• رسم الصور واستخدامها في التعليم

    إننا نحاول جهدنا لنحافظ على ديننا الحنيف ونعلم أبناءنا من الناشئة أن يعيشوا في إطار الحياة الإسلامية الكاملة.

    لتحقيق هذا الهدف النبيل فإن مدرستنا تعمل بوضوح في إطار هذه الحدود ولكننا نواجه عدة مشاكل وتناقضات ونحاول في هذه الرسالة أن نسألكم عن رأي الدين في نقطة هامة جدًا بالنسبة لنا، هذه النقطة تتصل بموضوع رسم الأشخاص في المواد الدراسية والتي تستخدم لأغراض تعليمية بحتة، وعلى وجه التحديد فإن هذه الأسئلة التي سنوردها قد طرحت في جلسات مجلس إدارتنا.

    1) هل يجوز لنا شرعًا أن نعلم الأطفال الصغار كيف يرسمون الوجوه الإنسانية والحيوانية ووجوه الطير؟

    2) ما هي الرسوم التي يمكن استخدامها من بين فنون الرسم التشكيلي؟ مع الأخذ في الاعتبار استخدامُ نماذجِ جسمِ الإنسان والهيكل العظمي وأعضاء الجسم الداخلية كالأحشاء والكبد والقلب... إلخ، هذا في حالة ما إذا كان الإسلام يوافق على أحدها.

    3) هل يجوز لنا شرعًا أن نستخدم مواد دراسية تحتوي على صور فتوغرافية (شمسية) ورسومات؟ (النماذج مرفقة ويمكن النظر إليها كما في النموذج).

    4) إذا لم يكن لدينا بديل في الوقت الحاضر، فهل هذا سيؤثر على فتواكم بالنسبة لهذا الموضوع؟ وإذا كان كذلك، فهل هناك حل عاجل تعرضونه؟

    5) هناك كتب ودفاتر تموينات يستخدمها التلاميذ، وتحتوي على أشكال ورسوم مفرغة يقوم التلاميذ بتلوينها وإبراز معالمها، هل هناك حرج ديني في أن يقوم التلاميذ بتلوين هذه الرسومات والصور المفرغة سواء كلها أو بعضها؟ وعلى سبيل المثال هل نسمح لهم بتشكيل وتلوين الثياب ونحوها؟ في الوقت الحاضر نسمح للتلاميذ بتشكيل الثياب والرسومات، مع توجيه المدرسين إلى طمس معالم الوجه، كأن توضع نقاط سوداء تغطي العينين أو الفم أو الأنف مثلًا.

    6) تستخدم بعض الصور الشخصية في مساعدة التلاميذ على حفظ وتميز الأبجدية العربية والإنجليزية، وعلى سبيل المثال توضع صورة عصفور للتعريف بحرف العين، وجمل لمعرفة حرف الجيم، وأسد لمعرفة حرف الألف وهكذا... فهل يمكن لهذه الصور أن توضع على السبورة أو تعلق على الجدران في الفصول؟ نرجو من سماحتكم أن توافونا بالإجابة على هذه الأسئلة والاستفسارات في أقرب وقت ممكن، وفقنا الله وإياكم إلى ما يحب ويرضى إنه سميع مجيب.
     

    التصوير واستعمال الصور في الكتب والمواد التعليمية جائز شرعًا قياسًا على لعب الأطفال على أن يلاحظ سلامة المضمون من الناحية الدينية.

    والله أعلم.
     

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 1023 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة