• صلاة المقتدي على الكرسي في المسجد

    يوجد عندنا في المسجد بعض المصلين كبار في السن، ويصلون على الكراسي، نظرًا لسنهم ولعدم استطاعتهم الصلاة وقوفًا، مع العلم أنه إذا صلّى على الكرسي لا يستطيع من خلفه السجود، والسؤال:

    1- أين يضع الكرسي، هل يضعه في منتصف الصف أم في طرف الصف؟

    2- وإذا قدم الكرسي ليوسع على من خلفه كان هو متقدمًا على الصف الذي فيه، فهل يجوز؟

    3- وإذا وضعه في منتصف الصف وأثر على أقل تقدير في خشوع من يصلي خلفه في الصف، هل يأثم صاحب الكرسي؟

    4- هل يجب عليه أن يضعه في طرف الصف أو في آخر صف؟

    من يعجز عن القيام والسجود في الصلاة فلا مانع من أن يصلي على كرسي، من غير أن يضايق أحدًا من المصلين معه، فيضع كرسيه في طرف آخر صف مكتمل، لا في وسطه، على وجه يكون معه مساويًا للمصلين عند قيامهم، لأن مضايقة المصلين في الصلاة لا تجوز.

    والله أعلم.
     

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 5545 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة