• نكاح الشغار

    أسأل عن التبادل في الزواج، فقد تبادلت أنا وابن عمي، أي اشترطنا أن يأخذ كل منا أخت الثاني، وكان هذا قبل أربع سنوات، والآن عندي أولاد منها، وعندما تبادلنا لم يدفع أحد منا مهرًا لزوجته، وكل ما هنالك أن الوالد قال: إذا صار خراب من طرف الثاني ندفع 400 دينارٍ، وكان هذا مجرد كلام، وأنا الآن علمت أن هذا العمل يحرمه الإسلام، وأنا أريد أن أحلل زوجتي وأبنائي بكل وسيلة، مع العلم أن ابن عمي ليس موجودًا بالكويت الآن.

    بعد الاطلاع على صورة وثيقة عقد الزواج، الصادرة من وزارة العدل، بزواجه من نورة: تبيَّن من هذه الوثيقة أنه قد سمى لها مهرًا قدره ستمائة دينار، وأن وليها أقر في هذه الوثيقة أنه قبض هذا المهر.

    وعليه فإن النكاح صحيح على رأي الجمهور.

    واللجنة تنصحه: أنه إذا لم يكن قد قدم لهذه الزوجة مهرًا، فعليه أن يقدم لها هذا المهر، سواء أدى زوج أخته مهرًا لأخته أم لا؟ إلا أن تتنازل له عن كل مهرها أو بعضه عن طواعية وطيب نفس.

    والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 403 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة