرابعة، وقد منعوا بحكم القانون الوضعي الموكل من توكيل الشخص الذي يأمنه ويثق فيه، علمًا بأن هناك مادة في دستور دولة ...

    يجوز للإنسان أن يوكل من شاء ممن يثق بديانته وأمانته، قريبًا كان أو بعيدًا، رجلًا كان أو امرأة، مسلمًا كان أو كافرًا، إذا كان يصح له التصرف في ذلك لنفسه.

    لقول ابن عاصم رحمه الله تعالى: يجوز توكيل لمن تصـرفا ... في ماله لمن بذاك اتصفا ‏ أما إذا لم يجز له التصرف فيه كالمرأة يوكلها في عقد النكاح، أو الكافر في تحمل الشهادة، أو ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9244

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    190

  • سئل في أن رجلا يسمى أ. م. أ. ط. كان يمتلك أرضًا، ثم غرس ‏فيها نخيلا وكانت زوجته ع. ع. تقوم بسقي ‏أشجار النخيل كما هي العادة في ‏هذه البلاد من أن الزوجات ‏يذهبن مع أزواجهن إلى الأراضي ‏التي لهم ويساعدونهم في الزراعة ‏وسقي الأشجار.

    ثم توفيت الزوجة ‏المذكورة فقام ورثتها وهما بنتها ‏من غيره وأخوها شقيقها يدعون ...

    اطلعنا على هذا السؤال، ونفيد ‏أنه متى ثبت أن الزوجة ‏المذكورة عملت مع زوجها بدون ‏عقد إجارة، وكان العرف أن مثلها ‏لا تعمل بأجر، بل تعمل مع زوجها ‏مساعدة له بلا أجر، فلا شيء لها ‏في النخيل المذكور، وعلى فرض ‏أنها عملت بعقد إجارة فلها الأجر ‏المسمى إن علم، وإلا فلها أجر ‏مثل عملها، وكذا إذا كان العرف ‏أنها تعمل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10345

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    113

  • اشتركت شركة مقاولات في مناقصة للقطاع الخاص، وذلك لبناء سكن، وقد تم دعوة هذه الشركة من قبل المكتب الهندسي، وهو المصمم للمشروع والمخول باختيار الشركات المرشحة لإنجاز المشروع، بواسطة تزكيتها من أحد المهندسين، علمًا بأن هذه الشركة من شركات الدرجة الأولى في البلد، وقد دعا المكتب الهندسي الشركات المرشحة لتنفيذ المشروع لتقديم ...

    ما دام النظام المطبق لاختيار من يقع عليه الاختيار من بين الشركات المتقدمة يتم بمعرفة لجنة متخصصة لاختيار أحد العروض المقدمة من الشركات طبقًا للمعايير التي وضعتها والمواصفات التي أعلنتها، فإنه لا يجوز أن تدفع الشركة -التي وقع عليها الاختيار من بين هذه الشركات- أي مقابل مالًا أو غيره، مقابل وقوع الاختيار عليها، لأن ذلك يكون من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17325

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    86

  • الرجاء التكرم من سماحتكم توضيح ما ترونه في الكلمات الموضحة أسفله، وكذلك الرسم [1] ، حيث إنني وجدتها مع زوجة أخي، بدعوى أن والدتها قد أعطتها إياها؛ لتمنع عنها الخوف، وإذا رأيتم سماحتكم أي ملاحظات حول استخدامها،   فالرجاء توضيحها من جميع النواحي، وهذه هي الكلمات ( دعاء الخوف: يا خوفة ما نبت ...

    لا يجوز الدعاء بهذا الدعاء، ولا تعليقه على الجسم لمنع الخوف؛ لأن ذلك من الشرك، وكذلك السؤال بجاه حواء وآدم لا يجوز، وإنما الواجب على المسلم دعاء الله جل شأنه وحده، قال تعالى: ﴿ وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا ﴾ [ الجن : 18 ] ، وثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32272

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    67

  • عندما كان ابني في السنة الأولى من عمره كنت أعمل وفي أثناء عملي كنت أتركه مع جدته (أم أبيه) وقد علمت أنها كانت ترضعه في هذه الفترة التي تقارب العام، وعلمًا بأنها كانت امرأة كبيرة في السن وكانت في سن اليأس وأرملة أي لم تكن منجبة أثناء إرضاعها له، أما بالنسبة لكمية اللبن الذي رضعه الطفل فغير معروفة، ولقد ذكرت جدته في يوم لأختها ...

    إذا ثبت شرعًا أن للجدة حليبًا عند إرضاعها حفيدها، وثبت أنه رضع منها شيئًا من هذا الحليب فإنها تصبح أمه ويصبح هو ابنها رضاعًا، ويصبح الرضيع أخًا لجميع أولادها رضاعًا، وعليه فإن أولاد عمه وأولاد عمته النسبيين يصبحون إخوته، وأولادهم أولاد إخوته رضاعًا، ولا يحل له الزواج منهن، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6092

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    64

  • نحن أعضاء المركز المذكور نرغب في جمع زكاة الفطر من عدد من الوافدين أبناء ولاية (كيرالا) بالهند العاملين بالكويت، ونطلب فتوى شرعية حول إمكانية إرسال ما يتم تحصيله من زكاة بالكويت إلى أسرة واحدة فقيرة بالهند. هل تسمح نصوص الشريعة الإسلامية بذلك أم تأباه؟

    الأصل أن يصرف المسلم زكاة فطره في البلد الذي يقيم فيه، وله نقلها إلى قرابته المحتاجين في بلد آخر، وبخاصة إذا كانوا أحوج إليها ممن هم في البلد الذي يقيم فيه. والأفضل أن توزع على أكبر عدد ممكن من الفقراء الأحوج فالأحوج.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5704

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    132

  • إنني أعمل بوظيفة إطفائي وحيث إن رجل الإطفاء معرض للخطر أثناء مكافحة الحرائق كما أنه يعمل بنظام النوبات أو المناوبة في حراسة مركز عمله، لذلك فإن الدولة تصرف لرجال الإطفاء بدل خطر وبدل نوبة، وأنا أحد هؤلاء، إلا أن المسؤولين في إدارتي قد كلفوني منذ مدة طويلة بأعمال كتابية بالإدارة دون أن تخصم من مرتبي هذه البدلات وبعلمهم، لذا ...

    لا يكفي في هذا التصرف معرفة المسؤول المباشر، بل لا بد أن يكون هذا بمعرفة المسؤول القيادي في العمل أو يكون بعلم ديوان الموظفين.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1816

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    185

  • 1- شركتهم تتكون من أسهم وديون عليها استغلت كلها في إنشاء مصانع لتصنيع أدوات البناء ويطلبون بيان الحكم الشرعي في وجوب الزكاة على هذه الشركة.

    2- وسألوا عن مكافآت الموظفين التي تصرف لهم عند انتهاء الخدمة وهي مدخرة عندهم.

    1- إن الزكاة إنما تجب على النقد والبضائع المقصود منها التجارة لا التصنيع ويضم إليها الديون التي لها على الغير، ثم تخصم الديون المستحقة على الشركة، فإن بقي شيء يساوي نصابًا وحال عليه الحول يخرج زكاته بمعدل ربع العشر (2.5%) بعد استئذان المساهمين، لأن الزكاة عبادة لا تؤدى إلا بالنية، ولا يقوم شخص بأداء الزكاة عن شخص إلا بالتوكيل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1620

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    210

  • إذا كنا شخصين نصلي مع بعض جماعة هل نكون متساويين أو يتأخر الثاني؟

    السنة في صلاة الجماعة أن يقف المأموم بجانب الإمام عن يمينه متساويين، إذا كانوا اثنين فقط؛ لحديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: « بت عند خالتي ميمونة، فقام النبي صلى الله عليه وسلم يصلي من الليل فقمت عن يساره فأخذني فجعلني عن يمينه » [1]  متفق عليه. وبالله التوفيق وصلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23394

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    192

  • رزقني الله بعدد من الأولاد أصلحهم الله وبارك فيهم، منهم من تخرج وتزوج وتوظف، ومنهم من لم يتزوج بعد، فهل إذا قمت بمساعدة الذين لم يتزوجوا على الزواج دون من تم زواجهم يكون في ذلك حرج؟ أفتوني جزاكم الله خيرًا وضاعف مثوبتكم. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    يجب عليك أن تزوج من احتاج إلى الزواج من أبنائك إذا كان لا يقدر على الزواج من ماله، وأنت قادر على ذلك، وتقوم بتكاليف زواجه، ولا تدفع للأبناء المتزوجين والذين يقدرون على الزواج بأموالهم مثل ما دفعت في تزويج هذا الابن المحتاج؛ لأن هذا يعتبر من الإنفاق الواجب، وليس هو من العطية التي تجب فيها التسوية بين الأولاد. وبالله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27582

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    78

  • هل تحبط صلاة اليوم كلها وهي الفجر والظهر والعصر والمغرب والعشاء إذا لم يصل المسلم صلاة الوتر بعد العشاء . أفتونا وجزاكم الله خيرًا؟

    صلاة الوتر سنة مؤكدة على الصحيح من قولي العلماء والسنة يثاب فاعلها ولا يعاقب تاركها، وعلى ذلك فإن ترك السنة لا يحبط الصلوات المفروضة التي قبل الوتر أو بعده وإنما يحبطها ويبطلها الشرك بالله أو الردة عن الإسلام والعياذ بالله أو الإخلال بركن من أركانها أو شرط من شروطها، فحري بكل مسلم ومسلمة أن يحرص على أداء صلاة الوتر اقتداء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34014

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    77

  • نحن من البدو الرُّحَّل، ننتقل من مكان إلى آخر، ونقوم بنقل الماء للإبل والغنم بسيارة خاصة لهذا الشيء، والماء يبعد عنا حوالي ( 100 كم )، ونحن عند وجوب الصلاة نتيمم ونصلي؛ وذلك لأن الماء الموجود محدود للحاجة، وقد نبه إخواننا المرشدون الذين يتجولون وقالوا: إنه لا يجوز لنا التيمم مع وجود الماء ، وأن الصلاة باطلة إلا بوضوء. فما هو ...

    الأصل وجوب الطهارة بالماء إذا وُجد وقُدر على استعماله، فإن لم يجد ماءً أو وجده وهو لا يكفي لحاجته وطهارته، وليس حوله ماء قريب، فإنه يتيمم بالتراب؛ لقوله تعالى: ﴿ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ مِنْهُ ﴾ [ المائدة : 6 ] . وأما من تيمم وهو يقدر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33425

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    59

  • جاء في سورة الأعراف الآية التالية: ﴿إِنَّ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَاسْتَكْبَرُوا عَنْهَا لَا تُفَتَّحُ لَهُمْ أَبْوَابُ السَّمَاءِ وَلَا يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ حَتَّى يَلِجَ الْجَمَلُ فِي سَمِّ الْخِيَاطِ﴾[الأعراف: 40]، صدق الله العظيم.

    ومن المعروف أن القرآن يخاطب العرب، ويمثل لهم من ...

    المراد من «الجمل» في الآية هو الجمل المعروف الذكر من الإبل، و«سم الخياط» هو ثقب الإبرة المعروف كذلك أيضًا، هذا ما عليه أهل التفسير واللغة قاطبة، ولا دلالة في اللُّغة على الجمل غير ذلك.

    أمَّا ما يقوله من سمعه من أنه الحبل الغليظ، فهذا على قراءة من قرأ «الجُمَّل»، وهي قراءة شاذة قرأها ابن عباس رضي الله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8405

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    84

  • سألت الست لبيبة محمود جمعة قالت: والدتي الست نبيهة عاشور عوض توفيت سنة 1932 عن ورثتها الشرعيين: أولادها الأشقاء وهم: نجفة وعبد الرحيم ومحمد ولبيبة وهانم أولادها من محمود جمعة، وفي والدتها هانم إبراهيم علي فقط.

    ثم توفيت هانم بنت محمود جمعة بنت المتوفاة الأولى سنة 1945 عن ورثتها وهم: جدتها لأمها هانم إبراهيم علي، وعن زوجها ...

    لأم المتوفاة الأولى سدس تركتها فرضًا؛ لوجود الفرع الوارث، ولأولادها الباقي للذكر ضعف الأنثى تعصيبًا.

    ولجدة المتوفاة الثانية لأمها سدس تركتها فرضًا، ولزوجها ربع تركتها فرضًا؛ لوجود الفرع الوارث، ولبنتيها ثلثاها مناصفة بينهما فرضًا، فأصل المسألة من اثني عشر سهمًا وتعول إلى ثلاثة عشر: للجدة سهمان، وللزوج ثلاثة أسهم، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13203

    تاريخ النشر في الموقع
    13-12-2017

    مشاهدات
    18

  • هل صيام الأيام البيض يسقط في السفر أم لا بد من صيام أيام أخرى من الشهر وصلاة الضحى ؟

    صلاة الضحى وصيام أيام البيض نوافل، لا تلزم لا في الحضر ولا في السفر، بل من فعلها فله الأجر ومن تركها فلا إثم عليه حضرًا وسفرًا. وبالله التوفيق، وعلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34453

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    111

  • ما حكم الله في حضور جنائز الكفار، الذي أصبح تقليدًا سياسيًّا وعرفًا متفقًا عليه؟

    إذا وجد من الكفار من يقوم بدفن موتاهم فليس للمسلمين أن يتولوا دفنهم، ولا أن يشاركوا الكفار ويعاونوهم في دفنهم، أو يجاملوهم في تشييع جنائزهم؛ عملاً بالتقاليد السياسية، فإن ذلك لم يعرف عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا عن الخلفاء الراشدين، بل نهى الله رسوله صلى الله عليه وسلم أن يقوم على قبر عبد الله بن أُبَي بن سلول ، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24701

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    165

  • امرأة نذرت أن تصوم لله تعالى كل عام ستًا من شوال مدى حياتها، وفي شوال ما ولدت وبقيت نفساء حتى انقضى شوال، فما تمكنت من وفاء نذرها في ذلك العام، فماذا تفعل؛ هل تكفّر عن نذرها كفارة يمين ويلغى نذرها مدى الحياة بسبب هذا القطع، أم هل تقضي ستًا من شوال بعد نقائها ويبقى نذرها ساريًا مدى الحياة كما نذرت، أم لا شيء عليها للعذر القهري ...

    اختلف الفقهاء في هذه المسألة المستفتى عنها، فيرى بعض الفقهاء أن على هذه المرأة أن تقضي ما فاتها من نذرها بعد طهرها بعد شوال، ما دامت لم تستطع أداء النذر فيه بسبب ولادتها، على رأي بعض الفقهاء، وتبقى على نذرها مدى الحياة ما دامت قادرة على الوفاء، كالصلاة إذا فات وقتها فإنها تقضى بعده، فكذلك النذر ؛ ويرى المالكية أنه لا قضاء ولا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8016

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    189

  • ما حكم تغيير المسجد من غرفة إلى أخرى واستعمال القديمة لأغراض أخرى؟[1]

    لا مانع من ذلك ؛ لأن هذا في حكم المصلى وليس له حكم المسجد ولا يأخذ حكم الوقف . وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    1) السؤال ورد من مدير عام الدفاع المدني .


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36612

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    79

  • سئل في وفاة المرحومة/سارة ساعدي إبراهيم حباس في سنة 1958 عن زوجها، وعن أولاد أخيها من الأم، وعن ابني ابن ابن عم أبيها وهما: محمد وعبد العزيز ولدا قطب غرابيل يوسف حباس فقط.

    وطلب السائل بيان من يرث، ومن لا يرث، ونصيب كل وارث.
     

    إنه بوفاة المرحومة/سارة ساعدي إبراهيم حباس سنة 1958 عن المذكورين فقط يكون لزوجها نصف تركتها فرضًا؛ لعدم وجود الفرع الوارث، والباقي من التركة بعد النصف يكون لابني ابن ابن عم والدها وهما: محمود عبد العزيز ولدا قطب غرابيل يوسف حباس، سواء أكان العم شقيقا أو لأب بالتساوي بينهما تعصيبًا؛ لعدم وجود عاصب أقرب، ولا شيء لأولاد أخيها من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12944

    تاريخ النشر في الموقع
    13-12-2017

    مشاهدات
    43

  • إنسان أحرم بالعمرة في غير وقت الحج، ووجب عليه دم كإحرامه بثيابه مثلاً، فهل يذبح الهدي في ذلك الوقت بمكة أو ماذا يفعل؟

    من وجب عليه دم بسبب لبسه ثوبه مثلاً وهو محرم بالعمرة، فإنه يذبحه في مكة ، ويوزع لحمه على الفقراء ولا يأكل منه. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24681

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    216

  • نفسي أحفظ القرآن الكريم، وكلي مشاكل فلم أستطع حفظ القرآن الكريم، ولم أجد وقتًا للقراءة فماذا أفعل؟

    قد يسر الله تعالى حفظ كتابه الكريم، وعليك بذل الأسباب الموصلة لذلك، وأحسن الطرق في هذا، الحفظ على أحد العلماء الموثوقين؛ ليقوم بالتوجيه مع تنبيهك على الخطأ وإيقافك على المعنى، ونوصيك بالإكثار من قراءة القرآن من المصحف؛ لما في ذلك من الخير العظيم والحسنات الكثيرة والإرشاد إلى كل خير، كما قال الله سبحانه: ﴿ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33043

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    62

  • أنا مقيم في المملكة وعندي سيارة نقلت فيها بعض الحجاج إلى مكة، وقد أحرمت من الميقات ولكن عندما وصلت عند أحد مداخل مكة أجبرت على خلع ملابس الإحرام ولبس المخيط لأنني لا أحمل تصريحًا للحج، وبعد مغادرتي مكان التفتيش خلعت المخيط ولبست الإحرام، فما حكم عملي هذا وماذا يلزمني؟

    يلزمك في لبس المخيط متعمدًا وأنت محرم فدية؛ وهي على التخيير: ذبح شاة في مكة توزع على الفقراء أو إطعام ستة فقراء في مكة لكل فقير نصف صاع بمقدار كيلو ونصف، أو صيام ثلاثة أيام. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35803

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    254

  • هل ينص التحريم على الأخ الأكبر للرضيع والأخت الكبرى للرضيعة إذا تم لهم نصيب في الزواج أم يحل لهم؛ لكونهم لم يرتضعوا؟

    إذا ارتضع طفل أو طفلـة مـن امرأة صـار ابنـًا لها من الرضاع، وأخًا لجميع أولادها الكبير والصغير من الرضاع، فلا يحل لأحـد من أبنـاء المرضعة الزواج من الطفلـة المرتضعة، علمًا أن الرضاعة هي خمس رضعات فأكثر في الحوليـن، والرضعـة هي: أن يمسك الطفل الثدي ثم يمص منه لبنًا، فإن تركه وعاد ومص الثانيـة فرضعة ثانية وهكذا. وبالله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29759

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    74

  • سئل في رجل توفي عن زوجتين، وبنتين، وأخت شقيقة، وجد لأب.

    لزوجتي المتوفى من تركته الثمن فرضًا على السوية بينهما؛ لوجود الفرع الوارث، ولبنتيه الثلثان فرضًا، ولجده لأبيه -أبي أبيه- السدس فرضًا؛ لأن مقاسمته الأخت الشقيقة ما بقي من التركة بعد سهام ذوي الفروض ينزل بسهمه إلى أقل من السدس، فيعتبر صاحب فرض ويرث السدس، وترث الأخت الشقيقة الباقي تعصيبًا؛ عملا بالمادة 22 من القانون رقم 77 ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12382

    تاريخ النشر في الموقع
    13-12-2017

    مشاهدات
    63

  • هل الاستمناء يتطلب الوضوء فقط أم الطهارة الكاملة؟

    إذا قام الرجل بعمل الاستمناء وخرج المني بهذا الفعل وجب عليه الاغتسال إذا كان خروج المني بلذة معتادة.

    ومما ذكر يعلم الجواب عما جاء بالسؤال إذا كان الحال كما ورد به.

    والله سبحانه وتعالى أعلم
    المبادئ:-
    1- خروج المني عن طريق الاستمناء يوجب الغسل.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13942

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    416