• تبعية الولد لأبيه الذي أسلم‏‏

    أنا من مواليد سنة 1975م كان والدي مسيحيًا، وقد أشهر إسلامه بتاريخ 20/9/1976 بوزارة العدل والأوقاف والشئون الإسلامية بدولة الكويت، وصدرت ‏له شهادة تقرير إسلام من إدارة الإفتاء سنة 1996م.

    وسؤالي: ما الحكم بالنسبة لي، هل أنا مسلم بالتبعية لوالدي أم لا؟ أرجو تزويدي بما يفيد أنني مسلم.

    ما دام المستفتي كان صغيرًا غير مميز وقت إسلام أبيه، فإنه يعد مسلمًا تبعًا لأبيه حكمًا، لأن الولد القاصر يتبع خير الأبوين دينًا.

    والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 5867 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات