• صورة امرأة متبرجة خلف دعاء الركوب

    نحن شركة للتصوير نقوم بتوزيع ورقة للتعليق في السيارة، الوجه الأول يحتوي على دعاء الركوب، والوجه الأخر يحتوي على صورة امرأة وبجانب الصورة أبيات من الشعر، فما حكم توزيع هذه الورقة؟ علمًا بأنها تعطى فقط للنساء دون الرجال وذلك عند استلام ألبومات الصور؟ أفتونا مأجورين.

    - اطلعت اللجنة على الدعاء المسئول عنه، ونصه: (دعاء الركوب، بسم الله، الحمد لله، سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين، وإنا إلى ربنا لمنقلبون، الحمد لله، الحمد لله، الحمد لله، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، سبحانك اللهم إني ظلمت نفسي فاغفر لي، فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت).

    واطلعت على الوجه الآخر للورقة وفيها صورة لفتاة متبرجة متزينة وقد كتب عليها بيتان من الشعر الغزلي العامي.

    دعاء الركوب هذا توزيعه على السيارات شيء حسن، ومرغوب فيه، ولا مانع منه شرعًا إذا وضع في مكان يوحي بالاحترام، وبعيدًا عن الامتهان، ولكن وضع صورة وجه المرأة المرافقة له والكلام الغزلي، إلى جانب ذلك الدعاء المأثور، لا يجوز، لما فيه من الفتنة والإغراء وإثارة الشهوات، والاستهانة بالدعاء، ولا حجة في أنه لا يوزع إلا على النساء، لأن الصورة ستبقى مكشوفة لكل الناس، ولهذا فاللجنة توجب على المستفتي حذف الصورة والأبيات الغزلية المرافقة لها، واستبقاء الدعاء.

    والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 6190 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة