• الوقت الذي تشرع فيه العقيقة

    يوجد أب لعدد خمسة من الأولاد وخمس من البنات، ولم يذبح لهم عند الولادة، وقد حصل خلاف في ذلك، لأن البعض قال: يجوز أن يذبح عنهم الآن بعيرًا يجمعهم فيه، والبعض قال: ل ابد من أن يذبح عقيقة لكل مولود، فما هو الصواب في ذلك وفقكم الله؟

    أكثر العلماء على استحباب العقيقة وعدم وجوبها، وإن الوقت الذي تشرع فيه هو اليوم السابع، أو الرابع عشر، أو الحادي والعشرون من ولادة المولود، أما فعل العقيقة عن الكبير إن لم يعق عنه صغيرًا فلم يرد فيه شيء ولو فعل فهو حسن، لما فيه من التوسعة، ولكن لا يكون عقيقة.

    والله أعلم.

    وصلى الله على عبده ورسوله نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 220 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات