• التداوي في بلاد غير المسلمين

    إني مصاب بمرض بالدم ولا يوجد له علاج حسب ما اطلعت عليه إلا في إسرائيل، فهناك طبيب عالج حالات من هذا المرض ووفق بالتغلب عليها.

    وسؤالي هو: هل يجوز لي أن أذهب إلى إسرائيل بحثًا عن العلاج فيها. مع العلم أنني آمن على ديني فيها إن شاء الله؟ ولكم جزيل الشكر.
     

    لا مانع من أن يطلب المريض العلاج لمرض أصابه في أي مكان في العالم، سواء في بلاد الإسلام، أو في بلاد غير المسلمين، إذا لم يجده في دولته، على أن يبدأ أولًا ببلاد المسلمين، ثم في بلاد غير المسلمين الذين ليسوا في حالة حرب، ثم في هذه البلاد في حدود ما تسمح به النظم المطبقة في دولته.

    والله أعلم.
     

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 6242 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة