• أرباح أسهم الجمعيات التعاونية

    بالنسبة للأرباح السنوية للجمعيات التعاونية فأنا مساهم بإحدى الجمعيات التعاونية وأسأل عن هذه الأرباح مع العلم أنها تنقسم إلى قسمين: الأول: عائد المشتريات وهو نسبة معينة على مشترياتك 10% مثلًا.

    الثاني: فائدة الأسهم وتكون نسبة معينة على عدد أسهمك.

    فما هو حكم هذه الأرباح في حالة وضع مبالغ الجمعية في بنك إسلامي؟ وما حكمها في حالة وضعها في بنك تجاري ربوي؟ على شكل حسابات جارية؟ وجزاكم الله خيرًا.

    قد اطلعت اللجنة على النظام الأساسي لجمعية ضاحية عبد الله السالم، وأجابت بما يلي: أولًا: عائد المشتريات الذي تعطيه الجمعية بنسبة معينة على ما يشتريه المساهم جائز لأنه يعدّ من قبيل التشجيع والمكافأة على الشراء من الجمعية.

    الثاني: إذا كانت أرباح الأسهم التي تعود على المساهم بحسب عدد أسهمه فهي جائزة إذا كانت هذه الأسهم تستثمر استثمارًا مشروعًا، كوضعها في بنك ملتزم بأحكام الشريعة الإسلامية، أما إذا وضعت في بنك تجاري ربوي على شكل حسابات جارية بدون فائدة فجائزة ولكن ينبغي عدم وضعها في هذه البنوك الربوية لأن فيها دعما لهذه البنوك الربوية.

    والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 1170 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة