• اتصال الصفوف إلى خارج المسجد

    ما هي حدود المسجد المعتبرة شرعًا؟ وهل تعتبر الشوارع المجاورة للمسجد تابعة للمسجد تصح فيها صلاة الجمعة عند ضيق المسجد لكثرة الناس؟ هل يجوز الصلاة خارج المسجد في صلاة الجمعة مع عدم رؤية الإمام وانقطاع الصفوف، مع العلم أن المساجد الأخرى لم تمتلئ؟

    حدود المسجد تقدر بحسب نص وثيقة الوقف التي وقف بها، فإذا ضاق ذلك عن استيعاب المصلين في صلاة الجمعة أو العيدين أو غيرها واحتاج البعض إلى الصلاة في حريم المسجد أو الشوارع الملاصقة له فإنه يجوز ذلك، ويُعد الحريم أو الشارع ملحقًا بالمسجد في هذه الصلاة ما دامت صفوف المصلين متصلة، وأن يسمع المصلون صوت الإمام ولو بطريق المكبر للصوت الذي يؤمن انقطاعه.

    والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 5243 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات