• مسألة

    سأل عبد الوهاب إبراهيم أبو عيانة قال: حرمة توفيت وتركت الآتي: زوجها، ووالدتها، وبنتين من زوج آخر، وأختا شقيقة، وتركت ميراثا.

    أرجو التكرم بإفادتي عما يخص كلا من المذكورين بالميراث الشرعي المتخلف عن المتوفاة.
     

    لزوج المتوفاة من تركتها الربع فرضًا؛ ولوالدتها السدس فرضًا؛ لوجود الفرع الوارث، ولبنتيها الثلثان فرضًا مناصفة بينهما. فقد دخل في هذه المسألة العول فأصلها من اثني عشر سهمًا وتعول إلى ثلاثة عشر، للزوج منها ثلاثة أسهم، وللأم سهمان، وللبنتين ثمانية الأسهم الباقية بالسوية بينهما، ولا شيء للأخت الشقيقة .

    وهذا إذا لم يكن للمتوفاة وارث آخر.

    والله أعلم.

    المبادئ 1- للزوج ربع التركة فرضًا عند وجود الفرع الوارث.

    2- للأم السدس فرضًا عند وجود الفرع الوارث أو عدد من الإخوة والأخوات.

    3- للبنتين فأكثر الثلثان فرضًا بالسوية بينهما عند تعددهما وعدم وجود من يعصبهما.

    4- متى عالت المسألة فلا ميراث للعاصب.

    بتاريخ: 28/4/1940

    دار الإفتاء المصرية

    رقم الفتوى: 261 س:48 تاريخ النشر في الموقع : 13/12/2017

    المفتي: عبد المجيد سليم
    تواصل معنا

التعليقات