• التلفظ بالطلاق بدون نيته

    أنا متزوج سنة 1982م. وعندي منها ستة أطفال.

    الطلقة الأولى والثانية كنت في حالة عصبية جدًا وقد ضربت الزوجة في وقتها، ولم أكن في وعيي بل في الطلقة الثانية كنت أكسّر أي شيء أمامي.

    الطلقة الثالثة: حصلت قبل خمسة أيام، وظروفها كنت في حالة غضب وتكلمت معها على الهاتف وتلفظت بكلمة الطلاق ولكني لم أقصد كلمة الطلاق، وإنما أردت أن أتكلم بكلام آخر، فخرجت مني كلمة الطلاق ولم أكن أنوي الطلاق نهائيًا، وكانت مسألة الطلاق بعيدة عن ذهني.

    لقد حصلت قبل خمسة أيام، وسببها أني كنت مسافرًا ولما رجعت من السفر لم أرجع للبيت فاتصلت بي تلفونيًا وتطور النقاش فطلبت مني الطلاق، ولم أكن أريد طلاقها، فألحت فشتمتها وأثناء الكلام كنت أريد شتمها فتلفظت بالطلاق من غير وعي. ولما وضعت سماعة التلفون سألني أخي طلقتها؟ فقلت له: لا ما طلقتها فقال لي: بلى أنت طلقتها.

    ثم حضرت الزوجة فاستفسرت منها اللجنة عن الموضوع فأفادت بمثل ما أفاد به الزوج، واعترفت بأنها ألحت عليه بطلب الطلاق، وقالت: إنها تريد العودة له خصوصًا أنه ليس لها أقارب في الكويت ولها منه ستة أطفال صغار.

    ثم طلبت اللجنة من الزوج بحضور الزوجة فاستحلفته عن ظروف الطلاق الأخير فقال: أقسم بالله العظيم إني لما تلفظت بالطلاق لم أكن أقصد الطلاق.
     

    يقع بما صدر من المستفتي في المرة الأولى طلقة أولى رجعية له مراجعتها ما دامت في العدة، وقد أفاد المستفتي بأنه راجع زوجته أثناء العدة. ولا يقع بما صدر منه في المرة الثانية طلاق لأنه كان في حالة غضب أدى إلى إغلاق. ولا يقع بما صدر منه في المرة الثالثة طلاق لأنه أقسم بالله العظيم أنه سبق لسانه إلى الطلاق دون أن يقصده، وتبقى معه على طلقتين.

    والله أعلم.

    وقد أفهمت اللجنة هذا الحكم للزوجين، ونصحتهما بتقوى الله ومراعاة الحقوق الزوجية، وذكرتهما بنعم الله الكثيرة عليهما، ونصحت الزوج بالصبر والرويّة وعدم التسرع بالطلاق، كما نصحت الزوجة بطاعة زوجها، وعدم طلب الطلاق منه وذكرتهما بقول النبي صلى الله عليه وسلم: «أَيُّمَا امْرَأَةٍ سَأَلَتْ زَوْجَهَا طَلَاقًا فِي غَيْرِ مَا بَأْسٍ، فَحَرَامٌ عَلَيْهَا رَائِحَةُ الْجَنَّةِ» رواه أبو داود في باب الخلع.

    وزودتهما بنسخة من كتاب «نحو أسرة مسلمة سعيدة».
     

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 2709 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات