• التضرر من استعمال الماء البارد في الوضوء

    يقول السائل أنه يتضرر من استعمال الماء البارد في الوضوء، فماذا يفعل؟

    ما دام السائل يتضرر من استعمال الماء البارد في وضوئه بأن يحدث له مرضا أو يزيد مرضه أو يؤخر شفاءه بتجربة أو إخبار طبيب حاذق مسلم فله أن يخفف من برودته بتدفئته؛ حتى يتيسر له استعماله فإن لم يتيسر له ذلك جاز له أن يمسح وجهه ويديه بالتراب الطاهر تيمما.

    المبادئ:-
    1- إذا تضرر المتوضئ من استعمال الماء البارد في وضوئه بأن يحدث له مرضا أو يزيد مرضه أو يؤخر شفاءه ولم يستطع تدفئته جاز له التيمم.

    بتاريخ: 11/12/1982

    دار الإفتاء المصرية

    رقم الفتوى: 90-3 س: 117 تاريخ النشر في الموقع : 12/12/2017

    المفتي: عبد اللطيف عبد الغني حمزة
    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة