• حكم منقولات الزوجية، والأسباب التي تبيح للزوجة طلب الطلاق

    أولًا: ما حكم الشرع في منقولات الزوجية، هل هي حق للزوجة على الزوج أم لا؟

    ثانيًا: ما هي الأسباب التي تبيح للزوجة طلب التطليق من زوجها شرعا؟

    أولًا: قائمة منقولات الزوجية حق مدني تنطبق عليه أحكام القانون المدني فمتى وقع الزوج على هذه القائمة بما احتوت عليه واعترف بأنها حق للزوجة وملك لها، فلو اغتصب من هذه المنقولات شيئا كان للزوجة حق المطالبة به تطبيقا لقاعدة: "العقد شريعة المتعاقدين".

    ثانيًا: من المقرر شرعا وتطبيقا لأحكام القانون 25 لسنة 1929 المعدل بالقانون رقم 100 لسنة 1985 المأخوذة أحكامه من أقوال بعض فقهاء المسلمين والمعمول به في جمهورية مصر العربية، فإن الأسباب التي تبيح للزوجة طلب التطليق من زوجها هي:

    1- امتناع الزوج عن الإنفاق على زوجته؛ طبقا لما هو مفصل بأحكام هذا القانون.

    2- طلب التطليق للعيب: وهو كل عيب مستحكم يجعل المرأة متضررة من زوجها كالعيوب التي تمنع التناسل كالعنة أو الجب أو الخصاء، وكذلك أمراض الجنون والبرص والجذام والزهري.

    3- طلب التطليق للضرر: وهو أن تتضرر الزوجة من الحياة مع زوجها، وهذا الضرر يتمثل في الآتي:

    أ) أن يؤذيها بالقول أو الفعل وعليها أن تثبت ذلك.

    ب) أن يغيب عنها سنة فأكثر وتتضرر من غيابه.

    ج) أن يحكم عليه بالحبس لمدة ثلاث سنوات، ويمضي عليها سنة تتضرر بعدها من غيابه.

    والله سبحانه وتعالى أعلم
    المبادئ:-
    1- متى وقع الزوج على قائمة المنقولات واعترف بأنها حق للزوجة وملك لها، فلو اغتصب منها شيئا كان للزوجة حق المطالبة به.

    2- يجوز للزوجة طلب التطليق من زوجها لإعساره بالنفقة، أو للعيب، أو للضرر بإيذائها بالقول أو الفعل أو بغيابه عنها سنة فأكثر، أو بالحكم عليه بالحبس ثلاث سنوات، ويمضي عليها سنة تتضرر بعدها من غيابه.
     

    دار الإفتاء المصرية

    رقم الفتوى: 924 لسنة 2002م تاريخ النشر في الموقع : 15/12/2017

    المفتي: أحمد الطيب
    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة