• قول والله العظيم ثلاثة البقية في حياتك

    سماحة الشيخ: إن بعض الناس في بلادنا يقولون أقوالاً يريدون بها رضا، ولكن عندي شك فيها. فمنهم من يقول:

    1 - والله العظيم ثلاثة. (يمين) .

    2 - البقية في حياتك. (عزاء أهل الميت) .

    3 - لا حول الله. (بدل لقول: لا حول ولا قوة إلا بالله) .

    4 - وفي السلام يقولون: السام عليكم .

    5 - ومنهم من يسمي أسماء مشبوهة، على سبيل المثال: (عبد النبي، عبد الرسول)

    أولاً: قول: (والله العظيم ثلاثة) يعتبر يمينًا شرعية فيترتـب عليه ما يترتب على اليمين من أحكام.

    ثانيًا: قول: (البقية في حياتك) هذه من ألفاظ التعزية عند بعض الناس، ومعناها: أن الله يخلف ما فات علينا في وفاة فلان بأن يكـون   في بقية عمرك خير ونفع، وإذا كـان المعنى كذلك فلا بأس بها، والأفضل اتباع ألفاظ السنة في ذلك.

    ثالثًا: قول: (لا حول الله) هو اختصار قبيح لكلمة (لا حول ولا قوة إلا بالله) فلا يجوز؛ لأنه يغير المعنى.

    رابعًا: قول: (السام عليكم) محرم؛ لأنه قول منكـر، وتغيير لتحية الإسلام، وكانت من تحايا اليهود - لعنهم الله - للنبي صلى الله عليه وسلم، وعلى هذا فلا يجوز استعماله ولا إقراره بين المسلمين.

    خامسًا: تعبيد الاسم لغير الله محرم، بإجماع العلماء، ومن ذلك مـا ذكـر في السـؤال: (عبد النبي) و (عبد الرسـول)، وكـذلك (عبد الحسين) و (عبد الأمير).. إلخ. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     

التعليقات

فتاوى ذات صلة