• صرف الفوائد الربوية لمصلحة القُصَّر

    نفيد أن لجنة الفتوى انتهت في فتواها رقم 92هـ/98 إلى أنه لا بأس بقيام الهيئة في إنفاق ما لديها من تلك الفوائد الربوية المجمدة أو بعضها في شراء أجهزة ‏ومعدات كهربائية أو غيرها، لتستعمل في تيسير إدارة أموال القصر وشئونهم، إذا كانت مخصصات الهيئة لا تكفي لشراء هذه الأجهزة. ويثار التساؤل الآن حول جواز استخدام بعض هذه الأرصدة أيضًا في الأعمال الإنشائية وشراء وطباعة المستلزمات المكتبية، إذا كانت مخصصات الهيئة ‏من الدولة لا تكفي للقيام بهذه الأعمال من عدمه، وذلك لضرورة حاجة الهيئة لتيسير أداء أموال القصر وشئونهم. لذا نأمل تزويدنا برأيكم في هذا الشأن ‏للاهتداء به.
     

    إن الأشياء الجديدة المستفتي عنها من إنشاءات وغيرها تدخل في مضمون الفتوى السابقة المشار إليها، ما دام المستفيدون من هذه المنشآت غير القاصرين ‏الذين تحققت هذه الفوائد من أموالهم.

    والله أعلم.
     

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 6027 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة