• الدعاء بغير المأثور

    إني من أهل الشام، وقد دأبنا كلما حزبنا أمر على الاجتماع وقراءة هذا الدعاء 4444 مرة، ثم يدعو كل منا بما يريد، وطالما كان له الأثر الفعال في إجابة الدعاء، فهل فيه محظور شرعي؟ الرجاء الرد بإجابة تفصيلية شافية كافية، وجزاكم الله خيرًا.

    تأليف ذكر مخصوص -كالصيغة الواردة في الاستفتاء- ليقال في مناسبة مخصوصة بعدد معيّن، هو من البدع.

    كما أن الصيغة الواردة يتبادر منها إلى الذهن التجاء الداعي بها إلى النبي صلى الله عليه وسلم، وهذا مما لا يجوز اعتقاده أو الدعاء به.

    والأولى من ذلك الالتزام بالدعاء بما أثر من الألفاظ، والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 4590 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة