• مسألة

    سأل محمود عبد الرحمن عليوي بما صورته: ما قولكم -دام فضلكم- في امرأة توفيت عن زوج، وبنتين، وأم، وإخوة أشقاء ذكور وإناث، وتركت تركة، فمن يرث من هؤلاء ومن لا يرث؟ وما نصيب كل وارث؟ أفيدوا الجواب ولكم الثواب.
     

    لزوج المتوفاة المذكورة من تركتها الربع فرضًا؛ لوجود الفرع الوارث، ولبنتيها الثلثان فرضًا بالسوية بينهما، ولأمها السدس فرضًا؛ لوجود الفرع الوارث ووجود عدد من الإخوة والأخوات، فقد دخل في هذه المسألة العول، فأصلها من اثني عشر سهما وعالت إلى ثلاثة عشر سهما: للزوج منها ثلاثة أسهم، وللبنتين منها ثمانية أسهم بالسوية بينهما لكل واحدة منهما أربعة أسهم، وللأم منها السهمان الباقيان، ولا شيء لإخوتها وأخواتها الأشقاء. وهذا حيث كان الحال كما ذكر في السؤال.

    والله أعلم.

    المبادئ:-

    1- للزوج ربع التركة فرضًا عند وجود الفرع الوارث.

    2- للبنتين الثلثان فرضًا بالسوية بينهما إذا لم يكن معهما عاصب.

    3- للأم السدس فرضًا عند وجود الفرع الوارث أو جمع من الإخوة أو الأخوات.

    بتاريخ: 18/12/1924

    دار الإفتاء المصرية

    رقم الفتوى: 184 س:25 تاريخ النشر في الموقع : 13/12/2017

    المفتي: عبد الرحمن قراعة
    تواصل معنا

التعليقات