• هل للوصي أن يرفض قبول الوصية؟

    اسم المتوفاة منيرة لديها شقيقة واحدة موجودة بالسعودية وشقيق توفي قبلها بعام ولديه ابنان وبنت.

    كما لدى المتوفاة بنت من زوج أول وبنت أخرى من زوج ثان.

    كما أن زوجها الثالث على قيد الحياة وكانت على ذمته إلى وفاتها وليس لديها منه أبناء أو بنات فهل تدخل أخت المتوفاة في الإرث؟ وهل يرثها أخوها المتوفى قبلها أو أبناؤه وبنته؟ وكم النصيب الشرعي لكل من الورثة الشرعيين؟ ثم إن المرحومة أوصت شفويًا بإخراج الثلث من حلالها وعهدت به إلى قريبة لها من بعيد كي تنفقه على أوجه الخير، فهل هذه الوكيلة ملزمة بالوكالة على هذا الثلث، وإذا رفضت فلمن يعهد بمن يتكفله، وهل يجوز لأي ابنتي المرحومة أن توزع ملابس المرحومة؟

    كل ما تركت المتوفاة يعتبر تركة يقسم حسب الميراث الشرعي، فيخرج أولًا الديون إن كانت هناك ديون.

    ثم الوصية التي أوصت بها (إذا وافق عليها جميع الورثة لأنها شفوية ولم تستوف شروط الشهادة).

    ثم يقسم الباقي من التركة على الوجه التالي: للزوج الربع، وللبنتين الثلثان، وللأخت الشقيقة الباقي تعصيبًا، ولا شيء لأولاد الأخ، ويجوز للوصي أن يرفض الوصية وفي هذه الحالة يتولى الوصية من يتفق عليه الورثة ممن يوثق بدينه وأمانته.

    والله أعلم.

    الدرر البهية من الفتاوى الكويتية

    رقم الفتوى: 2611 تاريخ النشر في الموقع : 28/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة