• وجوب الاستنجاء أو الاستجمار من خروج البول والغائط

    لدي قريب يعمل مدرسًا للمرحلة الابتدائية للمواد الدينية في أحد مناطق البادية، ومن ضمن هذه المواد القرآن الكريم، وهو يقول: الطلاب يخرجون إلى الخلاء وهم لا يستنجون؛ وذلك لأن هناك دورات للمياه ولكن إدارة المدرسة منعت الطلاب من الدخول إليها لسببين:

    1) قلة الماء في هذه المنطقة.

    2 ) سوء استخدامها من قبل الطلاب. ثم يحين وقت صلاة الظهر فيقومون بالوضوء بدون استنجاء في أماكن للوضوء، فيبدأون بغسل الأيدي ثم يكملون الوضوء، فما حكم قراءتهم للقرآن، وما حكم صلاتهم؟

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد: يجب الاستنجاء أو الاستجمار من خروج البول والغائط، وإذا لم يحصل كل من الاستجمار والاستنجاء فلا يصح الوضوء ولا الصلاة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     

التعليقات

فتاوى ذات صلة