• احتساب الطبيب أجور علاجه المرضى من الزكاة

    عرض على اللجنة الاستفتاء المقدم من السيد/ حامد، نيابة عن زوجته، ونصه: أعمل طبيبة نسائية ولدي عيادة خاصة، تأتيني حالات إما بنفسها أو عن طريق آخرين تحتاج لعمل السونار لغرض الحمل أو غيره، وهذا الفحص للعلم يكلف في المراكز الطبية الحكومية (10) دنانير (للوافدات)، وفي عيادتي يكلف (20) دينارًا للجميع، وتعجز هؤلاء النسوة عن الدفع لقصر ذات اليد، كما أنها قد تحتاج إلى الانتظار لفترة أشهر في المراكز الطبية الحكومية من شدة الزحام قبل الحصول على الفحص، هذا إذا استطاعت توفير المال على الرغم من حاجتها الطبية الماسة للفحص الآن.

    فأرجو إجابتي على الأسئلة التالية:

    1- هل يجوز لي القيام بالفحص واحتسابه من الزكاة؟

    2- إن كانت إجابتكم على السؤال الأول بـ (لا)، فهلا أرشدتموني ماذا أفعل بهم؟ مع العلم أني لا أريد احتسابها صدقة؟

    3- وإن كانت إجابتكم بـ (نعم) فهل لي احتسابها بـ (20) دينارًا للفحص كما أحتسبها لغيرهن من النساء، أم يجب ألا يزيد عن سعر الحكومة وهو 10 دنانير فقط؟

    4- تأتيني حالات كثيرة تعاني من العقم (وهذا تخصصي)، لا تستطيع فيها النساء إلا دفع جزءٍ يسيرٍ من المال، فهل أعاملهن بنفس الطريقة؟ وكيف لي أن أحتسب سعر فتح الملف والاستشارة والأدوية المعطاة، أم أن الموضوع لا ينطبق إلا على السونار؟ أفيدوني أفادكم الله.
     

    لا يجوز احتساب أتعاب المعاينة (الطبية) من الزكاة، ولكن يجوز أن تدفع الطبيبة أو ممرضتها للمريض بعض المال من الزكاة إذا كانت فقيرة مستحقة لها، ثم تستوفيها بعد ذلك منها أجرة لعملها، بشرط أن لا تشرط عليها نصًا ولا تلميحًا أن يكون ذلك الدفع من أجل أن تعيدها أجرة للكشف أو السونار أو غير ذلك.

    والله أعلم.
     

    الدرر البهية من الفتاوى الكويتية

    رقم الفتوى: 854 تاريخ النشر في الموقع : 27/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة