• هدم مسجد لبناء دكاكين تحته موردًا له

    مسجد قديم يريد بعض الناس إعادة بنائه من جديد هل يجوز شرعًا -من أجل تأمين مورد مالي للإنفاق عليه- أن يبني الدور الأول على شكل دكاكين ومخازن، والدور الثاني مسجد بكل مرافقة وخدماته.

    إن الحاجة إلى مثل هذه الدكاكين والمخازن ماسة، خاصة في الأرياف والمناطق التي تحتاج فيها المساجد إلى مورد مالي دائم يقوم بحاجة العاملين في المسجد، وينفق منه على صيانتها وأدواته، كما يغني عن اللجوء إلى سؤال الناس بين الحين والآخر.

    أفيدونا أفادكم الله.
     

    الأصل أنه لا يجوز هدم المسجد القديم وبناؤه من جديد ما دام صالحًا لإقامة الشعائر فيه، أما إذا كان آيلًا للسقوط وخشي من تهدمه على المصلين فإنه لا يجوز هدمه وبناء غيره على مساحته أو أكثر، ويجوز في هذه الحال أن يبنى تحته دكاكين ومحلات لتأمين مورد مالي لإنفاق عليه بالضوابط الشرعية التالية:

    1-أن لا يكون للمسجد جهة ينفق عليه منها، ويخشى عليه من تعطيل الشعائر بسبب تداعي المباني أو عدم من يقوم بالشعائر تطوعًا.

    2- أن يتعذر إيجاد مصدر آخر لإنفاق على المسجد غير بناء الحوانيت تحته.

    3- ألا يمكن بناء هذه الحوانيت في مكان آخر غير أرض المسجد.

    4- أن يكون وجود المسجد في مكانه مهمًا لأهل الحي، ولا يوجد بديل عنه، فإذا ثبتت ذلك فإنه حينئذٍ يجوز هدم المسجد الآيل للسقوط وبناء حوانيت لصالحه للإنفاق من ريعها عليه، وبناء المسجد فوق هذه الحوانيت على أن توقف الحوانيت لصالح المسجد أي تكون وقفًا على المسجد، وان يكون نشاطها مشروعًا.

    والله أعلم.
     

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 4981 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة