• الوصية لبعض الورثة وحرمان البعض

    توفي رجل وترك ابنتين وولدين، وأوصى للبنتين -حسب أقوال الزوجة أم البنتين والولدين- شفويًا بمنزل للبنتين فقط دون الأخوين، على أن تقتسم البنتان مع الأخوين بقية التركة من أراضٍ ونقود، فما حكم هذه الوصية؟ وجزاكم الله خيرًا.

    وصية الإنسان العاقل البالغ صحيحة إذا استوفت شروطها سواء كانت شفوية أو مكتوبة، والوصية المسؤول عنها هي وصية لوارث، وهي موقوفة على إجازة الورثة العاقلين البالغين، فإن أجازوها بعد وفاة الموصي نفذت وإن لم يجيزوها أو كانوا ناقصي الأهلية بطلت، فإن أجازها بعضهم دون البعض الآخر نفذت في حق من أجاز بمقدار حصته فيها وبطلت في حق الباقين، أما التركة فهي كل ما يتركه المتوفى من مالٍ خالٍ عن الديون الثابتة وعن الوصية الصحيحة النافذة.

    والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 4493 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة