• إجبار المريض على عملية جراحية يرفضها

    والدي رجل كبير في السن، أصيب بمرض اقتضى إدخاله المستشفى، وقد قرر الأطباء ضرورة إجراء عملية جراحية في شرايين القلب لتوسعتها أو تبديلها، ولما عرضنا عليه الأمر -وهو في كامل وعيه وإدراكه- خاف ورفض إجراء العملية، وهو الآن يذوي وينحل جسمه يومًا بعد يوم، ولكنه مُصر على رفض العملية التي لا سبيل سواها أمامه، فهل لنا نحن أبناءه وبناته أن نسمح للدكتور بإجراء العملية دون رضاه؟ مع العلم أن الطبيب بين لنا أن فرص نجاح العملية متوسطة 50%، ووالدي إلى الآن لم يفقد وعيه، بل يعاني الآلام بصبر، أفيدونا أفادكم الله.

    ما دام الوالد المريض بكامل عقله وتمييزه فلا يجوز إجباره على إجراء عملية جراحية في القلب، وبخاصة أنها عملية فيها خطورة على حياته، وأمر النجاح فيها ليس غالبًا، ولكن يعرض الأمر عليه، ويشجع على إجراء العملية ما دام الأطباء المختصون قد نصحوا بها، فإن قبل فبها، وإن أبى فلا يجوز إجباره عليها ولا الإذن للأطباء بإجرائهـا له من قبل أبنائه بدون رضاه.

    والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 5853 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة