• التداوي بالخمر

    هل يتعين شرب خمر عندكم في علاج الأمراض كلها أو بعضها كما يتعين أكل الميتة في المخمصة؟ (نرجو مراجعة فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في الخمر والعلاج).
     

    لا يتعين عندنا ذلك، ولا نحتاج فيه إلى مراجعة فنحن جازمون بذلك في الجملة في حالة السعة كالحال التي نحن عليها في مصر، ولكن يحتمل أن توجد أحوال قليلة يضطر فيها إلى شيء من الخمور لا يوجد ما يقوم مقامها، كأن يصاب مسافر أو رجل في قرية ليس فيها صيادلة بنوبة قلبية يخشى أن تُفْضِي إلى هلاكه، كما قال الفقهاء فيمن غُصَّ بلقمة خُشِيَ هلاكه بها ولم يجد ماءً ولا مائعًا حلالًا آخر فهذه نوادر، وقد فصَّلْنَا القول في ذلك من قبل فراجعوا ص101- 103 من مجلد المنار الثامن عشر، ولكم أن تضيفوه إلى هذا الموضع فيما تريدون نشره على الناس، ففيه بيان خلاف العلماء وما رجَّحناه فيه، وسيأتي له تتمة في بحث الاضطرار[1].


    [1] المنار ج24 (1923) ص737- 738.

    فتاوى الشيخ محمد رشيد رضا

    رقم الفتوى: 636 تاريخ النشر في الموقع : 03/12/2017

    المفتي: محمد رشيد رضا
    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة