• حكم كتابة الإعلانات على جدران شخص دون إذنه

    ما حكم الدين في كتابة رسالة أو إعلان على جدران أو ممتلكات شخص آخر دون رضائه أو إذن منه، وأنه يعتبر ذلك جريمة.

    فما الحكم؟

    من القواعد الأساسية في الشريعة الإسلامية: "أنه لا ضرر ولا ضرار" وأن من حق الإنسان الحفاظ على ممتلكاته في مواجهة الغير، وأن من اعتدى على ملكية شخص آخر دون إذنه ورضاه فيعتبر هذا إثما يخالف روح الشريعة الإسلامية التي تحث على احترام ملكية وشعور الآخرين، وفي هذه الحالة يجب على السائل أن يقدم النصح والإرشاد، وإذا لم يمتثل الشخص المعتدي يرفع أمره للحاكم أو ولي الأمر في هذا المكان؛ ليوقع عليه العقوبة التعزيرية التي يراها الحاكم مناسبة لدفع هذا الضرر، وعلى المعتدي إعادة الحال إلى ما كان عليه ودفع التعويض المناسب.

    هذا إذا كان الحال كما ورد بالسؤال.

    والله سبحانه وتعالى أعلم
    المبادئ:-
    1- لا ضرر ولا ضرار.

    2- لا يجوز الاعتداء على ملكية الآخرين دون إذنهم ورضاهم.

    دار الإفتاء المصرية

    رقم الفتوى: 1102 تاريخ النشر في الموقع : 15/12/2017

    المفتي: نصر فريد واصل
    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة