• حكم الفطر للشيخ الكبير

    سني 75 سنة، وأجد صعوبة في صوم رمضان. فهل من حقي الإفطار، أم يجب علي الصيام؟

    صوم رمضان من أركان الإسلام قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله، وأن محمدا رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت لمن استطاع إليه سبيلا» ولا خلاف بين المسلمين في فرض صوم شهر رمضان، ووجوب الصوم على المسلم البالغ العاقل المطيق للصوم، والذين يرخص لهم في الفطر وتجب عليهم الفدية الأشخاص الذين تقدم بهم السن مثل: الشيخ الكبير، والمرأة العجوز، والأشخاص الذين أصيبوا بمرض لا يرجى شفاؤهم منه وحكم الأطباء بذلك، ويكون عليهم كل يوم فدية طعام مسكين.

    وبناء على ذلك وفي واقعة السؤال فإن السائل إذا كان يجد مشقة وصعوبة في الصوم نظرا لتقدم سنه فإنه يباح له الفطر، وعليه أن يطعم عن كل يوم من أيام رمضان مسكينا فدية عن عجزه عن الصيام.

    والله سبحانه وتعالى أعلم
    المبادئ:-
    1- يجب الصوم على المسلم البالغ العاقل المطيق للصوم.

    2- يرخص الفطر وتجب الفدية للأشخاص الذين تقدم بهم السن والذين أصيبوا بمرض لا يرجى شفاؤهم منه وحكم الأطباء بذلك.
     

    دار الإفتاء المصرية

    رقم الفتوى: 1386 لسنة 2003م تاريخ النشر في الموقع : 15/12/2017

    المفتي: أحمد الطيب
    تواصل معنا

التعليقات