• تنقية أرباح الأسهم

    لدينا أسهم منذ أكثر من عشر سنوات في إحدى الشركات والتي علمنا عنها مؤخرًا أنها لا تتوافق بالكامل مع الشرع من حيث التعاملات المالية، حيث إنها تتعامل مع البنوك الربوية وعليها قروض كبيرة تتجاوز 60% من قيمة رأس المال وتدفع فوائد عن هذه القروض، وبالرغم من ذلك فهي تحقق أرباحًا جيدة وتقوم بتوزيعات نقدية على المساهمين، فكان أول شيء تم عمله هو بيعنا لهذه الأسهم.

    السؤال هو: كيف نقوم بتنقية الأرباح النقدية التي استلمناها؟ ومن أي تاريخ يجب التنقية؟

    تشير اللجنة على المستفتي بأن يحصي أرباحه من تاريخ شرائه للأسهم إلى تاريخ بيعه لها، ثم يتبين نسبة ما دخل في هذه الأرباح من الربا مستعينًا بمحاسب الشركة، فإن تعذر ذلك فبحسب غالب ظنه، ثم ينفق هذا المقدار على الفقراء والمساكين وفي طرق البر العامة، سوى طبع المصاحف وبناء المساجد.

    والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 5625 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة