• الاستهزاء بأحكام الإسلام من أسباب الردة

    ما حكم الشرع فيمن يستهزئ أو يعارض الأحكام الشرعية الموثقة؟ وما هو حكم الشرع فيمن يسخر بسفر المرأة مع محرم؟

    اعتبر الفقهاء أن الاستهزاء والاستخفاف بأحكام الشريعة من موجبات الردة لقوله تعالى: ﴿وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ[٦٥] لَا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ﴾ [التوبة: 65 - 66]، وتستوي في ذلك الأقوال والأفعال، ونص بعض الفقهاء على أنه لا يكتفى من المستهزئ مجرد التوبة، بل لا بد من تأديبه وتعزيره لزجره عن ذلك.

    فإن كان المستهزئ بسفر المرأة بصحبة محرم عالمًا بأنه حكم شرعي ثابت عن الرسول صلى الله عليه وسلم كان مرتدًا ووجبت استتابته.

    والله اعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 2552 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة