• إظهار الابتهاج بعيد الفطر والأضحى

    هل يجوز وضع المصابيح الملونة وإنارة الشوارع ابتهاجًا بقدوم أعياد المسلمين كعيد الفطر والأضحى؟ علمًا بأن هذا الفعل يفعله غير المسلمين في أعيادهم الدينية.
     

    لا مانع من الاحتفال بعيد الفطر وعيد الأضحى بكل ما هو مباح ومبهج ويدخل السرور إلى القلوب، فقد روى البخاري[1] عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت: (دخل عليّ رسول الله صلى الله عليه وسلم وعندي جاريتان تغنّيان بغناء بُعاث، فاضطجع على الفراش وحوّل وجهه، ودخل أبو بكر فانتهرني، وقال: مزمارة الشيطان عند النبي صلى الله عليه وسلم! فأقبل عليه رسول الله عليه السلام فقال: «دَعْهُمَا»، فلما غفل غمزتهما فخرجتا وكان يوم عيد يلعب السودان بالدرق والحراب، فإما سألتُ النبي صلى الله عليه وسلم، وإما قال: «تَشْتَهِينَ تَنْظُرِينَ؟» فقلت: نعم، فأقامني وراءه خدي على خده وهو يقول: «دُونَكُمْ يَا بَنِي أَرْفِدَةَ»، حتى إذا مَلِلتُ قال: «حَسْبُكِ؟» قلت: نعم، قال: «فَاذْهَبِي».

    وعليه: فلا مانع من وضع المصابيح الملونة وإنارة الشوارع ابتهاجًا بقدوم أعياد المسلمين، وأما ما جاء في الاستفتاء من أن وضع المصابيح الملونة وإنارة الشوارع ابتهاجًا بقدوم أعياد المسلمين هو مما يفعله غير المسلمين في أعيادهم، فغير مُسلّم، لأن ذلك ليس خاصًا بهم، ولا هو من شعائرهم، فلا مانع منه.

    والله  أعلم.
     

    1) رقم (949، 950).

    الدرر البهية من الفتاوى الكويتية

    رقم الفتوى: 2839 تاريخ النشر في الموقع : 28/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة